"اللّهُمّ إِنّي أَسْألُكَ الهُدَى والتّقَى والعَفَافَ والغنِى".

الموضوع في 'إستراحة المنتدى' بواسطة محب التوحيد, بتاريخ ‏24 مارس 2008.

  1. محب التوحيد

    محب التوحيد عضو نشط

    التسجيل:
    ‏9 فبراير 2005
    المشاركات:
    1,933
    عدد الإعجابات:
    15
    عَن عَبْدِ الله بن مسعود -رضي الله عنه- : أَنّ النبيّ صلى الله عليه وسلم كَانَ يَدْعُو:

    "اللّهُمّ إِنّي أَسْألُكَ الهُدَى والتّقَى والعَفَافَ والغنِى".

    رواه الترمذي في سننه رقم (3623)، وصححه الألباني في صحيح الترمذي رقم(3489 )، و رواه مسلم في صحيحه رقم(2721 )، وصححه أحمد شاكر في مسند الامام أحمد رقم( 6/120 ).

    يقول المباركفوري في كتاب تحفة الأحوذي شرح سنن الترمذي:

    قوله: "اللّهُمّ إِنّي أَسْألُكَ الهُدَى والتّقَى": أي الهداية والتقوى. قال الطيبي أطلق الهدى والتقى ليتناول كل ما ينبغي أن يهتدي إليه من أمر المعاش والمعاد ومكارم الأخلاق وكل ما يجب أن يتقي منه من الشرك والمعاصي ورذائل الأخلاق، وطلب العفاف والغنى تخصيص بعد تعميم انتهى.

    "والعَفَافَ والغنِى" : العفاف والعفة هو التنزه عما لا يباح والكف عنه، والغنى ههنا غنى النفس والاستغناء عن الناس وعما في أيديهم.

     
  2. zoya_y

    zoya_y عضو جديد

    التسجيل:
    ‏26 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    9,261
    عدد الإعجابات:
    4
    مكان الإقامة:
    DREAM WORLD
    بارك الله فيك اخوي محب التوحيد جعلها الله في ميزان حسناتك آمين
     
  3. yoyo1983

    yoyo1983 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏22 ابريل 2007
    المشاركات:
    22,658
    عدد الإعجابات:
    22
    مكان الإقامة:
    DaMBy
    جزاك الله خير