شركة أعيان كابيتال

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة مستثمر 2008, بتاريخ ‏27 مارس 2008.

  1. مستثمر 2008

    مستثمر 2008 عضو جديد

    التسجيل:
    ‏21 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    1,167
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    الدوسري: إعلان أعيان كابيتال في ابريل القادم بداية مشروع فصل أعيان إلى 3 شركات
    March 25, 2008



    »أعيان« تعتزم إدراج "إتقان القابضة" خلال 2008 بعد موافقة اللجنة


    أعلن العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لشركة أعيان للإجارة والاستثمار احمدعبد اللطيف الدوسري ان الشركة حققت في عام 2007 نسبة نمو في صافي ربحالسنة بنسبة 47.9% بمبلغ 24,613,613 ديناراً وذلك بزيادة تقارب 8 مليوندينار عن عام 2006. كما ارتفعت إيرادات التشغيل بنسبة 34.6% لتصل إلى93,516,622 ديناراً في حين بلغ الربح من التشغيل 26,651,105 ديناراً،لتكون ربحية السهم 50.3 فلسا لعام 2007.

    وأضاف الدوسري أن مجموع حقوق الملكية نمت بنسبة 16.2 % حيث نمت حقوق المساهمين لتصبح 126,402,499 دينار في 31/12/2007، كما بلغ النمو في أصول الشركة نسبة 17.4% من 474,826,358 ديناراً إلى 557,5489,156 ديناراً.

    وأشار الدوسري إلى أن مجلس الإدارة قرر رفع توصية إلى الجمعية العمومية للشركة بتوزيع أرباح نقدية بواقع 20%، وتوزيع أسهم منحة بواقع 25% من رأس المال (خمسة وعشرون سهماً لكل مائة سهم) عن السنة المالية المنتهية في 31/12/2007، وذلك حسب سجل المساهمين في المسجلين في الشركة بتاريخ انعقاد الجمعية العمومية.

    على صعيد إدارة الأصول الاستثمارية ذكر الدوسري أن أعيان قامت في عام 2007 بتسويق وتوسيع قاعدة عملاء صندوق عوائد العقاري من خلال زيادة رأس المال من 9 إلى 12 ملايين دينار كويتي. ويركز صندوق عوائد العقاري بشكل أساسي على الاستثمار في العقارات المدرة للدخل، ويتميز هذا الصندوق بتوزيع العوائد النقدية شهرياً، وقد حقق الصندوق عوائد مجزية لمالكي وحداته بنسبة 8.8% سنوياً تقريباً. كما قامت الشركة بطرح عدة محافظ عقارية جديدة ذات عوائد مجزية.

    وأضاف الدوسري أن أعيان شهدت خلال عام 2007 توسعا استراتيجياً كبيرا في نشاط الاستثمار المباشر، إذ قامت بتأسيس شركة لوسيال العقارية في قطر برأس مال بلغ 15 دينار كويتي بهدف تطوير مشروع عقاري ضخم في مدينة لوسيل في قطر. كما تم تأسيس شركة أعيان قطر استكمالاً لخطة استهداف السوق القطري الواعد. والشركة متخصصة في التمويل والإجارة مستفيدة من خبرة أعيان الطويلة والمتميزة في هذا المجال.

    وكان للسوق السعودي الاستراتيجي نصيب كبير من اهتمام الشركة، حيث رسخت أعيان تواجدها في المملكة العربية السعودية عن طريق تأسيس شركة أعيان للإجارة والتمويل في السعودية وكذلك أعيان للاستثمار، إضافة لمساهمات الشركة المختلفة في الشركات السعودية وأبرزها الاستثمار المباشر في شركة جنان العقارية.

    وشهد عام 2007 إدراج كل من شركة مبرد للنقل وشركة أبيار للتطوير العقاري في سوق الكويت للأوراق المالية. كما أشرفت الشركة وأدارت بنجاح وكفاءة عالية عملية استحواذ شركة خدمات الحج والعمرة – مشاعر على شركة المسعى العقارية، إضافة إلى إتمام عملية استحواذ شركة أعيان العقارية على محفظة التمويل العقاري لشركة أعيان للإجارة والاستثمار.

    وقد اهتمت الشركة بتكوين كيانات تكمل بعضها وتحقق عوائد مجزية للمساهمين فيها من خلال الاستفادة من الخبرات المتخصصة في مجالات عديدة، بالإضافة إلى إتاحة المزيد من الفرص الاستثمارية لرؤوس الأموال واقتناص الفرص الواعدة.

    في حين باشرت العديد من الشركات التابعة نشاطاتها التشغيلية خلال عام 2007 كشركة عناية لتأجير المعدات الطبية التي تقدم منتج التأجير التشغيلي الذي يمنح ميزات كبيرة لعملاء الشركة بالمقارنة مع أدوات تمويل شراء المعدات الطبية السائدة، وبالتالي يحقق قيم ومميزات حقيقية كان يفتقدها القطاع الطبي في الكويت والمنطقة. وباشرت شركة عين للتأمين التكافلي نشاطها التشغيلي في الربع الأول من عام 2007 مقدمة لعملائها منتجات تأمينية متنوعة تناسب الأفراد والشركات والمؤسسات.

    كما باشرت شركة شورى للاستشارات الشرعية والمالية أنشطتها الاستشارية والتدريبية، وهي شركة غير ربحية متخصصة في تقديم الاستشارات الشرعية المالية بهدف تأصيل العمل المالي الإسلامي وتعميم ممارساته للشركات الراغبة في تبني أحكام الشريعة الإسلامية في أعمالها.

    وفي مجال خدمات النقل قامت شركة رواحل القابضة -التي تأسست عام 2006 برأس مال بلغ 13 مليون دينار كويتي بالتحالف مع شركتي مشاعر والنقل العام الكويتية بهدف تغطية الطلب المتزايد على خدمة نقل الركاب بين الأماكن المقدسة في المملكة العربية السعودية، وتحديداً عملاء شركة مشاعر لخدمات الحج والعمرة- بتأسيس شركة رواحل المشاعر في عام 2007 في المملكة العربية السعودية، كما حصلت شركة رواحل المشاعر في نهاية شهر سبتمبر من عام 2007 على موافقة وزارة الحج المبدئية على العمل في خدمات نقل الحجاج والانضمام لعضوية النقابة العامة للسيارات، وذلك لممارسة وتقديم جميع خدمات النقل للحج والعمرة وما يرتبط بها من أنشطة أخرى.

    ونوه الدوسري إلى ان عمليات الإجارة استمرت بنموها في السنة المالية الماضية، مؤكداً أن التوسع في سوق التأجير خلال السنوات الماضية احد أهم إنجازات الشركة، فالإجارة كانت وما تزال منتجاً استراتيجياً للشركة، واستمرت أعيان بتسويق الإجارة والترويج لها وتقديمها بعدة صور مطورة لتلبي حاجات ورغبات أوسع الشرائح من المستهلكين والمستثمرين، وعلى الرغم من ان التمويل الاستهلاكي وخصوصاً تمويل شراء السيارات يلقى اشد الضغوط، إلا ان أعمال أعيان في سوق السيارات شهدت ازدهاراً بفضل تنامي الطلب على التأجير التشغيلي والتمويلي، حيث تجني الشركة ثمار استثمارها المدروس في البنية التحتية المطلوبة لتوفير خدمات التأجير لأسطول عملاق، كما ان الشركة تواصل التوسع وتنمية وتجهيزاتها.
    وأضاف الدوسري ان الإجارة ترتبط بصورة أو بأخرى بغالبية نشاطات الشركة وفي جميع القطاعات الاقتصادية التي يمكن ان يوجد بها عين قابلة للتأجير سواء بهدف التشغيل أو من اجل التملك وقد استمر عدد الوحدات المؤجرة بالنمو خصوصاً في قطاعات النقل والمواصلات.

    وأشار الدوسري إلى أن أعيان تواصل نجاحها الكبير في التوسع بقنوات تصريف المرتجعات من الأصول المؤجرة إلى أسواق ثانوية، حيث قفزت أرباح متاجرة مشروع المدللة بنسبة 38% عن العام الماضي فيما حقق مشروع سهالة مبيعات تتجاوز 8 مليون دينار كويتي بنسبة نمو في أرباح المتاجرة تبلغ 31%.
    ولفت الدوسري إلى التطور الحاصل في مجموعة إتقان القابضة التي تضم أربع شركات هي شركة أساس للنقليات وشركة ريكاب لتأجير السيارات وشركة عاين للعناية بالسيارات وشركة العين الوطنية. حيث تدير إتقان القابضة بكفاءة عالية خدمات التأجير لأسطول شركة أعيان للإجارة والاستثمار البالغ 15,000 سيارة مؤجرة تشغيلياً وتمويلياً في سوق الكويت بالإضافة إلى عملاء آخرين، وتعتبر خدماتها من المكملات الأساسية لحلقة العمل في سوق التأجير. كما تتخصص إتقان القابضة في إدارة الأساطيل الكبيرة وتقديم خدمات التأجير لمالكي هذه الأساطيل، وتقدم خدمات السيارات البديلة والصيانة والإصلاح والنقل الجماعي من خلال شركتين للتأجير الفوري والتأجير قصير الأجل ومركز صيانة عالي الكفاءة يتضمن الخدمة السريعة وشركة نقل ركاب وتأجير حافلات. وتهدف أعيان إلى إدراج شركة إتقان القابضة في سوق الكويت للأوراق المالية في عام 2008 بعد استكمال متطلبات الإدراج.

    وتقدم شركة أساس للنقليات، من خلال أسطول من حافلات الركاب الحديثة يبلغ عددها نحو 570 حافلة، خدمات نقل الركاب وتأجير الحافلات مع سائقين متمرسين في السوق المحلي، وتخدم الشركة العديد من القطاعات سواء نقل العمال من وإلى مراكز عملهم كما تنقل الشركة يومياً أكثر من 56,000 تلميذ من وإلى مدارسهم.

    وقد واصلت شركة أبيار للتطوير العقاري، التي أدرجت في سوق الكويت للأوراق المالية العام الماضي، نجاحها في حيازة مشروعات كبيرة في دولة الإمارات. فقد حققت أبيار صافي ربح لعام 2007 بلغ 16,840 مليون دينار كويتي بزيادة قدرها 40% عن عام 2006 وبربحية 43.6 فلس للسهم بالمقارنة مع 34 فلساً في عام 2006. وقد حفلت سنة 2007 باستثمارات نوعية للشركة في عدة مشاريع عقارية في مدينة دبي وتم الدخول في شراكات استراتيجية متعددة وجرى توقيع عدة اتفاقيات مع شركات كبرى في المنطقة لتنفيذ مشاريع عقارية مختلفة.

    وأكد الدوسري أن شركة أبيار تسعى للإدراج في سوق دبي للأوراق المالية خلال العام الحالي، في خطوة تهدف لإعطاء المزيد من الثقة لعملاء الشركة والمستثمرين فيها ونظراً لكون النشاط الأساسي للشركة هو في السوق الإماراتي.

    أما شركة أعيان العقارية، يتابع الدوسري، فقد تم زيادة رأس مالها في نهاية عام 2007، ليصل رأس مال الشركة بعد الزيادة إلى 32 مليون دينار كويتي تقريباً. وكانت الحاجة لزيادة رأس المال قد برزت لمواكبة خطط التوسع في النشاطات التشغيلية وتمويل مشاريع التطوير العقاري التي تقوم بها الشركة.

    كما أنها حققت نتائج مالية متميزة بارتفاع إجمالي الأصول إلى 47 مليون دينار ونمو حقوق المساهمين بنسبة 11.5% لتصل إلى 31.1 مليون دينار كما في 31 ديسمبر 2007. والشركة تهدف إلى أن تكون أحد أهم اللاعبين في السوق المحلي والإقليمي في نشاطها الأساسي وهو التطوير العقاري، وتقدم أعيان العقارية العديد من الخدمات في هذا الإطار للعديد من المشروعات المحلية في الكويت بالإضافة إلى شركة هاجر العقارية وشركة أبيار للتطوير العقاري، وللشركة استثمارات متعددة في التطوير العقاري في المملكة العربية السعودية ومملكة البحرين ودولة الكويت ودولة الإمارات العربية المتحدة وخصوصا إمارة دبي.

    وعلى صعيد الاستثمار المباشر والشركات التابعة صرح الدوسري بأن شركة إنشاء القابضة، وهي شركة متخصصة في الصناعات الإنشائية قد بدأت في التحضير لعمليات التوسع الخارجي في أسواق الخليج والعالم العربي. وتضم إنشاء تحت مظلتها مجموعة من الشركات هي شركة ساندكو للتجارة العامة والمقاولات وشركة بوبيان للخرسانة الجاهزة وشركة بوبيان للصلبوخ وشركة أنظمة البناء للمقاولات الإنشائية وشركة مؤسسة بيان، واصلت نموها وتوسعها مستهدفة الدخول إلى الأسواق الخليجية المختلفة.

    وأشار الدوسري إلى إدراج شركة مبرد للنقل التابعة لأعيان في سوق الكويت للأوراق المالية. وقد رفعت مبرد رأس مالها إلى7.700 مليون دينار كويتي. وقد شارفت مبرد على الانتهاء من تأسيس نشاط لوجيستي في سلطنة عمان من خلال شراكات استراتيجية مع شركات سعودية. وتمتلك مبرد أربع شركات تابعة هي شركة باتك للصناعة، شركة الوطني السريع للشحن الجوي والتخليص الجمركي، شركة مبرد للتنمية والاستثمار في السودان، وشركة مبرد مصر للخدمات اللوجستية والنقل.

    وتسعى مبرد إلى تكريس نفسها كإحدى أبرز الشركات المتخصصة في مجال الخدمات اللوجستية على المستوى المحلي والإقليمي في إطار رؤية استراتيجية تهدف إلى التوسع نحو الأسواق الإقليمية والناشئة. وتتمتع مبرد بأسطول حديث مقارنة بشركات النقل يتكون كبير ومتطور من أحدث معدات النقل يفوق الـ850 معدة وآلية من برادات ونسافات وصهاريج ماء وصهاريج وقود وسطحات ولوابد وناقلات سيارات وخلاطات خرسانة، ولها أكبر أسطول مخصص في النقل المبرد، كما أنها أكبر مورِّد لتأجير الخلاطات والمضخات الخرسانية لمصانع الخلط الجاهز وشركات المقاولات في السوق المحلي. تملك الشركة أكبر أسطول برادات في الكويت، وتغطي خدماتها دول مجلس التعاون والأردن ولبنان وسوريا والسودان، وللشركة مركز صيانة وإصلاح متخصص يتميز بسرعة الإنجاز مما يرفع من كفاءة عملياتها.

    وفي إشارة إلى شركة إمداد لتأجير المعدات بين الدوسري أن إمداد التي تختص بتأجير المعدات الثقيلة التي تستخدم في أعمال البناء وتشييد العمران من خلال خدمات التأجير التشغيلي المتكاملة نجحت في العام الماضي في ترسيخ اسمها كواحدة من كبرى شركات تأجير المعدات، وذلك من خلال إنجازها لمجموعة من العقود مع كبرى شركات المقاولات في الكويت. كما أشار إلى تأسيس شركة إمداد قطر لتأجير المعدات برأس مال 40 مليون ريال قطري في سنة 2007 وهي شركة تتخصص في تأجير وتوفير المعدات الثقيلة.

    وأكد الدوسري أن إمداد تلبي كل احتياجات عملاءها من الشركات الراغبة في تأجير مختلف أنواع المعدات الثقيلة والخفيفة، التي تتوافر فيها كل متطلبات الأمن والسلامة. ومن أهم المميزات التي تقدمها الشركة لعملائها توفير معدات بديلة وحديثة وتأمين المشغل المحترف.

    وعلى صعيد التمويل العقاري أعلن الدوسري أن عام 2007 شهد بيع محفظة التمويل العقاري في شركة أعيان إلى شركة أعيان العقارية وذلك في خطوة تهدف إلى فصل إدارة التمويل العقاري في شركة أعيان للإجارة والاستثمار في ضوء توجه الشركة إلى فصل قطاعاتها المختلفة، الاستثمار والعقار والإجارة والتمويل.

    أما شركة صروح للاستثمار، فتعد استثماراً مباشراً مهماً لأعيان، فهذه الشركة التي يبلغ رأسمالها 19 مليون د.ك هي ذراع أعيان في قطاع تمويل المشروعات، وخصوصاً مشروعات البنية التحتية والتنمية الحضرية، وستركز على توفير التمويل والمشاركة في الشركات الحائزة على مشروعات البناء والتشغيل والتحويل BOT ذات الحجم الكبير.

    واستطرد الدوسري قائلاً إن إدارة الخزينة وتمويل الشركات التي استحدثت في عام 2006 تهدف إلى تحقيق ثلاث أهداف رئيسية, أولها إدارة واستثمار أموال الشركة في نشاط الاستثمار المباشر وثانيها تقديم خدمات وفرص استثمارية وتمويلية لعملاء الشركة والهدف الثالث توفير التمويل اللازم لأعيان وشركاتها التابعة وبناء علاقات استراتيجية مع الجهات التمويلية من بنوك ومؤسسات مالية داخل وخارج الكويت. إضافة إلى تقديم خدمات استشارية فيما يتعلق بهيكلة عمليات التمويل وتكوين العلاقات الاستراتيجية مع البنوك والمؤسسات المالية داخل وخارج الكويت واستحداث صيغ مبتكرة للتمويل تتناسب مع نوعية أصول الشركة وسياستها في الالتزام بمنهج الشريعة الإسلامية الغراء. كما تقوم الإدارة بتقديم خدمات استشارية للشركات التابعة والعملاء الاستراتيجيين وتقديم التمويل اللازم لأنشطتهم.

    وختم الدوسري حديثه بالإشارة إلى أن أعيان قامت ضمن استراتيجيتها الداعية إلى تأسيس وتشغيل شركات ذات أنشطة تتكامل وتساند بعضها البعض، بتأسيس والاستحواذ على عدد كبير من الشركات خلال العامين الماضيين وذلك لتعزيز وضع الشركة السوقي وتنويع استثماراتها بما يحافظ ويخدم مصالح المستثمرين ويحقق لهم أرباحاً مجزية. وقد بدأت بعض الشركات تظهر في عام 2007 نتائجاً إيجابية وأرباحاً طيبة للمستثمرين كأعيان العقارية وأبيار ومبرد، في حين يتوقع أن تكون سنة 2008 هي سنة جني ثمرة هذه الاستثمارات، حيث يتوقع أن تحصد العديد من شركات أعيان التابعة والزميلة ثمرة نشاطاتها التشغيلية والتجارية بشكل يساهم جدياً في رفع القيمة السوقية والربحية لشركة أعيان بما يعود بالخير والنفع على جميع المستثمرين في الشركة بإذن الله.