الشركة الكويتية الاماراتية ...

الموضوع في 'قسم الاسهم الكويتيه غير المدرجة' بواسطة حمدان, بتاريخ ‏30 مارس 2008.

  1. حمدان

    حمدان عضو مميز

    التسجيل:
    ‏1 فبراير 2006
    المشاركات:
    6,558
    عدد الإعجابات:
    2
    مكان الإقامة:
    kw
    أخر تحديث 30/03/2008
    قيمتها تقدر بحوالي 346 مليون دينار
    بودي: بيت الأوراق ينفذ مشاريع في الكويت وبريطانيا ودبي

    كتب ادهم السمان

    أكد رئيس مجلس الادارة العضو المنتدب في شركة بيت الاوراق المالية ايمن بودي ان الشركة تتجه لتنفيذ عدة مشاريع ضخمة داخل الكويت وخارجها في عدة دول عربية وأوروبية، موضحا ان قيمة هذه العقود تصل إلى حوالي 346 مليون دينار ستكون على فرص ومشاريع ستنفذها الشركة خلال الرحلة المقبلة، مشيراً إلى ان البعض من هذه المشاريع مازال في طور الحصول علىالموافقات اللازمة الرسمية في الاسواق التي تنفذ الشركة المشاريع فيها سواء كانت محلية أو خارجية في دبي أو بريطانيا.
    وقال بودي خلال الجمعية العمومية للشركة الاسبوع الماضي ان هذه المشاريع ستعكس ايجابياً على اداء الشركة خاصة في توسعاتها الخارجية معلناً ان الشركة تتجه خلال الايام المقبلة لاطلاق مدينة صناعية في دبي بعد فشلها في الحصول على الموافقات داخل الكويت لتنفيذها في السوق المحلي والتي تسببت البيروقراطية والروتين من الجهات الحكومية في عدم تنفيذها، مؤكداً ان الجهات المعنية في الامارات رحبت بفكرة المشروع ووافقت عليه مع تسهيل في الاجراءات اللازمة لهذا المشروع الضخم.
    وأضاف بودي ان الجهات المعنية في دبي ابدت تشجيعها لهذا المشروع بحيث انها خصصت ارضا لها تبلغ مساحتها الاجمالية حوالي 500 ألف متر مربع، على ان يبدأ التنفيذ قريباً على حد قول رئيس مجلس الادارة في بيت الاوراق المالية، موضحاً ان الشركة ستقوم بتوقع عقد خلال الاسبوع الجاري أو بداية المقبل لهذا المشروع بعد اخذ الموافقة على تأسيس شركة تحمل اسم الكويتية الاماراتية والتي من المنتظر ان تطرح للاكتتاب خلال الربع الثالث من العام الجاري، مشيراً إلى انه تم تسديد جزء من رأسمال الشركة.
    ونوه بودي ان حجم استثمارات المشروع الذي ينتظر ان يرى النور خلال المرحلة المقبلة في دبي يصل إلى نحو 100 مليون دينار
    موضحاً ان بيت الاوراق المالية ومن خلال شركة الشعب العقارية ستبدأ قريبا في اعمال البناء لمركز صباح الأحمد المالي العالمي في قلب العاصمة بتكلفة اجمالية تصل إلى 100 مليون دينار، بالاضافة إلى بناء مجمع للعيادات الطبية في منطقة الجابرية بتكلفة تصل إلى 40 مليون دينار.
    وواصل بودي الحديث عن مشاريع الشركة حيث تناول تدشين الشركة لبنك استثماري في لندن «جيتهاوس» برأسمال مرخص يبلغ 200 مليون جنيه استرليني مشيراً إلى ان الشركة تعيش حالياً عصرها الذهبي خصوصا على صعيد الاداء التشغيلي والمالي.
    وحو تأثير التأخر في انجاز المعاملات من قبل البلدية وغيرها من الجهات الرسمية في البلاد بالنظر إلى قريناتها في الاقطاب الخليجية الاخرى اعرب بودي عن اسفه الشديد للطريقة التي تعامل بها بيت الاوراق المالية من قبل الجهات الرسمية في الكويت خصوصا المجلس البلدي، على الرغم من مبادرتها التنموية التي تقدم الكثير من القيم المضافة لاقتصاد الكويت، وابرزها العراقيل التي واجهتها الشركة في المجلس البلدي للحصول على الترخيص لمشروع المركز المالي، لافتا الى ان ستة اعضاء من اصل احد عشر عضوا ابدوا موافقتهم على المشروع بينما رفض 5 اخرون، حيث طرح تساؤل: هل ثمة سبب واحد هنا يدعو للرفض قياسا الى اهمية هذا المشروع للكويت وليس للشركة وحدها، داعيا الى ضرورة نقل هذا العتب الى المجلس البلدي وذلك عبر الصحافة.
    وقال بودي:«عندما قابلنا سمو أمير البلاد وحصلنا على دعم رسمي لمشروع مركز صباح المالي، قلت ممازحا سمو الامير: سأطلق اسمكم على المشروع حتى لا نواجه العراقيل في البلدية».
    ومن جانب اخر لفت الى ان مجلس ادارة الشركة اوصى بزيادة رأس المال بنسبة 25 في المئة بسعر 275 فلسا شاملا علاوة الاصدار بهدف تمويل جانب من هذه المشاريع الاربعة الكبرى.
    وعلى الصعيد نفسه اشار بودي إلى ان الشركة تلقت الكثير من الطلبات من قبل عدد من الشركات المحلية اضافة الى مجموعة من المستثمرين لشراء وحدات في المشروع« مركز صباح المالي» حتى قبل البدء فعليا في عملية التسويق، منوها إلى ان البيت ستضع حجر الاساس بعد نحو شهرين ونصف الامر الذي سيعقبه انطلاق اعمال البناء في المشروع، حيث سيتم الاعتماد جزئيا في تمويل المشروع على تسويق جانب منه. وذكر بودي ان اعمال البناء والتشييد ستستغرق نحو عامين ونصف، مؤكداً ان الشركة بهذا المشروع الفريد ستضيف بصمة في تاريخ الاقتصاد الكويتي.
    وقال بودي: ان شركة بيت الاوراق المالية كانت تستهدف منذ البداية تطبيق مشروع المدينة الصناعية في الكويت كمشروع تنموي يهدف لتجميع بعض الصناعات في منطقة واحدة مشيراً في هذا الصدد ان مستثمرين كبار عرضوا على الشركة الدخول بحصة في مشروع المدينة الصناعية، فيما تقدمت احدى الشركات العالمية الكبرى المتخصصة في تصنيع وبيع الملابس الجاهزة بطلب لحجز نحو 20 في المئة من مساحة المشروع.
    وأشار بودي إلى ان مسيرة الشركة وانتشارها دوليا تلقت دفعة قوية خلال العام الماضي بتأسيس جيتهاوس كابيتال في المملكة المتحدة برأسمال مرخص يبلغ 200 مليون جنيه استرليني بغرض استصدار ترخيص من هيئة الخدمات المالية «اف اس ايه» لممارسة انشطة بنك استثماري يقبل الودائع المؤسسية ويعمل وفق الشريعة الاسلامية، على ان يكون احد اهم الاهداف الرئيسية هو العمل كمؤسسة رائدة في ترتيب وهيكلة صفقات التمويل الدولية واصدار الصكوك المتوافقة مع احكام الشريعة، كما سيساعد هذا البنك الاستثماري بيت الاوراق المالية في تطوير فرص استثمارية وادوات تمويلية جديدة لصالحها ولصالح عملائها وحلفائها.
    وردا عن موقف الشركة من بنك الكويت الدولي«العقاري سابقاً» وفي مضمون رده على احد الاسئلة قال بودي«لازلنا محتفظين بملكيتنا في البنك، ونحن نعتقد ان البنك لم يأخذ حقه بعد في ضوء الطفرة الكبيرة التي تشهدها المؤسسات المالية الاسلامية وزيادة الطلب على تلك المؤسسات فنحن متابعون جيداً ومراقبون.. هدفنا التطوير وليس العمل ضد أي طرف.. لقد دخلنا من الباب ولم ندخل من الشباك وكنا نأمل ان يكون هناك سبل تعاون أكثر نفعاً وانعكاسا ايجابيا على كل الاطراف، فنحن ولا نزال نأمل في ذلك التطوير الاداء والاستراتيجيات المستقبلية».
    وفي مضمون اجاباته على اسئلة الحضور فيما يخص موقف بيت الاوراق المالية من الخلافات القائمة بين مجموعة شركات الـ 61 وادارة البورصة ولجنة السوق، قال بودي:«نحن لا ندخل في صراعات ولا مهاترات مع احد ضد أحد فتوجهنا واضح، والكل اصدقاؤنا وليس لنا اعداء»،
    ولفت بودي إلى ان بيت الاوراق نجحت في ادراج شركة «ياكو الطبية» في السوق الرسمي العام الماضي، فيما تسعى حالياً لادراج شركة بيت الاوراق العقارية، حيث يعتمد هذا الامر على تطور السوق والتماشي مع القرارات المطبقة في هذا الشأن. وأشار بودي إلى ان الشركة تبدي اهتماما كبيراً بالسوق السعودي، حيث تتباحث الشركة حاليا مع شركة سعودية كبرى للدخول في فرص عقارية مجزية ستعلن لاحقاً.
    ومن جانبه تحدث رئيس مجلس الادارة والعضو المنتدب لشركة الشعب العقارية بدر الحميدي حيث قدم شرحا مفصلا حول مشروع مركز صباح الاحمد المالي العالمي، خلال الجمعية العمومية للبيت والتي شهدت حضورا مكثفا من قبل المساهمين ومديري المحافظ والصناديق الاستثمارية اذا اكد الحميد ان المركز سيكون بمثابة انطلاقة فعلية لعملية التداول في الكويت من خلال قاعة التداول الاسهم المحلية والاقليمية والعالمية على ان تعمل هذه القاعة على مدار 24 ساعة. وقال الحميدي«هناك تصورات لبيع عدد من السلع كالقمح وغيرها من خلال التداولات وانشطة هذه القاعات، كذلك ستكون هناك قاعة لتداول العقار، حيث من المنتظر ان تكون بمثابة معرض دائم للمزادات وبيع العقارات وليس بورصة للعقار، مشيراً الى انه تمت مراسلة وزارة العدل لتخصيص مكتب للتسجيل العقاري في المركز، وكذلك الامر نفسه بالنسبة للبلدية لتسهيل الاجراءات على المتداولين، وذلك الى جانب ان هناك مخاطبات ايضا الى وزارة الخارجية لتخصيص مكاتب لبعض القنصليات لانجاز المعاملات للمواطنين والوافدين على حد سواء». وأشار الى المركز الذي سيضم نحو 500 مكتب ومسرح مجهزة بأحدث تكنولوجيا وتصاميم متطورة لاستضافة المؤتمرات والمناسبات المختلفة للشركات، بالاضافة لفندق فئة 4 نجوم يتألف من 400 غرفة لرجال الاعمال، وقاعة لمزادات التحف النادرة، ومواقف سيارت وغيرها من المرافق الخدمية المهمة.
    وتوقع بودي ان يشهد اداء الشركة خلال المرحلة المقبلة تطورا كبيرا خصوصا وان الاستثمارات التي سبق وان اطلقتها آن الاوان ان تنعكس بشكل متميز على ادائها الامر الذي يجعلنا نؤكد ان الشركة بالفعل تعيش عصرها الذهبي.
    واكد أن هناك الكثير من الفرص الجيدة التي تخضع لدراسات مستفيضة لاختيار الانسب منها بما يتواكب مع استراتيجية بيت الاوراق المالية.

    توزيع الأرباح
    أفاد بودي ان الشركة سوف تقوم بتوزيع الارباح بداية من مطلع الاسبوع الجاري على ان تكون في حسابات المساهمين مباشرة. وكانت الجمعية العمومية للشركة قد اعتمدت كافة البنود التي تضمنها جدول الأعمال وفي مقدمتها توزيع ارباح نقدية بواقع 25 فلس نقدية اضافة إلى 25 في المئة منحة إلى جانب زيادة رأس المال بنسبة 25 المئة بسعر 275 فلساً شاملاً علاوة الاصدار فيما اقرت ايضاً تعديل النظام الاساسي بما يتماشى مع التعديلات الجديدة.


    أعضاء المجلس
    انتخبت عمومية الشركة الاعضاء الجدد لمجلس الإدارة وهم: أيمن عبدالله بودي، وابراهيم يوسف الغانم، وبدر ناصر الحميدي، وحمد جراح العمر، وعبدالرحمن عبدالله بودي، إلى جانب عضوين احتياطيين هما: خلف الجاسم، وأحمد يوسف الغانم.

     
  2. وليد السعيدي

    وليد السعيدي عضو جديد

    التسجيل:
    ‏24 سبتمبر 2006
    المشاركات:
    1,090
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    الله يعطيك العافيه اخوي حمدان


    بصراحه هذي شكلهاا شركه قوية لان راس مالها كبير جدا


    ومعرووف ان بودي ما يمسك الشركة الا وتكوون ضاربه فوووق ...



    ومشكووور على جهدك الجبار في المنتدى بنقل المعلومات أول بأول
     
  3. حمدان

    حمدان عضو مميز

    التسجيل:
    ‏1 فبراير 2006
    المشاركات:
    6,558
    عدد الإعجابات:
    2
    مكان الإقامة:
    kw
    مع هيئة الصناعة الإماراتية على مساحة نصف كيلو بمدة انتفاع 38 عاماً
    »بيت الأوراق« يوقع خلال الشهر الجاري عقد المدينة الصناعية في دبي


    كتب الأمير يسري:

    علمت »الوطن« من مصدر مطلع أن بيت الأوراق المالية ستوقع خلال الشهر الجاري عقداً مع هيئة الصناعة في امارة دبي لانشاء مدينة صناعية على مساحة نصف كيلو متر مربع بمشاركة أطراف اماراتية متخصصة في التطوير الصناعي.
    وأوضح المصدر أنه على اثر توقيع البيت مع هيئة الصناعة الاماراتية فسيتم العمل على تأسيس الشركة الكويتية الاماراتية لتولي ادارة المشروع على أن يكون رأسمالها بقدر استثمارات المدينة الصناعية بحدود 75 مليون دينار.
    وتوقع المصدر أن يتم الاكتتاب فى رأسمال الشركة الكويتية الاماراتية خلال الربع الأول من العام المقبل ان لم يتم انجاز ذلك الأمر فى الربع الأخير من العام الجاري.
    وأشار المصدر الى أنه ستتم دعوة شركة اعمار الاماراتية للمساهمة في رأسمال الشركة الكويتية الاماراتية لافتاً الى وجود أطراف اماراتية أبدت الرغبة الجادة بالمساهمة بتأسيس الشركة.
    وذكر المصدر أن مدة الانتفاع بالمشروع ستكون بحدود 38 عاماً تشمل ثلاث سنوات للتأسيس مشيراً الى أن مدة الانتفاع قابلة للتجديد.
    من جهة أخرى أشار المصدر الى أن بيت الأوراق المالية يدرس الاستثمار في عدة فرص عقارية ضمن توجهات استراتيجية تعتمدها الشركة بالتوجه نحو السوق السعودي للاستفادة من الأرباح المجدية التي يوفرها التطوير العقاري هناك.
    يذكر أن سعر سهم البيت أقفل لدى نهاية تداولات الأسبوع الماضي عند مستوى 660 فلسا بعد أن تم تداول نحو 215 ألف سهم بقيمة نقدية بلغت نحو 139.8 ألف دينار عبر انجاز 4 صفقات.

    تاريخ النشر: الاحد 4/5/2008