مـــــــــــــاهية الغيـــــــــــره والحســـــــــد ....

الموضوع في 'إستراحة المنتدى' بواسطة سيده اعمال 2008, بتاريخ ‏4 ابريل 2008.

  1. سيده اعمال 2008

    سيده اعمال 2008 عضو جديد

    التسجيل:
    ‏2 يونيو 2007
    المشاركات:
    2,794
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    امريكا
    [​IMG]

    تحمل النفس الإنسانية قيم الخير ونقيضها، وتغليب أحداهما على الأخرى يعود إلى مدى تهذيب النفس المستند إلى مرتبتها المعرفية، فكلما زادت عملية الاكتساب للمعرفة كلما تخطت النفس مراتبها المتدنية نحو مراتب أعلى سمو ورقي والتي بدورها تعمل على تهذيب النفس من شرورها المتأصلة.
    إن سمة الغيرة بحدودها المتوازنة يمكن أن تدرج ضمن قيم الخير، كونها تنزع أكثر نحو الاحتفاظ بالخاصة والخوف من فقدانها والحرص على أي شيء تحبه متخذةً كل السُبل للدفاع عنه وبذات الوقت فإنها تعني التمسك وحب الامتلاك وعدم التفريط بشيء أقرب إلى القلب منه إلى المصلحة.
    تدفع الغيرة الفرد نحو التحفز والاستنفار للدفاع عن خاصته، فخسارتها تعني التقليل من شأن الذات وعدم المبالاة بالمشاعر والأحاسيس وما يؤل قدرها إلى القلب مركز الإحساس والعاطفة. فبروز الغيرة بحدودها المتوازنة تعني الحرص والخوف من فقدان شيء تحبه، وإظهاراً لعمق المشاعر والأحاسيس الكامنة. وإن تعدت حدودها المتوازنة أصبحت حالة مرضية تستبدل موقعها لتتخذ من أساليب الشر مسلكاً لتحقيق الرغبات وحينئذ تسبب الضرر للطرف الأخر.
    في حين أن الحسد مسكنه في النفس المتدنية، الجاهلة بقدر الآخرين والساعية للانتقاص منهم لأجل إعلاء شأنها كونها تفتقد للقدرة على التنافس الحر لمجاراة الآخر. فتعمد إلى التقليل والحط من قدر الآخرين الأكثر نجاحاً في المجتمع، ساعياً لإعلاء شأنها المتدني.
    هناك مراتب متعددة للحسد في النفس الجاهلة، ففي حالتها المتدنية تعمد للمقارنة بين نجاح الآخرين وفشلها. وهذا الأمر يشجع على السعي لتحقيق النجاح لمجاراة الآخرين، لكن حين تفتقد الذات للقدرة على منافسة الآخرين تتصاعد حالة الحسد لتصبح حالة مرضية تعكس الأوجه الشريرة من الذات الجاهلة للتعبير بوضوح عنها من خلال الحقد والكراهية واستغابة الآخرين للحط من قدرهم سعياً لإعلاء شأنها الحاسدة!.

    تتخذ حالة الحسد أشكالاً متعددة تبعاً لمدى التنافس لتحقيق الرغبات فكلما زادت تعثرت مسالك الوصول إلى تحقيق الرغبات، وكلما تصاعدت مديات الحسد في الذات صرحت أكثر عن نفسها من خلال أظهار أوجه الحقد والكراهية ضد الآخرين.
    وتشخص حالة الحسد أكثر بين أصحاب المهنة الواحدة، نتيجة احتدام التنافس بينهما لتحقيق المصالح. وتكون أكثر حدة بين الفئات النخبوية الساعية لتحقيق النفوذ، وبالتالي السيطرة غير المباشرة على التوجهات التي تشكل مراكزاً للقوى المتنافسة لبسط نفوذها المباشر وغير المباشر على الدولة والمجتمع. فكلما زادت حدة التنافس، كلما زادت حالة الحسد واستعرت نار الكراهية والحقد متخذةً من الأساليب غير المشروعة مسلكاً للحط من قدر الآخرين، تحقيقاً لتحقيق الرغبات غير المنضبطة.
    كتب ((دعبل الخزاعي)) في هذا الإطار أبيات من الشعر قائلاً:
    "وذي حسدٍ يغتابني حين لايرى...................مكاني ويثني صالحاً حين أسمع.
    ويضحك في وجهي إذا ما لقيته...................ويهمزني بالغيب سـراً ويلسـع.
    مـلأت عـليه الأرض كـأنما........................يطبق عليه رحبها حين أطلع".
    تعتبر حالة الحسد في المجتمع، صفة غير حميدة وتعبر عن ذات حاقدة تشعر بالنقيصة من نجاح الآخرين نتيجة عدم قدرتها على خوض المنافسة معهم أو أنها أنانية مفرطة تحب الخير لنفسها وتحجبه عن الآخرين. كما أنها تعتبر صفة مذمومة في القيم الدينية والاجتماعية، لأنها غير مشروعة وتصيب الآخرين بالأذى المتعمد دودن وجه حق. فالحاسد مهما بلغ شأنه الديني والاجتماعي، ينظر إليه على أنه إنسان غير سوي تحتقن ذاته بالحقد والكراهية للآخرين لا لشيء سوى لأنه يعاني من حالة مرضية تحكم تصرفاته وسلوكه الشائن بحق الآخرين.
    يدعو ((أبي العلاء المعري)) لنبذ الشر والحسد من الذات قائلاً:
    "ما الخير صَومّ يذوب الصائمون له...................ولا صلاة ولا صوف على جسد.
    وإنما هــو ترك الشـر مطرحـاً...................ونفضك الصدر من غَّل ومن حسد".
    عموماً حالة الغيرة إن كانت في حدودها الطبيعية تعد حالة مشروعة للدفاع عن خاصة المحب وعند خروجها على حدودها الطبيعية تصنف كحالة مرضية تسبب الضرر لكلا طرفي معادلة الحب. إما حالة الحسد فإنها حالة مرضية إن أصابت مكامن الذات تقودها نحو مراتب متدنية كالحقد والكراهية للإلحاق الضرر بالآخرين والحط من قدرهم الاجتماعي لرفع شانها المنحطة تعويضاً لمركب النقص في الذات غير القادرة على خوض التنافس الحر في المجتمع.



    في الاخير الكاتب ياب لنا صوره وقال ,,, اذا تبون تتفادون الحساد بس تشوفونهم سوووا لهم مثل هالحركه :D
    v
    v
    v
    v
    v
    v
    v
    v
    v
    v
    v
    v
    v
    v
    v
    v
    v
    v
    v
    v
    v

    v
    v
    v

    [​IMG]

    [​IMG]
     
  2. سيده اعمال 2008

    سيده اعمال 2008 عضو جديد

    التسجيل:
    ‏2 يونيو 2007
    المشاركات:
    2,794
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    امريكا
    اختبــــــــــــــار للغيره والحسد

    حبيت اضيف هذا الاختبار ... للناس اللي تبي تجرب اذا عندها حسد وغيره لا سمح الله ولا لا :D ان شاء الله ماعندكم هالصفه :D بشيييييييييييه بشيييييييييييييه على قوله حبيبتي زويا :D

    اختبر الغيرة والحسد عندك!!




    اختر الإجابة بأن تمنح الأجوبة التي تنطبق النقاط الموضحة أمامها واجمع هذه النقاط:


    الإختبـــار:


    1-لو كان جارك لديه بيت أفخم وأكبر منك فإنك تحسده:

    نعم (2 نقطة).
    لا (صفر نقطة).
    لا أدري (1 نقطة).


    2-لوكان طولك قصيرا فإنك ستحقد على فارعي الطول:

    نعم (2 نقطة).
    لا (صفر نقطة).
    لا أدري (1 نقطة).


    3-إذاكنت متزوجا أو تريد أن تتزوج، فإنك سوف تشعر بالغيرة إذا تحدثت زوجتك/ زوجة المستقبل مع رجلآ آخر؟

    نعم (2 نقطة).
    لا (صفر نقطة).
    لا أدري (1 نقطة).



    4-إذاكنت تملك سيارة فإنك سوف تحسد من لديه سيارة أفضل منك:

    نعم (2 نقطة).
    لا (صفر نقطة).
    لا أدري (1 نقطة).



    5-عادة تحسد الأشخاص الذين يكونون بمظهر أفضل منك :

    نعم (2 نقطة).
    لا (صفر نقطة).
    لا أدري (1 نقطة).


    6-تشعر بالحسد إذا كان هناك شخص أفضل وأذكى منك في المدرسة أو الجامعة أوالوظيفة:

    نعم (2 نقطة).
    لا (صفر نقطة).
    لا أدري (1 نقطة).



    7-تشعربالحسد تجاه الأشخاص الأثرياء:

    نعم (2 نقطة).
    لا (صفر نقطة).
    لا أدري (1 نقطة).


    8-تشعربالحسد تجاه الأشخاص المشاهير:

    نعم (2 نقطة).
    لا (صفر نقطة).
    لا أدري (1 نقطة).


    9-تشعر بالحسد لو ربح صديقك سيارة كجائزة في مسابقة :

    نعم (2 نقطة).
    لا (صفر نقطة).
    لا أدري (1 نقطة).


    10-تشعر بالحسد تجاه شخص لديه علاقات أفضل وأكثر منك :

    نعم (2 نقطة).
    لا (صفر نقطة).
    لا أدري (1 نقطة).

    11-تشعر بالحسد تجاه الأشخاص الذين يملكون صوت جميل أو يجيدون عزف آلة موسيقية باحتراف:

    نعم (2 نقطة).
    لا (صفر نقطة).
    لا أدري (1 نقطة).


    12- تشعر بالحسد عندما يكون لجارك حديقة أفضل منك:

    نعم (2 نقطة).
    لا (صفر نقطة).
    لا أدري (1 نقطة).

    13-تشعر بأن معظم الناس أفضل حظا منك:

    نعم (2 نقطة).
    لا (صفر نقطة).
    لا أدري (1 نقطة).



    14-تشعر بالحسد تجاه العائلات أو القبائل ذات النسب الشريف والأصل المعروف:

    نعم (2 نقطة).
    لا (صفر نقطة).
    لا أدري (1 نقطة).


    15- تشعر بالحسد تجاه الأشخاص أصحاب المناصب العالية المرموقة:

    نعم (2 نقطة).
    لا (صفر نقطة).
    لا أدري (1 نقطة).


    16- تشعر بالحسد لو أن صديقا لك يعمل بوظيفة أفضل من وظيفتك:

    نعم (2 نقطة).
    لا (صفر نقطة).
    لا أدري (1 نقطة).

    17- تشعر بالحسد تجاه أصدقائك الأمهر منك في الرياضة:

    نعم (2 نقطة).
    لا (صفر نقطة).
    لا أدري (1 نقطة).


    18- تشعر بالحسد تجاه الأشخاص الذين سبقوك وأكملوا دراساتهم العليا:
    نعم (2 نقطة).
    لا (صفر نقطة).
    لا أدري (1 نقطة).



    19- تحسد الأشخاص الذين يعيشون في مناطق الريف الطبيعية الهادئة:


    نعم (2 نقطة).
    لا (صفر نقطة).
    لا أدري (1 نقطة).



    20- تحسد الأشخاص الذين يسافرون إلى أنحاء مختلفة جدا من العالم:

    نعم (2 نقطة).
    لا (صفر نقطة).
    لا أدري (1 نقطة).

    21- تشعر بالحسد تجاه أي شخص يعيش في نفس شارعك:

    نعم (2 نقطة).
    لا (صفر نقطة).
    لا أدري (1 نقطة).


    22- تشعر بالحسد تجاه شخص أو زميل أكثر ثقة وثقافة منك:

    نعم (2 نقطة).
    لا (صفر نقطة).
    لا أدري (1 نقطة).


    23- تشعر بالحسد تجاه نجوم السينما:

    نعم (2 نقطة).
    لا (صفر نقطة).
    لا أدري (1 نقطة).



    24- تشعر بالحسد تجاه من هو وملتزم دينيا أكثر منك:
    نعم (2 نقطة).
    لا (صفر نقطة).
    لا أدري (1 نقطة).

    25- تشعر بالحسد تجاه الأشخاص الذين يجيدون الكمبيوتر أفضل منك:

    نعم (2 نقطة).
    لا (صفر نقطة).
    لا أدري (1 نقطة).







    النـتيـجــة والتحليــل:


    النقاط أقل من 17:

    أنت لا تحسد الآخرين فأنت ترى نجاحاتهم وإنجازاتهم ولا يضايقك ذلك. أنت شخص لا يتأثر بالأشياء بسهولة،
    لكن عندما يعجبك شيء وتتأثر به فإنك تتجه له وتعطيه حقه ولكن يجب أن يكون هذا الشيء استثنائيا ويختلف عن الإنجازات العادية.
    أنت تنجح في حياتك وتدع الآخرين أيضا أن ينجحوا فإن أحرزوا النجاح فحظا سعيدا لهم.


    النقاط من 18 إلى 35:

    أنت لست حسود أو غيور فلديك القدرة على مدح الأشياء إذا كانت أهلا لذلك،
    إلا أنك لا تحب المختالين بأنفسهم لأن هذا الغرور والتكبر يعتبر طريقة للتغطية على مشاعر النقص وعدم الكفاءة.
    أنت عموما شخص راضٍ عن حياته ولا يحسد الآخرين على النجاح.



    النقاط من 36 إلى 50:

    أنت شخص غيور وتحسد الآخرين على إنجازاتهم ونجاحاتهم وقدراتهم ومهاراتهم وممتلكاتهم ومكاناتهم،
    والحسد شيء سلبي وهو جزء من شخصيتك ومن الصعب أن تغيرها، قد تكون تحسد بسبب فشلك في تحقيق أمر ما ثم رؤيتك لغيرك يحققه،
    أو قد يكون هذا اعتراض منك على قسمة الله وحكمته في الرزق والحل يكمن بالمحاولة المستمرة والتركيز على أمور أخرى تجد نفسك أنك قادر أن تفعلها،
    فكل شخص له قدرات وإمكانيات تختلف عن غيره، استكشف ذاتك وأظهر قدراتك وتذكر قول الله تعالى
    "... ورفعنا بعضكم فوق بعض درجات"
    وكذلك تذكر: لا يوجد فشل إنما توجد تجارب.


    ............


    منقول طبعاً ,,
     
  3. INFINITI

    INFINITI عضو نشط

    التسجيل:
    ‏19 سبتمبر 2007
    المشاركات:
    4,316
    عدد الإعجابات:
    2
    مكان الإقامة:
    راس العايــــر
    الحسود في عينه عود
    طول الشبه والعامود
    عاشت على هالموضوع الشيق
     
  4. سيده اعمال 2008

    سيده اعمال 2008 عضو جديد

    التسجيل:
    ‏2 يونيو 2007
    المشاركات:
    2,794
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    امريكا
    عاش انفنتي وعاشت طلته العجيبه ;)