القلق والتوتر النفسي Anxiety & Stress disorders

الموضوع في 'إستراحة المنتدى' بواسطة al7bebe, بتاريخ ‏10 ابريل 2008.

  1. al7bebe

    al7bebe عضو نشط

    التسجيل:
    ‏24 مارس 2005
    المشاركات:
    10,052
    عدد الإعجابات:
    941
    كيف تقى نفسك من التوتر العصبى



    يمكنك حماية نفسك من التوتر العصبى أولاً : بتنظيم وقتك والتأكد من إعطاء جسمك وعقلك حقهما من الراحة ، عن طريق :
    - ضمان عدد ساعات نوم منتظمة وغير متقطعة .
    - عدم السهر الشديد .

    - الجد والاجتهاد ثم الإتكال على الله الذى يدبر الكون كله .
    - ممارسة رياضة منتظمة يوميا .
    - التحدث مع المخلصين لك فى القضايا التى تهمك .
    - عدم التعرض للجوع الشديد ( الرجيم القاصى ) ، ولا ملأ المعدة الشديد .
    - محاولة حب كل الناس وعدم تكوين أعداء .
    واحذر من محاولة اللجوء للعقاقير ( المهدئة مثلاً ) من تلقاء نفسك ودون إشراف طبى لما لها من مخاطر عند الإستخدام الخاطئ أو العشوائى .
    التوتر وفن تربية الأولاد


    --------------------------------------------------------------------------------
    أن تكوني أمًا أو أن تكون أبًا، من أكثر التجارب سعادة وأكثرها خبرة. ولكن في حياة كل منَّا أوقات تؤدي إلى التوتر نتيجة لمتطلبات الحياة اليومية.
    الاعتناء بالأطفال يؤدي إلى توتر الآباء، وهذا التوتر يجعل الآباء مضطربين و قلقين.
    هذه الاضطرابات تمثل جزءاً طبيعيًا من الحياة الأسرية ولا يمكن تجنبها، بل على الآباء أن يبتكروا طرقًا للمواجهة حتى لا يغرقوا في بحر من القلق.
    حُبُنا لأولادنا شيء طبيعي وأساسي، ولكن الحب وحد لا يكفي، فنحن في حاجة لشيء من الصبر والابتكار الذي نفتقده نوعًا ما، وسيظل دورنا كآباء مستمرًا حتى يكبر الأولاد، وعلينا أن نعلم أن لكل طفل أو ولد شخصيته المنفردة، وبالتالي تختلف طريقة المعاملة من طفل لآخر.
    الاعتناء بالأطفال الصغار يكون مرهقًا، وكلما كَبُر الطفل؛ قل الجهد البدني وزاد القلق على الأولاد، وذلك لوجودهم فترات طويلة خارج المنزل.
    ووجود أطفال صغار في الأسرة يجعل من الصعب انفراد الأب والأم للحديث -وإن كان لفترة قصيرة-، ويترتب على ذلك فقدان الطاقة اللازمة وعدم توافر الوقت لممارسة الحياة الاجتماعية، فعلينا ألا ننسى حق أنفسنا وسط ازدحام الحياة اليومية.
    الواقعية شيء مطلوب:
    كثير من الآباء يبحثون عن الأسرة المثالية وينشغلون في التفكير في مستقبل أولادهم.
    وعلينا أن نُذَكَّركُم ونهمس في أُذُنِكُم أيها الآباء: "لا يوجد أطفال مثاليَّون ولا آباء مثاليَّون". فجميع الأطفال يسيئون السلوك من وقت لآخر وجميع الآباء يخطئون، فالبحث عن الأسرة المثالية قد يجعلكم تخطئون تقدير مكانة أسرتكم.
    قد ينتابكم القلق على مستقبل أبنائكم، ولكن تذكروا أن لكل فرد شخصيته المستقلة فتقبلوا طفلكم على ما هو عليه. وبالحب والتقدير والتشجيع؛ ينشأ الطفل نشأة طيبة ويحسن تقديره لنفسه.
    أعراض التوتر ومعرفتها:
    يتحول التوتر إلى مشكلة يجب معالجتها، إذا تركنا أنفسنا نغرق في الأحداث المختلفة التي نواجهها. ويصاحب التوتر بعض الأعراض البدنية: كالإجهاد المصحوب بآلام في الرأس أو في المعدة أو الظهر، وهناك علامات ذهنية تنتج عن التوتر: كصعوبة التركيز، وصعوبة اتخاذ القرارات، وهناك أيضًا علامات عاطفية كالشعور بالغضب والعصبية والقلق.
    كيف نواجه التوتر؟:
    علينا أن نعلم في البداية الأسباب التي أدت للتوتر لكي نستطيع معالجتها، وعلينا أيضا أن نعلم أن التوتر ينبع من الداخل؛ ومن ثم يجب أن نوجّه انفعالاتنا وردود أفعالنا توجيهًا صحيحًا.
    وفيما يلي بعض المقترحات التي يمكن أن تساعدكم -بإذن الله- على المواجهة الصحيحة:
    تخصيص وقت من كل أسبوع للنشاطات الشخصية والسعي على أن يكون هناك وقت للحاجات الشخصية.
    المحافظة على الصحة بتناول الغذاء الصحي وممارسة التمارين الرياضية باستمرار، فالآباء في حاجة لقدر وفير من الطاقة لتربية أولادهم.
    تجنبوا الجهد والإرهاق؛ فالنوم مبكرًا، وساعة القيلولة -إذا أمكن- يأتيان بنتائج جيدة.
    التحدث مع الآخرين والمشاركة في حل ما يقلقك يؤدي إلى انخفاض حدة التوتر.
    قراءة الكتب والحرص على متابعة البرامج المتخصصة في مجال التربية وعلم النفس وعلم الاجتماع واستشارة الخبراء في هذه المجالات عند الحاجة كما يستشار الطبيب عند المرض، فالتربية لا تقل أهمية عن الصحة البدنية لأطفالنا التي نهتم دائمًا بها ونحرص عليها.
    إذا كنت تعاني/ تعانين من الضغط والتوتر العصبي بعد يوم طويل، أخبر/أخبري أطفالك بذلك، وبأنك سوف تعود/ تعودين للتفرغ لهم بعد أخذ قدر كافٍ من الراحة.
    تقسيم الوقت؛ وتخصيص وقت للأولاد، ووقت لنفسك، ووقت لزوجك، ووقت للأصدقاء
    القلق والتوتر النفسي Anxiety & Stress disorders
    الدكتور / محمد عبدالله شاووش - استشاري الطب النفسي - مدير مستشفى الصحة النفسية - جدة - المملكة العربية السعودية

    يمثل القلق النفسي المرتبة الأولى في الانتشار بين الأمراض النفسية وهناك فرق بين القلق الطبيعي المرغوب كالقلق مثلاً أيام الامتحانات وبين القلق المرضي الذي يحتاج إلى تدخل الأطباء .

    وتظهر الأعراض النفسية على شكلين

    الشعور بالعصبية أو التحفز والخوف وعدم الإحساس بالراحة.

    الأعراض الفسيولوجية الجسمية كخفقان القلب أو رعشة اليدين أو آلام الصدر وبرودة الأطراف واضطرابات المعدة وغير ذلك . والقلق النفسي أيضا يؤثر على التفكير والتركيز مما يكون له مردود سلبي على التحصيل الدراسي أو العملي .

    ما مدى انتشار القلق النفسي المرضي؟

    كل شخص بين أربعة أشخاص يعاني من القلق النفسي خلال فترة حياته .

    17.7% في أي وقت في السنة يعانون من القلق .

    وتزيد نسبة القلق النفسي في المجتمعات البسيطة والفقيرة .

    ما هي أسباب القلق النفسي؟

    أسباب ناتجة عن الأفكار المكبوتة والنزعات والغرائز مما يؤدي إلى القلق وهي ما يسمى بالعوامل الديناميكية .

    العوامل السلوكية باعتباره سلوكاً مكتسباً مبنياً على ما يعرف بالتجاوب الشرطي .

    عوامل حيوية بإثارة الجهاز العصبي الذاتي مما يؤدي إلى ظهور زمرة من الأعراض الجسمية وذلك بتأثير مادة الابنفرين على الأجهزة المختلفة وقد وجد ثلاثة نواقل في الجهاز العصبي تلعب دوراً هاماً في القلق النفسي هي النورابنفرين (Norepinephrine) والسيروتونين (Serotonin) والقابا (GABA) .

    العوامل الوراثية : أثبتت الدراسات وجود عوامل وراثية واضحة في القلق النفسي سيما في مرض الفزع Panic Disorder .

    وعندما نتحدث عن القلق النفسي فإننا نتحدث عن مجموعة من الأمراض التي تندرج تحت هذا المسمى وكل مرض يتميز ببعض الخصائص المميزة له . من هذه الأمراض :

    الفزع والخوف البسيط Simple phobia

    رهاب الخلاء Agora phobia

    الخوف الاجتماعي Social phobia

    الوسواس القهري Obsessive compulsive disorder

    قلق الكوارث Post traumatic stress disorder

    حالات القلق الحاد Acute stress

    القلق العام Generalized anxiety disorder

    القلق الناتج عن الأمراض العضوية Organic anxiety أو استخدام الأدوية Anxiety related to medicine

    القلق النفسي المصاحب للاكتئاب Anxiety - Depression

    الفـزع Panic Disorder
    الفزع عبارة عن نوبات من الخوف والقلق الشديد المصحوب بأعراض جسمية والتي تحدث فجأة وتصل ذروتها في خلال عشرة دقائق ، ومن هذه الأعراض خفقان القلب والعرق والرعشة وصعوبة التنفس والإحساس بالاختناق وألم الصدر والغثيان واضطراب الهضم والإحساس بالدوخة والصداع والخوف من الموت حيث يعتقد المريض أن تلك النوبة ليست إلا أعراض الموت . وكثيراً ما يكون مصاحباً لأمراض أخرى كأمراض القلب أو أمراض الجهاز العصبي ورغم أنها تعرف بمفاجأتها للمريض إلا أنها قد تحدث عقب إثارة شديدة أو مجهود عضلي أو جنسي أو مصحوبة بشرب كميات من القهوة أو الخمرة .

    الخوف الاجتماعي Social Phobia
    وهو الخوف الشديد والمستمر في المواقف الاجتماعية التي لا تثير الخجل لدى الآخرين ويحدث للمريض الارتباك والشعور بالإحراج من تلك المواقف التي تحدث أمام الآخرين أو مقابلة شخص ذو مسئوليات أعلى أو الأكل والشرب أمام الآخرين أو عند إمامة الصلاة أو إلقاء درس ، ويتركز الخوف في الشعور بمراقبة الآخرين وتصل نسبة احتمال الإصابة بالخوف الاجتماعي إلى 13% من الناس ويؤدي هذا الخوف إلى تعريض علاقات المريض الاجتماعية والعملية إلى التأثر والتدهور . ويصحب الخوف أعراض جسمية كالخفقان وسرعة التنفس وجفاف الفم ورعشة الأطراف .

    الوسواس القهري Obsessive compulsive disorder
    هو عبارة عن اضطراب في الأفكار أو الأفعال ويستغرق وقتاً طويلاً من المريض وقد يعيق المريض عن أداء واجباته ومسئولياته ويظهر على شكلين:

    وسواس الأفكار Obsessional thoughts
    وهو عبارة عن أفكار ملحة ومستمرة أو شعور أو صورة غير سارة يعرف المريض بسخافتها ولا يستطيع كبتها . وعادة ما تكون الأفكار حول الدين والطهارة أو الجنس أو المرض . كالتفكير في الإصابة بمرض ما كالإيدز مثلاً أو مرض جنسي أو مرض في القلب أو السرطان مثلاً ، وكثيراً ما يتجه المرضى إلى العيادات غير النفسية للبحث عن مشاكلهم . يصحب الاكتئاب النفسي أكثر من 50% من الحالات .

    وسواس الأفعال Rituals
    وهو تكرار أفعال معينة كتكرار الوضوء أو تكرار الصلاة أو أجزاء منها أو غسل اليدين أو الاستحمام وقد تستغرق وقتاً طويلاً .

    القلق النفسي العام Generalized anxiety disorder
    يعرف على أنه التوتر وانشغال البال لأحداث عديدة لأغلب اليوم ولمدة لا تقل عن ستة اشهر ويكون مصحوباً بأعراض جسمية كآلام العضلات والشعور بعدم الطمأنينة وعدم الاستقرار وبضعف التركيز واضطراب الذم والشعور بالإعياء وهذه الأحاسيس كثيراً ما تؤثر على حياة المريض الأسرية والاجتماعية والعملية وغالباً ما يصيب الأعمار الأولى من الشباب ولكنه يحدث لجميع الأعمار.



    أكدت أبحاث جديدة أجريت على مجموعة من المتطوعين في الولايات المتحدة أن الاستماع للقرآن المرتل يساعد على تخفيف حالات التوتر النفسي الشديد .

    ووجد الباحثون أن لتلاوة القرآن أثراً مهدئاً على أكثر من 97 % من مجموع الحالات وتم رصد تغيرات لا إرادية في الأجهزة العصبية للمتطوعين مما أدى إلى تخفيف درجة التوتر لهم بشكل ملحوظ بالرغم من وجود نسبة كبيرة منهم لا يعرفون اللغة العربية .

    وأظهرت الاختبارات التي استخدمت رسومات تخطيطية للدماغ أثناء الاستماع للقرآن الكريم أن الموجات الدماغية انتقلت من النمط السريع الخاص باليقظة " 12 " و " 13 " موجة في الثانية إلى النسق البطيء " 8 " و " 10 " موجات في الثانية وهي حالة الهدوء العميق داخل النفس .

    كما تبين أن الأشخاص غير المتحدثين بالعربية شعروا بالطمأنينة والراحة والسكينة أثناء الاستماع لآيات كتاب الله رغم عدم فهمهم لمعانيه وهذا من أسرار القرآن العظيم واعجازه ..



    التوتر والقلق يسببان حالات الفم المحترق عند النساء




    أكدت دراسة أمريكية حديثة، نشرت فى مجلة طب الأسنان الأمريكية، أنه يوجد أكثر من مليون شخص فى العالم يعانون من مرض الفم المحترق، الذى يسبب شعوراً بالحرق فى الفم وسقف الحلق والشفاه واللسان، إضافة إلى فقدان جزئي أو كامل لحاسة التذوق وجفاف الفم والعطش.

    وأشار الباحثون إلى أن معظم المصابين من النساء.. حيث تصل نسبة الإصابة إلى ما يقرب من 70% عند النساء اللاتي يعانين من التوتر في سن العشرينيات والثلاثينيات، كما أن هذه النسبة تعاني غالباً من الأنيميا ومرض ارتداد المريء المعوي والسكري، ونقص المغذيات واختلال التوازن الهرموني، إضافة إلى الإصابة بفطريات الفم.

    وأضاف الباحثون أن تحسن المرضى لا يتم إلا بعد توقفهم عن ممارسة عادات الفم الناتجة عن التوتر والقلق، مثل الشد على اللسان أو عض اللسان

    (ألا بذكر الله تطمئن القلوب ، وتحط الذنوب و به يرضى علام الغيوب و به تفرج الكروب )​
     
  2. نمر الأصلي

    نمر الأصلي عضو جديد

    التسجيل:
    ‏11 أكتوبر 2007
    المشاركات:
    69
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    في بلاد الله الواسعه...
    أشكرك أخوي على هالموضوع وأعتقد كل كويتي هاليومين يعاني من أحدى المذكور أسفله...

    قلق الكوارث Post traumatic stress disorder

    حالات القلق الحاد Acute stress

    القلق العام Generalized anxiety disorder
     
  3. zoya_y

    zoya_y عضو جديد

    التسجيل:
    ‏26 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    9,261
    عدد الإعجابات:
    4
    مكان الإقامة:
    DREAM WORLD
    شكرا لك اوخيي ... فعلا أنا اعاني من القلق :(
     
  4. عاشق سدني

    عاشق سدني عضو جديد

    التسجيل:
    ‏10 أكتوبر 2007
    المشاركات:
    322
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    في الاعماق
    الله يبعد عنج القلق والحزن الدنيا كلها ماتسوى
    الانسان مايقتنع ولا راح يرتاح الا لمن يتيقن انه هدنيا فانيه وماينفعه الا عمله
    بس حبيت اضيف على الموضوع انه اهم شي في علاج الحزن والقلق
    اهو المحافظه على الصلاة وقراءة القران والابتعاد عنهم اكبر اسباب القلق كما قال الله تعالى قال تعالى ( ومن أعرض عن ذكري فإن له معيشة ظنكا * ونحشره يوم القيامة أعمى ) صدق الله العظيم
     
  5. salem.srsr

    salem.srsr عضو جديد

    التسجيل:
    ‏12 يوليو 2006
    المشاركات:
    1,826
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    KUWEIT
    بارك الله فيك ...
     
  6. INFINITI

    INFINITI عضو نشط

    التسجيل:
    ‏19 سبتمبر 2007
    المشاركات:
    4,316
    عدد الإعجابات:
    2
    مكان الإقامة:
    راس العايــــر
    شكرا جزيلا اخوي الكريم
    عاش
     
  7. برميت

    برميت عضو نشط

    التسجيل:
    ‏15 فبراير 2008
    المشاركات:
    4,292
    عدد الإعجابات:
    3
    يعطيك الف عافيه اخوي علي الموضوع الحلووو

    وانا اشوف افضل حل لعلاج التوتر النفسي هو (القران الكريم)

    وبارك الله فيك اخوي
     
  8. al7bebe

    al7bebe عضو نشط

    التسجيل:
    ‏24 مارس 2005
    المشاركات:
    10,052
    عدد الإعجابات:
    941
    على فكره انا ذكرت الموضوع للأهميتة في الوقت الراهن

    وكذلك الفكرة نشأة من استماعي لواحه القرآن في اذاعه الكويت كل يوم بعد الساعه 1 الظهر.
    وكان من ضمن الحلول لمواجهه التوتر هي :-
    1- تنظيم الوقت لأنجاز الاعمال بكتابته على ورقه
    2- تذكر كيف هو التوتر الحقيقي امام الله سبحانه يوم الحساب.
    3- الاستعانه دايماً بالله وهو المستعين المعين.
    4- الخير والمصيبه هي من عند الله يختبر بها عبادة.
    5- سماع القرآن في استمرار دواء وسكينه القلب
    6- الاستغفار سواء ارتكب ذنوب او لا
    7- التؤكل على الله قبل اي عمل
    8- لاتهتم بصغاير او كبار الامور واجعل العقل والاستشارة من كبار السن سيد التصرف.
    9- افرغ مافي خاطرك لمن تحبه .
    وسلامتكم............ اضحك مع الطفل http://www.youtube.com/watch?v=5P6U...pot.com/2007/03/most-butiful-lagher-baby.html
     
  9. yoyo1983

    yoyo1983 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏22 ابريل 2007
    المشاركات:
    22,658
    عدد الإعجابات:
    22
    مكان الإقامة:
    DaMBy
    جزاك الله خير