تعليق السيد تريشيت وسياسة البنك المركزي

الموضوع في 'تداول العملات' بواسطة السندباد البحرى, بتاريخ ‏11 ابريل 2008.

  1. السندباد البحرى

    السندباد البحرى عضو نشط

    التسجيل:
    ‏22 فبراير 2008
    المشاركات:
    358
    عدد الإعجابات:
    1
    أصر السيد تريشيت على موقفه وموقف البنك المركزي الأوروبي في سياسته للحد من التضخم والتي اعتبرها الخطوة المهمة في تحقيق هدف البنك المركزي الأوروبي وتعتبر سياسته الرقابية والتي نجدها في موقع البنك الرسمي عبر الانترنت والتي تنص على

    "الحفاظ على استقرار الأسعار و يهدف المركزي إلى الإبقاء على مستوى التضخم مادون لكن قريبا ً من 2% على المدى الزمني المتوسط "

    "The primary objective of the ECB’s monetary policy is to maintain price stability. The ECB aims at inflation rates of below, but close to, 2% over the medium term."

    وقد شدد السيد تريشيت على إن عام 2008 سوف يشهد نموا ً معتدلا ً لكن اقل من عام 2007 كنمو اقتصادي . لكنه يرى آثار التضخم ما زالت موجودة وظاهرة بشكل واضح ويتوقع أن يعاني الاقتصاد من التضخم حقا ً بسبب ارتفاع سعر الغذاء والطاقة مما يجعل الالتزام بالخطة هو الأفضل من حيث تثبيت مستوى الفائدة .

    فبالرغم من التباطؤ الذي يشهده العالم إلا إن البيانات الاقتصادية الفرعية التي ظهرت على الاقتصاد الأوروبي ما زالت تظهر تقدم في النمو الاقتصادي حتى ولو كان قليلا ً . لكنه أيضا ً ذكر بأن عدم التأكد من أداء الأسواق المالية وصل إلى الحد الأعلى ومن المتوقع أن يستمر هذا الوضع أكثر مما كان متوقعا ً .
    من جهة أخرى , فإن البنك المركزي الأوروبي سوف يتابع بدقة تطور مستوى الأجور لعلاقته المباشرة مع مستوى التضخم الذي ينعكس على الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي .
    وكان مجمل كلامه في تصريحه اليوم عن وضع الاقتصاد الأوروبي العام بأنه لا يعاني حتى الآن من أي آثار خطرة متأثرا ً بالاقتصاد الدولي .

    وأشار أيضا ً إلى غنه لا يوجد أي نية في رفع أو تخفيض الفائدة المرجعية بل البنك المركزي عازم على الإبقاء على إستراتيجيته على ما هي عليه عند سعر فائدة 4.00% .

    بالنسبة لمعدل البطالة فما يزال مرتفعا ً , وهذا يشكل تحديا ً أمام الاقتصاد من جهة النمو ولم يصل الاقتصاد الأوروبي إلى هدفه حين تفوق الوظائف العامة نسبة 70% . وأيضا ً بالرغم من تعرض أوروبا إلى القليل من المشاكل في القطاعات المصرفية إلا عن هذه المشاكل التي بدأت منذ عام 2007 قليلة نسبيا ً . وكذلك بالنسبة لسوق الإسكان والعقار , فقد هدأ خلال الفترة الماضية بشكل بسيط لكن لا دلائل عن وجود أزمة ائتمانية .

    النتيجة

    لا يوجد أي نية بتخفيض أو رفع معدل الفائدة المرجعية في أوروبا , والحفاظ على معدل الفائدة عند 4.00% هو الحل الأمثل للتخلص من التضخم المرتفع جدا ً بما إن الاقتصاد ما زال ينمو وحتى لو كان نموه بأقل من المعتاد إذ لا يوجد أي بيانات تظهر مخاوف حقيقية تنبئ بآثار غير مرغوبة على الاقتصاد عامّة .

    akedahmed@yahoo.com

    نقلا من http://www.*********.com/forums/index.php?