أغرب "فضائحية" عـربية

الموضوع في 'إستراحة المنتدى' بواسطة Abu Faisal, بتاريخ ‏9 فبراير 2004.

  1. Abu Faisal

    Abu Faisal عضو جديد

    التسجيل:
    ‏10 يناير 2004
    المشاركات:
    776
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الظهران
    أغرب "فضائحية" عـربية

    مقال للأستاذ / محمد الأحيدب

    جريدة الرياض

    عندما استشعرنا نحن العرب والمسلمين خطورة النية في تسخير تقنية البث المباشر التلفزيوني لإنشاء قنوات بث فضائية تعبر حدودنا وتغزو منازلنا، ركزنا في أواخر الثمانينات الميلادية على التحذير من مخاطر الغزو الفكري الغربي لمجتمعاتنا عبر القنوات الفضائية وتوقع كثيرون أن تستغل الدول الغربية هذه التقنية لإفساد الصالح من مجتمعاتنا عن طريق نشر الإباحية والتنصير وأفكار التحرر من القيم الأخلاقية وترويج ممارسة الجنس بطرق محرمة مبتذلة. وركز الدعاة وخطباء المساجد والواعظون على التحذير من الرياح القادمة من الغرب.
    لكن الذي حدث وبكل أسف هو ما لم يكن في حسبان أحد منهم وهو أن التسابق في عالم الإفساد بما فيه إفساد القيم والأخلاق جاء من قنوات عربية صرفة!! قنوات عربية التمويل واللغة والإخراج والممثلين والمخططين.
    الغرب بث قنوات فساد وجنس ومجون لكنه كعادته جعلها بمقابل مادي إما بطاقات مدفوعة الثمن أو عن طريق اشتراك أو اتصال هاتفي مكلف ولذا فإن الشريحة المتضررة محدودة جداً ولا تلبث مع أول أو ثاني فاتورة أن تكف وتتراجع.
    مشكلتنا بل مصيبتنا جاءت من رجال أعمال عرب لا يهمهم الربح بقدر ما تهمهم الشهرة ويكفيهم مردود الإعلان والاتصالات الهاتفية من البعض ليفسدوا الكل ان استطاعوا فكانت قنوات مجانية متاحة عبر كل الأقمار وبمجرد ضغطة زر الزناد القاتل للقيم والأخلاق.
    ما كدنا نحتج ونحذر من قنوات الغناء المبتذل والفيديو كليب الملوث بالعري والجنس الرخيص والإغراء وترويج بضائع الغانيات باسم الغناء حتى فوجئنا بقنوات عربية عجيبة لم يصل حتى الغربيون بكل ما لديهم من انحلال إلى عبقريتها في عالم الإفساد.
    تصوروا قناة عربية تبث على مدى 24ساعة يومياً لا تعدو كونها مجموعة كاميرات تصور إقامة مختلطة لمجموعة من النساء وأشباه الرجال في أحد الأوكار وتنقل بالصوت والصورة سلوكهم الرخيص غير الهادف، غير المحكوم بقيم أو أخلاق. تصورهم وهم يأكلون، وهم يرقصون وهم يتبادلون اللهو غير البريء والقبل والأحضان ثم إذا أقبل السحر ركزت الكاميرا على غرف نومهم، وللأمانة فإن النوم غير مختلط، لغرف نوم النساء وهن مستغرقات في نوم حقيقي يتقلبن ذات اليمين وذات الشمال، إحداهن تسعل من فرط التدخين والأخرى ذات نوم غير مستقر "تتبطح" تارة وتارة "تستلقى" وكاميرا لغرف نوم أشباه رجال شبه عراة بلباس داخلي سفلي.
    اما الشريط الإخباري اسفل الشاشة فيحمل رسائل غرام لا تقل مجوناً عما تحمله الكاميرا.
    هكذا.. شاشة القناة أشبه بشاشة المراقبة في بنك مركزي تنتقل بين الغرف ولا أدري أي عمل فني أو تجاري هذا وما هو مردود ما يصرف على بث فضائي حي مكلف لينقل تقلب وسعال وربما "...." مجموعة من النساء والأشباه وحمداً لله أن البث الفضائي لا ينقل الرائحة وإلا فإن الحساسات ستكون في مواضع مكلفة.
    أحد شخصيات القناة شبه رجل لا تستطيع الجزم بنوعه إلا بالتحسس كما كنا نفعل مع الحمام وهذا اشتهر بالبكاء والكاميرا تلاحقه وهو يضع رأسه بين رجليه وهو مكانه الطبيعي!! يبكي بكاءً شديداً لأن صديقه لم يفز ليصبح فناناً وكأن القناة تريد أن تجعل أجيالنا القادمة بكائين، نواعم يصعب التفريق بينهم وبين أخواتهم.
    في قادم الأيام من هذه الزاوية "بصوت القلم" سوف أركز على تعرية قنوات الغزو الفضائي المستعربة من عدة جوانب وأرجو أن لا يقول قائل لماذا تتابعها لأنني أرى أن من واجبنا كإعلاميين أن نطلع على أساليب مثل هؤلاء الأعداء لنحاربهم ونعريهم خصوصاً وأننا بإذن الله تخطينا المرحلة السنية التي قد تتأثر بمثل هذا الفحش.
    واسمحوا لي بأن أذيل كل زاوية تتناول هذا الموضوع بهذه العبارة وأن أكررها دون أن أمل أو تملوا أنتم "إنني أطالب بأن يتم ايقاف مثل هذه القنوات المشبوهة وإيقاف كل قنوات المجون العربية عن طريق قرار سياسي تتخذه القيادات العربية في اجتماعاتها لأن الأمر خطير ويتعلق بمصلحة أمة وشعوب وله انعكاسات سلبية خطيرة على أجيال قادمة ونحن أمة ذات قيم دينية وحضارة وأخلاق ولنا قضية تستوجب إعداد أجيال وبناء سمعة حسنة نستمد منها احترام العالم لنا وتقديره لقضيتنا ولا يجدر بنا أن ننتظر حتى نؤاخذ بما يفعل السفهاء منا.



    رسالة إلى كل من سمح لأهلة بمتابعة البرنامج


    أسألك سؤال أرجوا أن تجيب عليك بينك وبين نفسك فأنا لا أحتاج الجواب بقدر ما تحتاجه أنت
    هل ترضى أن تشارك اختك في البرنامج؟ هل ترضى لأختك أن تنام بين الأغراب وتبدل ملابسها أمام العالم وتتمايل بجسمها أمام أعين المشتهين له والمنكرين لعقلها .... حتماً جوابك لا ... إذا كنت تقول بأنها على أخلاق وأن هذا لن يؤثر فيها فكيف ترضى لها التعرض لمثل هذه الفتن وهي أمانة عندك ستسأل عنها يوم القيامة .... إن سماحك لأهلك بمتابعة البرنامج لهو بمثابة موافقة منك على ما يشاهدون فلا تستغرب أي تصرف غير أخلاقي من بنتك أو زوجتك أو أختك!! أخطر ما في البرنامج على أهلك ونسائك أنهم يظنون أن هذا هو الصحيح وأن ما يفعله الشباب في الأكاديمية لا عيب فيه ولا حرام ... وهنا يكمن الخطر من التساهل حتى تقع الفأس في الرأس ... أين الرجولة أين الغيرة أين الدين .. يا أخي يا ليت تفكر بعقلك وتكف عن ترديد ما تسمع في الإعلام الغربي وتطبيقه على مجتمع وبنات مسلمات عفيفات طاهرات فالحرية والتقدم ليست في تعرية المرأة وتجريدها من عفتها وكرامتها ... ودفعها بقوة نحو الرذيلة !!.



    الغيرة على النساء:
    قال سعد بن عبادة : لو رأيت رجلاً مع امرأتي لضربته بالسيف غير مصفح . فبلغ ذلك النبي صلى الله عليه وسلم فقال

    (( أتعجبون من غيرة سعد ، لأنا أغير منه ، والله أغير مني )) رواه البخاري




    il.
     
  2. الشامري

    الشامري عضو محترف

    التسجيل:
    ‏7 يناير 2004
    المشاركات:
    2,444
    عدد الإعجابات:
    45
    مكان الإقامة:
    الكويت
    حسبي الله ونعم الوكيل
    قد اثرت هذا الموضوع عن نفس البرنامج ولم تكن لدي فكرة كامله عنه ولكن بلغني ان بعض الشبان قد رفعو علم لا اله الا الله في هذا البرنامج دون استحياء وبكل وقاحه ...........
    الهم لا تؤاخذنا بما فعله السفهاء منا.
     
  3. العميد

    العميد عضو جديد

    التسجيل:
    ‏8 فبراير 2004
    المشاركات:
    215
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الرياض_السعودية
    حسبنا الله ونعم الوكيل
     
  4. ابوهاني

    ابوهاني عضو جديد

    التسجيل:
    ‏1 سبتمبر 2001
    المشاركات:
    691
    عدد الإعجابات:
    0
    فعلا جريمة اخلاقية ، ومؤامرة ضخمة على ابناء وبنات الامة !

    ولا اقول الا حسبي الله ونعم الوكيل .
     
  5. yaser

    yaser عضو جديد

    التسجيل:
    ‏9 يناير 2004
    المشاركات:
    162
    عدد الإعجابات:
    0

    معك يا أخي قلباً وقالباً .... وأشد على يدك ويد هذا الكاتب وأمثاله .... وأدعو الله سبحانه وتعالى أن يوفقهم للتصدي لهذا التيار المنحل والغير بريئ والقادم إلينا من كل حدب وصوب .... مستهدفاً هذه الأمة في عقيدتها أولاً .... بعد وسائل وطرق .... هذه بلا شك أحداها..... كما أدعو الجميع للتنبه لهذا الأمر الهام ...... ونشر مثل هذه المواضيع لفضح أعداء الإسلام والتنبيه منهم .


    وفق الله الجميع ،،،،



    أبو عمار
     
  6. اقتصاديه

    اقتصاديه عضو جديد

    التسجيل:
    ‏29 يناير 2004
    المشاركات:
    5
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    السعوديه
    حسبنا الله ونعم الوكيل
     
  7. الشامري

    الشامري عضو محترف

    التسجيل:
    ‏7 يناير 2004
    المشاركات:
    2,444
    عدد الإعجابات:
    45
    مكان الإقامة:
    الكويت
    >أفتى عميد كلية الشريعة والدراسات الاسلامية بجامعة الكويت الدكتور محمد الطبطبائي أمس بحرمة مشاهدة برنامج «ستار أكاديمي» الذي تعرضه محطة «ال بي سي»
    >
    >الفضائية اللبنانية والمشاركة فيه، سواء بالاتصال الهاتفي أو بإرسال الرسائل.
    >
    >
    > وأفاد الدكتور الطبطبائي في تصريح أمس انه «يحرم متابعة هذا البرنامج أو دعمه وعلى ولي أمر كل أسرة ان يمنع أهله من مشاهدة هذه البرامج امتثالا لقول الله تعالى(يا أيها الذين آمنوا قوا أنفسكم وأهليكم نارا)، وقول المصطفى صلى الله عليه وسلم: (كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته).
    > وحذر من «خطورة هذا البرنامج وأمثاله» كبرنامج «على الهوا سوا» الذي يقدم في قناة فضائية عربية أخرى «على القيم الأخلاقية في المجتمع»، وانه «أحد أسباب انسلاخ المجتمعات عن قيمها الاسلامية الحميدة».
    > ودعا الطبطبائي «الجماهير في الدول العربية وغير العربية الى مقاطعة هذا البرنامج وأمثاله، لما فيه من خطورة على القيم الأخلاقية في المجتمعات العربية والاسلامية وخصوصا منه الشباب، لما يتضمنه من ابتذال، من خلال تقديم مشاهد على الهواء مباشرة مليئة بالاسفاف والمعاصي والانحراف تعرض أمام الشباب والأسرة المسلمة».
    > وعن مشاركة الكويتي بشار في برنامج «ستار أكاديمي»، دعا الطبطبائي «الابن بشار»، بحسب وصفه، وكذلك جميع المشاركين، الى «الوعي بخطورة هذا البرنامج على أخلاق الشباب وألا يكون أداة لدى أعداء الدين لضرب القيم الاسلامية وخصوصا ان نشأته في المجتمع الكويتي المسلم المحافظ تمنعه من المشاركة في هذا البرنامج»، مطالبا اياه بـ «ان يعود الى أهله وعمله ويكرس جهده ووقته لخدمة والديه ووطنه لما يعود بالنفع على أهل بلده والمسلمين جميعا بدلا من المشاركة في مثل هذا البرنامج الذي يهدف الى افساد الأخلاق لدى الشباب المسلم».
    > وفي الاطار نفسه، استنكرت جمعية الشريعة ما تردد عن استضافة أحد فنادق الكويت المغنين المشاركين في «ستار أكاديمي».
    > واستغربت الجمعية «هذا الفكر الذي بدأ يجد سوقا بيننا وينوي تغريب الشعب الكويتي ومسخه من هويته الاسلامية من خلال محاولته الترويج لهذه التفاهات التي لا يرضى بها عاقل فضلا عن مسلم»، ولاحظت ان «هذا البرنامج يدعو الى الاباحية علنا ويقتل الحياء والشيم الكريمة عند الانسان فضلا عن المسلم»، مشيرة الى ان «التفاهات والتفسخ علنا وعلى الهواء مباشرة», واعتبرت ان «ما يحصل فيه شرك بالله وطقوس وثنية من تقديم القرابين والسجود لتلك المحبوبة وغيرها من أشياء تناقض الدين والعقيدة», وطالبت الجمعية «أصحاب القرار بعدم السماح لمثل هؤلاء بالدخول الى بلدنا، وايقاف مثل هذه القنوات التي تدعو الى المجون».
    > وقال الأستاذ في كلية الشريعة الدكتور محمد عبد فارس المطيران ان «الاهتمام الزائد الذي يحظى به هذا البرنامج، والمتابعة الكبيرة التي يلقاها عند شريحة كبرى من الشباب جاءا نتيجة عدة عوامل أهمها وأولها الخواء الفكري والثقافي الذي يعانيه كثير منهم الذي نتج عن ضياع الهوية الثقافية والانبهار بالفكر الغربي».
    > وتساءل: «أي نفع يرتجى من شاب يبذل ماله ووقته في متابعة مثل هذه التوافه في وقت تعاني الأمة الاسلامية من ويلات كثيرة في جميع المجالات والأصعدة».
    > ودعا عقلاء البلد ورجالاته، «ان يتفكروا في سر هذا الطوفان من الفساد الأخلاقي الذي يتدفق على بلدنا، والذي تنامى بشكل فظيع في الآونة الأخيرة، ثم يتبصروا في عواقبه وآثاره».
    > ووصف الناشط الاسلامي الدكتور سعد العنزي «ستار أكاديمي» بأنه «انحراف كبير أصاب الأمة الاسلامية وعقول الكثير من ابنائها، فانكبوا على مشاهدة هذه التفاهات التي لا تسمن ولا تغني من جوع»، داعيا علماء الأمة ان «يوجهوا الشباب والشابات الى ما هو خير لهم في أمور دنياهم وآخرتهم من باب الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وهو الأصل العظيم من أصل الدين».
    > وطالب العنزي «المسؤولين في وزارات الاعلام في العالم العربي والاسلامي ان يتقوا الله عز وجل في أفراد مجتمعاتهم ويراقبوه في ما يعرضونه على شاشات التلفزة وان يجنبوا المجتمعات الاسلامية مثل هذه الانحرافات الخطيرة والتفاهات التي لا يجوز عرضها»، مشيرا الى ان برنامج ستار أكاديمي يعرض الاختلاط بين الرجال والنساء في مكان واحد وما يفعلونه من تصرفات مشينة لا تليق بأخلاق المسلم ولا بمبادئنا الاسلامية وهذه البرامج مستقاة من برامج مماثلة في الغرب الأوروبي».
    > وأضاف انه «تقليد أعمى للغرب، ولقد نهانا الله ورسوله عن اتباع وموالاة أعداء الله، فهذه هجمة شرسة على العالم الاسلامي يراد من خلالها افساد المجتمعات الاسلامية في مشاهدة مثل هذه الانحرافات»، سائلا الله ان «يعصم المسلمين من السوء والفساد الذي من أعظمه ما يعرض في برنامج ستار أكاديمي».
    > ورأى المحاضر في كلية الشريعة الدكتور عبدالمحسن زبن المطيري ان «من الواجب علينا انكار هذه المفاسد التي تحصل في بلدنا، سواء ما كان من حفلات هلا فبراير الغنائية أو غيرها», وأضاف: «لقد تعرض المسلمون الى غزو خطير في بيوتهم بهذه الفضائيات، حيث اقتحمت الأسوار ووصلت الى ذوات الخدور، ومن أخطر البرامج ما يسمى (ستار أكاديمي) الذي ينحت في أخلاق الجيل الجديد محاولاً تغيير الهوية وطمس الفضيلة وتمزيق الحياء، فيجب على كل غيور اخراج هذا البلاء من بيته أو على الأقل مسح هذه القناة، والانكار على كل من يؤيد أو يثني أو يطري على هذه المجموعة الفاجرة».
    >


    منقول
     
  8. المعرف77

    المعرف77 عضو جديد

    التسجيل:
    ‏17 سبتمبر 2003
    المشاركات:
    10
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    ارض الكرمة
    كلن يشيل حتفه على كتفه


    حسبنا الله ونعم الوكيل

    والرعيه من الراعي
     
  9. التكانة

    التكانة عضو نشط

    التسجيل:
    ‏14 فبراير 2004
    المشاركات:
    588
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    نسأل الله العافية

    السلام عليكم

    فعلا ماذكره أخونا عن هذا البرنامج من أنه برنامج فساد للأخلاق مائة بالمائة ومن يشاهد هذا البرنامج سواء ذكر أو أنثى خاصة الصغار سيصبح الأمر هذا طبيعي جدا عندهم من الإختلاط الفاحش أضف إلى ذلك تبادل القبلات ولم بعضهم لبعض ، لا شك أن هذا يجعل هؤلاء المراهقين والمراهقات يحبون أن يتصرفوا بمثل هذا التصرف وإن كان من يشاهد هذا البرنامج لم تكن علاقة له من قبل فإنه يشتاق للعلاقة المحرمة نسأل الله العافية .

    الأهم من ذلك :

    لا شك أن أمور الإختلاط وأمور صور البنات وعريهم منتشر كثير كثير كثير في المجلات وفي الأسواق وفي الجرايد وفي أماكن كثيرة فنسأل الله أن يعيننا على هذة الفتن الكثيرة وقد قال شيخ الاسلام بن تيمية : وختلاط الرجال بالنساء كاختلاط النار بالحطب ، قصدي ليست في ستار أكاديمي فقط وكثير من الناس يعلم مفاسد الإختلاط ويعلم أن هذا الشي غير مقبول ولا يرضاه لأهله أبدا ، وإنكار هذه الأمور مطلوب منا جميعا ، والأهم هو محاربة أهل البدع وأهل الخرافات وأهل المناهج المنحرفة ولا شك أن البدع أحب إلى إبليس من المعصية كما قال شيخ الإسلام ، وبالمثال يتضح المقال :
    فلو جاء رجل وقال زنيت بأمي وأنجبت منها طفلا ، وجاء رجل وقال ذبحت دجاجة عند قبر أيهما أشد؟

    في نظر كثير من الناس يتصور أن الزنا أشد وهذا ليس بصحيح إطلاقاا ولكن الأشد هو الذبح عند القبر لأنه صرف نوع من أنواع العبادة لغير الله وهو الشرك الأكبر أعاذنا الله وإياكم منه .

    قصدي من الموضوع هو أن هناك دعاة ضلالة منهم الحبيب الجفري الذي يدعو للشرك بالله تبارك وتعالى ويقول لا نرى بالطواف على القبور بأساويتعبد الله بالطبول وغيرها فمثل هؤلاء ينبغي أن نهتم بالرد عليهم وتبيين للناس خطرهم لأنهم على منهج منحرف .
    أطلت عليكم والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته