والآن الدور على إدارة البورصه لتأكيد أو نفي هذا الخبر حتى لايزيدون ضحايا البحر

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة سايق الخير74, بتاريخ ‏6 يوليو 2008.

  1. سايق الخير74

    سايق الخير74 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏9 سبتمبر 2007
    المشاركات:
    1,667
    عدد الإعجابات:
    2
    اقتصــــــــــــاد


    استبعدت الإلغاء الجماعي حتى لا يبدو الأمر وكأنه »سلق بيض«
    خطة للتصالح بين البورصة والشركات المعارضة تعتمد الإلغاء المتدرج للقرارات الخلافية »الواحد تلو الآخر«
    كتب ـ الأمير يسري:
    كشفت مصادر متابعة عن الملامح الرئيسة لخطة التصالح بين لجنة السوق وادارة البورصة مع مجموعة الشركات المعارضة التي تتضمن أن تبدأ لجنة سوق الكويت للأوراق المالية خلال الفترة المقبلة تمهيد الطريق أمام انهاء الخلاف مع مجموعة شركات الـ 76 عبر الغاء القرارات الخلافية مشيراً الى أن اللجنة التنسيقية تلقت مؤشراً على هذا التوجه من قبل وزير التجارة والصناعة ورئيس لجنة السوق أحمد باقر خلال لقاء الأسبوع الماضي.
    وكشفت المصادر عن الآلية التي سيتم بها انهاء الخلاف الذي يتمثل في اتباع سياسة المراحل لالغاء القرارات الخلافية دون أن يتم الأمر دفعة واحدة حتى لا ينظر الى الأمر وكأنه قرارات تم اتخاذها على طريقة »سلق البيض« بل قرارات مدروسة استنبطت حاجة السوق وشركاته المدرجة.
    ولفتت المصادر الى أن كافة القرارات الباطلة بأحكام قضائية سيتم الغاؤها أولاً على أساس أن الوضع الحالي لا يستقيم بوجود قرارات ألغاها القضاء بعبارات صريحة وواضحة لا لبس فيها.

    أولية الالغاء

    وأشارت المصادر الى أن أول القرارات الخلافية التي سيتم الغاؤها ستكون قرارات التحييد استناداً على توجه يعتمد الأخذ بالأحكام القضائية الصادرة بهذا الخصوص على قاعدة أن قرار التحييد كان اجتهادا في تفسير قانون غير واضح وهو أمر يقبل الصواب والخطأ.
    ولفتت المصادر الى أن قرار منع الاندماج بين شركة مدرجة وأخرى غير مدرجة تم رفض طلب ادراجها بمعاقبة المدرجة بالايقاف عن التداول سيكون القرار الثاني المتوقع الغاؤه خصوصا في ظل وجود حكم قضائي أبطل قرار لجنة السوق في هذا الخصوص اضافة الى ما يشوب هذا القرار من شخصانية كونه جاء تفصيلا لحالة بعينها.وذكرت المصادر أن ثالث القرارات المتوقع الغاؤها سيكون قرار لجنة السوق بتقييد زيادة رؤوس الأموال للشركات الأقل من 10 ملايين دينار على اعتبار أن صيانة الملكية الخاصة هي حق أصيل لا منازعة فيها طالما أن القرار تم اتخاذه من قبل الجمعية العمومية لأي من الشركات على قاعدة أن الجمعية العمومية هي أعلى سلطة في أي شركة وبالتالي سيدة قرارها.
    من جهة أخرى فان التشدد في الادراج سيتم الغاؤه عملياً في أول اجتماع للجنة الفنية لسوق الكويت للأوراق المالية المتوقع في شهر أغسطس المقبل من خلال الموافقة على كافة الطلبات المستوفاة لشروط الادراج بعيدا عن سياسة البحث عن النيات.

    التحالف مستمر

    على صعيد متصل بالأمر أشار مصدر مطلع أن الشركات المعارضة لادارة البورصة اتفقت مبدئياً على استمرار تحالفها ك " لوبي " يدافع عن مصالح الشركات المدرجة حتى في حال تم الغاء كافة القرارات الخلافية على اعتبار أن استمرار الكيان يبقى أمرا مبررا للدفاع عن مصالح الشركات.
    ولفت المصدر الى أن اللجنة التنسيقية لمجموعة الـ 76 أكدت هذا الأمر صراحة لوزير التجارة والصناعة في أن التحالف مستمر حتى في حال تم الاتفاق على حلول كاملة لمجموعة شركات الـ 76 .
    من جهة أخرى أفاد مصدر متابع أن فصيلا في مجموعة الـ 76 أبدى تحفظاً على عدم تمثيله في اللجنة التنسيقية رغم أنه يضم نحو 6 شركات مدرجة في ظل مؤشرات الى أن توجه لمحاولة ارضاء هذا الفصيل عبر تمثيله باللجنة التنسيقية باضافة مقعد خامس.


    تاريخ النشر: الاحد 6/7/2008
     
  2. بوعبدالله _ 66

    بوعبدالله _ 66 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏22 يوليو 2007
    المشاركات:
    510
    عدد الإعجابات:
    5
    مشكور سايق الخير على نقل الخبر :)

    وان شاءالله اول قرار يتم القائه اللي باللون الاحمر ;)
     
  3. مدور الفوايد

    مدور الفوايد عضو نشط

    التسجيل:
    ‏5 أكتوبر 2007
    المشاركات:
    677
    عدد الإعجابات:
    0
    السوق إلي 16500 بقيادة البحر وبدعم من زين
     
  4. متداول جديد

    متداول جديد موقوف

    التسجيل:
    ‏21 يوليو 2006
    المشاركات:
    499
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    خطة للتصالح بين البورصة والشركات المعارضة تعتمد الإلغاء المتدرج للقرارات الخلافية »ال

    استبعدت الإلغاء الجماعي حتى لا يبدو الأمر وكأنه »سلق بيض«
    خطة للتصالح بين البورصة والشركات المعارضة تعتمد الإلغاء المتدرج للقرارات الخلافية »الواحد تلو الآخر«
    كتب ـ الأمير يسري:
    كشفت مصادر متابعة عن الملامح الرئيسة لخطة التصالح بين لجنة السوق وادارة البورصة مع مجموعة الشركات المعارضة التي تتضمن أن تبدأ لجنة سوق الكويت للأوراق المالية خلال الفترة المقبلة تمهيد الطريق أمام انهاء الخلاف مع مجموعة شركات الـ 76 عبر الغاء القرارات الخلافية مشيراً الى أن اللجنة التنسيقية تلقت مؤشراً على هذا التوجه من قبل وزير التجارة والصناعة ورئيس لجنة السوق أحمد باقر خلال لقاء الأسبوع الماضي.
    وكشفت المصادر عن الآلية التي سيتم بها انهاء الخلاف الذي يتمثل في اتباع سياسة المراحل لالغاء القرارات الخلافية دون أن يتم الأمر دفعة واحدة حتى لا ينظر الى الأمر وكأنه قرارات تم اتخاذها على طريقة »سلق البيض« بل قرارات مدروسة استنبطت حاجة السوق وشركاته المدرجة.
    ولفتت المصادر الى أن كافة القرارات الباطلة بأحكام قضائية سيتم الغاؤها أولاً على أساس أن الوضع الحالي لا يستقيم بوجود قرارات ألغاها القضاء بعبارات صريحة وواضحة لا لبس فيها.

    أولية الالغاء

    وأشارت المصادر الى أن أول القرارات الخلافية التي سيتم الغاؤها ستكون قرارات التحييد استناداً على توجه يعتمد الأخذ بالأحكام القضائية الصادرة بهذا الخصوص على قاعدة أن قرار التحييد كان اجتهادا في تفسير قانون غير واضح وهو أمر يقبل الصواب والخطأ.
    ولفتت المصادر الى أن قرار منع الاندماج بين شركة مدرجة وأخرى غير مدرجة تم رفض طلب ادراجها بمعاقبة المدرجة بالايقاف عن التداول سيكون القرار الثاني المتوقع الغاؤه خصوصا في ظل وجود حكم قضائي أبطل قرار لجنة السوق في هذا الخصوص اضافة الى ما يشوب هذا القرار من شخصانية كونه جاء تفصيلا لحالة بعينها.
    وذكرت المصادر أن ثالث القرارات المتوقع الغاؤها سيكون قرار لجنة السوق بتقييد زيادة رؤوس الأموال للشركات الأقل من 10 ملايين دينار على اعتبار أن صيانة الملكية الخاصة هي حق أصيل لا منازعة فيها طالما أن القرار تم اتخاذه من قبل الجمعية العمومية لأي من الشركات على قاعدة أن الجمعية العمومية هي أعلى سلطة في أي شركة وبالتالي سيدة قرارها.
    من جهة أخرى فان التشدد في الادراج سيتم الغاؤه عملياً في أول اجتماع للجنة الفنية لسوق الكويت للأوراق المالية المتوقع في شهر أغسطس المقبل من خلال الموافقة على كافة الطلبات المستوفاة لشروط الادراج بعيدا عن سياسة البحث عن النيات.

    التحالف مستمر

    على صعيد متصل بالأمر أشار مصدر مطلع أن الشركات المعارضة لادارة البورصة اتفقت مبدئياً على استمرار تحالفها ك " لوبي " يدافع عن مصالح الشركات المدرجة حتى في حال تم الغاء كافة القرارات الخلافية على اعتبار أن استمرار الكيان يبقى أمرا مبررا للدفاع عن مصالح الشركات.
    ولفت المصدر الى أن اللجنة التنسيقية لمجموعة الـ 76 أكدت هذا الأمر صراحة لوزير التجارة والصناعة في أن التحالف مستمر حتى في حال تم الاتفاق على حلول كاملة لمجموعة شركات الـ 76 .
    من جهة أخرى أفاد مصدر متابع أن فصيلا في مجموعة الـ 76 أبدى تحفظاً على عدم تمثيله في اللجنة التنسيقية رغم أنه يضم نحو 6 شركات مدرجة في ظل مؤشرات الى أن توجه لمحاولة ارضاء هذا الفصيل عبر تمثيله باللجنة التنسيقية باضافة مقعد خامس.


    تاريخ النشر: الاحد 6/7/2008
     
  5. boursachi

    boursachi عضو نشط

    التسجيل:
    ‏22 أغسطس 2007
    المشاركات:
    554
    عدد الإعجابات:
    0
    سالفة الغاء قرارات التحييد مع كل احترامي مو طيب منهم
    الا جان عندهم احكام من التمييز امر "استشاري" على المشتهى ياخذون فيه او لا.. تكون مصيبة هذي بعد

    ومسألة زيادة راس المال الشركات الي تحت ال10 مليون .. شخصيا اشوف انه جيد .. يعني ذاك اليوم صفاة عالمي يقولون لهم نية بزيادة راس المال ل100 مليون دينار .. شدعوة شدعوة؟ هذا والشركة كانت خسرانة .. انت عابل بالي عندك بالاول .. صج قلنا ادارة السوق عليها ماخذ كثيرة ومطلوب منها تفسير العديد من الامور, بس عاد الشركات لا يصدقون اعمارهم وايد

    ومسالة الادراجات .. خل يدرجون الي يبونه .. لو ان شاء الله شركة ما عندها الا مشروع واحد عبارة عن تأجير جت سكيّات عند نينو .. كيفهم .. بس بالأول نعدل المؤشرات الاساسية للسوق وكيفية تعاملها مع التداول اليومي عشان ما تصير السالفة هشك بشك من اولها ليه اخرها

    رايي المتواضع :)
     
  6. الاوربي

    الاوربي موقوف

    التسجيل:
    ‏24 ابريل 2008
    المشاركات:
    1,590
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    sk
    شلون عندما تسيل دماء المؤشر الموشر 15 الف

    البحر هاذا هو الى يبي يدهووركم انا كنسلت من صفحت السوق لو يروح عشرين دينار الله يرزقهم انا رزق من وراه مابيه
    لووووووووووووووول خربتهاااااا:)

    الله يرزقكم والله يعينكم
     
  7. خبير النفط

    خبير النفط عضو نشط

    التسجيل:
    ‏15 يناير 2007
    المشاركات:
    4,638
    عدد الإعجابات:
    54
    يتصالحون ما يتصالحون بالطقاق الى يطقهم المهم يحركون اسهمنا و بس