من يفيدنا عن الحيل والخداع المفتعل من أصحاب الشركات

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة shaij, بتاريخ ‏15 يوليو 2008.

  1. shaij

    shaij عضو جديد

    التسجيل:
    ‏27 يوليو 2007
    المشاركات:
    60
    عدد الإعجابات:
    0
    المخادعة : هي الإحتيال و المراوغة بإظهار الخير مع إخفاء الشر , ليحصل مقصود المخادع . ولا ريب أن من تدبر القرأن و السنة و مقاصد الشارع , جزم بتحريم الحيل و بطلانها , و ان صاحبها معرض لسخط الله تعالى و أليم عقابه , و يترتب على ذلك أن ينقض على صاحبها مقصوده منها بحسب ارادته تعالى , وذلك في كل حيلة يحسبها , لقوله تعالى " وينكرون و ينكر الله و الله خير الماكرين " وفي الحديث الصحيح الذي رواه مسلم ( أهل النار خمسه , ذكر منهم رجل لا يصبح ولا يمسي إلا و هو يخادعك عن اهلك ومالك ) .

    الله يهدي أصحاب الشركات و صناع السوق إلي يبهذلون الناس و يسرقون فلوسهم بالحيل و الخداع , حسبالهم الغش بس بزيادة الماي على اللبن , ولاّ تغيير تاريخ الصلاحية و المنتج . السؤال .

    من يقدر يفيدنا و يفيد الأخوة الأعضاء من بعض هذه الحيل حتى لا يقع بها أخواني الأعضاء . وشكرا .