بنك البحرين الدولي

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة أسد سليمان ملك, بتاريخ ‏28 يوليو 2008.

  1. أسد سليمان ملك

    أسد سليمان ملك عضو مميز

    التسجيل:
    ‏15 مايو 2008
    المشاركات:
    8,658
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    uk
    كان في بنك في قطاع الشركات الغير كويتيه الا وهو بنك البحرين الدولي اشصار عليه والي كان عنده اسهم فيه شنو وضعه
    الي عنده اي فكره لايبخل معلينا
     
  2. البحرين

    البحرين عضو نشط

    التسجيل:
    ‏15 فبراير 2007
    المشاركات:
    200
    عدد الإعجابات:
    0

    اظنة تحت التصفية، بس هذا البنك كلش قديم
     
  3. أسد سليمان ملك

    أسد سليمان ملك عضو مميز

    التسجيل:
    ‏15 مايو 2008
    المشاركات:
    8,658
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    uk
    للرفع
     
  4. abo saleem

    abo saleem عضو جديد

    التسجيل:
    ‏2 ابريل 2009
    المشاركات:
    651
    عدد الإعجابات:
    2
    مكان الإقامة:
    الكويت
    ياجماعه والله نفس سؤال بو سليمان :)

    ياليت اللي عنده فكره يجاوبني عليه

    لنا اسهم فيه مادري شصار عليه

    تونا نفتح الكاشيه لوووول

    بو سليمان حتى قبل سنه تقط بدليات :p
     
  5. sss sss

    sss sss عضو جديد

    التسجيل:
    ‏6 نوفمبر 2006
    المشاركات:
    62
    عدد الإعجابات:
    6
    تم تخفيض رأس ماله .. وصار كلام عن التصفية لكن ماصفو " وش يذكرنا :) "

    لكن الرخصة لازالت موجودة .. ما اشطبو الشركة " على ذمة أحد المساهمين "

    يمكن يجي يوم ويرجع الروح لها .. دام في نبض :d

    الله يعوضكم بأحسن منه إن شاءالله
     
  6. abo saleem

    abo saleem عضو جديد

    التسجيل:
    ‏2 ابريل 2009
    المشاركات:
    651
    عدد الإعجابات:
    2
    مكان الإقامة:
    الكويت

    الله يجزاك خير sss

    بس ابفهم يعني الحين راحت علينا الاسهم

    وهل اذا رجع مره ثانيه ترد لنا الاسهم

    لانه شهادته للحين موجوده عن الوالد الله يطول عمره
     
  7. أسد سليمان ملك

    أسد سليمان ملك عضو مميز

    التسجيل:
    ‏15 مايو 2008
    المشاركات:
    8,658
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    uk
    ههههههههههههههههه

    كح كخ كه


    شنو هالموضوع المغبر:)

    السهم مع الريح:)
     
  8. سراب الخليج

    سراب الخليج عضو جديد

    التسجيل:
    ‏2 يوليو 2004
    المشاركات:
    14
    عدد الإعجابات:
    0
    بصراحة أنا لي أسهم في البنك وصراحة أقول الله يعوضنا إن شاء الله ،ولكن بتاريخ 22\7\2009 م شفت شي قلت في أمل ينبظ بعد، شفت كشف أحد الجلسات بقصر العدل فيه كانت قضية مرفوعه بإسم البنك على إحدى الشركات مطالبه مالية ، قلت معناها في أمل بعد وعلى الله :(
     
  9. abo saleem

    abo saleem عضو جديد

    التسجيل:
    ‏2 ابريل 2009
    المشاركات:
    651
    عدد الإعجابات:
    2
    مكان الإقامة:
    الكويت
    علينا ونص شلون معلينا :p :mad:


    اخوي سراب الخليج

    ان راح مايشوف شر

    وان رجع حياه الله
     
  10. nabeels8

    nabeels8 موقوف

    التسجيل:
    ‏23 يونيو 2004
    المشاركات:
    5,436
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    في البيت
    مستثمرون سعوديون يعرضون إنقاذ «بنك البحرين الدولي»

    المنامة: هناء بوحجي
    قدمت مجموعة مكونة من خمسة مستثمرين سعوديين مقترحا لانقاذ «بنك البحرين الدولي» الذي يعاني من مصاعب مالية كبيرة أفضت به الى التفكير في انهاء وجوده.
    وقال أحد المستثمرين الذين ينوون اعادة الحياة الى المصرف فراس الزامل، وهو رجل أعمال سعودي لـ«الشرق الأوسط» ان مجموعة المستثمرين السعوديين الذين وصفهم بأنهم أسماء معروفة في سوق المال السعودية قدموا أمس مقترحا الى الأطراف الثلاثة مؤسسة نقد البحرين، ادارة المصرف، والدائنين، مكونا من ثلاث نقاط يسعون من خلاله الى انعاش المصرف وابقائه بعد ضخ الأموال المناسبة لذلك. ولم يكشف الزامل عن قيمة المبالغ التي تنوي المجموعة ضخها الى المصرف واكتفى بالقول «انها ستخضع للتفاوض». ويشتمل المقترح الذي يقدمه المستثمرون السعوديون على ثلاث نقاط أساسية الاولى ضخ رأسمال جديد (أسهم جديدة) في المصرف، وضخ رأسمال عامل جديد بالاضافة الى شراء المقرضين قصيري الأجل. والمعروف أن حجم القروض قصيرة الأجل يبلغ حجمها نحو 260 مليون دولار ولكن الزامل استبعد أن يتم شراء الديون بهذه القيمة وانما ستخضع الى تسويات.

    وقال الزامل ان عرض المجموعة يتضمن أيضا توافر الفرصة للمستثمرين الأصليين في المصرف للدخول مرة أخرى في المصرف بالمساهمة في عملية ضخ الأموال المنقذة اليه. وأضاف ان مؤسسة نقد البحرين رحبت بفكرة المستثمرين المرتقبين الا أنه استبعد أن يتم اتخاذ قرار سريع في الأمر. والمعروف أنه من المقرر أن تجتمع الجمعية العمومية العادية وغير العادية غدا الأربعاء من أجل تقرير مصير المصرف والبحث في خياري انهاء وجوده وهما اما تسسييل الأصول أو التصفية.
     
  11. nabeels8

    nabeels8 موقوف

    التسجيل:
    ‏23 يونيو 2004
    المشاركات:
    5,436
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    في البيت
    بنك البحرين الدولي يقلص استثماراته في أميركا
    قال بنك البحرين الدولي إنه بدأ بتقليص أنشطته الاستثمارية في الولايات المتحدة بعد أن مني بخسارة تصل إلى 30 مليون دولار في استثمارات في السوق الأميركية عام 2001.

    وأعرب الرئيس التنفيذي للبنك روبن مكلفيني عن ثقته بأن البنك الاستثماري الدولي سيعود إلى تحقيق الربحية العام الجاري. وقال إن البنك سيبيع بعض ممتلكاته العقارية في بريطانيا ويتوقع أن يحقق من ذلك أرباحا تصل إلى 80 مليون دولار في العامين القادمين.

    وقال "بنك البحرين الدولي يقلص تدريجيا من استثماراته في الولايات المتحدة وليس أوروبا في هذه المرحلة وسيعاد توجيه هذه الاستثمارات إلى مزيد من الأعمال في الشرق الأوسط" ولم يقدم تفاصيل أخرى.

    وقال إن 60% من محافظ استثمار البنك وقيمتها 880 مليون دولار في الولايات المتحدة و29% في أوروبا والبقية في الشرق الأوسط. وقال "رغم الخسائر لايزال لدينا قاعدة رأسمالية قوية ونسبة كفاية رأسمال جيدة تتجاوز 18% وهدفنا الوصول إلى عائد 15% على الأسهم في نهاية عام 2003 ونعتقد أنه هدف قابل للتحقيق".

    وقال إن البنك سيواصل تقليص محفظته الاستثمارية من السندات وكثير من حيازاته من الأسهم الخاصة وذلك في إطار إستراتيجية لتقليص ملكيته لاستثمارات ضخمة في الأسهم الخاصة.

    وقال إن كراون ديلمون وهي شركة عقارية بريطانية يمتلكها البنك بالكامل ستبيع ثلاثة مشروعات هذا العام وبين ثمانية وعشرة مشروعات عام 2003. وقال "الربح من المبيعات سيكون كبيرا، نتوقع أرباحا بين 60 مليون دولار و80 مليونا في العامين القادمين".
     
  12. nabeels8

    nabeels8 موقوف

    التسجيل:
    ‏23 يونيو 2004
    المشاركات:
    5,436
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    في البيت
    بنك البحرين الدولي سيخسر 80مليون دولار
    الوسط - المحرر الإقتصادي

    علمت «الوسط» أن «بنك البحرين الدولي» قرر بيع محفظة سنداته في الولايات المتحدة الأميركية لدعم سيولته. الأمر الذي سيؤدي إلى إلحاق خسائر جسيمة بالمصرف تتراوح ما بين 70 إلى 80 مليون دولار أميركي.

    يأتي ذلك بسبب نقص شديد بالسيولة في المدى القصير لدى المصرف نتيجة لاستمرارية الأوضاع المتردية في مناخ الاستثمار الدولي، إضافة إلى التوقعات غير الإيجابية لهذا المناخ في المستقبل القريب.

    كما أدت حالة عدم استقرار الأسواق العالمية والتوقعات بارتفاع نسبة المخاطر السياسية في المنطقة إلى الحد من مقدرة المصرف من الحصول على مصادر تمويلية جديدة.

    وقد طلب مجلس إدارة المصرف من مدققي الحسابات إجراء مراجعة مرحلية للبيانات المالية الموحدة، والتي ستحدد القيمة السوقية الحقيقية لأصول المصرف.وقد عقد اجتماع غير عادي للجمعية العامة لمساهمي المصرف يوم السبت الماضي لحسم الموقف، و على ضوء ذلك تم إقرار إصدار أسهم جديدة لتعزيز رأسمال المصرف الذي سيمكنه من مباشرة خطة العمل الجديدة للمصرف شريطة موافقة مؤسسة نقد البحرين ودائني المصرف على هذه الخطة. كما ان الإدارة التنفيذية للمصرف ستقوم خلال الأسبوع الجاري بإجراء مفاوضات مع دائنيه، لإعادة جدولة القروض المستحقة عليه.

    والتزم أعضاء مجلس الإدارة بدعم المصرف عبر ضخ أموال على شكل قروض. يذكر ان مؤسسة نقد البحرين على علم كامل بالخطوات التي اتخذها وسيتخذها المصرف للخروج من مشكلته الآنية
     
  13. nabeels8

    nabeels8 موقوف

    التسجيل:
    ‏23 يونيو 2004
    المشاركات:
    5,436
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    في البيت
    إفلاس البنوك في البحرين يهدد موقعها المصرفي في المنطقة

    «أرابيز ترندز»: محللون يقللون من أثر تصفية بنك البحرين الدولي وخطورة موقف «بي إم بي» على مرفأ البحرين المالي

    لندن: «الشرق الأوسط»
    وضع المسؤولون المسمار الاخير في نعش مصرف البحرين الدولي. ففي اوائل شهر مايو (ايار) الحالي، وقع المودعون والمقرضون اتفاقية «برتوكول تحقيق الودائع للمصرف»، أي انهم خفضوا خسائرهم وحصلوا على ما يمكن ان يحصلوا عليه من مصرف الاستثمار الذي شاهد ازدهارا كبيرا في الماضي.
    وتعتبر هذه الخطوة، حسب تقرير تنشره مجلة ارابيز ترندز (Arabies TRENDS) في عددها لشهر يونيو (حزيران) الذي يصدر هذا الاسبوع، نهاية واحدة من المراحل المؤسفة في تاريخ قطاع المصارف في البحرين في الآونة الاخيرة. فلمدة 20 سنة كان مصرف البحرين الدولي يمثل نجاح قطاع مصارف الاوف شور في البحرين - فقد كان مصرفا صغيرا ويحقق ارباحا عالية. وينطبق الامر على منافسه المحلي بنك البحرين للشرق الاوسط «بي ام بي» الاستثماري. وقد حقق المصرفان ارباحهما عن طريق استثمار اموال الاثرياء في الاسواق الغربية. وشهد المصرفان زيادة كبيرة في الارباح خلال التسعينات.

    الا ان الامور بدأت في التدهور مع بداية القرن الجديد، عندما انهارت اسواق الاوراق المالية الاميركية والاوروبية. وخسر المصرفان كميات كبيرة من الاموال في الاسهم الاوروبية والاميركية، ولا سيما في سندات المؤسسات. وحتى الاستثمار في الشركات الناجحة اخذ في التدهور مع نقص السيولة. وكان بنك البحرين الدولي و«بي ام بي» بين مؤسسات استثمارية خاصة في عدد من الشركات الاميركية، الا ان ضعف سوق الاوراق المالي يعني عدم تمكنهما من التخلص من هذه الاستثمارات. ولم يتمكن المصرفان من تسديد ديون الى المصارف الغربية في عام 2002. وذكر شهيد حميد رئيس ادارة الودائع في هيئة الاسهم والاستثمارات في البحرين، في تقرير «ارابيز ترندز» ان «مصرف البحرين الدولي تعرض لخسائر كبيرة واحتاج الى دعم جديد، لم يتمكن من الحصول عليه». اما مصرف «بي ام بي» فقد مني بخسائر كبيرة ويواجه مشاكل في السيولة.

    وبينما اغلق مصرف البحرين الدولي، لا يزال مصرف «بي ام بي» يواجه معركة الاستمرار. وذكرت الادارة انه على ثقة من ان المصرف سيتمكن من التغلب على تلك المشاكل. الا ان دارين ستبينغ المحلل الرئيسي للمصرف في وكالة التقييم «كابيتال انتليجنس» التي تتخذ من قبرص مقرا، ان مشكلة المصرفين عرضت مصداقية البحرين كمركز مصرفي جيد الى ضربة قاصمة.

    واوضح «كانت هناك بعض ردود الفعل السلبية بالنسبة لقطاع المصارف في البحرين، ولا سيما مصارف الاستثمار. وقد جعلت الامور اكثر صعوبة بالنسبة لهم (بالاقتراض من المصارف الدولية) ولم يتمكن المصرفان من تسديد ديونهما، وهو ما اثر سلبا على المخاطر في البحرين».

    واستطرد قائلا ان قطاع المصارف الدولي لا يزال يعتقد، بالنسبة للخليج، ان البحرين ذات سمعة قوية لكونها بلدا مفتوحا. واشار ستوبينغ «ان وكالة النقد البحرنية لم تحاول اخفاء الامر، وهو ليس بالسيئ. ولكن بعض المصارف ربما تسأل «هل غضت وكالة النقد البحرينية الطرف عما كان يحدث؟».

    وفي الوقت الذي تنشط فيه دبي في معركة موقع المصارف الاول في المنطقة، فإن ذلك يمكن ان يتسبب في الاضرار بخطط البحرين لترويج ميناء البحرين المالي باعتباره العاصمة المالية في المنطقة. لكن المحللين يقولون انه من غير المناسب المبالغة في استقراء الاشارات.

    واشار ستوبينغ الى ان «البحرين بنت سمعتها طوال فترة طويلة. وهي لا تزال مقرا لعديد من المؤسسات المالية ومستمرة في جذب المزيد». وهو ما يقره شهيد حميد الذي قال «لم اشهد تأثيرا لذلك. فالسوق تقبل الامر على اساس ان هذا يحدث في كل مكان: المؤسسات تفلس».