2.6 مليار دينار لتغطية الاكتتابات في البورصة قبل نهاية العام

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة خلطة الكذله, بتاريخ ‏5 أغسطس 2008.

  1. خلطة الكذله

    خلطة الكذله عضو جديد

    التسجيل:
    ‏17 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    110
    عدد الإعجابات:
    0
    http://www.aljarida.com/aljarida/Article.aspx?id=72141
    راعي السـهم
    2.6 مليار دينار لتغطية الاكتتابات في البورصة قبل نهاية العام
    زيادة رأسمال زين وحدها تمثل 1.81 مليار بنسبة 69%
    يوسف كرم

    تقف البورصة على أعتاب مرحلة مهمة من تحدي السيولة النقدية، إذ بلغ حجم الاكتتابات المطلوبة لتغطية نفقة زيادة رأس المال للشركات المدرجة 2.6 مليار دينار.

    كشفت إحصائية مالية أعدتها «الجريدة» أن نسبة تغطية اكتتابات زيادات رؤوس الاموال، التي انهت اكتتاباتها في بورصة الكويت، قد بلغت 12.8% فقط شملت كل الشركات المدرجة في سوق الكويت للأوراق المالية التي كانت قد أعلنت طلب استدعاء زيادات رؤوس الأموال، وبينت الإحصائية أن عدد الشركات التي قد قامت باستدعاء رؤوس أموالها قد بلغ 8 شركات، في مقابل 14 شركة سيكون لها حق استدعاء زيادة رأس المال خلال الأيام القادمة، حيث بلغت القيمة الاجمالية للاكتتابات القائمة لزيادات رؤوس الاموال القائمة، التي لم تستدع حتى الآن، 2.6 مليار دينار كويتي اي ما يوازي 6.6 مليارات دولار اميركي.

    وأشارت الاحصائية إلى ان نسبة 87.2% المتبقية من إجمالي تكلفة الاكتتاب للشركات سيكون لشركة زين نصيب الأسد منها، إذ ستبلغ تكلفة الاكتتاب لشركة زين 1,81 مليار دينار كويتي، وقد تم تحديد موعد اكتتاب زيادة رأسمال لشركة زين الذي سيتم ما بين 17 أغسطس وحتى 18 سبتمبر القادم، كما بينت الاحصائية أن حجم زيادة رأسمال شركة مجموعة الصناعات الوطنية سيبلغ 264 مليون دينار ولم يتم تحديد موعد الاكتتاب فيها.

    وفي وقت تقوم بعض الشركات والبنوك بطلب زيادات رؤوس أموالها بعد عقد جمعيتها العمومية، كما حدث مع البنك الأهلي الكويتي الذي طالب بزيادة رأسماله إلى 20% وشركة الكويتية للتمويل والاستثمار إلى 52% وشركة الصلبوخ التجارية إلى 100% وشركة دبي الأولى للتطوير العقاري إلى 353%، فإن عددا من الشركات قد أنهت عملية زيادة رؤوس أموالها وتغطية النسبة المحددة كشركة مجموعة الصفوة القابضة والمدينة للتمويل والاستثمار ومجموعة عارف وشركة مشاعر الحج وشركة مقاولات والخدمات البحرية، وهذه الشركات مجتمعة لا تزيد نسبتها على 12.8% من اجمالي الطلب على زيادة رأس المال البالغ 2.6 مليار دينار كويتي.

    وأوضحت المصادر ان هذا المبلغ يشكل تحديا أمام البورصة من جهة تفكير معظم المحافظ والصناديق وكبار المستثمرين في كيفية تمويل هذه الاكتتابات، في وقت ترتفع فيه تكلفة الاقتراض الى نحو 10 الى 11% سنويا اذا قرر المستثمر الاقتراض من البنوك التجارية، الامر الذي يجعل العديد منهم يسير الاصول من اسهم وعقار لتمويل شراء الحصص الجديدة، مشيرة الى ان خيار رهن الاسهم وان كان مجديا الى حد ما بالنسبة الى الاسهم الجيدة، فإنه بالنسبة الى الاسهم محدودة الاداء وتلك الاخرى الورقية يُعد خياراً صعباً الى حد كبير، لأن البنوك بشكل عام لا تقبل رهن اسهم ضعيفة في الربحية والاصول، وأشارت المصادر الى انه إذا واجهت الشركات المدرجة في البورصة تحديا للسيولة وبات من الصعب تمويل الاكتتابات القادمة، فإن مجالس الادارات ستلجأ الى خيار تأجيل الدعوة الى الاكتتاب كما حدث العام قبل الماضي عندما واجهت الشركات المدرجة ازمة سيولة، جعل بعضها يتريث في الدعوة الى الاكتتاب نحو عام.

    وقد شهدت مؤشرات السوق السعري والوزني حالة من التذبذب خلال الأسابيع الخمسة الماضية وسط عمليات عزوف وانخفاض عدد وحجم القيمة الاجمالية والصفقات المنفذة، مما قد يفسر أن ما يتم «شفطه» من سيولة يرجع لسبب الاستيفاء بالاكتتاب في زيادات رؤوس الأموال، وهو الامر الذي دعا إلى استمرار تدني الكميات والقيمة الاجمالية للسوق مقارنة بصيف العام الماضي، وتشير التوقعات إلى أن ذلك السبب سيستمر حتى الانتهاء من الاكتتابات المتبقية، لاسيما أن هناك أنباء عن قرب إصدار قرار بفتح باب الاكتتاب لشركة الاتصالات الثالثة، على أن تكون فترة الاكتتاب خلال أواخر أغسطس الحالي
     
  2. ***بومحمد***

    ***بومحمد*** عضو جديد

    التسجيل:
    ‏6 فبراير 2007
    المشاركات:
    2,811
    عدد الإعجابات:
    1



    الله كريم