في وقت الركود النقود هي الخيار الأفضل

الموضوع في 'السوق الأمريكي للأوراق الماليه' بواسطة الاســــتا ذ, بتاريخ ‏16 ديسمبر 2001.

  1. الاســــتا ذ

    الاســــتا ذ عضو محترف

    التسجيل:
    ‏31 أغسطس 2001
    المشاركات:
    1,466
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    السعودية
    ينبغي أن يقوم المستثمرون بصرف قيمة أسهمهم التي في البورصة وتحويلها إلى نقدية, لأنّ أسعار الأسهم تعكس مدى التّفاؤل عن التوقّعات للاقتصاد العالميّ , التحول إلى النقد في الوقت الحالي هي السياسة الأفضل .

    أشار رئيس منظّمة التّجارة العالميّة في الأسبوع الماضي أنّ العالم قد يبقى متأثرا بحالة من الرّكود خلال عام 2002.

    إن المستثمرين لا يريدون أن يسمعوا هذا . إن كل الدلائل في البورصة خلال الشّهر الماضي تؤكد أن تحسّنا كبيرا من المتوقع حدوثه في أواسط عام 2002 . لكنّ ماذا إذا لم يكن هناك فرص للعمل متوفرة .؟

    ربّما إن رئيس منظّمة التّجارة العالميّة لديه الحق في أنّ يشك في الأمر . يجب أن تدفع مصاريف الحرب في أفغانستان , وسوف تستمر خسائر فرص العمل على المستوى العالميّ , إن إفلاس الشركات التّجاريّة قد يدأ والدليل ما حدث لشركة إنرون.

    إن الجدل القائم ضدّ الحصول على النقود في الوقت الذي نجد فيه أنّ أسعار الفائدة منخفضة جدًا لدرجة أن العوائد المدفوعة على الأسهم أكثر جاذبيّة , إن هذا جيّد بشرط بقاء أسعار الأسّهم مستقرّةً أو تتحرّك إلى أعلى , ولكنّ ماذا يحدث إذا انخفضت أكثر؟

    بالنسبة لمستثمري الشّرق الأوسط الذين عانوا من قبل من تدهور سعر السّهم , فإن سندات الشركات تبدو استثمار مغري . لكنّ احترس من إعادة استثمار المال الذي كنت قد قسمته إلى نصفين بالاستثمار في الأسهم . فيمكن أن تفقد النصف الآخر بوضع هذا النّقد في السّندات . وعندما تبدأ أسعار الفائدة في إلتقاط أنفاسها فإن أسعار السّند سوف تنخفض .

    بالنسبة للمستشارين المالييّن فإن الإحتفاظ بالنقدية أمر ممل جدا وغير منتج وغير مفيد , في الواقع نجد أنّ أناس قليلون هم من يعطون مثل هذه النّصيحة في أيّ وقت , لكنّ لاحظ أنه حتّى المستثمر السّعوديّ الأسطوريّ الأمير الوليد بن طلال قد توقّف عن الاستثمار الآن . إنه يحتفظ بكمية كبيرة من النّقد .

    لذا إذا لم تكن هناك أية فرصة استثنائيّة للإستثمار فإن هذا هو ربّما الوقت المناسب للإحتفاظ بالنّقدية والحصول على أسعار فائدة منخفضة . ومن ثمّ متى ترى أن الأسواق أصبحت ملائمة للإستثمار بعد شهور قليلة - و هناك خبراء كثيرون بشكل خاصّ يعتقدون أن هذا هو في الأغلب ما قد يحدث - يمكنك أن تشتري بعض الأسهم بسعر منخفض وتحتفظ بها لحين إرتفاع الأسعار ثانية .

    يوصي بعض المستشارون بشراء الأسهم في أي وقت , مع ملاحظة أنه يجب عليك فقط أن تنتظر لفترة أطول لتستعيد ما إستثمرته . هذا بكل بساطة غير صحيح . إن شراء الأسهم في الوقت الخطإ يؤدي إلى كارثة ماليّة وستنتظر لعدة سنوات حتى تتمكن من أن تسترد رأس مالك.

    في الوقت الحاضر النّقد هو الاختيار الأكثر أمنًا , مع ذلك ما زال عليك أن تقرّر أيّ عملة تختار ويكون لها قيمة وقوة غير معرضة للتذبذب ولتقلبات سعر الصرف, إنه إختيار ليس بالسهل.


    تعليق (هذا الكلام على ذمة كاتبه)
     
  2. المستثمرنت

    المستثمرنت عضو جديد

    التسجيل:
    ‏23 نوفمبر 2001
    المشاركات:
    5
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    السعوديه /الرياض
    استاذي الفاضل

    في البداية تقبل الله منا ومنك صالح الاعمال وكل عام وانت بخير
    يعني نحول جزء من نشاطنا في الاسهم الى عملات .
    بس مع احترامي لوجه نظرك ان الاستمرار في خفض سعر الفائدة على شان تستطيع الشركات المحافظة على الاستمرار وتقليص عدد الشركات التي تعلن افلاسها والتقليل من حجم البطالة وهذه الاسباب راح تدعم الاستمرار في خفض سعر الفائدة هذا يعني تأثيرها على سعرالعملات .
    ملاحظة :
    هذا رأي يمثل مستثمر مبتدأ