الفلاح للحكومة: مليار دينار

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة nabeels8, بتاريخ ‏15 سبتمبر 2008.

  1. nabeels8

    nabeels8 موقوف

    التسجيل:
    ‏23 يونيو 2004
    المشاركات:
    5,436
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    في البيت
    الانهيار الكبير لسوق الاوراق المالية «البورصة» خلال اليومين الماضيين كان محل الاهتمام في جلسة مجلس الوزراء امس ، فقد علمت «الدار» من مصادر مطلعة في الحكومة ان المجلس استمع الى شرح كامل ومفصل من مدير عام البورصة صالح الفلاح الذي اكد ان اوضاع البورصة لاتسر وان التهاوي المستمر في المؤشر سيعرض البورصة الى الانهيار والتدني اكثر من الوقت الحالي اذا لم تتدخل الحكومة وتعالج الوضع القائم.
    وطالب الفلاح بضرورة ان توفر الحكومة الدعم الكافي للبورصة لحماية المستثمرين خاصة الصغار منهم الذين راحوا ضحية التدني المستمر في المؤشر .مشددا على ضرورة ان تبادر الهيئة العامة للاستثمار بضخ الاموال في البورصة والعمل على ضرورة تطوير شروط الادراج وتغيير النظام العام للبورصة وربطها بالبورصات العالمية.وقالت المصادر ان الفلاح طلب من مجلس الوزراء الا يقل دعم الهيئة العامة للاستثمار عن مليار دينار بهدف اعادة التوازن للبورصة. بدوره طالب رئيس مجلس الوزراء بالانابة الشيخ جابر المبارك وزير التجارة وزير الدولة لشؤون مجلس الامة احمد باقر ضرورة التدخل الحكومي السريع لعلاج ماتعانيه البورصة من التدني المستمر والسريع في مؤشرها . وشدد على ضرورة ان تتعاون التجارة مع ادارة البورصة والهيئة العامة للاستثمار للحد من التهاوي الذي اضر بالمساهمين خاصة الصغار منهم. واشارت المصادر ان الشيخ جابر المبارك دعا الوزير باقر الى اعداد تقرير سريع يتضمن الوصفة العلاجية المناسبة لما تعانيه البورصة بالتعاون مع الجهات المعنية.​
     
  2. nabeels8

    nabeels8 موقوف

    التسجيل:
    ‏23 يونيو 2004
    المشاركات:
    5,436
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    في البيت
    هيئة الاستثمار تدخلت لدعم السوق وزادت حصتها 20 بالمئة.. فهل ستفلح؟
    زلزال البورصة بقوة 12ملياراً


    اعلنت الهيئة العامة للاستثمار زيادة مساهمتها في الصناديق الاستثمارية المحلية التي تمارس نشاطها في سوق الاوراق المالية.. واوضحت في بيان صحفي ان هذا القرار يأتي مع توافر الفرص والاسعار المناسبة للاستثمار طويل الاجل.. وقد جاء قرار الهيئة بعد اجتماعات مع مديري الصناديق واستطلاع الاراء حول وضع السوق حيث اكد مديري الصناديق عدم توافر سيولة في السوق وان زيادة الازمة تعني ارتفاع المخاطر والخسائر والتكاليف.. ووافقت الهيئة على ضخ نحو 20 في المئة من رأسمال الصناديق نقدا كي تستخدمها الصناديق في دعم السوق. وذكرت الهيئة في البيان ان جزءا من عملها الاساسي هو دراسة الفرص الاستثمارية المتاحة والاسعار المشجعة للاسهم الجيدة في البورصة، وذلك ضمن اطار عملها الاستثماري ومهمتها الاساسية في ادارة الاحتياطي العام للدولة واحتياطي الاجيال المقبلة.
    واوضحت مصادر لـ «الدار» ان تدخل الهيئة يجب ان يكون مؤثرا في السوق وليس لمجرد «رفع العتب» واخلاء المسؤولية لان السوق تحتاج لما هو اكثر من الدعم المعنوي واشارت الى ان تدخل الهيئة وان كان متأخرا الا انه افضل من حالة الصمت التي كانت تلف الموقف بالكامل وعدم وضوح الصورة.
    وجاء تدخل الهيئة بعد ان تحول انخفاض البورصة الى بوادر ازمة ليست بسبب الهبوط في حد ذاته بل لانها كشفت خللا واضحا كان مسكوتا عنه لسنوات وتم تأجيل علاجه عدة مرات لانشغال الحكومة بالمناوشات مع النواب.. وتخلت عن مسؤولياتها في ادارة الاقتصاد. والازمة التي ولدها انخفاض البورصة مردها انه في كل بيت مستثمر على الاقل في البورصة، وايضا لان سوق الاوراق المالية هو المجال المتاح للاستثمار بعد ركود سوق العقار بسبب قرارات البنك المركزي بالحد من الائتمان لتمويل العقار والاسهم معا.. ويرجع الخبراء سبب الازمة الى ضعف الحكومة واجراءاتها في المقام الاول فهي المسؤولة عن وجود قوانين غير واضحة وقديمة لم تعد صالحة للتطبيق وباتت تعرقل النشاط الاقتصادي بدلا من ان تنظمه وتسهل الامور امام القطاع الخاص والمستثمرين. ومن هذا المنطلق يرى الخبراء ان المطالبة بتدخل الحكومة محقة في كثير من جوانبها لكن الحكومة حين تتدخل سوف تفرض قراراتها ورؤاها التي لا ينبغي ان تقف العقبات بوجهها من أي كان، واضاف الخبراء ان هذا التدخل بات الحل الوحيد لتجنب مزيد من الانهيارات في البورصة واوضحوا ان تدخل الحكومة يجب ان يتم من خلال تعديل بعض قرارات البنك المركزي خصوصا غير الضرورية منها والتي أدت الى تقييد قدرة البنوك على الاقراض. وبلغ تراجع السوق خلال الشهر الجاري فقط، 14 في المئة والخسائر فاقت 12 مليار دينار، معظمها لصغار المستثمرين الذين يقعون ضحيته دائما في مثل هذه الانهيارات حيث لدى الكبار الملاءة المالية لتعويض الخسائر اما الصغار فمعظمهم اقترض الاموال من البنوك املا في الربح السريع الا انهم يسقطون بين فترة واخرى في مستنقع الهبوط الحاد وتتبخر مدخراتهم. ويطالب الخبراء الحكومة بالتحرك وعمل خطة إنقاذ وعلاج أوجه القصور الموجودة والمتمثلة في ضعف الرقابة والقوانين غير الواضحة، وبالتالي تشكيل هيئة متفرغة للبورصة وايلاء الاولوية في المشاريع الاستثمارية في السوق المالية الكويتية بدلا من الاسواق الآسيوية والزام الشركات الاجنبية صاحبة المشاريع الضخمة والحيوية في الكويت بالتموّل من خلال البنوك المحلية الوطنية لتعزيز قدراتها واجراء الرقابة على السوق المالية بموجب قوانين تسمح بالمتابعة والرقابة والتدخل لانقاذ اموال الناس خصوصا صغار المستثمرين بدلا من ان تطحنهم البورصة وتقضي على طموحاتهم ومستقبلهم. ​
     
  3. nabeels8

    nabeels8 موقوف

    التسجيل:
    ‏23 يونيو 2004
    المشاركات:
    5,436
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    في البيت
    فسخ عقود الآجل أضاف آلاماً مضاعفة
    البورصة تنهار.. وتتهاوى على رؤوس المتداولين


    ازدادت حدة التراجعات والهبوط القسري الذي يتعرض له سوق الكويت للأوراق المالية، حيث فقد في جلسة تداولات الأمس أكثر من 480 نقطة جديدة في مسلسل نزيف النقاط التي هوت بالمؤشر العام للسوق الى مستوى 12.360.2 نقطة، كذلك شهد المؤشر الوزني انخفاضاً كبيراً اقترب من الـ 30 نقطة ليهوي الى مستوى 622.15 نقطة.

    وقالت مصادر مالية مطلعة ان استمرار فسخ عقود الآجل ألقى بظلال ثقيلة على مؤشرات السوق، فضلاً عن عدم تدخل الهيئة العامة للاستثمار حتى الآن لدعم السوق، لافتين الى ان هناك عوامل اخرى كان لها تأثير على السوق منها إعلان بنك ليمان براذرز الأميركي عن افلاسه وهو ما انعكس سلباً على كثير من أسواق المال العالمية والآسيوية والخليجية.

    ولم يقتصر التراجع على السوق الخليجي بل امتد الى باقي مؤشرات الأسهم في دول الخليج التي تراجعت الى أدنى مستوياتها منذ 17 شهراً في تعاملات محمومة أمس مع نزوح المستثمرين من الأسواق الناشئة خشية تأثرها بتداعيات الاضطرابات الأخيرة في قطاع المال الأميركي الذي عزاه المحللون الى قضية افلاس مصرف ليمان براذرز الأميركي وانخفاض أسعار الخام.

    وتراجع مؤشر السوق السعودي، وهو الأكبر في العالم العربي، بنسبة 6.6 في المئة خلال التداولات فيما بلغ التراجع 5 في المئة في سوق دبي، وتراجعت بورصة الكويت بنسبة 4.4 في المئة فيما سجل سوق الدوحة تراجعاً بلغ 9.6 في المئة، وبلغ التراجع في سوق العاصمة الاماراتية أبوظبي نسبة 7.4 في المئة. وعزا الخبراء ذلك الى عاملين يدفعان بالبورصات نزولاً، التأثير النفسي لقضية مصرف ليمان براذرز والتراجع الكبير في أسعار النفط، وأحدث المصرف الأميركي صدمة عالمية بإعلان إفلاسه الاثنين، بالاضافة الى تراجع برميل النفط فيتداول به ما دون المئة دولار، ووصل سعر البرميل في سوق لندن الى 94 دولاراً، وهو السعر الأدنى منذ فبراير الماضي.


     
  4. nabeels8

    nabeels8 موقوف

    التسجيل:
    ‏23 يونيو 2004
    المشاركات:
    5,436
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    في البيت
    من داخل السوق
    «الآجل» للبيع.... من يشتري


    أين الهيئة العامة للاستثمار أين صناع القرار أين وزارة التجارة أين الصناديق الكبرى أين مجلس الأمة وماذا نفعل؟! وسط هذه الخسائر تساؤلات سادت قاعة التداول أمس وسط حالة استياء من اسلوب التعامل مع هذه الأزمة رغم ذلك قاعة التداول شهدت امس حالة من النشاط وارتفع عدد المتداولين الموجودين في القاعة وهذه بعض اللقطات التي تم رصدها امس.

    رسالة ضغط

    قال عدد من المتداولين ان انهيار البورصة لا علاقة له بالاحداث في الأسواق العالمية وتأثيرات أزمة الرهب العقاري التي اثرت بشكل شامل على جميع بورصات العالم منذ امس الأول مؤكدين ان الكويت خارج هذه الحسابات وان ما يحدث في السوق يعد رسالة من اصحاب المصالح في السوق موجهة الى الحكومة ليقولوا فيها وانهم غير راضين عن الوضع.

    وقف التداول نعمة

    طالب عدد كبير من المتداولين بوقف التداول على معظم الأسهم حتى تتجنب نزيف الأسعار وقال بعض المتداولين ان الشركات التي اوقف تداول اسهمها امس بقرار من البورصة لأي سبب كان حظها من السماء.

    إشاعة

    على الرغم من الهبوط الحاد الذي شمل معظم الاسهم الا ان الاشاعة التي تم تسريبها خلال يومين عن قيام سهم قيادي في قطاع الخدمات بعمليات تجمع لاستخدام الكاش في شراء اسهم خزينة بأسعار مخفضة بدأت تأخذ مداها بقوة في تداولات امس.

    الفرصة مغربة

    بعض المتداولين اكدوا ان هناك توصيات عديدة جاءت لهم عبر الهاتف تنصحهم بالشراء عند هذا المستوى من الاسعار مؤكدين ان الفرصة مغرية خاصة هذه الايام.

    أسهم بقيمتهاالاسمية

    ارتفعت قائمة الاسهم التي تقترب يوميا من قيمتها الاسمية وادك احد المحللين ان ما يحدث ظاهرة نادرة الحدوث وتوقع ان تصدر اسعار بعض الاسهم الى مستوى اقل من القيمة الاسمية كما حدث مع بعض الاسهم.

    التجارة و«المعكرونة»

    استنكر متداولون غياب وزارة التجارة المسؤولة عن البورصة وتندر البعض قائلين قبل يومين صدرت تصريحات من وزارة التجارة تفيد بأن الخطة كانت ناجحة في السيطرة على اسعار «المعكرونة والمواد الغذائية ولكنهم لم يتحدثوا عن الخطة الخاصة بكارثة البورصة وفي هذه الاجواء الساخرة يقول المتداولون لبعضهم بعضاً لدينا اجل للبيع فهل من يشتري؟.

    دور غائب

    كما استغرب عدد كبير من المتداولين من الاسلوب الذي تتعامل به ادارة السوق مع الازمات مؤكدين ان ادارة السوق لا تتحرك الا في اوقات الصعود وتوجه التسؤلات فيما يغيب دورها بالكامل في اوقات الهبوط ولذلك علق المتداولون بأن سوق المناخ افضل من هذا السوق لانه ببساطة لا يعلق اثناء الصعود ولا الهبوط.

    يلاحظ حالة من النشاط لدى موظفي شركات الوساطة في التنقل إلى الاماكن الخاصة بالعمل في القطاعات او اجراء الاتصالات الهاتفية والهدف من ذلك ابلاغ عملاء الاجل بأمر من اثنين اما تمديد العقد مقابل دفع 15 في المئة او فسخه من اساسه.​
     
  5. الذهبي

    الذهبي عضو نشط

    التسجيل:
    ‏26 يونيو 2004
    المشاركات:
    1,109
    عدد الإعجابات:
    147
    بو عادل

    السلام عليكم
    الله يعطيك العافية
     
  6. boursachi

    boursachi عضو نشط

    التسجيل:
    ‏22 أغسطس 2007
    المشاركات:
    554
    عدد الإعجابات:
    0
    الفلاح نقدر نسلم ونقول نيته صافية
    وانا واحد من الناس ما انكر استحساني المتواضع لبعض القرارات في عهده

    ولكن

    من اكثر من 4 اشهر
    قضايا ضد البورصة يربحها الطرف المتظلم في جميع مراحل القضاء
    ومن ذيك الايام اذكر في مواضيع شاركت فيها شخصيا وشارك فيها بعض الاخوان بضرورة اتخاذ القرار بشأن الرجل

    حكم القضاء ان شغله كان غير سليم .. شلون يعني؟ يقعد غصب؟

    ندري ان الشركات وتكتل 76 مادري جم رقمهم الحين (وكلهم 4 قروبات والا 5 اصلا) لها مصالح خاصة وما الى ذلك .. بس نرد ونقول: اليس للقضاء كلمة؟
    والا بس لما نشوف الارقام نقعد نستشرف يا حكومة؟ دولة مؤسسات والا دولة ترقيم؟

    رداً على سؤالي الاخير .. طبعا دولة ترقيم .. ما عليك سوى ان تراجع جم مرة غيروا لوحات السيايير
     
  7. almared

    almared عضو مميز

    التسجيل:
    ‏17 ابريل 2005
    المشاركات:
    4,154
    عدد الإعجابات:
    0
    أعتقد والله أعلم أن هالخبر صحيح :

    بنك انجلترا المركزى يعلن ضخ 5 مليار جنية استراينى بشكل طارئ لحماية النظام المالي البريطاني خوفا على المصارف من سحب المدخرات ..

    البنك الأوروبي يعلن عن ضخ 30 مليار يورو بالتزامن مع قرار البنك المركزي الانجليزي لمواجهة الخطر على المصارف الأوروبية من سحب الودائع والمدخرات ..
     
  8. kwt.to.kwt

    kwt.to.kwt عضو جديد

    التسجيل:
    ‏29 يونيو 2007
    المشاركات:
    4,266
    عدد الإعجابات:
    0
    يا جماعة لو يلغون نظام الآجل افضل
    حتى لايستغله الصناديق في الضغط على مستخدميه للبيع بخسارة
     
  9. MOHAMMED11

    MOHAMMED11 عضو جديد

    التسجيل:
    ‏24 يوليو 2006
    المشاركات:
    3,046
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    قلب امــــي
    الحكومة (( تمتص )) انهيار البورصة بمليار دينار



    جريدة الرأي العام



    جزء من الخبر


    فيما تردد ان مجلس الوزراء قرر ضخ مليار دينار في سوق
    الكويت للأرواق المالية



    ان شاء الله يكون خبر حلو على البورصة
    ويقتل اللون الاحمر
     
  10. MOHAMMED11

    MOHAMMED11 عضو جديد

    التسجيل:
    ‏24 يوليو 2006
    المشاركات:
    3,046
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    قلب امــــي
    الخبر مانشيت بالصفحة الأولى لجريدة الراي العام


    بس اذا تقرا الخبر ، مافيه غير هالكلمة (( فيما تردد ))
    يعني يمكن مو صحيح .....
    لان الخبر او الكلام المكتوب مايستاهل هذا المانشيت
    الكبير ،،لانه ببساطة مو اكيد ؟!!!
     
  11. Doc30

    Doc30 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏13 ابريل 2008
    المشاركات:
    1,192
    عدد الإعجابات:
    1
    قواك الله اخوي
     
  12. MOHAMMED11

    MOHAMMED11 عضو جديد

    التسجيل:
    ‏24 يوليو 2006
    المشاركات:
    3,046
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    قلب امــــي



    كتب خالد المطيري ومخلد السلمان وفرحان الفحيمان وبدر الخيال وعلاء السمان ورضا السناري |

    كانت البورصة امس الحدث الوحيد في الكويت بعدما شهدت أكبر تراجع في تاريخها خلال يوم واحد، كانت محور تصريحات النواب ومحور اجتماع مجلس الوزراء وقبل هذا وذاك في صميم هموم المتعاملين والمتداولين والشركات.
    وفيما تردد أن مجلس الوزراء قرر ضخ مليار دينار في سوق الكويت للأوراق المالية، دفع حجم الأزمة بالهيئة العامة للاستثمار إلى الإعلان في بيان مخالف لعادتها «زيادة مساهمتها في الصناديق الاستثمارية في السوق المحلي ودراسة فرص استثمارية أخرى».
    وجاء هذا الإعلان في أعقاب أكبر تراجع لسوق الكويت في تاريخها خلال يوم واحد، وإغلاقها على خسارة 488 نقطة، بعد أن لامس التراجع خلال جلسة التداول 600 نقطة! وبذلك محا المؤشر العام مكاسب العام الحالي بأكملها، في حين تراجع المؤشر الوزني إلى أدنى مستوى منذ أبريل 2007، بعد ان خسر نحو 30 نقطة.
    إلا أن الهيئة العامة للاستثمار لم تشر إلى تراجع البورصة، بل اكتفت بالقول إن قرار التدخل «يأتي مع توافر الفرص والاسعار المناسبة للاستثمار طويل الاجل». وأكدت «أن اي قرار يتخذ لابد من ان يرتكز على اسس مهنية وفنية».
    وتقول أوساط مطلعة إن من المحتمل أن يتجاوز تدخل الهيئة الاستثمار المعتاد عبر الصناديق الاستثمارية، ومن المحتمل أن تدخل الهيئة باسهامات استراتيجية مباشرة في بعض الشركات.
    وبالعودة إلى انهيار السوق أمس، كان ثمة إجماع على أن الأزمة خرجت عن نطاق السيطرة، وباتت تهدد بما هو أسوأ. وجاء اجتماع شركات الاستثمار أمس ليؤكد على هذه الحقيقة، بتأكيده أن الأزمة «تجاوزت حدودها بصورة غير عادية». وإذ دعت الجهات المعنية إلى «تدارك المشكلة وحجمها والمخاطر التي قد تسببها في المستقبل»، أعلنت أنها ستقوم بالتنسيق مع غرفة التجارة واتحاد المصارف لبحث المشكلة، وأنها على استعداد للتنسيق مع الجهات الحكومية» لبحث الأمر.
    ومن الواضح أن أزمة السيولة دخلت منعطفاً خطيراً مع تفاقم مشكلة تفسخ عقود الآجل والبيوع المستقبلية مع اقفالات الكثير من الشركات المدرجة. وقد ساهم هذا الوضع في إلقاء المزيد من الضغوط على أزمة السيولة، مع فقدان الكثير من صغار المساهمين الذين يتعاملون بالبيوع المستقبلية رؤوس أموالهم أو جزءاً كبيراً منها.
    وهيمنت اجواء البورصة على اجواء مجلس الوزراء في اجتماعه امس وهو كان استدعى المدير العام لسوق الكويت للاوراق المالية صالح الفلاح للإطلاع على أسباب «الانهيار» والانحدار الحاصل في السوق، فطالب الحكومة بأربع خطوات تصحيحية هي ضخ أموال إضافية من الهيئة العامة للاستثمار في أسرع ما يمكن وتطوير شروط الإدراج العام في البورصة وتطوير البورصة من خلال دراسة شاملة وربطها مع السوق العالمية ودعم وحماية صغار المستثمرين.
    وكان رئيس مجلس الامة جاسم الخرافي قد لخص الأجواء في رده على سؤال للصحافيين عن دعوة مدير عام البورصة إلى اجتماع مجلس الوزراء بالقول «جيتك يا عبد المعين تعينني لقيتك با عبدالمعين عاوز تنعان» فيما قالت مصادر وزارية لـ«الراي» ان الحكومة قررت دعم البورصة بمليار دينار لإقالتها من عثرتها.
    وصرح نائب رئيس الوزراء وزير الدولة فيصل الحجي بعد الاجتماع أنه ضمن إطار الاهتمام الذي يوليه مجلس الوزراء لمتابعة أوضاع سوق الكويت للأوراق المالية في ضوء استمرار التراجع في الأسعار الذي تشهده أسهم الشركات المدرجة في السوق، فـقـد استمع المجلـس إلى شرح قدمه وزيـــر التجارة والصناعة أحمد باقر، ومدير عام سوق الكويت للأوراق المالية صالح الفلاح شرحا فيه تفاصيل وأسباب هذا التراجع وكافة الأبعاد ذات الصلة بالسوق على الصعيد المحلي والصعيد الخارجي، حيث تمت الإشارة إلى أن هذا التراجع يمثل سمة عامة شملت كل الأسواق في دول المنطقة اخيرا، والتي تتأثر بدورها بالأسواق والأوضاع الاقتصادية العالمية.
    كما تدارس المجلس مختلف الجوانب المتصلة بالوضع في سوق الأوراق المالية، واستعرض المقومات والمؤشرات الايجابية للاقتصاد الكويتي مؤكداً على أنه يشهد نمواً ملموساً في العام الحالي ونمواً متوقعاً للعام المقبل، ومنوهاً بكفاءة الشركات المدرجة في السوق وانضباطها وملاءتها المالية، وبما حققته من أداء جيد عكسته البيانات والأرقام للنصف الأول من هذا العام مقارنة بذات الفترة للعام الماضي، وقد أشاد المجلس بكافة المؤشرات والمقومات التي تؤكد سلامة سوق الأوراق المالية والأسس التي يقوم العمل عليها، الأمر الذي يعّـزز الثقة في السوق، وكما أعرب المجلس عن ثقته التامة بقدرة كفاءة القطاع الخاص على اجتياز هذه المرحلة واستعادة السوق لدوره المعهود.
    وقال الحجي إنه سعياً لتجنب أي آثار سلبية قد تترتب على استمرار تراجع الأسعار في سوق الأوراق المالية، فقد كلف مجلس الوزراء فريقاً برئاسة وزير التجارة والصناعة وعضوية ممثلين عن الجهات التالية : سوق الكويت للأوراق المالية، الهيئة العامة للاستثمار، بنك الكويت المركــزي، وزارة المالية، وزارة التجارة والصناعة، وغرفة تجارة وصناعة الكويت، ويتولى هذا الفريق متابعة الوضع في سوق الكويت للأوراق المالية واقتراح الخطوات العملية اللازمة لدعم الثقة في السوق واتخاذ كافة التدابير المناسبة في هذا الشأن.
    وكانت الهيئة العامة العامة للاستثمار قررت زيادة مساهمتها في الصناديق الاستثمارية في السوق المحلي ودراسة فرص استثمارية اخرى.
    والتقى النواب محمد المطير والدكتور وليد الطبطبائي وخالد السلطان وعبداللطيف العميري والدكتور علي العمير والدكتور محمد الكندري ومحمد هايف المطيري لمناقشة الوضع في البورصة وقالوا في بيان لهم انهم «تابعوا بقلق بالغ ما آل اليه سوق الكويت للأوراق المالية من هبوط حاد في مؤشر السوق الذي ستكون له انعكاسات خطيرة على الاقتصاد الوطني وعلى فئات كثيرة من شرائح المجتمع، ما يستدعي الوقوف على أسباب الانخفاض ومعرفة الأسباب لتصحيح أوضاع السوق وحماية صغار المستثمرين».
    وأضافوا «اننا سندعو بالتشاور مع زملائنا النواب لعقد جلسة طارئة لمناقشة الاجراءات الحكومية لمعالجة ما يحدث في السوق على أن تكون الجلسة يوم الأربعاء الرابع والعشرين من سبتمبر الجاري».
    وحذر النائب محمدالعبدالجادر من امكانية حدوث أزمة مناخ جديدة في البلاد بسبب التراجع المستمر في البورصة، وطالب الحكومة بالتدخل لحماية الاقتصاد الكويتي، موضحا أن الانهيار قد يؤثر على قطاعات أخرى مثل العقار وبيع التجزئة.
    ويلتقي رئيس وأعضاء اللجنة الصحية البرلمانية اليوم سمو الأميرالشيخ صباح الأحمد لبحث الملف الصحي وتطوير الخدمات الصحية والتأمين الصحي للمواطنين بالاضافة الى ضرورة أن تأخذ الحكومة بالتوصيات التي قدمت في جلسة العمالة الطارئة.
    وقال رئيس اللجنة النائب الدكتور حسين قويعان للصحافيين أمس إن اللجنة ستلتقي سمو الأمير ضمن اللقاءات الدورية التي يعقدها سموه مع اللجان البرلمانية، لافتا الى أنها (اللجنة) ستتداول خلال اللقاء في الملف الصحي بشكل أساسي.
    وأشار الى أن اللجنة ستتناول باعتبارها لجنة شؤون اجتماعية وعمل قضية العمالة الهامشية وضرورة الأخذ بالتوصيات التي قدمت في الجلسة الطارئة.
    وحول التأمين الصحي للمواطنين قال قويعان انه سيكون على شكل شرائح، موضحا أن تصور اللجنة أكد عدم الزام المواطن بأي كلفة مادية تترتب على التأمين على أن تلتزم الحكومة بكلفته كاملة ومن ثم مناقشة التصور مع وزير الصحة على البراك «الذي أبدى ترحيبا مبدئيا».
    وأعلن رئيس اللجنة المالية البرلمانية النائب الدكتور ناصر الصانع لـ «الراي» أن رئيس مجلس الأمة جاسم الخرافي وجه الدعوة الى النواب كافة لحضور اجتماع اللجنة الذي سيعقد اليوم، «وسيكون فرصة للنواب ممن لديهم استفسارات وتساؤلات في شأن المصفاة الرابعة ليطرحها، خصوصا وأن وزير الكهرباء والماء وزير النفط المهندس محمد العليم سيكون حاضرا الاجتماع».
    وقال ان الاجتماع سيكون شفافا ولن يغفل عن ذكر أي استيضاح يدور في أذهان النواب «فنحن يهمنا طرح النقاط كافة من أجل ايجاد صيغة توافقية يتفق عليها الطرفان... الحكومة والمجلس».
    وفي شأن اجتماع اللجنة (المالية) مع وزير التجارة والصناعة أحمد باقر يوم الخميس، قال الصانع ان الاجتماع سيركز على قانون البورصة وارتفاع الأسعار والاجراءات المتخذة للحد من الغلاء الفاحش، وتوقع أن تصل المناقشة الى وضع سوق الأوراق المالية الحالي وكيفية حماية صغار المستثمرين الذين تكبدوا التدهور في مؤشر البورصة.
    ولم يستبعد الصانع حضور عدد كبير من النواب اجتماع اللجنة مع باقر لاسيما أن الدعوة موجهة الى كل نائب يريد الادلاء برأيه في ارتفاع الأسعار وقانون البورصة.
    وعقد مكتب مجلس الأمة أمس اجتماعه الأسبوعي برئاسة جاسم الخرافي وقرر تشكيل لجنة من خمسة نواب هم أحمد لاري والدكتور علي العمير وعبدالله الرومي وعادل الصرعاوي والدكتور فيصل المسلم وكلفها اعداد أولويات المجلس وترتيبها لعرضها على جدول الأعمال، كما ناقش اقتراحا مقدما من عدد من النواب بخصوص انشاء مكتب لمعاملات الأعضاء في الدوائر الحكومية.
    وقال رئيس مجلس الأمة جاسم الخرافي ان الجلسات في دور الانعقاد المقبل ستكون محددة فالجلسة الاولى ستناقش الأسئلة والمسائل المطروحة بالاضافة الى روتين الافتتاح وموضوع المعاقين والقوانين المعلقة.
    وأفاد ان اجتماع المكتب تطرق الى استقالة رئيس ديوان المحاسبة براك المرزوق وتمنى على الحكومة الاسراع في اعلان خطتها نظرا لأهميتها «ولقد اتفقنا على عدم بدء جدولنا بموضوعات محل خلاف بين النواب».
    وفي الجلسة الطارئة التي اعلن عدد من النواب النية لطلب عقدها في أعقاب التدهور الحاصل في البورصة، قال الخرافي ان للجلسة الطارئة اجراءاتها «وان كنا نرى أن الأسرع مناقشة الأمر في اللجان المختصة التي ستدعو النواب والوزراء المعنيين وان تجمع العدد الكافي لعقد الجلسة الطارئة سأبلغ الحكومة لمعالجة الأمر».
    وأوصت لجنة حقوق الانسان البرلمانية بانشاء ادارة لحقوق الانسان في وزارة الداخلية تعنى بشكاوى نزلاء المؤسسات الاصلاحية وقرارات الابعاد الاداري.
    واعتبر النائب عبدالعزيز الشايجي زيارة سمو رئيس الوزراء الشيخ ناصر المحمد الى أميركا بأنها مهمة ومؤثرة في آن، داعيا أن تكون زيارة حسم لمصير المحتجزين الكويتيين في معتقل غوانتانامو «في ظل أجواء التفاهم التي تسود العلاقة بين البلدين».
    وفي قضايا أخرى، اعتمد مجلس الوزراء اللائحة التنفيذية لصرف الـ50 دينارا ابتداء من الشهر الجاري.
    واتخذ مجلس الوزراء في جلسته أمس جملة من القرارات «الفاعلة» لتصحيح بعض الاوضاع في البلاد، فخول لجهة قضية العمالة الجهات الحكومية إبرام العقود بشكل مباشر مع الشركات الخاصة بالنظافة والالتزام بدفع الرواتب دون تاخيرعلى أن تكون إقامات العمالة على الوزارة نفسها.
    واعتمد المجلس منح وزارة الشؤون دورا كبيرا في آلية مراقبة العقود المبرمة مع الشركات وكلفها إعداد تقارير العمالة لتقديمها إلى مجلس الوزراء عند الحاجة.
    وأكد وزير الداخلية الشيخ جابر الخالد زيادة اعداد رجال الأمن في الأجهزة الرقابية في المؤسسة الامنية وإدخال التقنية الحديثة في المراقبة للحد من عمليات التسلل وتأمين الشريط الحدودي، وكشف عن إنشاء مراكز للكشف المبكر ذات تقنية رقابة عالية لمراقبة حالة الحدود برا وبحرا وجوا.
    وأكد وزير الأشغال وزير الدولة لشؤون البلدية الدكتور فاضل صفر خطوات تنفيذ مشروع الدائري الاول وإزالة التعديات والعوائق تمهيدا لإنجاز المشروع دون تأخير.
    وقدم وزير العدل وزير الاوقاف حسين الحريتي إلى المجلس تقريرا عن تحقيقات النيابة العامة مع ضابط امن الدولة وأكد ان التحقيقات في مراحلها الاولى ولا تزال جارية
    ..
     
  13. MOHAMMED11

    MOHAMMED11 عضو جديد

    التسجيل:
    ‏24 يوليو 2006
    المشاركات:
    3,046
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    قلب امــــي
    الله يقويك طال عمرك
     
  14. شركة قنفذ كمبني

    شركة قنفذ كمبني عضو نشط

    التسجيل:
    ‏9 نوفمبر 2005
    المشاركات:
    686
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    جزاك الله خير على النقل ان شاء الله خير على هالخبر
     
  15. الطـبـيـب

    الطـبـيـب عضو نشط

    التسجيل:
    ‏16 مايو 2008
    المشاركات:
    2,345
    عدد الإعجابات:
    20
    مكان الإقامة:
    النعيم
    من اول الانيهار ونحن نسمع عن دخول محافظ والهيئة والحكومه تأمر ولم نرى سوى ازدياد اللون الاحمر
     
  16. أسد في البورصة

    أسد في البورصة عضو جديد

    التسجيل:
    ‏24 يوليو 2007
    المشاركات:
    542
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    kw
    آخر الاخبار مثلما قال النمش باقي 5% ويكتمل التصحيح يعني 20% =12,000,000,000 مليار دينار خلال 3 اشهر

    أسهم الدمار الشامل تضرب البورصة... والحكومة تستدعي مديرها








    كتب أحمد الضبع وطارق عرابي والأمير يسري وجمال رمضان:



    أسهم الدمار الشامل تواصل قصف البورصة....وسط اجواء سلبية على مختلف الاصعدة الاقتصادية والسياسية المحلية والخارجية ولاسيما تفجر الأزمة العالمية بانهيار بنك ليمان براذر الامريكي تفاقمت خسائر البورصة امس بمقدار 488.3 نقطة ليغلق المؤشر السعري على 12360 نقطة ولتبلغ خسائر السوق نحو %20 مقارنة باعلى نقطة بلغها المؤشر في السابق.

    ووسط تلك الاجواء علمت »الوطن« من مصادر مطلعة أن سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ ناصر المحمد استدعى مدير سوق الكويت للاوراق المالية صالح الفلاح »على عجل« عقب نهاية تداولات الأمس.
    وقالت المصادر ان الفلاح قام بإعداد ملف كامل عن اسباب الهبوط وتضمن الملف نسب هبوط الأسواق الخليجية مقارنة بنسبة هبوط البورصة الكويتية لتقديمه إلى سمو رئيس الوزراء وذلك بعدما استدعى الفلاح مسؤولي البورصة واستعرض معهم ما يمر به السوق.وأوضحت المصادر أن مدير البورصة أوضح أن ما يمر به السوق الكويتي يأتي ضمن تفاصيل حالة الهبوط الجماعي التي تسيطر على أسواق المال العالمية و الخليجية في الفترة الراهنة.

    من جهة أخرى أفادت المصادر أن مدير البورصة وجد أن حجة الاكتتابات لم تعد مقنعة لتبرير هبوط البورصة إلى هذا الحد حيث أن ما خسرته البورصة يفوق بكثير الأموال المطلوبة للاكتتابات وعليه فإن المدير اتجه إلى التبرير من باب »حالي حال غيري«.

    وفي السياق ذاته اعلنت الهيئة العامة للاستثمار انها قررت زيادة مساهمتها في الصناديق الاستثمارية في السوق ودراسة فرص استثمارية اخرى وذلك بعد توافر الفرص والأسعار المناسبة للاستثمار طويل الاجل اذ تؤكد الهيئة بان اي قرار يتخذ يجب ان يرتكز على اسس مهنية وفنية وان جزءا من عملها الاساسي هو دراسة الفرص المتاحة والأسعار المشجعة للأسهم الجيدة في السوق وذلك ضمن اطار عملها الاستثماري ومهمتها الاساسية في ادارة الاحتياطي العام واحتياطي الاجيال القادمة.

    ويأتي الاستدعاء بعد تواصل نزيف البورصة خلال التداولات الماضية والتي بلغت أشدها منذ بداية الأسبوع الجاري حيث خسر السوق نحو 760 نقطة على مدار جلستين فقط من التداولات في ظل اقتراب أسعار الأسهم من القيم الاسمية بل ان سهم الصناعات الوطنية يتداول دون مستوى سعر الاكتتاب.

    اسباب الهبوط الحاد تركزت في الأزمة المالية العالمية وأزمة العقارات في دبي وتقييد الائتمان من قبل بنك الكويت المركزي والاكتتابات وزيادات رؤوس اموال الشركات المحلية والتوتر السياسي بين الولايات المتحدة وايران والتوقعات السلبية بشأن نتائج الشركات في الربع الثالث من العام اضافة الى الركود المعتاد خلال شهر رمضان لاسيما وانه جاء بانتهاء فصل الصيف اضافة الى عدد من الاسباب الاخرى.

    التوقعات مازالت متباينة بشأن مستقبل السوق لاسيما بعد ظهور مؤثر سلبي جديد هو الأزمة المالية الامريكية والعالمية التي جاءت في وقت كان فيه فريق من المتفائلين يرجح امكانية تماسك السوق في تداولات اليوم بعد انتهاء موجة البيع للمشاركة في الاكتتابات وزيادة رؤوس الاموال... لكن بهبوط المؤشر السريع والقوي تحت مستوى الـ 13 الف نقطة وتحطيمه لمستويات دعم مهمة يبقي الامل في مستوى الـ 12 الف نقطة... خصوصا وان دون هذا المستوى اعتقد ان الامور ستكون خارج نطاق التحليل مع عدم ظهور بوادر محلية حكومية او خاصة من الملاك او ادارات الشركات او صناع السوق على دعم الأسهم وفيما يلي اراء بعض من التقتهم الوطن لتفسير حالة الانهيار التي يشهدها السوق

    واجمع عدد من الاقتصاديين الكويتيين على ان حالة النزيف المستمر في البورصة من تراجعات متتالية ودون توقف أو تعديل أحالت الأمر إلى حالة من الهلع في نفوس المتداولين والمستثمرين.وعبروا في تصريحات خاصة لـ »الوطن« عن استغرابهم من صمت مطبق للجهات المعنية في عدم الحديث أو التبرير لما يجري في السوق حتى ولو أدى ذلك إلى كشف ماهو مستور في الاقتصاد حتى تطمئن نفوس المستثمرين والمتداولين منعا لكارثة ربما تقع في أي لحظة في حال استمرار الوضع في بورصة الكويت كما هي عليه الآن.

    وطالب بعضهم بتدخل الهيئة العامة للاستثمار رغم ان البعض الاخر يرى ان تدخل الهيئة العامة للاستثمار للحد من نزيف السوق ليس حلا بل يعتبر تأجيلا لأزمة قائمة وعملية ترقيع لمشكلة يجب ان يكون لها حل شامل سواء فيما يتعلق بأوضاع البورصة أو غيره من القرارات الاقتصادية والمالية التي يجب مراجعتها بين الحين والأخر.
    فمن جانبه شن عضو مجلس إدارة البنك التجاري الكويتي صادق معرفي هجوما عنيفا على إدارة سوق الكويت للأوراق المالية ورؤساء مجالس إدارات بعض الشركات وحملهما المسؤولية كاملة عن الأوضاع التي وصل إليها مؤشر السوق مؤكدا على ان صمت الإدارة حيال عمليات التصعيد العشوائية والمضاربة اللامعقولة على العديد من الأسهم هو الذي أدى إلى بلوغ الأمر على ماهو عليه الآن.
    وقال ان إدارة البورصة تتحمل %50 من هبوط السوق والباقي تتحمله مجالس إدارات بعض الشركات التي ساهمت في التصعيد العشوائي والتلقائي تضليلا لمستثمرين والمتداولين مؤكدا على ان إدارة السوق عجزت عن المتابعة الدقيقة للمتلاعبين خاصة في عمليات اغلاقات الدقائق الأخيرة للسوق.

    وقال أما مجالس الإدارات فقد عمد بعضها إلى تصعيد الأسهم من خلال نشاط غير طبيعي لبعض المحافظ والصناديق التابعة لها وبالتالي عليها ان تتحمل نتيجة تصعيدها المصطنع سواء لأسعار الأسهم أو للمؤشر العام للسوق.

    وطالب معرفي بضرورة تمكين البورصة وإدارتها من معاقبة المتلاعبين حتى تتمكن من حماية صغار المتداولين نافيا في رده على سؤال لـ »الوطن« أي دور لقرارات المركزي في تراجع السوق أو تحمله جزءاً من هذا التراجع أو مسؤولية التراجع.

    وبين معرفي ان قرارات المركزي لم تأتي إلا لحماية السوق والاقتصاد الكويتي من أزمة مناخ جديدة كانت قابلة للتكرار بمؤشرات وهمية سواء في سوق العقار أو سوق الأسهم مؤكدا في ذات الوقت على ان البنك المركزي مازال يسمح ببعض أدوات التمويل ولم يمتنع عن تقديم التمويل إلا لمن يري أنها تحتوي على تلاعب وغير جادة.

    وأكد رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب بالشركة الوطنية للصناعات الاستهلاكية المهندس عبد الله العبار أن هناك أسباباً عديدة وراء النزيف الحاد في مؤشر سوق الكويت للأوراق المالية، لافتاً إلى أن بعض هذه الأسباب محلي وبعضها الآخر خارجي.

    وقال العبار في تصريح لـ »الوطن« أن الأسباب الخارجية للهبوط كثيرة وأصبحت معروفة للجميع لعل أحدثها إعلان إفلاس مصرف »ليمان براذرز« الذي يعتبر رابع أكبر مصرف استثماري في الولايات المتحدة، فضلاً عن تصاعد حدة الأزمة المالية التي يشهدها الاقتصاد العالمي.

    أما الأسباب المحلية للهبوط فقد لخصها العبار في ثلاثة أسباب رئيسية هي بيع أسهم الآجل وبكثرة في الفترة الحالية، والاكتتابات الضخمة الحالية التي يشهدها السوق، بالإضافة إلى إيقاف قروض التمويل التي كانت تقدمها البنوك للمواطنين بسبب تشدد قرارات البنك المركزي الأخيرة.

    وشدد العبار على أهمية التدخل السريع والعاجل من قبل صناع السوق والشركات الكبرى لوقف عملية النزيف الحالي للبورصة، مطالباً الشركات الرئيسية الكبرى والمؤثرة بالسوق بضرورة تفعيل قرارات شراء أسهمها، خاصة وان الكثير من الشركات قد حصلت على موافقات مسبقة بشراء نسبة الـ %10 من أسهمها.



    تاريخ النشر 16/09/2008



    وجهة نظر :- اعتقد بأن من يقوم بذلك هي الهيئه العامه للاستثمار وبنفس السيناريو سنويا تخفس وتهوي بالسوق بإبتعاد محافظها ثم تترك الاتهامات على البورصه والتأثيرات الخارجيه وكأنها لاتعلم شي عن الكارثه ودليلها بأن من يقرأ المقال يرى بأنها انفتحت شهيتها على الاسعار المغريه ومستعده لشيل الحمل وتظهر لنا بأنها الحمل الوديع وتجني ما خسرته بإستثماراتها في البنك الامريكي من وراء خساير المواطنين ....وسجل يا تاريخ


    حاميها حراميها
    السؤال :- هل صحيح بأن الازمه تتكرر كل سنه ومنقذها الوحيد هيئة الاستثمار ؟
     
  17. MOHAMMED11

    MOHAMMED11 عضو جديد

    التسجيل:
    ‏24 يوليو 2006
    المشاركات:
    3,046
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    قلب امــــي

    واياك يالغالي وان شاء الله يكون خير على التداول باجر




    انا وجهة نظري ماراح يصير غير اللي يبونه الكبار

    لان اذكر مثل هذي التصاريح كانت بأزمة 2005
    وماصار شي ، حتى اذكر محمود حيدر بعد كان له تصريح
    سادعم السوق لو نزل تحت 9000 والسوق سلم على 9000
    ونزل ،، ولا صار اي شي لادعم ولا غيره


    اللي يبونه اهل السوق اهو اللي يصير
    هذا اللي انا مقتنع فيه

    لاكن اهم شي ماتستغل بعض المجاميع هذي التصاريح
    وترفع اسهمها لزيادة عدد الضحايا وشفط ماتبقى في جيوب بعض
    المستثمرين
     
  18. الوافي ابو محمد

    الوافي ابو محمد عضو مميز

    التسجيل:
    ‏1 أكتوبر 2007
    المشاركات:
    6,146
    عدد الإعجابات:
    58
    فالكم اللون الأخضر بإذن الله
     
  19. fax12

    fax12 موقوف

    التسجيل:
    ‏5 يوليو 2008
    المشاركات:
    231
    عدد الإعجابات:
    0
    خل يستريح الفلاح ريحته فاحت
    حق منو يطلب مليار علشان يعوض صغار المستثمرين ولا ربعه اللي توهقو بكتتاب وزيادة راس المال العب يالفلاح الحلال مو حلالك حلال البلد
    هذا الهدف اللي كانو يبون يوصلون له يبون الناس اطالب بتدخل الحكووومة والمجلس وهيئة الاستثمار وتصير بوقه رسمية وعلي مستوي حقه وحق ربعه
    الله لا يوفقك لعبتوها وكلوها هالناس
    علي فكرة بدأ التجميع علي الاسهم من اليوم والرخيصة منها من قبل المحافظ والتجار وشركة زين راح تشوفونها 1000 دينار علشان نسميها ام دينار
    وانا مسؤول عن هالكلام
    وشكرا
     
  20. صايدها

    صايدها موقوف

    التسجيل:
    ‏5 يوليو 2006
    المشاركات:
    365
    عدد الإعجابات:
    0
    مانبي يضخون نبيهم يوقفون التداول هالحين
    لان مهما ضخو ماراح ترجع اسعارنا اللي شارين فيها
    مليار وش تبي تسوي والخساير 12 مليار
    وصغار المستثمرين ماراح يستفيدون شي
    المستفيد من الضخ اهما التجار الكبار حسبي الله ونعم الوكيل فيهم