مصيبة اسمها البيع على المكشوف

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة متابع جيد, بتاريخ ‏22 سبتمبر 2008.

  1. متابع جيد

    متابع جيد عضو جديد

    التسجيل:
    ‏11 فبراير 2008
    المشاركات:
    239
    عدد الإعجابات:
    0
    بعد ان تقدمت شركة اجيلتي وشركة الصفاة للأستثمار بالتحقيق حول بيع اسهم على المكشوف نجد اننا كنا ضحايا للمحافظ وإدارة البورصة التعيسة التي تسمح للمحافظ ببيع اسهم اليوم غير موجودة اصلاً على ان توفرها المحفظة اليوم التالي فما يحدث ان يتم بيع كميات كبيرة باسعار اليوم وتصل إلى الحد الأدنى واليوم التالي يتم تجمعها بالسعر الجديد المنخفض مع الضغط طبعاً بعرض كميات اخرى وهمية والنتيجة ربح ببلاش للمحفظة دون ان تدفع ولا فلس فامس باعت اسهم مثلاً بدينار و990 و 980 وهكذا حتى 900 فلس واليوم التالي تجمعها على 900 أو 920 بالكثير والفرق حلال عليها ولا يوجد رقيب ولا حسيب .
     
  2. كويت2

    كويت2 موقوف

    التسجيل:
    ‏17 ديسمبر 2006
    المشاركات:
    774
    عدد الإعجابات:
    0
  3. قتيبة

    قتيبة موقوف

    التسجيل:
    ‏5 يناير 2008
    المشاركات:
    270
    عدد الإعجابات:
    0
    عن حكيم بن حزام قال يا رسول الله يأتيني الرجل فيريد مني البيع ليس عندي أفأبتاعه له من السوق فقال لا تبع ما ليس عندك.
     
  4. ahmad_qwt

    ahmad_qwt عضو جديد

    التسجيل:
    ‏3 مايو 2008
    المشاركات:
    204
    عدد الإعجابات:
    0
    هل المعنى من البيع على المكشوف short selling؟

    اعتقد هذا النوع من التداول ممنوع في الكويت وكان مسموح في بريطانيا و الولايات المتحدة ولكن منع في آخر اسبوعين لانه سبب هبوط حاد لبعض الاسهم واحد اسباب افلاس بنك استثماري في امريكا (احد اسباب افلاس ليمان بروثرز و هبوط حاد لاسهم جولدمان ساكس و مورجان ستانلي وحالتهم الان سيئه جدا). سوالف خطره ويجب التصرف بمنع هذا النوع من التداول
     
  5. متابع جيد

    متابع جيد عضو جديد

    التسجيل:
    ‏11 فبراير 2008
    المشاركات:
    239
    عدد الإعجابات:
    0
    خبراء يطالبون عبر »الوطن« بآلية لضبط الأوامر والمتلاعبين
    العروض والطلبات الوهمية على الأسهم كابوس يطارد صغار المستثمرين في البورصة






    كتب تامر حماد:

    طالب عدد من الخبراء المعنيين بالحد من ظاهرة العروض والطلبات الوهمية على الأسهم التي ألقت بظلالها السلبية على حركة التداول في سوق الكويت للأوراق المالية وعصفت بشريحة واسعة من صغار المستثمرين وتعرف العروض الوهمية أنها طريقة يقوم من خلالها المضاربون على السهم والذين يملكون أسهماً كثيرة في سهم ما بعرض عروض بيع بصفقات مختلفة لايهام المستثمرين بأن هذه العروض من أشخاص كثيرة كما أن هناك نوعاً آخر من المضاربين يقومون بعرض كمية طلبات كبيرة تحت سعر معين وعرض كمية بيع كبيرة فوق سعر معين لضبط التذبذب السعري للسهم الذي يريدونه فضلاً عن نشر الشائعات والترويج للأخبار وتسريب معلومات خاطئة عن شركة من الشركات المساهمة والقيام بعمليات تداول تصاحب هذه الأخبار والشائعات.



    وأرجع الخبراء السبب الرئيسي في تفشي هذه الظاهرة إلى عدة أسباب ابرزها:

    - قيام بعض المستثمرين بوضع طلبات بكميات كبيرة على بعض الأسهم عند أسعار قريبة من المستويات التي يجري عندها تنفيذ الصفقات بهدف الإيحاء بان هناك إقبالا على هذه الأسهم من أجل منعها من الانخفاض ليتدخل هؤلاء المستثمرون عند اقتراب أسعار السوق من المستوى الذي حددوه بسحب طلباتهم فجأة لتختل المعادلة لمصلحة العروض وتندفع الأسعار إلى الانخفاض سريعاً نتيجة لهذه التحركات.

    - هناك نسبة من المستثمرين لا تزال تنخدع وتتخذ قراراتها الاستثمارية على أساسها.

    - العروض الوهمية على بعض الأسهم تدفعها إلى الانخفاض السريع من أجل أن يقوموا بشرائها عند أدنى سعر ممكن مع تكثيف الطلبات عليها لجني الأرباح منها عندما تصل إلى الأسعار التي يرغبونها.

    - عدم وجود آلية واضحة تمنع وضع الأوامر الأمر الذي يسمح للمستثمرين بوضع الطلبات والعروض بالأسعار والكميات التي يرغبون في التنفيذ عندها مما يتيح للمستثمرين الراغبين في التأثير في التحركات السعرية الاستفادة من هذه الإمكانية لدفع السوق نحو الاتجاهات التي يرغبون فيها.

    وطالب الخبراء بعدة أمور منها:

    - ضرورة إيجاد آلية جديدة تقوم لمواجهة هذه الظاهرة التي حدت من نشاط كثير من الأسهم.

    - قيام إدارة الرقابة على متابعة هذه التلاعبات على أن تتعامل بشكل قانوني معها.

    - وضع حزمة من العقوبات على المتلاعبين تضمن منع التداول وشطب الحسابات وتجميدها.

    - دراسة ظاهرة البيع والشراء الوهمية التي تتم على شريحة من الأسهم المدرجة الأمر الذي أصبح هاجساً يؤرق المساهمين خاصة التي تعمد بعض الجهات التلاعب فيها بشكل يومي لأهداف مضاربية.



    تاريخ النشر 22/09/2008
    حرب كر وفر
     
  6. متابع جيد

    متابع جيد عضو جديد

    التسجيل:
    ‏11 فبراير 2008
    المشاركات:
    239
    عدد الإعجابات:
    0
    3/09/2008





    هولندا تحظر عمليات البيع على المكشوف في البورصة



    امستردام ــ د. ب. أ ــ أعلن وزير المالية الهولندي فوتر بوس امس قرار الحكومة فرض حظر لمدة 3 أشهر على عمليات البيع على المكشوف في سوق الأوراق المالية الهولندية.
    يذكر أن البيع على المكشوف هو أحد أساليب تداول الأوراق المالية في البورصة، حيث يبيع مستثمرون أسهما كانوا قد اقترضوها من أصحابها خوفا من انخفاض قيمتها. وفي حال انخفاض قيمتها بالفعل يعيد المستثمرون شراءها بالسعر المنخفض مما يحقق لهم مكاسب كبيرة.
    وهناك اعتقاد واسع بأن اسلوب البيع على المكشوف يلعب دورا مهما في أزمة الائتمان العالمية الراهنة. وقد فرضت الولايات المتحدة وبريطانيا وعدد آخر من الدول حظرا على هذه العمليات بالفعل.