أخبار الصفحة الاولى جريدة الوطن

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة فهد123, بتاريخ ‏12 أكتوبر 2008.

  1. فهد123

    فهد123 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏19 ابريل 2006
    المشاركات:
    1,061
    عدد الإعجابات:
    94
    طلبنا من »التأمينات الاجتماعية« وبنوك وشركات خاصة الدخول.. السيولة متوافرة لدى البنوك بدرجة كبيرة.. الطلب من جهات حكومية الإيداع في المصارف
    الحكومة: مؤسسات جديدة تستثمر البورصة لإنعاشها







    كتب مطيران الشامان: متابعة الحكومة لأوضاع البورصة، وسعيها الى الابقاء على ارتفاع مؤشرها جعلاها تبلور ثماني خطوات جديدة تقرها اليوم في اجتماع يجمع وزير التجارة والصناعة وزير الدولة لشؤون مجلس الأمة احمد باقر مع ممثلي جهات مختصة من بينها »مواصلة ضخ السيولة في السوق، ودعوة مؤسسة التأمينات الاجتماعية وبنوك وجهات خاصة الى دخول السوق«.


    وذكر مصدر كبير لـ »الوطن« ان »لدى الحكومة مسارات عديدة لتحقيق استقرار البورصة، لا سيما ان الاقتصاد الكويتي قوي ومطمئن«، لافتا الى »ثماني خطوات توصلنا الى ما نريد واتخذنا وسنتخذ بعضها خلال ايام«.


    وقال ان »الحكومة مقتنعة ان »80 في المئة من الشعب الكويتي موظف لدى الدولة، وبالتالي لديها السيولة الكافية لضمان استقرار الأمور الاقتصادية«، مشيرا الى ان »السوق الكويتي والاسواق الاقليمية هبطت لتأثرها بالأزمة العالمية«.


    وأكد المصدر ان »السيولة متوافرة لدى البنوك بدرجة فائضة وكبيرة«، مضيفاً »سمح للبنك المركزي بزيادة المحفظة الائتمانية لدى البنوك من 15 إلى %20 وبالتالي زيادة مستوى الزيادة السنوية للبنوك«.


    وأشار الى ان »هيئة الاستثمار أقرت الاستمرار في التدخل بالشراء في جانبين للسعى نحو انتعاش البورصة ولان الوضع مناسب للشراء«، مضيفاً »طلب من الجهات الحكومية أن تودع في البنوك«.


    وأفاد المصدر بأن »الحكومة طلبت من مؤسسة التأمينات الاجتماعية وبعض المؤسسات الحكومية والبنوك وجهات خاصة الدخول إلى البورصة بما يكفل استمرار انتعاش البورصة«.


    وتابع: »الجهات الحكومية المالية مستنفرة للدخول الى البورصة لانعاشها«، لافتا الى اتفاق السلطتين التشريعية و التنفيذية على »الاستعجال في اقرار هيئة سوق المال«، لكن لن يكون هناك أي مرسوم ضرورة لمعالجة الأمر«.


    على الصعيد الدولي، تحرك العالم لتطويق الأزمة المالية، اذ تعهدالرئيس الامريكي جورج بوش بـ»رد جدي شامل على الانهيار«.


    وتبنت دول السبع الكبرى في العالم اثناء اجتماعهم امس في واشنطن خطة عمل من خمسة محاور.




    تاريخ النشر 12/10/2008