المؤشــــر إلى صعود بعون الله تعالى --- والدليل--

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة aba3omar, بتاريخ ‏21 أكتوبر 2008.

  1. aba3omar

    aba3omar عضو جديد

    التسجيل:
    ‏29 ابريل 2008
    المشاركات:
    254
    عدد الإعجابات:
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    أولاً أود أن أذكر نفسي المذنبة وإخواني الأحباب أن ما أصابنا في هذه النكسة لم يكن ليخطئنا والحمدلله على كل حــال

    فمؤشــر الحسنات إلى صعود بعون الله لأن البلاء في المال مما يؤجر عليه العبد إن صبر وشكر

    ثانياً أنصح نفسي وإياكم بكثرة الإستغفار فإنه مجلبة للرزق وممحاة للذنوب {فقلت استغفروا ربكم إنه كان غفارا * يرسل السماء عليكم مدرارا * ويمددكم بأموال وبنين ويجعل لكم جنات ويجعل لكم أنهارا *}

    أحببت في هذا السياق أن أرفع من معنويات اخواننا بأن الله سبحانه وتعالى يبتلي عباده بين الفينة والأخرى ليختبرنا فعلينا في هذه المحنة أن نحمد الله عز وجل أن أبقى علينا صحتنا وأن حفظ لنا أولادنا وأمهاتنا وآبائنا وأن أنعم علينا بنعمة الأمن والأمان.

    فالصبر الصبر والله المستعان

    وقال سبحانه: { اصْبِرْ وَمَا صَبْرُكَ إِلَّا بِاللَّهِ } وقال سبحانه: { إِنَّ اللَّهَ مَعَ الصَّابِرِينَ }.

    والصبر ليس معناه ألا تتألم النفس، فالألم حقيقة يعيشها الإنسان، ولكن الصبر رجاء ما عند الله عز وجل، رجاء الفرج، ورجاء المثوبة.

    قال الله سبحانه: {وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِنَ الْخَوْفِ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِنَ الْأَمْوَالِ وَالْأَنْفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ أُولَئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ}.


    إنَّ الله تعالى قسم بين الناس معايشهم وآجالهم، قال تعالى: {نَحنُ قَسَمنَا بَينَهُم معِيشَتَهُم في الحَياةِ الدنيَا} . فالرزق مقسوم، والمرض مقسوم، والعافية مقسومة، وكل شيء في هذه الحياة مقسوم. فارضَ بما قسم الله لك يا عبد الله، ولا تجزع للمرض، ولا تكره القدر، ولا تسب الدهر، فإن الدقائق والثوانـي والأنفاس كلها بيد الله تعالى يقلبها كيف يشاء.


    وأجمل من ذلك قول الحق سبحانه وتعالى: { فَعَسَى أَن تَكرَهُوا شَيئاً وَيَجعَلَ اللهُ فِيهِ خَيراً كَثِيراً. وقوله: { وَعَسَى أَن تَكرَهُوا شَيئًا وَهُوَ خَيرٌ لكُم وَعَسَى أَن تُحِبوا شَيئًا وَهُوَ شَر لكُم وَاللهُ يَعلَمُ وَأَنتُم لاَ تَعلَمُونَ}.



    لذا فاعلم يا عبد الله أنه إنَّما ابتلاك الذي أنعم عليك، وأخذ منك الذي أغدق عليك. وليس كل ما تكرهه نفسك فهو مكروه على الحقيقة، ولا كل ما تهواه نفسك فهو نافع محبوب، والله يعلم وأنت لا تعلم.

    وآخر دعوانا أن الحمدلله رب العالمين
     
  2. raay

    raay عضو نشط

    التسجيل:
    ‏11 نوفمبر 2006
    المشاركات:
    1,261
    عدد الإعجابات:
    340
    جزاك الله خير
     
  3. jarrah_aam

    jarrah_aam عضو مميز

    التسجيل:
    ‏3 نوفمبر 2005
    المشاركات:
    5,080
    عدد الإعجابات:
    14,689
    موضوع جميل جدا , بارك الله فيك , وهذا ما نحتاجه من الاخوان بث روح الاطمئنان وعدم القنوط من رحمة الله تعالى وهو الرزاق سبحانه علام الغيوب
     
  4. صايدها

    صايدها موقوف

    التسجيل:
    ‏5 يوليو 2006
    المشاركات:
    365
    عدد الإعجابات:
    0
    جزاك الله خير
    والله كريم وهو خير الرازقين
     
  5. aba3omar

    aba3omar عضو جديد

    التسجيل:
    ‏29 ابريل 2008
    المشاركات:
    254
    عدد الإعجابات:
    0
    جزاكم الله خيراً على المرور

    للرفع
     
  6. مضارب عقاري

    مضارب عقاري عضو نشط

    التسجيل:
    ‏10 ديسمبر 2006
    المشاركات:
    1,898
    عدد الإعجابات:
    1
    جزاك الله خير الذكرى تنفع المؤمنين
     
  7. جوكوزال

    جوكوزال عضو جديد

    التسجيل:
    ‏13 يناير 2007
    المشاركات:
    1,890
    عدد الإعجابات:
    0
    الله يجزاك خير ويرحم والدينا ووالديك وجميع المسلمين
     
  8. dodi_2

    dodi_2 عضو جديد

    التسجيل:
    ‏24 نوفمبر 2005
    المشاركات:
    59
    عدد الإعجابات:
    0
    جزاك الله خيراً
    ويعوض علينا كلنا
    ويرزقنا من حيث لا نحتسب
     
  9. بو ضاري 2005

    بو ضاري 2005 عضو جديد

    التسجيل:
    ‏30 يوليو 2008
    المشاركات:
    2,465
    عدد الإعجابات:
    0
    جزاك الله خير وانشالله يعوضنا