نتائج الانتخابات الامريكية

الموضوع في 'السوق الأمريكي للأوراق الماليه' بواسطة مضــارب أسـهم, بتاريخ ‏4 نوفمبر 2008.

  1. مضــارب أسـهم

    مضــارب أسـهم عضو مميز

    التسجيل:
    ‏28 فبراير 2008
    المشاركات:
    14,574
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    الكويـــــت
    نتائج الانتخابات الامريكية
     
  2. مضــارب أسـهم

    مضــارب أسـهم عضو مميز

    التسجيل:
    ‏28 فبراير 2008
    المشاركات:
    14,574
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    الكويـــــت
    رويترز-اوباما متقدم بخمس نقاط لهذا الوقت
     
  3. مضــارب أسـهم

    مضــارب أسـهم عضو مميز

    التسجيل:
    ‏28 فبراير 2008
    المشاركات:
    14,574
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    الكويـــــت
    اشاد المرشح الديمقراطي لانتخابات الرئاسة الامريكية باراك اوباما مساء الاثنين بجدته التي توفيت فجرا ووصفها، فيما كانت دموعه تسيل، بانها نموذج "للبطل الهادئ" للولايات المتحدة.

    وتعهد اوباما امام الاف من انصاره، الذين تجمعوا في مدينة شارلوتفيل بولاية كارولاينا الشمالية، بان يعمل من اجل الامريكيين المجهولين مثلها في حال انتخابه.

    وظهر اوباما، المعروف عنه انه يحتفظ برباطة جأشه في كل المواقف، متأثرا وهو يتحدث عن جدته التي تولت تربيته خلال فترة من عمره والتي فارقت الحياة قبل ساعات بعد صراع مع مرض السرطان عن عمر يناهز 86 عاما
     
  4. مضــارب أسـهم

    مضــارب أسـهم عضو مميز

    التسجيل:
    ‏28 فبراير 2008
    المشاركات:
    14,574
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    الكويـــــت
    تعتمد نتائج الانتخابات الرئاسية الامريكية اليوم على عدد المشاركين فيها بشكل كبير. فعادة، لا يتجاوز عدد الناخبين نصف المؤهلين للتصويت الا بقليل، وهي نسبة لم ترتفع بشكل ملحوظ رغم الحماس الذي طبع السباق الرئاسي لعام 2004.

    ففي الانتخابات الرئاسية السابقة، تغلب الجمهوريون على الديموقراطيين بتعبئة عدد اكبر من الناخبين، لكن هذه المرة، تبذل حملة المرشح باراك اوباما مجهودات جبارة لاخراج الديموقراطيين من دورهم للتصويت
     
  5. مضــارب أسـهم

    مضــارب أسـهم عضو مميز

    التسجيل:
    ‏28 فبراير 2008
    المشاركات:
    14,574
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    الكويـــــت
    أعلن مكتب شؤون الموظفين في ولاية ألاسكا ان ساره بالين المرشحة الجمهورية لمنصب نائب الرئيس الامريكي مع جون ماكين لم تتجاوز حد السلطة بفصل مفوض شؤون السلامة العامة بالولاية
     
  6. مضــارب أسـهم

    مضــارب أسـهم عضو مميز

    التسجيل:
    ‏28 فبراير 2008
    المشاركات:
    14,574
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    الكويـــــت
    عندما تظهر على منصات الخطابة أو المنابر في التجمعات الانتخابية والمناسبات للحديث قبل زوجها المرشح الجمهوري لانتخابات الرئاسة الأمريكية جون ماكين، تدأب سندي ماكين دوما على القول: "سأجعل كلماتي مقتضبة".
    عاشت سندي فترة طويلة في أريزونا بعيدة عن زوجها ماكين الذي أمضى الكثير من الوقت في واشنطن
    فهي دائمة الحضور إلى جانب زوجها، إذ أنها تقدمه للجمهور لتنسحب بعدها سريعا، تاركة الأضواء لتُسلط على سناتور أريزونا الجمهوري الذي يواجه خصما ديمقراطيا عنيدا هو سناتور ألينوي باراك أوباما
     
  7. مضــارب أسـهم

    مضــارب أسـهم عضو مميز

    التسجيل:
    ‏28 فبراير 2008
    المشاركات:
    14,574
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    الكويـــــت
    واصل جون ماكين مرشح الحزب الجمهوري في انتخابات الرئاسة الأمريكية يوم الجمعة حملته في أوهايو وهي ولاية مهمة بالنسبة له من أجل تقليص الفارق الذي يتقدم به عليه مرشح الحزب الديمقراطي باراك أوباما قبل يوم الثلاثاء الذي ستجري فيه الانتخابات.

    نحتاج الى اتجاه جديد

    الحماس وقوة الدفع اللذان أشعر بهما هنا في أوهايو سيحملانا الى النصر هنا في أوهايو.

    جون ماكين
    وحذر أوباما مؤيديه من انه يجب عليهم توقع هجوم من جانب ماكين في الأيام الأخيرة من الحملة
     
  8. مضــارب أسـهم

    مضــارب أسـهم عضو مميز

    التسجيل:
    ‏28 فبراير 2008
    المشاركات:
    14,574
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    الكويـــــت
    المرشح الجمهوري جون ماكين
    في يناير/ كانون الثاني 2009 يدخل رئيس جديد البيت الأبيض بعد واحدة من أشرس وأطول المعارك الانتخابية في تاريخ انتخابات الرئاسة الأمريكية.

    ملامح رئيسية تفردت بها انتخابات نوفمبر/تشرين الثاني 2008 عن باقي سباقات الرئاسة في تاريخ الانتخابات فرضت نفسها على حملات المرشحين والخريطة الانتخابية.

    فقد اعتاد الأمريكيون أن يتنافس المرشحان على الرئاسة كفرسي رهان ويتبادلان التقدم في استطلاعات الرأي وحتى المرشح المتقدم فيكون ذلك بفارق بسيط يسهل تعويضه بحسابات سلوك الناخبين المترددين بصفة خاصة وتعقيدات خارطة الولايات في المجمع الانتخابي.

    ولكن في 2008 وخلال الشهر الأخير من السباق هناك مرشح واحد ومتقدم بفارق كبير قبل نحو شهر وحتى بعض الحملات الساخنة لمنافسه لم ينجح في تضييق الفارق بالدرجة التي تسمح لهم بفرصة حقيقية للتعويض والفوز.

    في نوفمبر/ تشرين الثاني 2008 غاب تأثير قضايا هامة كانت في السابق مجالا للتسابق في الوعود الانتخابية وفرضت قضية رئيسية نفسها هي الاقتصاد.

    الاقتصاد والوعود
    ولذلك لم تغب قضية الضرائب عن أي خطاب انتخابي والواقع أن تراشقات أوباما وماكين حول هذا الموضوع تكررت تقريبا بنفس الكلمات في كل خطاباتهم بجميع الولايات.

    وبسبب تبعات الأزمة المالية العالمية وارتباطها بمعاناة داخلية للمواطن الأمريكي مثل أزمة الرهن العقاري والبيانات المتشائمة عن الوضع الاقتصادي دخلت في حسابات الولايات الحاسمة في الانتخابات مدى تأثر هذه الولاية بالأزمة.

    غاب أيضا تأثير عوامل هامة في مسارات الانتخابات مثل المناظرات التلفزيونية فهي لم تغير من وضع السباق شيئا ، وتراجع كذلك الاهتمام بقضايا كانت حاسمة في انتخابات 2004 مثل الأمن القومي لحساب الاقتصاد والرعاية الاجتماعية والصحية على الصعيد الداحلي إضافة إلى حربي العراق وأفغانستان.

    بسبب ظاهرة التغير المناخي وارتفاع أسعار الطاقة فرضت التكنولوجيا لحديثة نفسها على الحزبين الديمقراطي والجمهوري .

    وهنا تشابهت وعود المرشحين بالبحث عن مصادر بديلة للطاقة النظيفة تقلل الاعتماد على نفط الشرق الأوسط وتحد من تلوث البيئة إضافة إلى توفير المزيد من الوظائف.

    العنصرية
    كما يرى المراقبون أن عوامل مثل العنصرية غاب تأثيرها إلى حد كبير في هذه الانتخابات بفضل نجاح حملة الحزب الديمقراطي في تحييد هذا العامل إلى حد كبير، فقد بدأ الناخب الأمريكي خاصة المتردد يعتاد رؤية شخص من أصول أفريقية يتحدث كزعيم ويقوم بجولات خارجية يستقبله فيها أحيانا زعماء دول.


    المرشح الديمقراطي باراك أوباما
    وارتبط ذلك بتغييرات في طبيعة الناخبين بالزيادات الكبيرة في نسب الناخبين المسجلين من الشباب المتعلمين وذوي الأصول اللاتينية.

    كشفت هذه الانتخابات أيضا ميلا من الناخبين تجاه الوسطية والتخلي نوعا ما عن الأيدولوجيات الحزبية في سبيل المصالح الشخصية أو الرغبة في التغيير والتنوع .

    كما ظهرت تأثيرات عوامل مثل تمويل الحملة الانتخابية ودور المتطوعين وتنظيم الحملات ومكاتب الأحزاب في ترجيح كفة حزب على الآخر.

    غاب الرئيس جورج بوش تماما عن حملة الانتخابات التي يخوضها حزبه ولم يكن ذلك غريبا فشعبيته هبطت إلى مستوى تاريخي.كانت هذه من أهم نقاط ضعف حملة جون ماكين فمنافسه لم يدع خطابا وإلا وأكد فيه أن اختيار ماكين يعني استمرارا لسياسات بوش.

    أظهرت انتخابات 2008 أيضا قدرات تنظيمية هائلة للحزب الديمقراطي، وفي هذا السياق يقول الدكتور داوود خير الله أستاذ القانون الدولي بجامعة جورج تاون في واشنطن إن هناك اختلافا هائلا فلأول مرة "يتمتع مرشح من أصول أفريقية بهذا القدر من التنظيم" وحشد طبقات شعبية لم تكن لتهتم بالانتخابات.

    الرئيس والتغيير
    وقال خير الله في تصريح لبي بي سي العربية إنه لأول مرة أيضا من يصوت لصالح باراك أوباما يصوت لأنه يريده رئيسا وليس لأنه يريد إبعاد المرشح الآخر عن البيت الأبيض حيث ان هذا كان التوجه الغالب لدى الناخبين الأمريكيين.

    واستبعد خير الله أن تكون العنصرية قد غابت تماما عن هذه الانتخابات ولكنه يضيف أنه بصرف النظر عن النتائج فقد كان هناك تطور هائل بالنسبة للمشاعر العنصرية وترجمتها لمواقف سياسية.

    اما بالنسبة للتغيير المنشود يستبعد خير الله أن يكون تغييرا جذريا كبيرا حتى برئيس مؤيد بأغلبية في الكونجرس موضحا أن المصالح الأمريكية ومصالح الشركات والمواطنين وهمومهم اليومية لاتتغير كثيرا بتعاقب الإدارات .

    ويضيف خير الله أن التغيير الجذري المتوقع سيكون داخل الحزب الجمهوري المتوقع أن يعيد تنظيم صفوفه لإبعاد المحافظين الجدد وبعض المتعصبين دينيا عن الصفوف الأولى.

    في المقابل يبدو أن الحزب الديمقراطي في طريقه لاستعادة جزء من سياساته السابقة وهي الانتصار للطبقة المتوسطة
     
  9. مضــارب أسـهم

    مضــارب أسـهم عضو مميز

    التسجيل:
    ‏28 فبراير 2008
    المشاركات:
    14,574
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    الكويـــــت
    أمل ودعوات بقرية أقارب أوباما في كينيا
    يصلي أهالي قرية كوغيلو الكينية التي ينحدر منها مرشح الحزب الديمقراطي لانتخابات الرئاسة الأميركية باراك أوباما ليروه أول أفريقي أميركي يصبح رئيسا للولايات المتحدة الأميركية. وقد عززت الشرطة الكينية من مراقبتها لكوغيلو حيث لا زالت تعيش جدة أوباما سارة.



    تركة اقتصادية ثقيلة تنتظر الرئيس الأميركي القادم
    يتوقع أن يواجه الرئيس القادم للولايات المتحدة تحديات اقتصادية كبيرة بعدما يتسلم تركة اقتصادية ثقيلة تتمثل في أسوأ وضع اقتصادي منذ عهد الرئيس رونالد ريغان. وتكمن تلك الرهانات على المدى القريب في زيادة الثقة لزيادة إنفاق الفرد وخفض معدل البطالة وزيادة الإنتاج.



    الواشنطن بوست: حرب العراق خفت صوتها يوم الانتخابات
    أفردت صحيفة الواشنطن بوست الأميركية افتتاحيتها اليوم لمناقشة تأثير حرب العراق على الانتخابات الأميركية في مقال حمل عنوان "الحرب التي لم يعد يعلو صوتها"، وناقشت الصحيفة تراجع تأثير تلك الحرب في خيارات الناخبين صبيحة اليوم الذي يذهبون فيه إلى الإدلاء بأصواتهم.



    النفط يهبط في ظل تراجع الطلب وترقب الانتخابات الأميركية
    واصلت أسعار النفط للعقود الآجلة التراجع اليوم رغم دخول قرار منظمة الدول المصدر للنفط (أوبك) بخفض إنتاجها مليونا ونصف المليون برميل يوميا حيز التنفيذ في الأول من الشهر الجاري. وعزي التراجع لتجدد المخاوف من ركود اقتصادي عالمي وترقب لنتائج الانتخابات الأميركية
     
  10. smart investor

    smart investor عضو جديد

    التسجيل:
    ‏20 ابريل 2007
    المشاركات:
    365
    عدد الإعجابات:
    0
    حاليا يوجد أخبار عن مشاكل عند صناديق الإقتراع في عدة ولايات.

    سين سؤال: هل من الممكن أن تتسبب هذه المشاكل في إلغاء الإنتخابات بحجة عدم نزاهة القائمين عليها وينقسم الشعب الأمريكي إلى قسمين مما سيتسبب في خطر نشوب حرب أهليه, و مما سيستدعي التمديد لبوش لفتره رئاسيه ثالثه ( كما حصل لروزفلت) بحجة إنقاذ الوضع السياسي والإقتصادي؟؟؟

    إذا علمنا أن معظم الذين لم يصوتوا لإوباما دوافعهم عنصريه, وهذه العنصريه هي التي تسببت بحرب أهليه في الولايات المتحده سابقا عندما كانوا السود يطالبون بحريتهم.


    مجرد سيناريو في مخيلتي أتمنى أن لا يحدث!!!


    تحياتي......
     
  11. مضــارب أسـهم

    مضــارب أسـهم عضو مميز

    التسجيل:
    ‏28 فبراير 2008
    المشاركات:
    14,574
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    الكويـــــت
    اتوقع في مشاكل بسيطة وماراح تاثر بالانتخابات او علي الفايز
     
  12. Buffett

    Buffett عضو نشط

    التسجيل:
    ‏23 يوليو 2007
    المشاركات:
    1,769
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    Kuwait
    الله يغطيك العافيه على التغطيه :)
     
  13. Buffett

    Buffett عضو نشط

    التسجيل:
    ‏23 يوليو 2007
    المشاركات:
    1,769
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    Kuwait
    واشنطن - وكالات

    حقق باراك أوباما مرشح الحزب الديمقراطي في انتخابات الرئاسة الأمريكية الثلاثاء 4-11-2008 أول فوز له في بلدة ديكسفيل نوتش بولاية نيوهامبشير التي تفتتح تقليديا التصويت في الانتخابات الرئاسية بعد منتصف الليل مباشرة، وأصبح أوباما بذلك أول ديمقراطي يفوز في هذه البلدة منذ هيوبرت همفري عام 1968.

    وحصل المرشح الديمقراطي على 15 صوتا من أصوات الناخبين في البلدة، بينما حصل منافسه الجمهوري جون مكين على ستة أصوات.

    وأدلى أوباما بصوته في الانتخابات الرئاسية في مدينته شيكاغو، وتوجه سناتور ايلينوي المولود في هاواي مع زوجته ميشيل وابنتاه ساشا وماليا إلى مركز اقتراع أقيم في إحدى مدارس شيكاغو؛ حيث كان في استقباله عشرات من الصحافيين والمصورين.

    وينتظر المتنافسان اليوم حكم الناخب الأمريكي عليهما بعد صراع مرير على البيت الأبيض يتقدم فيه أوباما بفارق واضح في استطلاعات الرأي على مستوى البلاد.


    130 مليون ناخب

    ومن المنتظر أن يدلي ما لا يقل عن 130 مليون ناخب أمريكي بأصواتهم اليوم لاختيار خليفة للرئيس الأمريكي الجمهوري غير المحبوب جورج بوش، ولتحديد مسار البلاد للأربع سنوات المقبلة في الأزمة الاقتصادية الراهنة وفي حربي العراق وأفغانستان وفي إصلاح شامل لبرنامج الرعاية الصحية وقضايا أخرى.

    ويبدأ أول إغلاق لصناديق الاقتراع في ولايتي انديانا وكنتاكي الساعة السادسة مساء اليوم بتوقيت شرق الولايات المتحدة (2300 بتوقيت جرينتش). وينتهي التصويت خلال ست ساعات في الولايات الثمانية والأربعين الأخرى.


    الاستطلاعات: أوباما يتقدم على مكين

    ويطمح أوباما (47 عاما) سناتور ايلينوي للفترة الأولي لأن يصبح أول رئيس أسود للولايات المتحدة، وتشير استطلاعات الرأي إلى تقدمه على مكين في ولايات كافية لفوزه بالأصوات اللازمة للفوز في المجمع الانتخابي وهي 270 صوتا.

    وأظهرت سلسلة من استطلاعات الرأي ومعهد زغبي نشرت الثلاثاء تقدم أوباما على مكين في ولايات رئيسة.

    ووسع أوباما تقدمه على مكين إلى 11 نقطة بين الناخبين المحتملين في استطلاع منفصل لرويترز وسي سبان وزغبي، وكان الفارق سبع نقاط يوم الأحد الماضي، ويبلغ هامش الخطأ في الاستطلاع الذي يجرى هاتفيا 9ر2 نقطة مئوية.

    أما فوز مكين (72 عاما) بالرئاسة فسيجعله أكبر من يشغل هذا المنصب سنا للفترة الأولى وسيجعل نائبته سارة بالين أول امرأة تشغل منصب نائب الرئيس.

    ويحاول مكين سناتور اريزونا التكيف مع موقفه ويقول إنه يكسب أرضا من أوباما، وختم جولة شملت سبع ولايات بالوصول إلى موطنه في أريزونا في الساعات الأولى من صباح اليوم الثلاثاء في مسعى لقلب الموازين وتحقيق أكبر مفاجأة انتخابية في التاريخ السياسي الحديث.


    اتهامات متبادلة

    وكرر المتنافسان في الساعات الأخيرة من السباق النغمة التي سادت طوال الحملة واتهم أوباما مكين بأنه سيكون بمثابة فترة ثالثة لبوش وأنه بعيد بدرجة خطيرة عن الاقتصاد.

    وقال أوباما أمام 90 ألفا من أنصاره في فرجينيا "حين يتعلق الأمر بالاقتصاد ساند جون مكين الرئيس جورج بوش في كل خطوة من الطريق"، ولم يفز الديمقراطيون في الانتخابات الرئاسية بولاية فرجينيا منذ عام 1964 لكن أوباما متقدم فيها.

    أما مكين الذي هاجم أوباما على أنه اشتراكي واتهمه بأنه "صديق" للإرهابيين فقد صور منافسه على أنه ليبرالي سيزيد الضرائب.

    وقال مكين في خطاب له في تنيسي عن أوباما "إنه في أقصى يسار حارات السياسات الأمريكية.. إنه عالق هناك".


    أوباما يكسب أرضا من الجمهوريين

    وتظهر استطلاعات الرأي تقدم أوباما أو سيره كتفا بكتف مع مكين في ثماني ولايات فاز بها بوش في انتخابات عام 2004، منها اوهايو وفلوريدا كما يتقدم أوباما بارتياح في كل الولايات التي فاز فيها المرشح الديمقراطي جون كيري في انتخابات عام 2004.

    وتحقيق نصر واضح في الولايات التي يفوز فيها الجمهوريون تقليديا ومنها فرجينيا وكولورادو وانديانا ونورث كارولاينا سيصل بأوباما على الأرجح إلى مقعد الرئاسة في البيت الأبيض.

    كما يتجه الديمقراطيون بعد أن استفادوا من موجة الرفض للرئيس الأمريكي الجمهوري بوش لتحقيق نصر كبير في انتخابات اليوم الثلاثاء قد يحقق لهم أكبر أغلبية في الكونجرس منذ عشرات السنين.

    وتعهد الديمقراطيون -الذين يسيطرون الآن على مجلس الشيوخ بأغلبية 51 مقعدا مقابل 49 للجمهوريين، ويملكون أيضا أغلبية في مجلس النواب ويشغلون فيه 235 مقعدا مقابل 199 مقعدا للجمهوريين- بسحب القوات الأمريكية من حرب بوش في العراق وإلغاء خفض الضرائب الذي قرره بوش لصالح الأغنياء والتحرك لإنهاء أسوأ أزمة اقتصادية منذ الكساد العظيم في ثلاثينيات القرن الماضي.

    ويأمل الديمقراطيون في تحقيق أغلبية كبيرة في مجلس الشيوخ تصل إلى 60 مقعدا للتغلب على أية عقبات إجرائية يضعها الجمهوريون مما يمكنهم من تمرير التشريعات.

    وتحسم انتخابات الثلاثاء كل مقاعد مجلس النواب وعددها 435 مقعدا و35 مقعدا من مقاعد مجلس الشيوخ وعددها 100 مقعد.
     
  14. لحظة

    لحظة عضو جديد

    التسجيل:
    ‏31 أغسطس 2008
    المشاركات:
    215
    عدد الإعجابات:
    0
    أوباما فاز بالانتخابات
     
  15. Falcon

    Falcon عضو جديد

    التسجيل:
    ‏2 مايو 2002
    المشاركات:
    798
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    Kuwait
    أذن عليكم بالقطاع الطبي و التكنولوجي

    بالتوفيق
     
  16. مضــارب أسـهم

    مضــارب أسـهم عضو مميز

    التسجيل:
    ‏28 فبراير 2008
    المشاركات:
    14,574
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    الكويـــــت
    انشالله اسهمنا ترتفع هذا اهم شي اوباما او ماكين اهم شي ترتفع الاسهم وللعلم سياسة امريكا وحدة فاز اوباما او ماكين علي قولتهم وجهان لعملة واحدة
     
  17. مضــارب أسـهم

    مضــارب أسـهم عضو مميز

    التسجيل:
    ‏28 فبراير 2008
    المشاركات:
    14,574
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    الكويـــــت
    حقق باراك اوباما فوزا كاسحا في الانتخابات الرئاسية الأمريكية ليصبح الرئيس الرابع والأربعين للولايات المتحدة الأمريكية واول رئيس أسود في تاريخ البلاد.

    وقد اقر منافسه الجمهوري السيناتور جون ماكين بهزيمته في الانتخابات الأمريكية وقال إنه اتصل بأوباما وهنأه على فوزه بالرئاسة الأمريكية

    وقال ماكين إنه يدرك أن هذا الفوز تاريخي وذا مغزى لبلد يحبانه سويا.

    وامتدح ماكين الرئيس المنتخب وقال إنه أنجز أمورا عظيمة بالنسبة لنفسه ولبلاده، وقال إن أمريكا تمر بأوقات عصيبة وحث جميع الأمريكيين الذين ساندوه على مساندة أوباما ، وعلى تجاوز الخلافات وتحقيق الرفاهية وتوفير الأمن لأمريكا.

    وتعهد ماكين بدعم الرئيس المنتخب وقال إنه سيستمر في خدمة بلاده التي يكن لها الحب ولكل مواطنيها "سواء أيدوني أو أيدوا السيناتور أوباما