المركزي لشركات الاستثمار: "تبون كاش؟ راجعوا البنوك بسرعة!!"

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة marvel, بتاريخ ‏11 نوفمبر 2008.

  1. marvel

    marvel عضو نشط

    التسجيل:
    ‏27 يوليو 2008
    المشاركات:
    1,081
    عدد الإعجابات:
    181
    «المركزي» لشركات الاستثمار:
    يتعين عليكم مراجعة البنوك بأقصى سرعة ممكنة



    كتب محسن السيد:
    أرسل بنك الكويت المركزي تعميما الى كل شركات الاستثمار المحلية امس يقول: انه في اطار مساعدة شركات الاستثمار المحلية فقد تقرر تبني برنامج تقوم البنوك الكويتية من خلاله بتقديم التمويل اللازم لشركات الاستثمار المحلية ذات الملاءة الجيدة، ومعالجة مشاكل السيولة لديها، وسوف يقوم البنك صاحب اكبر مديونية على الشركة (او البنك الذي يليه) بوظيفة البنك المدير للتمويل المقدم للشركة.
    وعليه، يتعين على شركة الاستثمار الراغبة في الاستفادة من هذا البرنامج مراجعة البنك صاحب اكبر مديونية على الشركة في اسرع وقت ممكن، ويؤكد بنك الكويت المركزي ضرورة تعاون الشركة التام مع البنك المدير وتقديم ما يطلبه من بيانات ومعلومات يراها ضرورية لتقديم التمويل اللازم.
    ويأتي هذا التعميم المرسل عصر امس الى شركات الاستثمار بعد ان كان المركزي قد ارسل تعميما مماثلا الى البنوك المحلية التي ستدير عمليات التمويل، امس الاول، بمنزلة تدشين رسمي للبرنامج الذي خرج به الفريق الفني المتخصص الذي يرأسه محافظ البنك المركزي، والمتعلق بتوفير التمويل اللازم لشركات الاستثمار الجيدة التي تعاني مشكلة سيولة مقابل استحقاقات قصيرة الاجل.
    الى ذلك افادت مصادر استثمارية مسؤولة «القبس» ان ما يشبه ورش العمل بين البنوك وعدد من شركات الاستثمار لا سيما الكبرى منها التي تعاني فقط مشاكل سيولة ولا تعاني مشاكل ملاءة مالية، عبر اجتماعات مكثفة عقدت بين قيادات الجهتين المختصة، حيث حرصت شركات الاستثمار على الحصول على افضل عروض ممكنة من البنوك وبأقصى سرعة ممكنة ايضا دون المرور بإجراءات مصرفية مطولة، في الوقت ذاته حرصت البنوك من جانبها على تزويد شركات الاستثمار بقائمة مطالبها لتوفير التمويل والتي لم تخرج عن بيان عن المركز المالي للشركة خلال الفترة حتى 31 اكتوبر الماضي، وحجم الالتزامات المالية لكل شركة وتواريخ استحقاقاتها، والمؤسسات الدائنة للشركة سواء محلية او خارجية.
    على صعيد متصل، تشير المصادر الى ان ورش عمل نشطة تنعقد حاليا داخل شركات الاستثمار المستحقة لاعداد البيانات المالية التي طلبتها البنوك بناء على قوائم المطالبات التي سلمتها البنوك للشركات، في حين تهيب شركات الاستثمار بالبنوك سرعة الانتهاء من فحص البيانات والتقييمات التي ستقوم بها الاخيرة.
    وتقول المصادر: انه في حين لجأت شركات استثمار الى التعاون مع البنوك صاحبة اكبر مديونية، عمدت اخرى الى الخروج عن هذا الاطار، لا سيما انه ليس ثمة الزام بهذا الامر على الشركات، وحاولت هذه الشركات الالتقاء بمسؤولي عدة بنوك للوقوف على افضل العروض.