الملياري أعطى جرعة ثقة

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة فوريو, بتاريخ ‏21 نوفمبر 2008.

  1. فوريو

    فوريو عضو نشط

    التسجيل:
    ‏8 يوليو 2008
    المشاركات:
    450
    عدد الإعجابات:
    24
    المركزي الكويتي:
    الصندوق الملياري أعطى جرعة ثقة للمتداولين



    Al Qabas - 21/11/2008


    (MENAFN - Al Qabas ) قال التقرير الأسبوعي لشركة المركز المالي الكويتي ان سوق الكويت للأوراق المالية شهد هذا الأسبوع تحسنا ملحوظا في جميع مؤشراته ، حيث ارتفع المؤشر السعري بنسبة 2.1% ليبلغ 8875.9 نقطة بينما ارتفع المؤشر الوزني بنسبة أكبر بلغت 7.5% ببلوغه 463.63 نقطة لتركز التداولات على الأسهم القيادية ، كما ارتفعت كل من قيمة وكمية التداول بنسبة 45% و 129% على التوالي ،حيث بلغت قيمة التداولات 387 مليون دينار في حين بلغت الكمية 1.5 مليار سهم مدفوعا بالعديد من العوامل الايجابية التي ساهمت في تعزيز الثقة في السوق على الرغم من استمرار تردي الأوضاع الاقتصادية العالمية و انخفاض أسعار النفط الا أن اعلان لجنة الانقاذ عن أول قراراتها المتمثلة في انشاء الهيئة لصندوق ملياري لدعم السوق أعطى جرعة مكثفة من الثقة والتفاؤل بين أوساط المتداولين تزامنا مع قرار البنك المركزي باضافة فترتي استحقاق لاعادة الشراء "الريبو" مما يعطي البنوك المزيد من المرونة في عمليات ادارة السيولة و قرب الانتهاء من حل مشكلة السيولة في شركات الاستثمار والتي بدورها أضافت للعوامل الايجابية نظرا لما لهذه القطاعات من ثقل وتأثير في السوق، بالاضافة الى انتهاء مشكلة بنك الخليج بالاعلان عن حجم الخسائر التي بلغت 375 مليون دينار والاعلان عن زيادة رأس المال بنسبة 100% وتكون الأولوية للمساهمين الحاليين على أن تكمل الهيئة الاكتتاب في حال عدم تغطيته بالكامل.

    وتوقع وزير التجارة والصناعة احمد باقر اقرار قانون هيئة سوق المال خلال شهر يناير المقبل وكذلك صدور قانون الشركات الجديد ومن بعدهما قانون الخصخصة استكمالا لجهود الدولة في تطوير العمل الاقتصادي في الكويت والذي بدوره سيعود بالفائدة على الاقتصاد الكويتي بشكل عام والسوق بشكل خاص نظرا لحاجة السوق الى المزيد من الشفافية والتشريعات الرادعة للممارسات الخاطئة.

    وعلى عكس الأسبوع الماضي، اتسمت التداولات بوفرة السيولة والتركيز على الأسهم القيادية التي كان لها النصيب الأكبر من التداولات حيث تركزت على أسهم البنوك بقيادة بيتك و الوطني وسهم شركة زين التي أعلنت عن نيتها التسجيل في بورصات أوروبية بالاضافة الى وجود عمليات مضاربة على بعض المجاميع الاستثمارية.

    وعلى صعيد اعلانات أرباح الربع الثالث، أعلنت دار الاستثمار عن نتائجها المالية للأشهر التسعة بتحقيقها أرباحاً بلغت 132.1 مليون دينار مقابل 122.5 مليون وبربحية سهم بلغت139.8 فلس مقابل129 للفترة نفسها علما بأن أرباح الربع الثالث بلغت 36 مليوناً بنمو بلغ 18% ، كما بلغت أرباح عارف للأشهر التسعة 39.6 مقابل 32.5 مليون دينار بنسبة نمو بلغت 21% وبربحية سهم بلغت 50 فلساً.

    احتل قطاع البنوك المرتبة الأولى هذا الأسبوع من حيث قيمة التداول الأسبوعية بنسبة 26.1% مدفوعا بارتفاع التداول على أسهم بيتك والوطني بنسبة 15.3%من اجمالي تداولات السوق ، وجاء قطاع الاستثمار في المركز الثاني بنسبة22.8% مدفوعا بارتفاع التداول على شركة مشاريع الكويت.​
    ومن الناحية الفنية، يحظى المؤشر بدعم عند مستوى8725 و 8800 بينما يواجه مقاومة عند مستوى 8900 الى9000 نقطة.