الشركات ستعتمد على «المنح» .. لأن «الكاش» بات عزيزا

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة bnyder2002, بتاريخ ‏1 ديسمبر 2008.

  1. bnyder2002

    bnyder2002 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏25 مايو 2003
    المشاركات:
    1,857
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    kuwait
    جني أرباح سريع خفض المؤشر بينما بقيت السيولة مرتفعة
    الشركات ستعتمد على «المنح» .. لأن «الكاش» بات عزيزا



    بورصة الكويت هند فاروق :
    اغلق مؤشر سوق الكويت للاوراق المالية متراجعا بـ 18.6 نقطة ليصل الى مستوى 8.856 نقطة بنهاية تداولات يوم امس حيث بلغت كمية الاسهم المتداولة 368.9 مليون سهم موزعة على 9.329 صفقة بقيمة 135.4 مليون دينار، وكانت اكثر القطاعات انخفاضا هو قطاع الخدمات حيث سجل المؤشر انخفاضا 143.6 نقطة فيما انخفض مؤشر قطاع الاستثمار 68.7 نقطة.
    واوضح محلل مالي انه من الطبيعي حدوث عمليات جني ارباح بعد كل ارتفاع للسوق خاصة في ظل الظروف الحالية.
    وقال ان تحسن الاسواق العالمية والتفاؤل الذي يسود تلك الاسواق من شأنه ان يؤثر علينا بشكل مباشر والامر لا يتوقف فقط على ضخ الكاش او السيولة في السوق بل يتطلب اجراءات اكثر من ذلك مشيرا الى امور لها تأثير ولا يمكن السيطرة عليها مثل اسعار النفط التي لها تأثير واضح على الاسواق لكنه لا يعد تأثيرا كبيرا.
    واوضح ان عودة اقفالات الثواني الاخيرة ضرورة للبعض حيث توجد ضمانات ورهونات وقروض كثيرة من قبل البنوك لعدة جهات مختلفة ويمكن ان تعرض البنوك لمخصصات كبيرة اضافة الى تراجع اسعار الاسهم بمستويات كبيرة مشيرا الى ان تلك الاقفالات تهدف الي المحافظة على اعلى سعر ممكن باقل تكلفة وهو امر يحدث بشكل يومي لان الشراء خلال الفترات الاخيرة اقل كلفة من الشراء اثناء السوق.
    وقال المشكلة نقص السيولة اضافة الى صعوبة التسهيلات المقدمة من قبل البنوك سواء داخل او خارج الكويت ولا يوجد بديل وقد تكون الاسعار مغرية لكن السؤال هل الوقت مناسب للشراء؟
    وعن اهم الشركات في الفترة الحالية اشار الى ان مقدرة الشركات على توزيع الارباح ستكون اقل من العام الماضي وستضطر بعض الشركات الى المنح لصعوبة استردادها للكاش بسهولة.
    وقد شهدت عدة قطاعات ارتفاعا منها مؤشرا قطاع الصناعة الذي ارتفع بـ 60.9 نقطة تلاه مؤشر الغير كويتي مرتفعا بـ 31.9 نقطة تلاه مؤشر القطاع العقاري مرتفعا بـ 18.5 نقطة.
    وجاءت الصناعات الوطنية على رأس اكثر خمس شركات ارتفاعا محققة 50 فلسا للسهم بنسبة 9.8 في المئة تلاه سهم بوبيان مرتفعا بنفس القيمة ايضا بنسبة 9.8 في المئة ثم سهم اياس مرتفعا بنسبة 9.09 في المئة تلاه سهم ايكاروس مرتفعا 8.19 بقيمة 10 فلوس تلاه سهم آبار مرتفعا بنسبة 8.06 محققا 50 فلسا للسهم.
    مع اقبال كبير على مليات الشراء صاحبه اقبال ضعيف على بيع تلك الاسهم.
    سهم ابراج اكثر الاسهم انخفاضا بنسبة 8.77 في المئة بقيمة10 فلوس تلاه سهم داماك الكويت منخفضا بـ 8.06 تلاه المال بنسبة 7.4 تلاه سهم ياكو 7.2 في المئة منخفضا بـ 6.9 في المئة.
    وعن اكثر الشركات تداولا جاءت الصفوة في المقدمة حيث بلغت كمية الاسهم المتداولة نحو 41.12 مليون سهم تلتها تمويل خليج بـ 33.5 مليون دينار تلتها نور بـ 19.34 مليون سهم ثم الاولى بـ 17.11 مليون سهم تلتها بنك بوبيان بـ 15.85 مليون سهم مستحوذة على 34.3 في المئة من اجمالي كمية الاسهم المتداولة بمجموعة 126.6 مليون سهم.





    تاريخ النشر : 02 ديسمبر 2008

    --------------------------------------------------------------------------------
     
  2. 3320

    3320 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏9 يناير 2005
    المشاركات:
    1,014
    عدد الإعجابات:
    0
    مافى مشكل

    المهم فى توزيعات ..

    اذا المنحه لها احد يشيلها مافى اى مشكله
     
  3. fabulass

    fabulass عضو جديد

    التسجيل:
    ‏17 أغسطس 2006
    المشاركات:
    2,011
    عدد الإعجابات:
    2
  4. abdullah alajmi

    abdullah alajmi عضو نشط

    التسجيل:
    ‏25 مايو 2007
    المشاركات:
    278
    عدد الإعجابات:
    0
    ايه بس هالشكل راح تزيد مشكلة السووق ,,,
     
  5. بوراشد جروب

    بوراشد جروب عضو مميز

    التسجيل:
    ‏22 يوليو 2005
    المشاركات:
    4,910
    عدد الإعجابات:
    311
    مكان الإقامة:
    صانع سوق ... لمشاركات المنتدى .. :)
    الكاش عزيز مجدّداً .. التعاملات دون 100 مليون يومياً وتساؤلات بشأن

    [​IMG]

    الصفقات والآجل وعمليات الرسملة... وعدالة الأسعار



    استغرب المراقبون 'الجفاف' الذي حل بالسوق، خصوصا في الأسبوع الذي يتم فيه عادة إقفالات منتصف السنة، التي اعتاد فيها المضاربون أن يكون السوق فيه 'حامي' من حيث القيمة، والكمية لما لإقفالات منتصف السنة من أهمية لدى الشركات والصناديق.

    لاحظ المراقبون لمجريات التداول في سوق الكويت للأوراق المالية خلال الأسبوعين الماضيين تدني مستوى السيولة في سوق الكويت للأوراق المالية، إلى أن وصل مجموع القيمة خلال تعاملات الأسبوع الماضي 321 مليون دينار في مقابل 718 مليون دينار للأسبوع الذي سبقه.

    واستغرب المراقبون 'الجفاف' الذي حل بالسوق، خصوصا في الأسبوع الذي يتم فيه عادة إقفالات منتصف السنة، والتي اعتاد فيها مضاربو السوق أن يكون فيه 'حامي' من حيث القيمة والكمية لما لإقفالات منتصف السنة تحديدا من أهمية لدى الشركات والصناديق على حدا سواء.

    وفي إحصائية أعدتها 'الجريدة' يتبين أنه مع مطلع الأسبوع الماضي بدأت السيولة تقل عن المعتاد، إذ لم يشهد متعاملو السوق انخفاضا دون المئة مليون دينار، إلا مع مطلع الأسبوع الماضي، وبرغم ما حدث من هبوط في القيمة تحديدا فإن هناك عددا من الأسهم حافظت على مستوياتها السعرية، وأخرى انخفضت مع انخفاض السيولة وعددا من الشركات لم يتم التداول عليها حتى في يوم الاقفال للنصف الأول.

    محفزات وترقب

    في وقت يشهد فيه سعر برميل النفط الكويتي ارتفاعات سعرية تفوق مستويات الـ60 دولارا، وهي أسعار ممتازة لموازنة الدولة، وكذلك النتائج 'المعقولة' للربع الأول والتي يتوقع لها أن تستمر بالإيجابية خلال النصف الأول، والتي على موعد لمعرفتها خلال الأيام القادمة، واستقرار سياسي محلي تبلور في إعادة الثقة لوزير الداخلية، وكذلك تصريح الهيئة العامة للاستثمار بأنها مستعدة لبيع ملكياتها للقطاع الخاص، كل تلك العوامل وغيرها تعد من المحفزات التي على السوق أن يأخذها بعين الاعتبار، فهل ما حدث من تراجع في عدد الصفقات وفي القيمة الإجمالية هو تكتيك مؤقت أم مناورة يستخدمها صناع السوق لشراء أكبر قدر ممكن بالأسعار الحالية؟

    'بوبيان'

    يعزو بعض المتداولين في السوق تراجع نسبة التداول من حيث القيمة وعدد الصفقات إلى أن هناك أطرافا مهتمة بشراء حصص مؤثرة في بنك بوبيان، ما دعاها إلى أن تنسحب من دعم بعض الأسهم والمضاربة عليها، كما كان عليه الوضع في السابق، لكن واقع الحال يشير إلى أن عدد المتقدمين بخلاف بنك الكويت الوطني هي شركة واحدة وأخرى تابعة، لها ممن تقدموا للبنك المركزي لشراء حصص من بنك بوبيان، فأين هي الشركات التي ترغب في شراء حصص وتوقفت عن دعم السوق؟

    تشير بعض الأوساط الاستثمارية إلى أن سبب ذلك التراجع في القيمة المتداولة راجع إلى تحوط عدد من المستثمرين والصناديق للمساهمة في زيادات رؤوس أموال خلال الفترة القادمة، إذ سيتم زيادة رأسمال شركة بيت الاستثمار العالمي 'غلوبل' ومجموعة الصناعات الوطنية، وهي من الشركات التي تساهم فيها المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية تحديدا وبالتالي، فإنه قد يكون للمؤسسة 'يد' في وقف دعم السوق وذلك بهدف توفير سيولة من خلال عمليات البيع للمساهمة في زيادة رؤوس أموال تلك الشركة وغيرها، وقد قامت 'التأمينات' قبل أسبوعين برفع حصتها في كل من 'غلوبل' وصناعات.

    سوق الآجل

    اعتراض صناع سوق الآجل على قرارات لجنة السوق التي أدت إلى إيقاف تقديم الخدمة، كما تتحدث بعض مكاتب الوساطة تحديدا عن ذلك التوقف، أدى إلى الحديث عن أن أحد أسباب تراجع السيولة يكمن في توقف صناع السوق لخدمة البيوع المستقبلية عن توفير السيولة ما أدى ذلك إلى 'جفاف' السيولة، في المقابل كانت السيولة المخصصة من صناع السوق متواضعة منذ بداية الأزمة، ولم يكن للآجل والبيوع المستقبلية بحسب الأرقام المعلنة أي دور في رفع قيمة التداول.

    تضخم أم عدالة الأسعار؟

    ذهب البعض الآخر إلى أن الأسعار التي نشاهدها هي أسعار قد حققت الضعف، وبعضها الضعفين منذ بداية السنة الحالية، وبالتالي فإنه من المناسب أن تشهد تلك الشركات تصحيح الذي يتزامن مع 'جفاف' السيولة الحالية، لكن فريقا آخر مضادا لهذا الرأي يشير إلى أن الأسعار الحالية ليست متضخمة بدليل أن ارتدادها من مستويات متدنية ما هو إلا عودة إلى الأسعار العادلة التي تستحقها تلك الشركات.



    الجريدة
    الاحد 5 يوليو 2009


    ******************************

    مواضيع ذات صله .. :)

    [​IMG]
    كيش وراقب السوق ........!!!!!!!

    [​IMG]
    اذا تبي تربح لازم عنك كاااااااش

    [​IMG]
    نصيحة سيل نص فلوسك وامسك العصى من النص


     
  6. هادى ابو محمد

    هادى ابو محمد عضو نشط

    التسجيل:
    ‏17 سبتمبر 2006
    المشاركات:
    674
    عدد الإعجابات:
    0
  7. بو سليمان

    بو سليمان عضو مميز

    التسجيل:
    ‏1 يوليو 2005
    المشاركات:
    8,729
    عدد الإعجابات:
    16
    مكان الإقامة:
    الكويت /عريفجان
    منح عدم توزيع المهم ما يقولون تفليسه او تطفيف خسائر وزيادة راس مال لتسديد مستحقات