البيت الأبيض يحذر من دعم صناعة السيارات

الموضوع في 'السوق الأمريكي للأوراق الماليه' بواسطة مضــارب أسـهم, بتاريخ ‏3 ديسمبر 2008.

  1. مضــارب أسـهم

    مضــارب أسـهم عضو مميز

    التسجيل:
    ‏28 فبراير 2008
    المشاركات:
    14,574
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    الكويـــــت
    البيت الأبيض يحذر من دعم صناعة السيارات
     
  2. مضــارب أسـهم

    مضــارب أسـهم عضو مميز

    التسجيل:
    ‏28 فبراير 2008
    المشاركات:
    14,574
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    الكويـــــت
    فورد تواجه مشكلات مالية وقد تبيع فولفو التابعة لها (الفرنسية-أرشيف)

    أبدى البيت الأبيض سياسة حذرة نحو مناشدة شركات صناعة السيارات الكبرى في الولايات المتحدة مساعدة حكومية، قائلا إنه يجب على هذه الشركات إثبات قدرتها على الاستمرار قبل حصولها على ضخ أموال جديدة.

    وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض دانا بيرينو للصحفيين في واشنطن إن على شركات السيارات إثبات أنها قابلة للحياة قبل تقديم أموال دافعي الضرائب لها.

    وقدمت شركة صناعة السيارات الأميركية فورد موتور إلى الكونغرس الثلاثاء خطة لإعادة تنظيمها، وقالت إنها قد تحقق التعادل بين العائدات والنفقات أو تسجل أرباحا بحلول العام 2011 إذا وافق المشرعون على تمويل طارئ للشركة بقيمة تسعة مليارات دولار.

    وجاءت هذه الخطة بعد طلب شركات صناعة السيارات في ديترويت مبلغ 25 مليار دولار لتفادي انهيار هذا القطاع الذي يمكن أن يرسل موجات من الصدمات إلى الاقتصاد الأميركي الضعيف.

    "
    فورد تطلب من الكونغرس الموافقة على تمويل طارئ لها بقيمة تسعة مليارات دولار
    "
    كما ستقدم جنرال موتورز وكرايسلر خططا للكونغرس الثلاثاء والجمعة.

    وأفادت بيرينو بأنها تريد تفحص خطط هذه الشركات ومعرفة قرار الكونغرس واعتبرت أنه من السابق لأوانه طرح المسألة حاليا.

    وجاءت هذه التصريحات بينما ذهب الرئيس الأميركي المنصرف جورج بوش إلى نورث كارولينا.

    ورأت أن 25 مليار دولار مبلغ سخي تماما وأن وضع الشركات حسن ولكنها تقول إنها تتأرجح على حافة الإفلاس.

    وقد رفض البيت الأبيض دعوات من الديمقراطيين لضخ جزء من مبلغ خطة الإنقاذ المالي المقرة البالغة 700 مليار دولار لدعم النظام المالي إلى شركات صناعة السيارات.

    وأدت الأنباء حول تقديم فورد خطتها للكونغرس إلى ارتفاع سهم الشركة بنسبة وصلت 13%.

    وذكرت فورد أن السيولة التي استهلكتها في الربع الثالث من هذا العام بلغت 7.7 مليارات دولار واستبعدت مواجهتها أزمة سيولة في العام المقبل إلا إذا أفلس أحد منافسيها الأميركيين جنرال موتورز أو كرايسلر.

    وقالت الشركات الثلاث إنها ستمول ديونها من خلال خفض النفقات وتقليص المبالغ المقدمة للمدراء التنفيذيين وإيجاد طرق لإحيائها.

    وذكرت فورد الاثنين أنها تراجع خيارات إستراتيجية حول شركة فولفو ومنها احتمال بيعها وخسارة ملكيتها للشركة السويدية.