قضية "مادوف" والخوف يدفعان الأسواق الخليجية للتراجع

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة فوريو, بتاريخ ‏16 ديسمبر 2008.

  1. فوريو

    فوريو عضو نشط

    التسجيل:
    ‏8 يوليو 2008
    المشاركات:
    450
    عدد الإعجابات:
    24
    قضية "مادوف" والخوف يدفعان الأسواق الخليجية للتراجع
    ------------------------------------------------------------------------------
    قضية "مادوف" والخوف والترقب يدفعان الأسواق الخليجية للتراجع وسوق الدوحة يسبح عكس التيار
    خاص مباشر الثلاثاء 16 ديسمبر 2008 3:50 م

    حاضرُ مقتول خوفاً من خطرِ المجهول

    أنهت غالبية مؤشرات الأسواق الخليجية جلسة اليوم بتراجعات متفاوتة وسط حالة من الترقب والخوف بعد تناقل أخبار بالأمس عن قضية نصب كبرى، والتي على إثرها تعكف كُبريات المؤسسات المالية العالمية على إحصاء خسائرها التي قد تصل إلى ملياري دولار في قضية الاحتيال المزعومة والتي بلغت قيمتها 50 مليار دولار ألقي القبض في إثرها على الرئيس السابق لبورصة ناسداك "بيرنارد مادوف".

    وقال "رويال بانك أوف سكوتلاند" البريطاني بالأمس أن خسائره قد تصل إلى 400 مليون جنيه إسترليني، كما رجح مصرف "بي.إن.بي باريبا" الفرنسي أن تبلغ خسارته قرابة 350 مليون يورو.

    كما قال "بانكو سانتاندرد" الإسباني:" إن استثماراته المباشرة المكشوفة في شركة مادوف الاستثمارية تصل إلى أكثر من 17 مليون يورو، بينما قدر ثاني أكبر مصارف إسبانيا bbva، خسائره المحتملة بـ 300 مليون يورو ".

    وبدورها أعلنت "نمورا" القابضة اليابانية أمس الاثنين عن 27.6 مليار ين مكشوفة، قائلة:" إن تأثيرها على رأس مالها سيكون محدوداً ".

    وأعلنت صحيفة "فاينانشيال تايمز" البريطانية أن "مصرف hsbc" قد يكون أكبر ضحايا عملية النصب، حيث بلغت استثماراته في شركة مادوف المُنهارة قرابة المليار دولار.

    وجميع ما سبق يدعونا للتخوف مما ستُسفر عنه الأيام القادمة من تداعيات لمثل هذا الأمر وتأثيره المباشر أو الغير مباشر على أداء الأسواق الخليجية، خاصة مع تورط العديد من البنوك الكبرى كما نوهنا في هذه القضية، وما سيعقبه من الإعلان صراحةً عن حجم الخسائر الفعلية في هذه العملية.

    وهذا التخوف من التداعيات السلبية لهذه القضية، والتي من الممكن أن تؤثر بشكل أو بآخر على أداء الأسواق الخليجية في الأيام القليلة المتبقية من العام انعكس على نفوس غالبية المتعاملين في تلك الأسواق، خاصة بعد أن أرهقهم الترقب والانتظار بعدما ظلوا يراقبون أسهمهم وهي تنحدر بشدة أثناء التعاملات.

    وقبل أن نخوض في التفاصيل نستعرض معاً الرسم البياني التالي، والذي يوضح نسبة التغير في أداء مؤشرات الأسواق الخليجية - كل على حدة – بنهاية تعاملات اليوم: ​





    __________________