الشال: صعب التراجع عن مشروع «داو»

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة FRESH, بتاريخ ‏20 ديسمبر 2008.

  1. FRESH

    FRESH عضو نشط

    التسجيل:
    ‏14 مارس 2007
    المشاركات:
    291
    عدد الإعجابات:
    1
    طالب تقرير الشال الاقتصادي الاسبوعي بضرورة تشكيل فريق استشاري محلي قادر على ان يعطي رأيا فاصلا في مشروع الشراكة مع داو كيميكال.. وبين ان المطلوب ان تكون المبالغ المدفوعة تمثل القيمة العادلة للأصول.
    واوضح ان شركة داو كيميكال الاميركية هي ثاني اكبر شركة في العالم لتصنيع الكيماويات بعد شركة باسف الالمانية - basf، وعمر هذه الشركة نحو 110 سنوات، وهي توظف نحو 46 الف شخص، اعلنت نيتها تسريح نحو 5 الاف منهم، اي 11 في المئة من عمالتها الدائمة. وتصرف الشركة نحو مليار دولار اميركي، سنويا على البحث والتطوير، وكانت افضل سنواتها عام 2005، عندما حققت مبيعات قياسية قاربت 46.3 مليار دولار اميركي. وكانت الشركة قد قامت بمجموعة من الاستحواذات، منها اتمام شراء يونيون كاربايد في عام 2001، وبعض هذه الاستحواذات مثير للجدل اما لغلاء السعر او لوراثته بعض المشاكل الكامنة.

    3 تحديات
    وتواجه الشركة ثلاثة تحديات رئيسية كلها ذات علاقة بمستقبل ادائها، التحدي الاول هو انعكاس الازمة المالية العالمية على ادائها المحتمل، والثاني هو احتمال تعرضها لبعض التكاليف والغرامات، في كل مرة يفتح فيها ملف البيئة وتلويث الانهار او الهواء، لانها تحتل الترتيب الحادي عشر في تصنيف ملوثي البيئة في الولايات المتحدة الاميركية. اما التحدي الثالث فهو عملها المستقبلي في الولايات المتحدة الاميركية، تحت الادارة الديمقراطية الجديدة - المتشددة تجاه تلوث البيئة - والمصاعب التي تواجهها، في سوقها الاوروبية تحت ادارات سياسية مشابهة. ويفترض ان تزداد وطأة التحديين الثاني والثالث، اي المطالبة بالتعويضات عن التلوث القديم والتشدد تجاه عملياتها في المستقبل، اذا كان المالك لـ50 في المئة طرفا عربيا ومن دول النفط، اي الكويت.

    تجربة سانتافي
    ويفترض ان تكون الدراسات الاستشارية العالمية قد غطت كل ما تقدم، ولا يجب ان نجزم بجودة تلك الاستشارات، فلنا تجربة سيئة عند شراء «سانتافي»، ولكن، مهما كانت التحديات يفترض ان يساهم توجه الشركة الاستراتيجي الى الشرق - وتحديدا الشرق الاوسط والصين والهند- في التخفيف من وطأة التحديات انفة الذكر، ونعتقد انه، من حيث المبدأ، من الطيب استراتيجيا لبلد نفطي، يسعى الى الافادة القصوى من تعظيم العائد على خاماته الاولية والافادة من نقل التكنولوجيا وسبل الادارة الحديثة، ان يساهم في مشروع من هذا النوع، والتوقيت لن يكون انسب مما هو حاليا، لان قوى التفاوض لصالح المشتري.
    ولكن مهما كانت المغريات يفترض ان تكون الصفقة عادلة للطرفين، والعدالة هنا تعني ان سعر الشراء وشروط التعاقد يفترض ان تعكس العائد المالي العادل على الاستثمار المالي والعائد الاقتصادي للافادة القصوى غير المالية من مثل هذه الشراكة، وقد يكون الوقت متأخرا على الغاء المساهمة، ولكن، لا بأس من حسم الجدل حولها لمصلحة البلد سياسيا واقتصاديا.

    القيمة العادلة
    ولاننا لا نملك التفاصيل لا نستطيع الجزم برأي حول ما اذا كانت الـ6 مليارات دولار اميركي المدفوعة تمثل القيمة العادلة كما لا نستطيع الجزم بحجم المنفعة المترتبة على هذه الشراكة بالنسبة الى قطاع البتروكيماويات الكويتي او الاقتصاد الكلي المحلي. ولا نعرف تفاصيل حقوق الطرفين القانونية ولا مبررات الشرط الجزائي، فهي، من جانب غير معلنة بالتفصيل، ومن جانب اخر، خارج نطاق اختصاصنا، لذلك نقترح، وبهدوء تشكيل فريق استشاري محلي كفؤ وقادر على اعطاء رأي يحسم الجدل، لذلك لابد ان يتكون هذا الفريق من مهنيين مثل د. عدنان شهاب الدين ونادر السلطان ود. نبيل المناعي وتمكينه من كل الاوراق، الوثائق، ولن يأخذ الامر اكثر من شهر او شهرين لاعطاء الرأي المهني المنشود ويمكن أن يضم الاسماء التي ذكرناها او بعضها ويمكن ان يضم اسماء اخرين ولكن بالقدرات نفسها.





    تاريخ النشر : 21 ديسمبر 2008
     
  2. D.NeT

    D.NeT موقوف

    التسجيل:
    ‏12 أكتوبر 2008
    المشاركات:
    1,157
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    عمار يا كويتنا

    مشكور اخوي على كتابة الموضوع ومعقولة حكومتنا تمتلك 50 % من شركة الداو ... اتمنى ان اكون غلطان .
     
  3. مضارب شجاع

    مضارب شجاع عضو جديد

    التسجيل:
    ‏8 مايو 2007
    المشاركات:
    4,707
    عدد الإعجابات:
    1
    الشال ما ادري ليش اشك انه هيئة فلسيطنيه او اسرائيليه كل تقاريرهم ضد المواطن وما يحبون الخير للشعب الكويتى .