مجموعتا الخرافي وحيدر تتقاسمان مزاد بنك الخليج

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة Maxima, بتاريخ ‏9 يناير 2009.

  1. Maxima

    Maxima عضو جديد

    التسجيل:
    ‏24 سبتمبر 2007
    المشاركات:
    830
    عدد الإعجابات:
    1
    انتهى المزاد أمس على حق أولوية الاكتتاب في أسهم خزينة بنك الخليج، المقدرة بـ 36.2 مليون سهم، إلى تقاسم شركتي الخليج للكابلات وشركة نور للاستثمار (تمتلك فيهما مجموعة الخرافي حصصا مؤثرة) نصيب كل منهما 10 ملايين سهم، بينما كسبت شركة الزمردة للاستثمار الحصة المتبقية 16.2 مليون سهم، بسعر 20 فلسا. وكان المزاد جرى على

    4 شرائح، 3 منها بـ10 ملايين سهم، والرابعة

    بـ 6.2 ملايين سهم. وبلغ إجمالي مبلغ شراء حق أولوية الاكتتاب 725.2 ألف دينار، علما أن الاكتتاب الفعلي على زيادة رأس مال البنك سيكون من 11 إلى 25 يناير الحالي.

    جريدة أوان
     
  2. Maxima

    Maxima عضو جديد

    التسجيل:
    ‏24 سبتمبر 2007
    المشاركات:
    830
    عدد الإعجابات:
    1
    فازت 3 شركات هي الزمردة والكابلات ونور بشراء حق الاولوية في اكتتاب زيادة رأس المال لبنك «الخليج» والتي تمثل اسهم الخزينة التي يمتلكها البنك والبالغة 36.263.737 سهما وفازت الشركات الثلاث بحق الاكتتاب بسعر 20 فلسا للسهم تؤول الى البنك بالاضافة الى 300 فلس هي سعر الاكتتاب في زيادة رأس المال، ويشار ان البنك سيحتفظ بهذه الاسهم ولكنه يبيع حق الاكتتاب في زيادة رأس المال فقط.
    ويأتي المزاد لكي يتم الاكتتاب بزيادة رأس مال «الخليج» كاملة، حيث ان القانون يحظر على البنك الاكتتاب بأسهم الخزينة التابعة له، وتم تقسيم اسهم الخزينة في المزاد الذي عقد يوم أمس في مقر البورصة الى 4 شرائح الثلاث الاولى منها بكمية 15 مليون سهم بينما كانت الشركة الرابعة بـ 6.263.737 سهم.

    16 مليونا لـ«الزمردة»
    وحصلت شركة «الزمردة» للاستثمار على أكبر كمية من الاسهم حيث رسا مزاد الفئة الثالثة والرابعة عليها بواقع 16.263.737 سهما وبسعر 20 فلسا اضافة الى 300 فلس قيمة الاكتتاب وهو ما يدل على توفر الملاءة المالية والسيولة لدى «الزمردة» على الرغم من ازمة شح السيولة، التي تعانيها اغلب شركات الاستثمار في الفترة الحالية وبما يؤكد على متانة وضع الشركة. واستطاعت «كابلات» ان تفوز بالشريحة الاولى بكمية 15 مليون سهم بينما حازت الشريحة الثانية «نور للاستثمار» وبكمية 15 مليون سهم ايضا.

    موعد الاكتتاب
    ومن المقرر ان يتم الاكتتاب بزيادة رأس المال في الفترة من الاحد 11/1 الى الاحد 25/1 كآخر يوم للاكتتاب، ومن المقرر ايضا ان تؤول الاسهم التي لا يكتتب بها من قبل المساهمين الى «الهيئة العامة للاستثمار» لتكتتب بها وذلك حسب ما اقرته الجمعية العمومية لبنك «الخليج».

    أولويات البنك
    ومن جهته اكد فوزي الثنيان المدير العام لشؤون مجلس ادارة بنك الخليج للصحفيين عقب انتهاء المزاد بان اولويات البنك في الفترة القادمة دستتركز على الانتهاء من ميزانيات البنك وعقد الجمعية العمومية لنهاية العام مع اصدار ميزانيتين متتاليتين تتضمن الثانية منها زيادة رأس المال التي تمت بعد انتهاء السنة المالية 2008.
    واوضح الفوزان بان مجلس الادارة قرر زيادة رأس المال لإطفاء خسائر البنك خاصة بعد استهلاك الارباح في سنة 2008 ولو كانت هناك ارباح اكبر تغطي الخسائر لما دعت الحاجة الى زيادة رأس المال.
    لم يحضروا
    ولدى سؤال الثنيان حول من طالب من المساهمين بحق الاكتتاب لزيادة حصته اشار الى ان من طالب بذلك خلال عقد الجمعية العمومية وتحدث عن طلب زيادة له في الاسهم المكتتبة كان بامكانه الحضور والاشتراك بالمزاد وهو مالم يحدث.
    ويشار الى ان 5 جهات فقط قد تقدمت للمزاد فازت به 3 منها، وحول ذلك يوضح الثنيان بانه في ظل التراجع الحالي لاسواق الاسهم جاء الطلب ضعيفا، متوقعا ان تكون هناك منافسة اشد لو كانت اوضاع الاسهم افضل منها حاليا.
    وفي نفس السياق يؤكد الثنيان ان المزاد تم بصورة طبيعية جدا وصفها بالمنافسة العادية وليست بالشديدة، وختاما اكد ان الشركات الفائزة بالمزاد سيكون لها حق الاكتتاب بزيادة رأس المال متى ما تم تحصيل قيمتها لانهم اشتروا حق الاكتتاب في زيادة رأس المال فقط.
     
  3. Maxima

    Maxima عضو جديد

    التسجيل:
    ‏24 سبتمبر 2007
    المشاركات:
    830
    عدد الإعجابات:
    1
    نظم سوق الكويت للأوراق المالية أمس مزادا علنيا على حق الأولوية في اكتتاب زيادة رأسمال بنك الخليج لعدد 36.2 مليون سهم في صفقة تبلغ نحو 10.8 ملايين دينار، وجرى تقسيم المزاد الى 4 شرائح فاز بالشريحة الأولى شركة الخليج للكابلات والصناعات الكهربائية بعدد 10 ملايين سهم، والثانية شركة نور للاستثمار المالي بعدد 10 ملايين سهم، والثالثة والرابعة شركة الزمردة الاستثمارية بإجمالي 16.2 مليون سهم، بأولوية حق اكتتاب 20 فلسا مضافا اليها سعر الاكتتاب المحدد بـ300 فلس للسهم.

    وأوضح مدير عام بنك الخليج فوزي الثنيان ان المزاد عقد في موعده بسوق الكويت للاوراق المالية الساعة الواحدة ظهرا بحضور كافة الاطراف التي تقدمت للمزاد وهم شركة نور للاستثمار والشركة الكويتيه للتمويل والاستثمار «كفيك» وشركة الاستثمارات الوطنية وشركة الزمردة الاستثمارية وشركة الخليج للكابلات والصناعات الكهربائية.

    وأضاف الثنيان ان المزاد جاء هادئا وسلسا بين كافة الأطراف حيث لم تشتد وتيرة المزايدة بين كافة الأطراف مرجعا ذلك الى الظروف التي يمر بها السوق في الوقت الراهن في ظل حاجة الجميع الى السيولة مؤكدا ان الأطراف التي فازت بأولوية حق الاكتتاب عليها ان تودع هذه الأموال قبل انتهاء فترة زيادة رأس المال حتى يتمكنوا من المساهمة في اكتتاب زيادة رأس المال.

    اكتتاب زيادة رأسمال

    وحول زيادة رأسمال البنك وما تم اتخاذه من اجراءات في هذا الأمر من قبل ادارة بنك الخليج قال الثنيان انه تم تحديد بعد غد الاحد موعدا لفتح باب الاكتتاب في زيادة رأس المال ولمدة 15 يوما تنتهي في 25 ديسمبر الجاري وبعد انتهاء فترة الاكتتاب المحددة سيتم تخصيص باقي الأسهم التي لم يتم تغطيتها من قبل المساهمين الى الهيئة العامة للاستثمار.

    وفيما يتعلق بالقضايا المرفوعة من قبل البنك على بعض العملاء الذين تسببوا بخسارة المشتقات قال الثنيان «نسير خطوة بخطوة للقضاء على ما واجه البنك من عقبات طوال الفترة الماضية ونحن الآن نقوم باعداد ميزانية البنك خاصة وانه سيتم اصدار ميزانيتين متزامنتين للبنك احدهما عن الفترة المنتهية في 31 ديسمبر 2008 والاخرى بعد إطفاء الخسائر في 31 يناير الجاري».

    يذكر أن شركة الاستثمارات الوطنية مثلها حمد العميري فيما مثل شركة نور للاستثمار كل من عبد المحسن البحر وبدر الربيعان ومثل شركة الخليج للكابلات ناصر كنعان فيما مثل الشركة الكويتية للتمويل والاستثمار «كفيك» كل من يوسف المناعي ومشاري بويابس ومثل شركة الزمردة الاستثمارية هاني اسبيته.
     
  4. Maxima

    Maxima عضو جديد

    التسجيل:
    ‏24 سبتمبر 2007
    المشاركات:
    830
    عدد الإعجابات:
    1
    انتهى بهدوء المزاد الذي تم امس على حق الاكتتاب المقابل لأسهم الخزينة في بنك الخليج. وفازت ثلاث جهات بحق الاكتتاب في الشرائح الاربع التي طرحت في المزاد ويبلغ مجموعها 36.263.737 سهما، بسعر زاد 10 فلوس على السعر الابتدائي البالغ 10 فلوس اي 20 فلسا للسهم لجميع الشرائح، لتصل قيمة السهم الاجمالية في الاكتتاب 320 فلسا، ليكون المبلغ الاجمالي الذي سيدخل في حقوق مساهمي البنك مقابل الأسهم المطروحة 11.604 مليون دينار.
    وفي اعتقاد المراقبين أن نجاح المزاد من شأنه أن يعمم أجواء إيجابية في المناخ الاقتصادي المحلي، خصوصاً في ضوء مشاركة مجموعة الخرافي في المزاد، مع ما يؤشر إليه ذلك من ثقتها في القطاع المصرفي عموماً وبنك الخليج خصوصاً. كما ان مشاركة مجموعة رجل الأعمال محمود حيدر وفوزها بشريحتين أعطى انطباعاً إيجابياً للغاية عن ثقة كبار مساهمي البنك بمستقبله، وبالبيئة المصرفية والمالية المحلية.
    كما ان مساهمة المجموعتين الاستثماريتين قرئ على أنه تعبير عن متانة المجموعات الكبرى وتوافر السيولة لديها للاستثمار متى لاحت الفرص والظروف الملائمة.
    وقال مدير عام شؤون مجلس الادارة في بنك الخليج فوزي ثنيان الثنيان في تصريح للصحافيين عقب انتهاء المزاد ان شركة الخليج للكيبلات فازت بحق الاكتتاب في الشريحة الاولى من اجمالي الاسهم المطروحة في المزاد وحجمها 10 ملايين سهم.
    واضاف ان شركة نور للاستثمار المالي فازت بحق الاكتتاب في الشريحة الثانية وحجمها 10 ملايين سهم، والشريحتان الثالثة والرابعة (الثالثة 10 ملايين سهم) و(الرابعة 6.263.737 سهما) فازت بهما شركة الزمردة الاستثمارية لصالح عملاء وبسعر 320 فلسا للسهم لجميع الشرائح.
    ولفت الثنيان الى ان حق الاكتتاب في هذه الاسهم سيبدأ اعتبارا من يوم الاحد المقبل الموافق 11 يناير 2009 ويستمر حتى الـ 25 من الشهر ذاته، اي بالتزامن مع اكتتاب مساهمي البنك في أسهم زيادة رأس المال بنسبة 100 في المئة.
    وكان المزاد الذي لم يسمح لممثلي الصحافة ووسائل الاعلام حضوره ومتابعته مباشرة بدأ بسعر ابتدائي 10 فلوس لحق الاكتتاب على ان تتم المزايدة بمضاعفته.
    وبسؤاله عن الخطوة التالية قال فوزي الثنيان انه بعد الانتهاء من الاكتتاب في زيادة رأس المال سيستمر العمل لاعداد ميزانيتين للبنك الاولى حتى نهاية ديسمبر من العام 2008 والميزانية الثانية حتى نهاية شهر يناير الجاري.
    وافاد الثنيان ردا على سؤال ان خمس جهات تقدمت للمزاد، وقال «يكفينا شرفا ان البنك نجح في الخطوات والاجراءات التي اتخذها حتى الآن» رغم الظروف التي يمر بها السوق حاليا.
    وكانت الجمعية العمومية العادية للبنك اقرت بداية الشهر الماضي زيادة رأسمال البنك بنسبة 100 في المئة بسعر 300 فلس للسهم الواحد في خطوة من مجلس الادارة لتوفير سيولة نقدية مطلوبة لتغطية خسائركان البنك تعرض لها في صفقات لمشتقات مالية وصلت الى نحو289 مليون دينار كويتي.
    وأكد رئيس مجلس ادارة البنك قتيبة يوسف احمد الغانم خلال الجمعية العمومية انه مع الاصدار الجديد للاسهم سيكون البنك في وضع مالي قوي، وانه يمكنه تحقيق اداء ممتاز اذا توافرت له ادارة قوية ومنظمة، ورأى ان 300 فلس سعر رائع ومغر لسهم البنك الذي قال انه يتمتع بامكانية كبيرة للنمو والارتقاء، وتوقع تحقيق نمو حقيقي بمعدل 10 في المئة خلال السنتين المقبلتين.