ركود أسواق الجت يعكس عدم رغبة الشركات في الإدراج

الموضوع في 'قسم الاسهم الكويتيه غير المدرجة' بواسطة bnyder2002, بتاريخ ‏17 يناير 2009.

  1. bnyder2002

    bnyder2002 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏25 مايو 2003
    المشاركات:
    1,857
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    kuwait
    خوفاً من التراجع الشديد في أسعار الأسهم
    ركود أسواق الجت يعكس عدم رغبة الشركات في الإدراج



    أحمد الفضلي:
    لم يكن الاسبوع الماضي افضل حالا ممن سبقه في اسواق الجت فقد استمرت حالة الركود والعزوف عن الشراء واتساع النطاق السعري مابين اسعار العرض والطلب وبالتالي شبه انعدام في الصفقات المنفذة.
    ويشارالى ان اسواق «الجت» تعنى ببيع وشراء الاسهم غير المدرجة في البورصة بنوعيها التقليدية «عبر مكاتب البيع والشراء في وسط مدينة الكويت» وعبر المواقع الالكترونية المختصة على الشبكة العنكبوتية وكلاهما عانى من الركود في هذه الفترة.

    توقف الادراج
    ويذكر ان اسواق الجت عادة ماتنشط على الاسهم التي يحدد موعد ادراجها سواء في السوقين الرسمي والموازي ولكن طلبات الادراج قد توقفت في الفترة الحالية او شبه متوقفة، خصوصا ان ملاك شركاتهم يخشون من انحدار اسعار اسهمه حال ادراجها بغض النظر عن نشاط الشركة وارباحها.
    ولكن هناك بعض الطلبات للادراج على عدد من الشركات لم يبت فيها حتى الان ويتمثل التوقف في بعض الشركات عن ادراج اسهمها انها كانت تستفيد سابقا من تمويل البنوك والقروض التي تأخذها منها حيث ان البنوك تتساهل مع الشركات المدرجة «سابقا».
    وفي ظل شح السيولة والازمة العالمية الراهنة فان البنوك توقفت عن ذلك وبالتالي انعدام اهم سبب يدفع الشركة للادراج خصوصا ان اغلب الشركات ملاكها يعدون على الاصابع.
    تحركات الأسبوع
    ولم يشهد الاسبوع الماضي اي تحرك يذكر على صعيد بيع وشراء الاسهم غير المدرجة، عن الاسبوع الماضي فهناك اوامر بيع دون طلبات شراء تقابلها والعكس صحيح وايضا اسعار الطلب والعرض قد تدنت الى مادون القيمة الاسمية للسهم «100 فلس» اي دون سعر الاكتتاب فبعضها بلغ 20 فلسا وخصوصا تلك الشركات التابعة لاخرى مدرجة تعاني من ازمة سيولة والتزامات مالية كبيرة لاتستطيع سدادها ومازالت الحلول مغيبة عنها. ولعل ابرز اوامر العرض والطلب في اسواق الجت تركزت على اسهم مثل «شركة الاتصالات الثالثة» ViVA حيث تراوح سعر السهم ما بين 280 فلسا الى 350 فلسا بيع وشراء حسب ما تفيد البيانات الواردة من المختصين المتعاملين في اسواق الجت.
    كما شهد سهما «جيلة القابضة» و«الراية» طلبات بيع وشراء وبيع فقط في الثانية فيما تعد هذه التحركات هي الابرز خلال الاسبوع رغم ضعفها.

    رأس المال تبخر
    ويشتكي عدد من ملاك الاسهم غير المدرجة من تبخر اموالهم في ظل تراجع اسعار اسهمهم ودون وجود عمليات شراء تذكر فالاسعار تنحدر دون وجود اي مشتر لها وبالتالي تكبد المستثمرون في هذه الاسهم خسائر شديدة تجاوزت 70 في المئة من استثماراتهم على بعض الاسهم.




    تاريخ النشر : 17 يناير 2009

    --------------------------------------------------------------------------------
     
  2. nestla

    nestla عضو نشط

    التسجيل:
    ‏20 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    1,618
    عدد الإعجابات:
    0
    الله يعين . ان شالله تفرج
     
  3. al7bebe

    al7bebe عضو نشط

    التسجيل:
    ‏24 مارس 2005
    المشاركات:
    10,052
    عدد الإعجابات:
    941
    100% وهذا سبق وان كتبت عنه
    الافضل اتضاح الصورة للسوق حتى ماتكون الشركات كبش فداء لهذه الازمة المالية كما حصلت لبعض الشركات من تصفيه وارجاع اموالها الي اصحابها.
     
  4. bnyder2002

    bnyder2002 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏25 مايو 2003
    المشاركات:
    1,857
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    kuwait
    أسهم شركات سوق «الجت» تحت ضغط التصفية و90% من استثمارات المتداولين «تبخرت»
    الاثنين 9 مارس 2009 - الأنباء



    محمود فاروق

    تصفية وضغوط سعرية وانخفاض حاد بالكميات والقيم المتداولة ذلك حال سوق «الجت» خلال الآونة الاخيرة حيث مازال يتعرض للانهيار نتيجة الاسعار المتدنية التي يشهدها بصفة يومية، مما انعكس ذلك على عدد المتداولين فيه والذين باتوا شبه منعدمين لخروجهم من ذلك السوق غير الرسمي الى السوق الرسمي لتشابه المستويات السعرية للاسهم مقارنة بسوق «الجت».

    هذا السوق، الذي شهد جدلا كبيرا منذ نشأته على مشروعية التداول من خلاله، حيث دارت عدة محاولات من الجهات الرقابية لمكافحة ذلك النوع من التداول، الا انها فشلت لتوافد العديد من المتداولين الى ذلك السوق نظرا لتدني اسعار الاسهم فيه خلال تلك الفترة.

    وبات ذلك السوق غير الرسمي محط أنظار العديد من المضاربين نظرا للعوائد المجزية التي كان يحققها بالاضافة الى سهولة التداولات فيه بتلك الفترة، وعلى الرغم من ذلك الا انه كان مليئا بالسلبيات نظرا لعدم تنظيمه وتشابك الملكيات فيه والخطورة البالغة التي تتعرض اليها حقوق المساهمين.

    وحول تصفية الشركات بسوق «الجت» البالغ عددها 53 شركة قالت مصادر لـ «الأنباء» ان هناك عددا من ملاك الاسهم غير مدرجة تبخرت اموالهم بنسبة تصل الى 90% من استثماراتهم بالاسهم.

    حيث انخفضت اسعار الاسهم بنسبة تصل الى 60% وتراوحت معدلات فقدها لقيمتها بين 50 و250 فلسا حيث قابل هذا الهبوط عروضا كثيرة لبيع الاسهم، في حين انعدام طلبات الشراء وأصبحت الاسهم لا تجد من يشتريها.

    وأوضحت المصادر ان الاسهم الثقيلة المدرجة بسوق الجت فقدت قيمتها السعرية بشكل مباشر مما تسبب ذلك في حدوث انهيار في تداولات السوق.

    خسائر كبيرة
    واشارت المصادر الى المتداولين بسوق الكويت للاوراق المالية، والذين بدأوا في عرض اسهمهم غير المدرجة للبيع عندما تعرضوا لخسائر كبيرة في البورصة وعرضوا اسهمهم بأسعار منخفضة جدا في محاولة لاطفاء خسائرهم بالسوق الرسمي، الا ان الفجوة الكبيرة بين العرض والطلب أفقدتهم المزيد من اموالهم وارتفاع معدل الخسائر بالسوق لأكثر من 70% خلال التداولات الاسبوعية بسوق الجت.

    وعندما ازداد الامر سوءا تخلى الخبراء والمحللون عن سوق الجت ففقد استراتيجيته الفنية مما وجه الشركات المتداولة فيه الى التصفية والتي باتت المصير الحتمي لها.

    فما يواجهه سوق الجت حاليا ما هو الا نموذج فعلي لما أفرزته الازمة الاقتصادية في البلاد التي أصبحت تزيد توغلها في شتى القطاعات الاقتصادية، مما يزيد الامر سوءا ويزيد من تكلفة المعالجة على صعيد المؤسسات المالية والشركات الاستثمارية.

    وتوقعت المصادر ان تشهد البلاد المزيد من فقدان الاسواق المالية المهمة التي تعتبر سندا وقاعدة اساسية لركيزة العديد من الشركات التي باتت على مسافة السقوط الى الهاوية، ولذلك الامر طالب العديد من رؤساء مجالس ادارة الشركات بإنقاذ ما تبقى من الشركات سواء كانت مدرجة بالسوق الرسمي أو تتداول بسوق الجت قبل فقـــدانها وتلاشيها تماما.
     
  5. bnyder2002

    bnyder2002 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏25 مايو 2003
    المشاركات:
    1,857
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    kuwait
    تعاملاته خلال الأسبوع تركزت على «بوابة الكويت» و«استحواذ» و«viva» الركود يتواصل في «أسواق الجت» والفارق بين أسعار الشراء والبيع يتزايد

    أحمد الفضلي:
    استمر الركود وشبه الجمود في تعاملات اسواق الجت خلال الاسبوع الماضي اكمالا لمسيرته منذ عدة اشهر ولم تشهد تغيرات تذكر الا بزيادة في الطلب على سهم «بوابة الكويت القابضة» وتنفيذ عدد من الصفقات على الشركة تمت بسعر 300 فلس وسط توقعات بان تكون ضمن الاسهم المرشحة للادراج في الفترة المقبلة. وارتفع سعر السهم بعدها ليتم طلبه باسعار 305 فلوس و310 فلوس في مكاتب الوساطة في اسواق «الجت» المعنية ببيع وشراء الاسهم غير المدرجة بنوعيها «المواقع الالكترونية المختصة او مكاتب الوساطة في وسط مدينة الكويت». ويشار الى ان ابرز ملاك «مدينة الكويت القابضة» و«الاستثمارات الوطنية» و«الكابلات» و«الصناعات الوطنية» و«الكويتية للاستثمار» و«القابضة المصرية» و«بوبيان للبتروكيماويات».

    الركود متواصل
    وقال هلول العتيبي مدير عام مكتب البندر لبيع وشراء الاسهم بان الركود مازال مسيطرا في الوقت الحالي ومنذ عدة اسابيع مقارنة بنشاط السوق سابقا وهو ما ادى الى تكبد عدد كبير من المتعاملين في اسواق «الجت» الى خسائر او تراجع في قيمة ما يمتلكونه من اسهم.
    واضاف العتيبي في حديثه مع «الدار» بان الفترة حاليا تشهد عمليات مضاربة تتم على اسهم مثل «استحواذ» و«فيفا» اي الشراء والبيع بعد فترة زمنية وخصوصا ان هذه الاسهم تمتلك قاعدة مساهمين كبيرة وعددا اكبر من الاسهم القائمة.
    وبرأي العتيبي فان الشراء بقصد الاستثمار شبه مفقود في الوقت الراهن وتسيطر المضاربة وخصوصا السريعة منها على معظم تعاملات السوق وهو ما فرضه التراجعات الحاصلة في البورصة.

    استحواذ بـ 26 فلسا
    واشار العتيبي وهو من ذوي الخبرة في اسواق الجت بحكم سنوات الخبرة لديه بان ابرز التعاملات في الوقت الراهن تتجه نحو «استحواذ» التابعة لشركة الاستثمار والتي تعاني من مشكلة في سداد ما عليها من التزامات مالية وهو ما ادى الى تراجع سعر السهم دون قيمة الاكتتاب، ويترواح سعر استحواذ بنحو 26 فلسا حسب الصفقات الاخيرة المنفذة بعد ان تراجع دون ذلك في الاسابيع الماضية.
    وحول سهم viva احدث شركات الاتصالات المتنقلة في الكويت اوضح ان سعر السهم يترواح مابين 250 فلسا الى 270 و280 فلسا حاليا وقد يصل الى 300 فلس في حال ضمان البائع او وجود معرفة شخصية بينهما وهو مايعطي ثقة اكبر للمشتري.

    اتساع الفارق
    وتجدر الاشارة الى انه واعتمادا على بعض المواقع الالكترونية المختصة بعروض البيع والشراء للاسهم غير المدرجة قد اتسع الفارق بين سعر العرض والطلب على اغلب الاسهم ومنها على سبيل المثال «اوكيانا» فتم عرضها للبيع بسعر 65 فلسا بينما جاءت طلبات الشراء بسعر 18 فلسا. وكذلك الحال في «جبلة» فجاءت العروض 115 فلسا مقابل 190 شراء وبيعا على التوالي وفي «خباري» جاءت طلبات الشراء بسعر 30 فلسا بينما اقل امر بيع بسعر 95 فلسا وايضا في «رأسمال القابضة» فجاءت اوامر البيع بـ 150 فلسا بينما افضل طلبات الشراء بـ 55 فلسا.
    ولكن عددا من الاسهم جاءت بأوامر بيع دون طلبات شراء تقابله مثل «الشرقية للاستثمار» و«خليجية للتأمين التكافلي» و«الزمردة للاجارة» وغيرها من الاسهم.
    تاريخ النشر : 07 مارس 2009