شرطة دبي تقبض على رئيس شركة "أوبتيما غلوبال هولدنج لتداول الأوراق المالية

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة ولد البورصه06, بتاريخ ‏4 فبراير 2009.

  1. ولد البورصه06

    ولد البورصه06 عضو جديد

    التسجيل:
    ‏27 يوليو 2007
    المشاركات:
    755
    عدد الإعجابات:
    0
    أعلنت شرطة دبي يوم أمس الثلاثاء 3-2-2009 أنها ألقت القبض على ملياردير مصري يدعى نبيل علي محمود البوشي مالك شركة "أوبتيما غلوبال هولدنج لتداول الأوراق المالية"، بتهمة النصب وإعطاء شيكات من دون رصيد.

    وكانت المحاكم المصرية شهدت الأسبوع الماضي دعوى قضائية من 32 مواطنا ضد نبيل البوشي، وذلك بتهمة النصب عليهم والحصول على ملايين الدولارات منهم، وذلك بغرض استثمارها في البورصات العالمية نظير نسبة أرباح محددة، مع ضمان رأس المال، وذلك في تكرار صغير للمستثمر الشهير برنارد مادوف، المتهم بالنصب على ضحايا في وول ستريت.


    تحقيقات في الإمارات

    وقالت مصادر شرطية في دبي -لوكالة الأنباء الألمانية- إن "البوشي قدمت ضده بلاغات من إماراتيين تتهمه بالاحتيال والاستيلاء على ملايين الدراهم منهم" (الدولار يعادل 3.67 درهما).

    وقال نائب القائد العام لشرطة دبي اللواء خميس المزينة -في تصريحات لصحف محلية- إن البوشي يخضع للتحقيق حاليا في البلاغات المقدمة ضده، لافتا إلى أنه في حال مطالبة السلطات القضائية المصرية بتسليمه لها لاتهامه في قضايا أخرى داخل مصر، فإن طلب استرداده يكون عبر النيابة العامة.

    وأشار إلى أنه لن يتم تسليمه لأية جهة إلا بعد الانتهاء من التحقيق في القضايا المتهم فيها في الإمارات، وتنفيذ الأحكام الخاصة بها، وقضاء مدة العقوبة التي سيحكم بها، وذلك وفقا للاتفاقات الموقعة والإجراءات القانونية المتبعة في هذا الشأن.

    مصر تطلب تسليم البوشي

    وكانت تصريحات صحفية منسوبة إلى النائب العام المصري المستشار عبد المجيد محمود أشارت إلى أنه طالب السلطات القضائية بدولة الإمارات تسليم البوشي لاتهامه في مصر بتلقي أموال بلغت جملتها 37 مليون دولار أمريكي من المواطنين في مصر، بزعم توظيفها واستثمارها في نشاط تجاه الأوراق المالية مقابل عائد شهري، إلا أنه استولى على تلك المبالغ، وامتنع عن ردها والفوائد المستحقة عليها للمواطنين (الدولار يساوي 5.40 جنيهات).

    وتضم قائمة ضحايا البوشي في مصر فنانين ومشاهير المجتمع المصري، ومنهم حسين مصطفى فهمي ومدحت حسن درة وخالد أبو طالب وكريم خليل وإبراهيم شوشة وماجد شنودة ومحمد سعد شلباية وأحمد الرشيدي وذلك وسط توقعات بأن يزداد الرقم المعلن لأضعافه مع ظهور ضحايا جدد.

    وطالب الضحايا بمخاطبة السلطات الإماراتية من خلال الإنتربول المصري لضبط البوشي، والمتحفظ عليه حاليا في الإمارات على ذمة قضايا نصب أخرى متهم فيه حاليا

    30% عوائد الاستثمار

    وتضمنت الدعوى أن البوشي قد تعهد لضحاياه بأن العائد على الاستثمار لن يقل عن 30% في فترة وجيزة.

    المعروف أن نبيل البوشي كان مدير شركة "أوبتيما" لتداول الأوراق المالية في مصر، التي كان يملكها وزير الزراعة المصري الحالي أمين أباظة، وكان يعمل أيضا على وضع معايير تقييم أداء شركات إدارة المحافظ بمركز دبي المالي.

    يذكر أن هيئة الاحتياطي الفيدرالية الأمريكية قد اختارت البوشي عام 2007 من بين أفضل خبراء المال في العالم، واحتل المركز ٢٤ علي العالم، متقدما أربعة مراكز عن ترتيبه العام 2006، وكان من المهتمين بالوسط الكروي المصري؛ حيث شغل منصب عضو مجلس إدارة نادي الإسماعيلي المصري.

    وكان قد تم اتهام القطب البارز في وول ستريت برنارد مادوف بالاحتيال عبر إدارة خطة استثمار وهمية قيمتها خمسون مليار دولار، عن ضحايا جدد من البنوك الدولية وصناديق تحوط ومستثمرين جراء استثماراتهم مع مادوف، وتولى مادوف البالغ من العمر سبعين عاما منصب رئيس سوق ناسداك للأسهم، وأسس شركة برنارد أل مادوف إنفستمنت سكيوريتيز عام 1960، وأدار أيضا صندوقي تحوط

    سيدة تنصب على الصعايدة

    وتأتي هذه الشكوى في نفس الوقت الذي تم فيه القبض على سيدة من جنوب مصر، وتحديدا من محافظة سوهاج متهمة بتوظيف الأموال، واستولت على 40 مليون جنيه من 22 شخصا، بغرض توظيف أموالهم في مجال تجارة السيارات والحاسبات الآلية وشحن البضائع.

    وتمكنت السيدة من جمع 20 مليون جنيه من هذه الأموال في 6 أشهر فقط، في الفترة من يناير/كانون الثاني 2008 وحتى يونيو/حزيران 2008، وكانت قد بدأت نشاطها عام 1998 بشركة بسيطة، إلا أنها توسعت في الفترة الأخيرة بعد الترويج بأنها تمنح عملاءها ربحا يصل إلى 10% شهريا على المبالغ المستثمرة.

    للا سف من الواضح في هذه الايام كثرة الكذابين والسراقين وهي احد
    ادلة على قرب يوم القيامة والله اعلم