اخبار يوم السبت 7-2-2009

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة cocacola, بتاريخ ‏6 فبراير 2009.

  1. cocacola

    cocacola موقوف

    التسجيل:
    ‏9 مايو 2007
    المشاركات:
    1,296
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    «أير فرانس» توحّد أسعارها لأوروبا بـ 130 ديناراً وإلى القارة الأميركية بـ 240 و«القطرية» تعرض بيروت والأسكندرية بـ 45 ديناراً خالية الضرائب
    السبت 7 فبراير 2009 - الأنباء



    فواز كرامي

    واصل موسم التشغيل المنخفض والأزمة المالية العالمية التي أدت إلى انخفاض عدد المسافرين جوا الضغط على شركات الطيران مما دفع العديد منها إلى تقديم عروض سعرية مغرية على المحطات التي تصل إليها طائراتها لاسيما شركات الطيران العاملة في منطقة الخليج بشكل عام والكويت بشكل خاص كون المنطقة من اقل المناطق تأثرا بالأزمة الاقتصادية من جهة اضافة إلى تمتع شركات المنطقة بقدرة كبيرة على التأقلم مع الظروف الحالية بسبب خطط التوسع والإيرادات التي حققتها هذه الشركات في السنوات السابقة.

    واستطاعت شركات الطيران الخليجية بشكل خاص السيطرة على العروض السعرية في هذه المنطقة حيث قدمت أسعارا استطاعت من خلالها منافسة الشركات العريقة والعاملة في المنطقة منذ زمن بعيد مستفيدة بالدرجة الأولى من الانخفاض الكبير في أسعار النفط والسيولة المتوافرة في أسواق المنطقة والقدرة الشرائية الجيدة لمسافري المنطقة.

    وقدمت الخطوط الجوية القطرية عرضا سعريا شمل كلا من الإسكندرية وعمان وبيروت ودمشق بـ 45 دينارا خالية من الضرائب انطلاقا من مطار الكويت الدولي ومرورا بمطار الدوحة، أما محطتها العربية المغربية في كازابلانكا فقدمتها الشركة بـ90 دينارا والعودة إلى الدوحة من الكويت فكانت على متن الغزلان الأرجوانية بـ28 دينارا.

    وبالنسبة للقارة الآسيوية فكانت محطاتها في دلهي ومومباي بـ 52 دينارا و100 دينار إلى بانكوك والقارة الأميركية الشمالية وحصرا واشنطن فكانت بـ 200 دينار.

    أما القارة العجوز فطرحت القطرية كلا من فرانكفورت وجنيڤ وميونيخ وباريس وزيوريخ بسعر موحد ابتداء من 90 دينارا غير شاملة للضرائب بينما مطار هيثرو اللندني فبدأ بـ 60 دينارا ليكون العرض الأقل على القارة العجوز التي تقدمه أي شركة طيران تصل إلى هذه المحطة. وبدأت حجوزاتها على محطتها الإنجليزية الثانية في مدينة مانشيستر بـ 75 دينارا وڤيينا بـ 125 دينارا وجميع الاسعار من دون احتساب الضريبة.

    أما فيما يخص الناقلات الأوروبية فكانت «اير فرانس» صاحبة السبق في العروض لهذا الأسبوع مستفيدة من تحالفها مع الملكية الهولندية بطرح عروض من الكويت ابتدأتها على محطاتها الأوروبية بسعر موحد ابتداء من 130 دينارا خالية من الضرائب على كلا من باريس ولندن وميونيخ وميلان، أما محطاتها في القارة الأميركية فحظيت هي الأخرى بعرض موحد شمل كلا من نيويورك وبوسطن وميامي وتورنتو بـ 221 دينارا خالية من الضرائب.

    أما القارة السوداء فكان عرض «اير فرانس» موحدا على كل من أبيدجان وداكار ولاغوس النيجيرية بـ 240 دينارا خالية من الضرائب وأخيرا في القارة الأميركية الجنوبية فكان عرض الفرنسية على كل من ساو باولو وبوينس ايرس ومكسيكو وهافانا الكوبية بـ 485 دينارا.
     
  2. cocacola

    cocacola موقوف

    التسجيل:
    ‏9 مايو 2007
    المشاركات:
    1,296
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    بوعليان: «الاستثمارات الصناعية والمالية» تنفذ 3 مشاريع جديدة بنظام الـ «b.o.t»
    السبت 7 فبراير 2009 - الأنباء



    أعلنت شركة الاستثمارات الصناعية والمالية عن رعايتها لمؤتمر دور القطاع الخاص في مشروعات التنمية والبنية التحتية التي تقام وفق نظام الـ «b.o.t» والذي تنظمه كل من شركة مجمعات الأسواق التجارية وشركة الخليج لتنظيم المعارض بالتعاون مع اتحاد العقاريين خلال الفترة من 8 إلى 9 فبراير المقبل تحت شعار «إلى متى يستمر الجمود بمشاريع الـ «b.o.t؟».

    وقد قام بتوقيع عقد الرعاية نائب الرئيس التنفيذي للشركة علي عيسى بوعليان، مع المدير العام لشركة الخليج لتنظيم المعارض قيس العلي، حيث أوضح بوعليان أن الشركة اعتادت على المشاركة في المؤتمر وذلك من منطلق الأهمية الكبيرة التي يحظى بها هذا الحدث الذي يعد اكبر حدث محلي يناقش قضايا التنمية الاقتصادية ومشاريع الـ «b.o.t» في الكويت.

    وأوضح أن الشركة حرصت على المشاركة في المؤتمر من منطلق الدور الكبير الذي يمكن أن تلعبه مثل هذه المشاريع في تحريك العجلة الاقتصادية في الكويت خاصة في ظل الأزمة المالية التي يشهدها العالم والكويت بوجه خاص، مبينا أن الشركة وضعت ضمن خطتها الإستراتيجية التوسع في مشاريع الـ «b.o.t» خصوصا لأنها من القطاعات الهامة للاقتصاد الوطني كما أنها تفتح الباب أمام الشركة للتعاون مع بعض الشركات المتخصصة في تنفيذ هذه المشاريع.

    وبين بوعليان أن مشاريع الـ «b.o.t» تهدف إلى إفساح المجال أمام القطاع الخاص للمساهمة في العملية التنموية والاقتصادية بالبلاد حيث انها طريقة قد تكون أجدى وأكثر فائدة من الاعتماد فقط على القطاع العام في تنفيذ مثل هذه المشاريع كما أنها مشاريع تتسم في حقيقية الأمر بالفائدة المزدوجة للقطاعين العام والخاص فهي توفر للحكومة فرصة الحصول على العوائد المناسبة وتوفر للقطاع الخاص المساهمة الفعالة في المشاريع التنموية، متوقعا أن يكون لهذه المشاريع جدوى اقتصادية اكبر في المستقبل القريب إذا ما تم تذليل بعض المعوقات التي تعترض طريق عمل هذه المشاريع.

    وأضاف بوعليان بان انجاز القانون الجديد لمشاريع الـ «b.o.t»من قبل مجلس الأمة يعتبر من الأمور الايجابية لدعم هذه المشاريع بعد فترة من التوقف كما انه يعد انجازا كبيرا نظرا لأنه سيفتح الباب من جديد أمام الشركات لمعاودة تنفيذ مشاريع الـ «b.o.t» في الكويت التي واجهت بعض التباطؤ خلال الفترة السابقة، مشيدا بالجهود التي بذلتها اللجنة المالية البرلمانية بالتعاون مع السلطة التنفيذية ليرى هذا القانون النور بعد سنوات طويلة من البحث والدراسة.

    القانون الجديد
    وأضاف بوعليان ان وجود قانون ينظم مشاريع الـ «b.o.t» هو أمر جيد حيث يوضح العديد من الأمور المتعلقة بالمشاريع ويرد على أي اتهامات يمكن أن توجه سواء إلى الحكومة أو إلى المستثمرين ومن خلال إنشاء هيئة خاصة مستقلة يتم تعزيز الشفافية وتحقيق مبدأ تكافؤ الفرص والسماح بالتحكيم في المنازعات، مبينا أن القضية التي يجب التوقف عندها هي: إلى أي مدى يعتبر القانون الجديد مشجعا للمستثمر ويسهم في جذب رؤوس الأموال وتوظيفها في مثل هذه المشاريع؟ والى أي مدى يقدم تسهيلات للمستثمر ويحفظ حقه من أي إجراءات تعسفية؟ أو بمعنى آخر كما نعلم: هل استطاع القانون تحقيق معادلة الربح للمستثمر وحفظ حقوق الدولة؟ موضحا أن القانون الجديد وجهت إليه العديد من الانتقادات من قبل المستثمرين إذ يتضمن القانون شروطا قاسية على المستثمر تتعدى نطاق الرقابة وبالتالي أخلت بالتوازن بين مصلحة الحكومة من جهة وشركة المشروع من جهة أخرى.

    وأكد أن القطاعات الاقتصادية في الكويت أمام أزمة اقتصادية عالمية ألقت بظلالها على العديد من دول العالم وبالتالي مثل هذه المشاريع لا تعتبر جاذبة للمستثمر في الوقت الحالي مما يحمل الحكومة مسؤولية اكبر في تشجيع القطاع الخاص وجذبة لإنشاء مشاريع مشتركة، مبينا أن مساهمة القطاع الخاص أمر ضروري لدفع مشاريع التنمية لاسيما وانه يملك خبرة طويلة ومشاركته تسهم في التخفيف من العبء المالي عن الدولة وبدورة سيوفر فرص عمل وظيفية للعمالة المحلية وكرر هنا نحن نتحدث عن مفهوم الشراكة.

    وأضاف أن الشروط القاسية التي تتبعها الجهات التمويلية حاليا مع الراغبين من الشركات هي أمر طبيعي نتيجة الأزمة المالية التي ضربت الكويت مع نهاية العام الماضي، ومتمنيا أن تتجاوز البنوك المحلية الهواجس المرتبطة بوقف التمويل وان تعمل من جديد على ضرورة دعم مسيرة الاقتصاد وتسهيل أعمال الشركات كما فعلت من قبل عقب تحرير الكويت ويكفي الشركات ما تعانيه من توقف طرح مشاريع الـ b.o.t بسبب الجهاز الحكومي.

    وعن المشاريع الحالية التي تنفذها» الاستثمارات الصناعية والمالية بنظام الـ b.o.t قال بوعليان إن الشركة تنفذ حاليا العديد من المشاريع الجديدة منها مشروع سليل الجهراء الترفيهي ومشروع نادي الجولف الرياضي وهما من المشاريع التي تفخر بها الشركة ليس لأنها ذات جدوى اقتصادية ولكن لفائدتهما الاجتماعية الكبيرة، خصوصا أنها تشجع على تنشيط القطاع السياحي وهو ما يعتبر جزءا من خطة فتح منافذ ترفيهية جديدة للمواطنين، كما تنفذ الشركة مشروعا ثالثا وهو مشروع معالجة النفايات الإنشائية والإستفادة منها «بقايا مواد البناء» وهو المشروع الذي يساهم في عملية التخلص بطريقة بيئية من هذه النفايات التي تردم في مواقع كثيرة تخسرها الدولة فضلا عن خطورتها البيئية، وكذلك قامت الشركة بتنفيذ مشروع المسالخ المركزية لمحافظتي الأحمدي والجهراء وذلك على مستوى عالٍ من التقنية الحديثة والمواكبة مع منهجية الحفاظ على البيئة.

    أهمية المؤتمر
    من جانبه رحب المدير العام لشركة الخليج لتنظيم المعارض قيس العلي بمشاركة شركة الاستثمارات الصناعية والمالية في المؤتمر، مؤكدا أن حرص الشركة على المشاركة في رعاية المؤتمر نابع من قناعتها التامة بأهمية هذه المشاريع وضرورة التواصل بين المشاركين في طرح الحلول المناسبة للمشاكل التي تعترض طريقها.

    وأشار العلي إلى أن الدور الذي تلعبه الشركة كواحدة من ابرز الشركات بالكويت قد ساهم في توضيح الكثير من الحقائق والدفاع عن نظام اثبت على مدى سنوات طويلة جدواه للاقتصاد الوطني ولولا بعض المعوقات التي لا تخفى عن احد لأصبح نظام الـ b.o.t المحرك الأساسي لعجلة الاقتصاد وإخراج الكويت من دائرة الاقتصاد أحادى المصدر.
     
  3. yoyo1983

    yoyo1983 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏22 ابريل 2007
    المشاركات:
    22,658
    عدد الإعجابات:
    22
    مكان الإقامة:
    DaMBy
    شكرا
     
  4. cocacola

    cocacola موقوف

    التسجيل:
    ‏9 مايو 2007
    المشاركات:
    1,296
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    «الشال القطري»: أسعار النفط ستستمر تحت ضغط شديد في 2009
    السبت 7 فبراير 2009 - الأنباء



    تباينت التحليلات الاقتصادية حول تأثير الأزمة المالية على أسعار الأصول في دول منطقة الخليج ومداها الزمني إلا أنها جميعا اتفقت على ان الأزمة هي الأسوأ من نوعها والتي لم يشهدها الاقتصاد العالمي منذ 80 عاما.

    وقد ربط تقرير الشال الصادر عن شركة الشال للاستشارات الاقتصادية في قطر ان العامل المؤثر في الأزمة وحدتها هو سعر النفط، فالتقرير أشار الى وجود علاقة واضحة بين النفط والأزمات الاقتصادية التي تعيشها دول المنطقة حاليا، مبينا ان تلك الأسعار المتدنية ستكون متدنية للغاية في الفترة المقبلة ومن ثم الدخول في نفق ركود قد تطول مدته إذا استمرت تلك الأسعار في الانخفاض.

    ورغم ان أزمة العالم المالية هي إحدى الأزمات الكبرى، التي لم يمر العالم بمثلها منذ 80 عاما، إلا أن من المرجح ان يتجاوز عالم اليوم أسوأ ما فيها، بحلول عام 2010، ويفترض ألا تتخطى الأزمة، على المدى القصير، في دول المنطقة، المرحلة الأولى منها، أي الانعكاس السالب على أسعار الأصول، والاستثناء الوحيد الذي يحتاج الى بعض التروي والتحليل هو وضع إمارة دبي، التي شهد اقتصادها نشاطا أكثر سخونة بكثير من أي اقتصاد آخر في المنطقة، ويحتاج تكوين رأي حولها، الى بعض الوقت وبعض تفاصيل المعلومات.

    وبينما ستكون كل دول المنطقة عرضة للتأثر المباشر، سلبيا وإيجابيا، بتطورات أسعار النفط، تبقى «دبي» في مأمن من التأثر المباشر الكبير بحركة أسعار النفط، ولكنها ستكون عرضة للتأثر غير المباشر بتطورات الاقتصاد العالمي ومثيلتها في اقتصادات الإقليم، لأن معظم الطلب على سلعها وخدماتها يأتي من مستهلكين أو مستثمرين خارجيين.

    ولأن النفط سلعة تجارية دولية، لكونه سلعة أساسية لا يمكن الاستغناء عنها، 35.6% من مكونات استهلاك الطاقة في العالم، ولكون انتاج فوائضه خارج مناطق استهلاكه، فإنه شديد الحساسية لأي أزمات أو أحداث، تؤثر جوهريا، على جانبيه: عرضه والطلب عليه ولكن الهامش في حركة أسعاره سيكون أضيق، للسنوات الخمس القادمة، مقارنة بالسنوات الخمس الفائتة، عندما راوح سعر برميل النفط الاميركي الخفيف wti بين 25.25 دولارا، في أدنى سعر له في 28/4/2003 و145.31 دولارا، في 3/7/2008.

    ويفترض ان تبقى أسعار النفط تحت ضغط شديد، خلال عام 2009، وهي حاليا تحت الضغط، رغم قيام أوپيك بتخفيض إنتاجها بما نسبته 14%، أي نحو 4.2 ملايين برميل يوميا، هذا إن التزم أعضاؤها بالتخفيض، فقد استغرق انتقال سوق النفط من غلبة تأثير عنصر العرض (المنتجون) على الأسعار، ما كان يبقي أسعار النفط هابطة، نحو 90 عاما، وبعد نحو سبع سنوات من تغير هيكلي في تلك السوق، بغلبة جانب الطلب (المستهلكون) وفي التأثير على الأسعار، جاءت الأزمة المالية العالمية لتعيده، مرة أخرى الى غلبة جانب العرض.

    ولا نعرف المدى الزمني الذي سيستغرقه العالم لاستيعاب فائض الطاقة الانتاجية، ولكن، يفترض ان يساعد النفط الرخيص على التسريع في شفاء الاقتصاد العالمي – جانب الطلب – وان يعطل بعض مشروعات انتاج النفط الحدية – جانب العرض – مثل نفط الطمي أو نفط البحار العميقة.

    ومع أزمة أسعار النفط، عانت جميع دول النفط – وإن كانت بدرجات متفاوتة – من الانخفاض الحاد في أسعار الأصول المالية والأصول الأخرى في دول الاقتصادات الرئيسية، وتشير الأرقام الى خسائر للمؤشرات الرئيسية للأسواق المالية، تراوحت بين 31.3% لسوق لندن ftse100 وهي النسبة الأدنى، ونحو 61% في الصين، وهي النسبة الأعلى، ويرجح حجم الأزمة، من جانب، وتغير المدرسة الاقتصادية الى النهج «الكينزي» المؤمن بالموازنة بين اليد الخفية واليد الظاهرة والثقيلة بعد الأزمات، من جانب آخر، حاجة أسعار الأصول الى فترة طويلة لكي تستعيد مستواها، كما ان أثر المضاربات الحادة على تلك الأسعار والتي شجعتها المدرسة القديمة، سيخمد لفترة طويلة قادمة.

    وعليه، فإن على دول النفط ألا تعيش الوهم بأن ما حدث هو مجرد سحابة صيف، وعليها ان تعي ان أسعار النفط ستبقى قريبة من هذ المستوى – مستوي الخمسين دولارا للبرميل – على المدى المتوسط، وان استثماراتها الخارجية لن تستعيد قيمتها السابقة، على المدى القصير، وان الأمر يتطلب تغييرا جوهريا لسياساتها المالية والاقتصادية.
     
  5. cocacola

    cocacola موقوف

    التسجيل:
    ‏9 مايو 2007
    المشاركات:
    1,296
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    عقود اليورو الآجلة في بورصة دبي للذهب تسجل حجم تداول قياسي بـ 191.5 مليون دولار
    السبت 7 فبراير 2009 - وكالات



    سجل عقد اليورو في بورصة دبي للذهب والسلع رقما قياسيا في حجم التداول اليومي بلغ 2963 عقدا بقيمة 191.51 مليون دولار لأول مرة منذ ثلاث سنوات، وسجل يوم الرابع من فبراير إقبالا شديدا على تداول عقود اليورو الآجلة في البورصة حيث سجلت 75% من إجمالي حجم التداول اليومي، مما يدل على الأهمية المتزايدة للعملات ضمن مجموعة المنتجات الأخرى.

    وكان أعلى حجم تداول سجله عقد اليورو عند 1748 عقدا بقيمة 138.18 مليون دولار في يوليو 2008.

    وأظهرت العملات على مدى الأشهر الماضية نشاطا ملحوظا في تداولات البورصة.

    وقال الرئيس التنفيذي للبورصة مالكولم وول موريس ان النمو المطرد لقاعدة المستثمرين في البورصة يبين رغبة قوية لاستخدام العقود الآجلة لبورصة دبي للذهب والسلع للتحوط من مخاطر العملات.

    وأضاف «اجتذبت عقود العملات الآجلة في الآونة الأخيرة الاهتمام المتزايد الذي يدل على رغبة المشاركين في السوق لبناء محفظة متنوعة من الأصول.

    في الوقت نفسه، دعمت البورصة هذا الاهتمام المتزايد بمبادرات استراتيجية لزيادة أحجام التداول وتشجيع السيولة».

    وقال نيشات بندالي نتوقع مستقبلا أن تستأثر عقود العملات بحصة كبيرة من إجمالي أحجام التداول إلى جانب عقود المعادن الثمينة والطاقة» وتوفر بورصة دبي للذهب والسلع في مجال العملات عقود آجلة من اليورو والجنيه الاسترليني والروبية الهندية والين الياباني وجميعها مقابل الدولار ونمت أحجام التداول على عقود اليورو الآجلة باستمرار خلال العام الماضي وشكلت 25٪ من إجمالي أحجام التداول في يناير 2009.
     
  6. cocacola

    cocacola موقوف

    التسجيل:
    ‏9 مايو 2007
    المشاركات:
    1,296
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    أوباما: الاقتصاد يواجه كارثة من دون خطة التحفيز المالي
    السبت 7 فبراير 2009 - وليامسبورغ ـ أ.ف.پ



    شجب الرئيس الأميركي باراك اوباما مساء أول من امس الانتقادات «السخيفة» و«النظريات الأخرى الخاطئة» التي سيقت ضد خطة النهوض الاقتصادي من أكثر من 900 مليار دولار التي ناقشها مجلس الشيوخ الأميركي.

    وقال اوباما ان الأميركيين «لم يصوتوا للنظريات القديمة الخاطئة كما انهم لم يصوتوا كي يسمعوا حججا عويصة وسياسات سخيفة».

    وأكد «لم يصوتوا للوضع الراهن، أرسلونا إلى هنا كي نقوم بالتغيير. وواجبنا ان نحمله إليهم».

    وأضاف في وليامسبورغ (فيرجينيا، شرق) حيث التقى أعضاء ديموقراطيين في مجلس النواب «انه وقت اتخاذ القرارات على حجم احد اكبر التحديات في زماننا».

    وقد تأجلت المناقشات حول خطة النهوض الاقتصادي مساء أول من امس في مجلس الشيوخ بسبب محادثات صعبة حول اقتطاعات ممكنة في المصاريف.

    ورفض اوباما أيضا الحجج التي يسوقها الجمهوريون ضد خطة النهوض الاقتصادي معتبرين انها تمثل خطرا على العجز في الميزانية الذي وصل أصلا الى أكثر من ألف مليار دولار.

    وقال أيضا «وجدت هذا العجز عندما وصلت إلى البيت الأبيض» مشددا على مسؤولية إدارة سلفه جورج بوش.

    وأضاف بتهكم «وجدت الدين الوطني داخل علبة هدية كبيرة عندما دخلت الى المكتب البيضاوي».

    وعلى الصعيد ذاته في مواجهة المقاومة العنيفة من جانب الجمهوريين أرجأ نواب في مجلس الشيوخ الأميركي في وقت متأخر من مساء أمس الأول جلسة مناقشات بشأن حزمة تحفيز الاقتصاد.

    وذكرت شبكة «سي إن إن» الإخبارية الأميركية أن زعيم الأغلبية الديموقراطية في مجلس الشيوخ هاري ريد أغلق المناقشات وأوضح أن المشرعين سيستأنفون المباحثات في وقت لاحق.

    ويقل عدد الديموقراطيين في مجلس الشيوخ عن 60 عضوا وهو الرقم المطلوب من أجل تفادي العراقيل الإجرائية التي يمكن للجمهوريين وضعها لعرقلة التصويت على القرار.
     
  7. cocacola

    cocacola موقوف

    التسجيل:
    ‏9 مايو 2007
    المشاركات:
    1,296
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    أكبر انخفاض في الوظائف بأميركا منذ 34 عاماً
    السبت 7 فبراير 2009 - عواصم ـ وكالات



    قالت وزارة العمل الأميركية امس ان عدد الوظائف انخفض بواقع 598 ألفا في يناير الماضي، فيما يمثل أكبر هبوط منذ 34 عاما وان معدل البطالة قفز إلى 7.6% من 7.2% وذلك في تقرير يؤكد اشتداد الركود الاقتصادي.

    وجاء الانخفاض أسوأ من توقعات الاقتصاديين في وول ستريت الذين قدروا أن الوظائف ستنخفض 525 ألفا، وبلغ متوسط التوقعات لمعدل البطالة 7.5%.

    ومن المؤكد أن إدارة الرئيس باراك أوباما ستستغل هذه البيانات المتشائمة كعامل إضافي لدفع الكونغرس إلى الاسراع بالموافقة على خطة لحفز النشاط الاقتصادي بمئات المليارات من الدولارات.

    وكان انخفاض الوظائف في الشهر الماضي الاكبر منذ هبوط بلغ 602 ألف في ديسمبر عام 1974، كما سجل معدل البطالة أعلى مستوى منذ أكثر من 16 عاما.

    وقال كيث هول رئيس وحدة الاحصاءات بوزارة العمل في بيان إن الانخفاض الحاد الذي سجل في يناير يجعل اجمالي الخسائر في الوظائف 3.6 ملايين منذ بدء الكساد في ديسمبر عام 2007.

    وعدلت الوزارة الانخفاض في الوظائف بالزيادة إلى 577 ألفا خلال ديسمبر والى 597 ألفا خلال نوفمبر.

    من ناحية اخرى، اعلن المعهد الرسمي للاحصاءات امس ان كندا اقرت بالغاء 129 الف وظيفة في يناير اكثر مما كان متوقعا، ما يرفع نسبة البطالة من 0.6 نقطة لتصل الى 7.2%.

    وقال المعهد في بيان ان «هذا التراجع يفوق اي تراجع شهري سجل خلال الازمات الاقتصادية في الثمانينيات والتسعينيات».

    ونسبة هذا التراجع اكبر من توقعات المحللين بخسارة 40 الف وظيفة، وكان المحللون يتوقعون ارتفاع نسبة البطالة الى 6.8% في مقابل 6.6% في ديسمبر.

    وفي يناير، كانت الخسائر حصريا في وظائف الدوام الكامل، خصوصا في مجال الانتاج مع خسارة 101 الف وظيفة، وهو اهم تراجع شهري يسجل في هذا القطاع منذ توافر مثل هذه المعلومات بحسب المعهد الكندي، والخسائر التي سجلت في يناير هي للشهر الثالث على التوالي.

    ومنذ اكتوبر، خسر الاقتصاد الكندي 213 الف وظيفة.

    ومن ناحية اخرى، أظهرت بيانات امس أن معدل البطالة في سويسرا ارتفع إلى أعلى مستوياته منذ عامين خلال يناير الماضي مع ارتفاع وتيرة استغناء الشركات عن موظفين تحت وطأة الركود الاقتصادي.

    وأوضحت البيانات الرسمية أن المعدل ارتفع إلى 3.3% من 3.0% خلال ديسمبر ليمثل أعلى مستوى منذ يناير 2007.

    وزاد اجمالي عدد العاطلين عن العمل بواقع 9668 إلى 128430 في يناير ليسجل أيضا أعلى مستوى منذ عامين.

    وارتفع عدد الوظائف الشاغرة بمقدار 1469 إلى 11213 وظيفة
     
  8. cocacola

    cocacola موقوف

    التسجيل:
    ‏9 مايو 2007
    المشاركات:
    1,296
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    «بريتيش آيروايز» تخسر 70 مليون جنيه في 9 شهور
    السبت 7 فبراير 2009 - الأنباء



    لندن ـ عاصم علي

    أعلنت شركة الخطوط الجوية البريطانية (بريتيش آيروايز) أمس أنها خسرت 70 مليون جنيه في تسعة اشهر حتى 31 ديسمبر الماضي في ظل الضعف المتزايد للاقتصاد البريطاني وانخفاض قيمة العملة المحلية أمام الدولار واليورو.

    يذكر أن الشركة حققت أرباحا بقيمة 816 مليون جنيه في الفترة ذاتها من عام 2007.

    وتكمن المشكلة الأساس في أداء «بريتيش آيروايز» أن لديها مصاريف عديدة ينبغي تسديدها بالدولار الأميركي، ولاسيما ايجار الطائرات التي يزيد انخفاض الاسترليني من كلفتها، علاوة على ضرائب المطارات وغيرها من المصاريف.

    وأفادت «بريتيش آيروايز» أمس بأنها ستحاول بيع مزيد من تذاكر السفر في بلدان تتمتع بعملات قوية مقارنة بالجنيه الاسترليني، في اشارة الى الولايات المتحدة ودول الاتحاد الأوروبي والخليج العربي.

    وتفيد الأرقام التي نشرتها الشركة على موقعها على الانترنت بأن عدد المسافرين في العالم انخفض نتيجة الانكماش في الاقتصاد العالمي.

    وجاء في بيان الشركة أن قطاع الطيران «مازال يواجه ظروف عمل صعبة جدا على خلفية الوضع الاقتصادي الضعيف».

    وتابعت أن كلفة الوقود ارتفعت بنسبة 48% لتصل الى مليارين ومائتي مليون جنيه، لكنها أشارت الى أنها ستبدأ بالاستفادة من انخفاض سعر النفط في السنة المالية المقبلة (2009/2010).

    يذكر أن الشركة حذرت من أنها ستتكبد خسائر عملياتية بقيمة 150 مليونا في السنة المالية 2008/2009.

    وقال الرئيس التنفيذي للشرطة ويلي والش إن «هذه النتائج تعرضت لنكسة نتيجة مزيد من الضعف الاقتصادي وانخفاض الاسترليني»، مشيرا الى أن التكاليف ارتفعت بأكثر من مليار جنيه لتصل الى سبعة مليارات.

    وأضاف أن الشركة اتخذت اجراءات عدة لمواجهة الظروف الاقتصادية «غير المسبوقة»، لافتا الى «زيادة نشاط البيع في أسواق تتمتع بعملات أقوى للإفادة من سعر الصرف ومواصلة عرض أسعار تنافسية».

    ومن ناحية أخرى، أعلنت شركة الخطوط الجوية اليابانية (جابان أيرلاينز كورب) امس تسجيل خسائر صافية قدرها 38.5 مليار ين (428.19 مليون دولار) في الربع الثالث الممتد من أكتوبر إلى ديسمبر نظرا لتراجع نشاط الطيران. تأتي هذه الخسائر مقارنة بأرباح بقيمة 13.1 مليار ين في الفترة نفسها قبل عام.

    كما عانت أكبر شركة طيران في اليابان من خسائر تشغيل خلال الربع الثالث بقيمة 39 مليار ين مقارنة بأرباح قدرها 25.9 مليار ين في الفترة نفسها من العام المالي السابق.

    وانخفضت المبيعات أيضا لتصل قيمتها إلى 485.7 مليار ين مقابل 558.2 مليار ين.

    وخلال الأشهر التسعة الأولى من العام المالي الحالي، تكبدت «جابان أيرلاينز» خسائر تشغيل بقيمة 8.86 مليارات ين مقارنة بأرباح قيمتها 82.58 مليار ين خلال الفترة نفسها قبل عام ومنيت بخسائر صافية بقيمة 1.92 مليار ين مقابل أرباح قيمتها 20.45 مليار ين.
     
  9. cocacola

    cocacola موقوف

    التسجيل:
    ‏9 مايو 2007
    المشاركات:
    1,296
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    خطتان نيابيتان بديلتان للإنقاذ الاقتصادي أمام «المالية» البرلمانية
    السبت 7 فبراير 2009 - الأنباء


    حسين الرمضان ـ ماضي الهاجري

    فيما توقع رئيس لجنة الشؤون المالية والاقتصادية البرلمانية النائب عبدالواحد العوضي ورود خطة الانقاذ الاقتصادي الحكومية الى مجلس الامة غدا، اعلن النائب د.علي الهاجري انه و4 نواب سيقدمون خلال الاسبوع الجاري اقتراحا بقانون يتعلق بمعالجة الازمة المالية.

    وقال الـهاجري فـي تصـريح لـ «الأنباء» ان الاقتراح سيحتوي على جدولين احدهما يتعلق بإعادة جدولة قروض المواطنين واسقاط الفوائد، والآخر عن معالجة الازمة الاقتصادية بكلفة مالية اقل من التي وردت في مشروع المحافظ.

    امين عام التجمع الاسلامي السلفي النائب خالد السلطان اكد من جانبه ان خطته التي يقوم بإعدادها لإنقاذ الوضع الاقتصادي ستتضح ملامحها النهائية بعد غد الاثنين.

    وقال السلطان لـ «الأنباء» انه يعكف الآن على صياغة المادة وفقا للارقام والاحصائيات التي لديه، وسيبدأ منتصف الاسبوع الجاري في عرضها على باقي الكتل النيابية التي اخطرها مسبقا بمشروعه.

    وعودة الى خطة الانقاذ الحكومية، فقد قال رئيس اللجنة المالية النائب العوضي في تصريح لـ «الأنباء» ان «المالية» ستدعو لاجتماع عاجل يضم الحكومة والنواب فور احالة الخطة اليها من قبل رئيس مجلس الامة لمناقشتها واقرارها واحالتها للمجلس في تقرير مفصل.

    واضاف ان الخطة الحكومية لم تجر عليها تعديلات موسعة، بل انها باقية كما نشرتها «الأنباء» سابقا باستثناء 5 مواد طرأت عليها تعديلات في الصياغة وبعض البنود.

    واشار العوضي الى ان اللجنة ستوجه الدعوة للنواب، كما انها ستدرج على جدول اعمالها الاقتراحات التي سيقدمها النواب حول نفس الموضوع ليتم طرح جميع التصورات والرؤى بحضور اعضاء السلطتين للاتفاق على رؤية مشتركة لإنقاذ الوضع الاقتصادي وانتشاله من حالة التدهور.
     
  10. cocacola

    cocacola موقوف

    التسجيل:
    ‏9 مايو 2007
    المشاركات:
    1,296
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    «المركزي» يعقد غداً اجتماعاً مع «هيئة الاستثمار» وفريق المعالجة
    السبت 7 فبراير 2009 - الأنباء


    محمود فاروق

    علمت «الأنباء» من مصادر مطلعة ان بنك الكويت المركزي سيعقد اجتماعا غدا برئاسة محافظ البنك المركزي الشيخ سالم العبدالعزيز، وبحضور ممثلين عن الهيئة العامة للاستثمار، وأعضاء فريق العمل الحكومي المكلف بمعالجة تداعيات الأزمة الاقتصادية، وسيعقب الاجتماع مؤتمر صحافي لعرض آليات مشروع خطة فريق المعالجة بعد ان رفعت الى مجلس الأمة يـوم الخميـس الماضي، فضلا عن استـعراض ما تم انجازه خلال الفترة الماضية.

    وأفادت المصادر بأن المؤتمر سيناقش جميع الآليات المصرفية بين البنوك والشركات المتعثرة في ضوء ما ورد بمشروع الاستقرار الاقتصادي.

    وذكرت المصادر ان «المركزي» مازال في جعبته المزيد من المقترحات والبدائل التي تتعلق بالأزمة، مما يعكس الدور البارز الذي يلعبه «المركزي» في معالجة الأزمة ورغبته الشديدة في احتوائها بما يصب في مصلحة الاقتصاد الوطني.
     
  11. cocacola

    cocacola موقوف

    التسجيل:
    ‏9 مايو 2007
    المشاركات:
    1,296
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    «السكنية»: بدء تأهيل شركات ومكاتب لوضع دراسة الجدوى للمساكن منخفضة التكاليف
    السبت 7 فبراير 2009 - الأنباء


    حمد العنزي

    علمت «الأنباء» من مصادر مطلعة في المؤسسة العامة للرعاية السكنية ان المؤسسة ستدعو غدا عددا من الشركات والمكاتب الاستشارية لتقديم عطاءاتها ومدى إمكانية مقدرتها على إعداد دراسة الجدوى الاقتصادية من ناحية تحديد مواقع المساحات والأراضي الاستثمارية والتجارية وتوزيع الوحدات السكنية والمرافق العامة والخدمات، وذلك تمهيدا لطرحها في مناقصة واحدة لإنشــاء المـساكن منخفضة التكاليف الواقعة على طريق السالمي في المنطقة الشمالية.

    وقال المصدر، في تصريح خاص لـ «الأنباء»، ان مساحة الأراضي التي سيتم تنفيذ الوحدات السكنية فيها تصل لـ 680 هكتارا وعدد البيوت 9696 بيتا بقطاع 5 - n، مشيرا الى ان اجتماعا سيضم مسؤولين من المؤسسة العامة للرعاية السكنية وممثلين عن هذه المكاتب والشركات، حيث سيتم طرح المشروع عليهم، وفي حال تم قبول أو اختيار احد هذه المكاتب الاستشارية فإنه سيطلب منه إعداد دراسة خاصة للجدوى الاقتصادية وتصور للمنطقة وتحديد مواقعها ومعالمها.
     
  12. cocacola

    cocacola موقوف

    التسجيل:
    ‏9 مايو 2007
    المشاركات:
    1,296
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    16 نائباً يوقّعون على وثيقة «ضد التأزيم» للخروج من المأزق السياسي
    السبت 7 فبراير 2009 - الأنباء


    حسين الرمضان ـ موسى أبوطفرة
    ماضي الهاجري ـ سامح عبدالحفيظ
    تحاول العديد من الأطراف النيابية تطويق الأزمة السياسية التي قد تنشأ بين السلطتين جراء سيل الاستجوابات التي أعلن عن تقديمها لسمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ ناصر المحمد من خلال مساع بعضها يتعلق بمن تبنوا تلك الاستجوابات وبعضها الآخر لدى باقي النواب.

    ومن ضمن تلك المساعي ما كشفت عنه مصادر نيابية مطلعة من أن نحو 16 نائبا يعتزمون التوقيع على وثيقة اقترح لها اسم مبدئي «ضد التأزيم» يعلنون من خلالها موقفهم من الاستجوابات المطروحة على الساحة السياسية ورؤيتهم لأوضاع البلاد وكيفية الخروج من المأزق السياسي الذي تمر به الدولة بجميع قطاعاتها وان بوابة العبور من هذه الأوضاع تأتي من خلال الابتعاد عن التأزيم السياسي.

    وقالت المصادر لـ «الأنباء»: ان النواب يجرون الآن اتصالات فيما بينهم للتنسيق حول الصيغة النهائية للوثيقة التي سيتم الإعلان عنها نهاية الأسبوع الجاري في مجلس الأمة.

    من جانب آخر، نقلت مصادر نيابية أخرى لـ «الأنباء» معلومات عن نية بعض النواب التقاء سمو رئيس مجلس الوزراء ليعرضوا عليه رؤيتهم للخروج من الحالة السياسية الحالية والخيارات المتاحة أمام الحكومة لمعالجة أزمة الاستجوابات بمباركة نيابية.

    وأوضحت المصادر ان أول تلك الخيارات هو اللجوء للمحكمة الدستورية ثم احالة الاستجوابات التي ستقدم الى اللجنة التشريعية أو طلب تأجيل تلك الاستجوابات مع توافر الأغلبية النيابية الداعمة أو مناقشة الاستجوابات في ظل الأغلبية أيضا وليطلعوا على امكانية صعود سموه الى المنصة.

    وأشارت المصادر إلى أن الإجماع أمر مستحيل في العمل الديموقراطي وبالتالي على الحكومة استغلال الأغلبية النيابية الداعمة لتوجهاتها والتعامل مع الاستجوابات وفق الدستور واللائحة الداخلية لمجلس الأمة وهو أمر يتوافق مع توجهات النواب والمجلس بشكل عام.

    عضو «حدس» النائب م.عبدالعزيز الشايجي قال في تصريح صحافي ان أهـداف استجوابـهم لرئـيس الـحكومة لا يختلف عليها اثنان بعد ان وصلت مساعي الحركة الدستورية الإسلامية إلى طريق مسدود لانتشال البلاد من حال التردد واللاقرار.

    وأضاف: أما عن نية نواب آخرين تقديم استجواب لرئيس الوزراء فهذه ممارسة ديموقراطية كفلها الدستور ولا نصادر حق أي نائب، كما ان هذا يؤكد ما ذهبت إليه الحركة في استجوابها من أننا نعيش مرحلة من التخبط والتردد والضعف الحكومي واللاقرار ، موضحا ان مهلة الـ 6 أسابيع جاءت كون الاستجواب يتطرق لمواضيع حساسة بحاجة لوقت في الصياغة والإعداد.

    وكان سمو رئيس الوزراء أكد أمس رفضه التنحي، وإصراره على الاستمرار والعمل على تعزيز الأجواء الديموقراطية وحل الأزمة الاقتصادية في رد وجهه إلى الزميلة «عالم اليوم» أمس على مقال للكاتب الزميل محمد عبدالقادر الجاسم كان قد دعاه فيه إلى الابتعاد عن رئاسة الوزراء.
     
  13. cocacola

    cocacola موقوف

    التسجيل:
    ‏9 مايو 2007
    المشاركات:
    1,296
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    old number
     

    الملفات المرفقة:

  14. mohyeldeen

    mohyeldeen عضو نشط

    التسجيل:
    ‏3 يناير 2009
    المشاركات:
    1,236
    عدد الإعجابات:
    3
    مكان الإقامة:
    بلد الخير
    أخوى الله يبارك فيك بصراحة إبداعاتك تشكر عليها
     
  15. cocacola

    cocacola موقوف

    التسجيل:
    ‏9 مايو 2007
    المشاركات:
    1,296
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    3 شركات غذائية ترفع أسعارها


    Saturday, 7 فبراير 2009
    هديل جعفر
    رغم تراجع أسعار السلع والمنتجات على مستوى العالم، إلا أن المستهلك في الكويت قد يواجه موجة غلاء جديدة، تزيد من تفاقم تأثيرات الأزمة الاقتصادية العالمية، التي امتدت آثارها إلى الاقتصاد المحلي على معيشة المواطن والمقيم.

    هذه الأنباء تؤكدها مصادر مطلعة لـ«أوان»، بعد أن سمح وزير التجارة والصناعة أحمد باقر لـ3 شركات غذائية بوضع التسعيرة التي تراها مناسبة للسلع التي تتعامل معها، حيث تقدمت تلك الشركات بطلب لوزارة التجارة لرفع أسعارها بنسبة تتراوح بين 20 و33 %.

    وتقول المصادر إن موافقة وزير التجارة هي التي سمحت لتلك الشركات بأن ترفع أسعارها.

    وتعتبر المصادر كتاب باقر نسفاً للقانون رقم 10-1979، في مادتيه الأولى والثانية اللتين تعطيان وزارة التجارة الحق في الإشراف على الأسعار، ومعاقبة كل من يرفع الأسعار بطريقة مصطنعة وغير مبررة.
     
  16. cocacola

    cocacola موقوف

    التسجيل:
    ‏9 مايو 2007
    المشاركات:
    1,296
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    الكويت online في 2009


    Saturday, 7 فبراير 2009
    فاطمة الزهراء محمد
    كل الكويت «أون لاين»، أو هكذا يفترض في 2009، كما تكشف حزمة خدمات إلكترونية، ستطلقها الدولة هذه السنة، تتوزع أهدافها بين التسهيل على المواطن والمقيم، وتعبيد الطريق أمام خطتها للتحوّل إلى مركز مالي واقتصادي، وتفعيل دخول الكويت في عالم التكنولوجيا والاتصالات.

    وإذ تشبك «أوان» المواطن والمقيم بهذه الخدمات قبل إطلاقها، سيكون هؤلاء على موعد قريب مع بطاقات مدنية ذكية بعد 3 أشهر، يكشف عنها نائب مدير العلاقات العامة والإعلام في الهيئة العامة للمعلومات المدنية سالم عيسى العلي، حيث سينتهي زمن البطاقة المدنية التي بحوزتنا، ليتم تبديلها بأخرى إلكترونية، تتمتع بميزات عدة، أهمها أنها آمنة وضد التزوير، وستكون باللغتين العربية والإنجليزية، داخلها شريحة إلكترونية، يمكن وضعها في الماكينات الإلكترونية للخدمات الحكومية الجديدة. وستكون هذه البطاقة بمثابة جواز السفر في دول الخليج، حيث يمكن لأي مواطن أن يدخلها من خلال هذه البطاقات.

    ولأن بورصة طالبي التوظيف في هذه الأوقات ترتفع، مع بدء موسم التفنيشات في القطاع الخاص، يؤكد العلي أن ثمة تطويرات لاحقة للموقع الإلكتروني لديوان الموظفين، يستطيع من خلالها أي مواطن، يرغب في الحصول على وظيفة حكومية، أن يدخل بياناته من خلاله.

    وفي سياق سعي الدولة إلى مزيد من الانفتاح على العالم، طبقا للهدف في التحول إلى مركز مالي واقتصادي في المنطقة، يكشف مصدر مسؤول من وزارة الداخلية عن أن «الداخلية ستفعّل خدمة الفيزا الإلكترونية خلال 3 أشهر، والهدف منها تشجيع السياحة والمساعدة على فتح البلد لتحويلها إلى مركز مالي في المنطقة». والجديد أيضا أنه في خلال شهر من الآن، يمكن لأي مواطن أو مقيم تحديد موعد اختبار القيادة على موقع وزارة الداخلية.

    ويؤكد المصدر أنه في خلال شهرين ستكون جميع الاختبارات من خلال شاشات إلكترونية خاصة بالوزارة، وستكون النتيجة في الوقت نفسه، وهو ما يعني أن الوزارة تسير في الاتجاه الفعلي لإنهاء حالات «الواسطة المزعومة» في اختبارات القيادة. ولكي تكتمل الحكاية الإلكترونية، علمت «أوان» أن شركة الاتصالات الثالثة «فيفا» في مرحلة تفاوض مع وزارة الداخلية لتوفير خدمة إرسال رسائل تنبيهية للمواطنين والمقيمين لإخبارهم باقتراب موعد انتهاء الإقامة او انتهاء مدة صلاحية رخصة القيادة، أو إذا كانت هناك أي مخالفات على المستخدم.