تراجع عجز الميزان التجاري الأمريكي

الموضوع في 'السوق الأمريكي للأوراق الماليه' بواسطة الاســــتا ذ, بتاريخ ‏19 يناير 2002.

  1. الاســــتا ذ

    الاســــتا ذ عضو محترف

    التسجيل:
    ‏31 أغسطس 2001
    المشاركات:
    1,466
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    السعودية
    أعلنت الحكومة الأمريكية اليوم/ الجمعة/ أن العجز التجاري الأمريكي انخفض ليسجل 27.9 مليار دولار خلال شهر نوفمبر من العام الماضي إثر انخفاض واردات النفط لأدنى مستوياتها لأكثر من سنتين.

    وذكرت وزارة التجارة الأمريكية أن العجز التجاري في ميزان السلع والخدمات انخفض بنسبة 4.9% خلال شهر نوفمبر مقارنة بشهر أكتوبر الذي سجل فيه العجز 29.3 مليار دولار.

    ويعود هذا الانخفاض في معظمه إلي تراجع واردات النفط بنسبة 17.4% لتصل القيمة الإجمالية لواردات النفط إلي 6.5 مليار دولار وهو أدنى مستوى لها منذ يوليو عام 1999.

    وخلال الإحدى عشر شهرا الأولي من عام 2001 كان عجز الميزان التجاري الأمريكي يسير بمعدل سنوي يقدر ب 349 مليار دولار بعد أن كان375.7 خلال عام 2000.

    وتأمل إدارة الرئيس الأمريكي جورج بوش في تخفيض عجز الميزان التجاري بزيادة الصادرات من خلال اتفاقيات جديدة لتحرير التجارة مع مختلف دول العالم.

    وياتي هذا التحسن الذي طرأ علي عجز الميزان التجاري الأمريكي نتيجة لأول موجة ركود يشهدها الاقتصاد الأمريكي خلال عشر سنوات التي أدت إلي تراجع الطلب علي الواردات بنسبة 5.4% مقارنة بعام .
    وفي الوقت نفسه ونتيجة لضعف الاقتصاد الأمريكي تراجعت الصادرات الأمريكية بنسبة 5% خلال الإحدى عشر شهرا الأولي من عام2001 مقارنة بنفس الفترة من عام 2000.

    وخلال شهر نوفمبر تحسن عجز الميزان التجاري الأمريكي مع كل من الصين واليابان حيث انخفض العجز مع الصين بنسبة 21.1% ليسجل 7.2 مليار دولار وهو أدنى مستوى له منذ شهر يونيو الماضي الأمر الذي يعكس تراجعا في صادرات الصين من لعب الأطفال إلي الولايات المتحدة والتي شهدت زيادة كبيرة خلال الشهور السابقة.

    كذلك انخفض العجز مع اليابان بنسبة 15.6 ليسجل 5.87 مليار دولار.
    من جهة أخرى ارتفعت الصادرات الأمريكية خلال شهر نوفمبر بنسبة 0.7% لتصل القيمة الإجمالية لهاإلي78.2 مليار دولار لتعكس الزيادة في الصادرات الزراعية الأمريكية والآلات الصناعية، وقد عوضت الزيادة في صادرات هذه السلع التراجع الذي طرأ علي الصادرات الأمريكية من السيارات والسلع الاستهلاكية.

    في الوقت نفسه تراجعت الواردات بنسبة 0.8% لتصل القيمة الإجمالية للواردات إلي 106.1 مليار دولار إثر تراجع الواردات من النفط والحاسبات الآلية ولعب الأطفال والأدوية.

    من جهة أخرى انخفض عجز الميزان التجاري الأمريكي مع أل 15 دولة أعضاء الاتحاد الأوربي في شهر نوفمبر بنسبة 15.8% ليسجل 5.86 مليار دولار، كذلك انخفض العجز مع المكسيك بنسبة 3.5% ليسجل 2.5 مليار دولار.

    في الوقت نفسه ارتفع العجز التجاري مع كندا بنسبة 0.4% ليسجل 3.82 مليار دولار.