$ يفقد قوته انتظارًا لقرار الفائدة 16/3/09 من *********

الموضوع في 'تداول العملات' بواسطة Forexx, بتاريخ ‏16 مارس 2009.

  1. Forexx

    Forexx عضو نشط

    التسجيل:
    ‏24 أغسطس 2008
    المشاركات:
    1,483
    عدد الإعجابات:
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    التحليل اليومي لسوق الفوركس و تجارة المعادن مقدمة من قبل اخصائيين ومحللين من شركة *********

    الدولار يفقد قوته انتظارًا لقرار سعر الفائدة


    بعد انخفاضه المستمر خلال الأسابيع القليلة الماضية، يقع تداول الدولار الآن حول مستوى 1.29 أمام اليورو، وحول مستوى 1.40 أمام الباوند. وفي يوم الأربعاء من هذا الأسبوع في الساعة 18:15 بتوقيت جرينتش سيعلن البنك الفيدرالي عن قراره الخاص بسعر الفائدة والذي من المتوقع أن يُبقي عليها بدون تغيير عند 0.25%. وقد يكون حديث بيرنانكي يوم أمس فيه إشارة إلى أن رفع سعر الفائدة لم يعد محظورًا بعد الآن. وقد يؤدي مثل هذا القرار إلى انهيار العملات الأساسية، وبالتالي يجب على تجار الفوركس الاستعداد.

    التحليل الاقتصادي

    الدولار الامريكي USD

    - ارتفاع الدولار الأمريكي مع التوقعات الصعودية لهذا الأسبوع
    الدولار الأمريكي. ومع فقدان قوة الدولار أمام اغلب العملات الأساسية، فيما عدا الين الياباني، عانى الدولار من ارتفاع معدل الرغبة في المخاطرة. فقد تراجع تداول الدولار أمام اليورو إلى 1.2926 يوم الجمعة الماضية، وعاد إلى 1.4000 أمام الباوند، وبالتالي أصاب الدولار بعض الجراح العميقة.وفي ظل قلة البيانات التي قد تساعد أو تؤذي اليورو، من المحتمل أن يفقد الدولار قوته بسبب الخروج من صفقات شراء الدولار سعيًا وراء الأصول ذات العوائد الأعلى. وفي ساعات التداول المبكرة اليوم، استرجع الدولار بعض زخمه المفقود ويقع تداوله الآن عند مستوى 1.2886 أمام اليورو. ومع انتظار افتتاح الأسواق الأوروبية، قد يؤدي ارتفاع السيولة إلى دفع الدولار للأسفل أمام اليورو، حيث من غير المتوقع أن يطرأ أي تغيير ذو أهمية على المؤشرات الاقتصادية الأوروبية، بينما من المنتظر إعلان الحكومة الأمريكية عن بيانات قد تكون ذات نتائج ايجابية. تحت الظروف الطبيعية، من المفترض أن يحصل الدولار على دعم من ذلك، ولكن خلال فترة الركود والأزمة المالية الحالية، قد ينتج عن هذه النتائج الايجابية ارتفاع في معدل الرغبة في المخاطرة, مما قد يتسبب في تحوّل في الأحداث على نحو مشابه لما حدث الأسبوع الماضي. قد تنعكس بالتالي ارتفاعات الدولار التي حققها صباح اليوم ليختبر مستوى 1.31 مع نهاية اليوم.على التجار مراقبة تقرير تدفقات شراء رؤوس الأموال الأجنبية لسندات الخزانة الأمريكية اليوم، والذي من المتوقع أن يدل على ارتفاع الطلب على السندات الأمريكية طويلة المدى.، مما قد يؤدي إلى ارتفاع الطلب على الدولار الأمريكي. ومع تزايد الاهتمام بالسندات الأمريكية، يرتفع الدولار الأمريكي لأنه على المستثمرين شراء هذه السندات بالدولار الأمريكي. وبغض النظر عن النتيجة اليوم، من المحتمل أن نشهد ارتفاع حاد في معدل تذبذب حركة أزواج الدولار الأمريكي.

    اليورو EUR

    - اليورو واتجاه غير واضح، فهل يستمر مؤشر الثقة في منطقة اليورو في الضعف؟
    بعد أسبوع من الارتفاعات القوية أمام العديد من العملات الأساسية، يبدو أن اليورو في حالة فتور الآن، بينما يضعف أمام بعض العملات. وقد تساهم قوة اليورو الأسبوع الماضي في ارتفاع معدل الرغبة قي المخاطرة، وبالتالي قد يتخلص التجار من صفقات شراء الدولار، مما يعتبر إجراء في صالح اليورو. وفي ظل حيادية الاخبار المالية من أوروبا الأسبوع الماضي، قد يكون هذا هو الحال. كان اليورو قد ارتفع الأسبوع الماضي أمام العملات الأخرى، حيث أغلق بارتفاع أمام الدولار عند مستوى 1.2926 وعند 0.9228 أمام الباوند. ومع زيادة المعاناة الاقتصادية في أوروبا، يجد البنك المركزي الأوروبي تحت ضغط كبير لتقليل أسعار الفائدة في محاولة منه لإيقاف التدهور الاقتصادي، ولمنع تكوّن دورة انكماشية. وفي ظل تعدد الدول المنضمة لاتحاد النقد الأوروبي، تقل احتمالية أن يكون هناك المزيد من التسهيل في السياسة النقدية في منطقة اليورو، ولكن من المحتمل أن يكون هناك تقليل في سعر الفائدة على المدى القريب.وفي ظل هذا التحول في الأحداث، من غير المحتمل أن يغطي اليورو أي قدر من القوة في الأيام القادمة. ونظرًا إلى أن الدولار يقود العملات الأخرى إلى صناعة السوق، قمن المحتمل في الغالب أن تساهم قوة اليورو في خروج التجار عن صفقات الدولار.خلال هذا الأسبوع، سيشهد التجار سلسلة من البيانات التي قد يكون من الحماقة تجاهلها. سيتم الإعلان اليوم عن أسعار المستهلك ومعلومات عن التضخم في المنطقة مما قد يحدد نغمة تداول اليورو هذا الأسبوع، ولكن سيكون محرك هذه العملة يوم غد هو تقارير ZEW للثقة الاقتصادية في ألمانيا وفي منطقة اليورو ككل. إن استمرت ثقة المستهلك في انخفاضها، فمن المحتمل أن يشهد التجار قطع في أسعار الفائدة بشكل أسرع، وقد يكون ذلك بشكل أكبر من التوقعات، وبالتالي قد تستمر عمليات بيع اليورو لتمويل الاستثمارات الآمنة أكثر. وبدون قوة الثقة هذا الأسبوع، حيث يجد اليورو نهاية لاستمرار الانحدار في الاتجاه الهبوطي خلال يوم الجمعة.


    الين الياباني JPY

    - بنك اليابان يرغب في ضعف أكثر للين، فهل يمكن التوقع بتسهيل السياسة النقدية؟
    بعد الارتفاع القصير من الضعف المفاجئ للدولار، استأنف الين الآن اتجاهه الهبوطي أمام العديد من العملات. وقد أغلق الين يوم الجمعة عند 98.01 أمام الدولار وعند 126.43 أمام اليورو، واستمر الين في الضعف بسبب الوضع الاقتصادي غير المبشر بالخير، والذي أصاب الاقتصاد في الأشهر القليلة الماضية. ومن المقرر أن يناقش البنك الياباني في وقت لاحق هذا الأسبوع احتمالية قطع سعر الفائدة، ولكن في ظل انخفاض الفائدة بالفعل إلى أدنى مستوياتها في العالم،يبدو من الصعب بالتالي اتخاذ مثل هذه الخطوة.وقد أوضح البنك الياباني أن ضعف الين أكثر هو ما يطمح إليه البنك، لأن ذلك سيساعد على تحفيز الصادرات في اليابان التي تعتمد على التجار بشكل كبير. وفي ظل سلبية البيانات المالية هذا الأسبوع، من المحتمل أن نرى استمرار في الاتجاه الهبوطي للين اليابان خلال يوم الجمعة.

    النفط الخام Crude Oil

    - نتائج التقليل من إنتاج النفط تبدأ في الظهور
    قالت منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) مؤخرا أن التقليل في معدلات إنتاج النفط قد بدأت في إظهار تأثيرها حيث استمر النفط الخام في البقاء على قوته. كان النفط الخام قد استقر أخيرًا عندما وجد دعم عند 40-50 دولار، وذلك وفقًا لأوبك، وبالتالي لن يكون من الضروري تقليل الإنتاج أكثر لأن هناك توقعات بارتفاع الطلب مع حلول عام 2010.تعتبر العديد من الدول أن هذا سعر معقول للنفط، بينما يسعى القليل من الوزراء في المنظمة إلى أن يصل النفط إلى مدى قريب من 70 دولار للبرميل. وتشير التوقعات إلى أن سعر النفط سيبقى داخل مجاله الحالي حتى يبدأ الركود في التراجع ويبدأ الطلب في الارتفاع. وحالما يتحقق ذلك، من المتوقع أن يبدأ النفط في الارتفاع باتجاه 60-70 دولار مع بداية عام 2010. وبدون هذا التحول الاقتصادي، ستنخفض أسعار النفط مرة أخرى وقد تعود أوبك إلى التفكير في تقليل معدل الإنتاج أكثر مع نهاية هذا العام.

    التحليل الفني

    اليورو/الدولار الامريكي EUR/USD
    على الرسم البياني للأربع ساعات، تستمر حركة السعر الصعودية دخل قناة سعرية صعودية لم يتم اختراقها حتى الآن. ويؤكد الرسم البياني للساعة على هذه الفكرة، حيث يشير الاستوكاستك البطيء إلى استمرار الزخم الصعودي. وقد تكون نقطة الاختبار التالية حول مستوى 1.2960. من المفضل الشراء اليوم.

    الجنيه الاسترليني/ دولار امريكي GBP/USD
    منذ جلسة التداول يوم الجمعة، يتعافى الباوند من خسائره، مرتفعًا من مستوى 1.3730 إلى مستوى 1.4063. ولا تظهر أي تقاطعات على الاستوكاستك البطيء على الرسم البياني للأربع ساعات، ويبدو أن الزخم الصعودي كما هو أيضًا. ويدعّم هذه الفكرة مؤشر التذبذب على الرسم البياني اليومي. قد يكون الخيار الصحيح اليوم هو الدخول في صفقات شراء.

    الدولار الامريكي/الين الياباني USD/JPY
    يظهر زخم صعودي على الرسم البياني للأربع ساعات بعد الانخفاض إلى مستوى 95.77. وعلى الرسم البياني للساعة، يستمر السعر في التحرك في مدى واسع، بينما يضيق البولنجر باند مما يدل على أن اختراق هذا المدى قد يكون وشيك. والآن من الممكن التوصية بالابتعاد عن هذا الزوج حتى تظهر إشارة قوية وقاطعة.

    الدولار الامريكي /الفرنك السويسري USD/CHF
    يشير الرسم البياني للأربع ساعات والرسم البياني اليومي إلى أن الاتجاه الصعودي لم يقل كلمته الأخيرة بعد، حيث يقع هذا الزوج في منتصف اتجاه صعودي قوي. ويشير الاستوكاستك البطيء ومؤشر القوة النسبية على الرسم البياني للساعة إلى الانخفاض. قد تكون الإستراتيجية المفضلة هي انتظار إشارة واضحة على الرسم البياني للساعة.

    الدولار النيوزلندي / الدولار الامريكي NZD/USD
    يبدو أن الزخم الصعودي قد عاد مرة أخرى، حيث يتجه هذا الزوج إلى الأعلى وأمامه مجال للاستمرار. تشير جميع مؤشرات التذبذب الفنية على الرسم البياني للساعة والرسم البياني اليومي إلى أنه يوجد إشارات صعودية ويستهدف هذا الزوج مستوى 0.5289. قد تكون هذه فرصة كبيرة لتجار الفوركس للانضمام إلى السوق بسعر ممتاز.