ضعف الثقة في الدولار بعد ضعف البيانات الاقتصادية 6/4/09 من *********

الموضوع في 'تداول العملات' بواسطة Forexx, بتاريخ ‏6 ابريل 2009.

  1. Forexx

    Forexx عضو نشط

    التسجيل:
    ‏24 أغسطس 2008
    المشاركات:
    1,483
    عدد الإعجابات:
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    التحليل اليومي لسوق الفوركس و تجارة المعادن مقدمة من قبل اخصائيين ومحللين من شركة *********

    ضعف الثقة في الدولار بعد ضعف البيانات الاقتصادية

    تم الإعلان الأسبوع الماضي عن بيانات التوظيف الأمريكية التي جاءت بنتائج سلبية، مما دفع بالعديد من تجار الفوركس إلى الابتعاد عن الدولار. وفي ظل ارتفاع العملات الأوروبية وأسعار النفط الخام، يبدو أن هناك العديد من الفرص الاستثمارية المربحة أكثر من الدولار الأمريكي مؤخرًا. ننصح تجار الفوركس بتغيير صفقاتهم وأن تكون استثماراتهم في أماكن أخرى غير الدولار.

    التحليل الاقتصادي

    الدولار الامريكي USD

    - أمريكا تشهد أسوء بيانات للبطالة منذ 1983
    كان الأسبوع الماضي أسبوع هبوطي للدولار الأمريكي. فقد انخفض الدولار بشكل كبير أمام اليورو والباوند. تجاوز اليورو/ دولار مستوى 1.3500 وكان تداول الباوند/ دولار عند أعلى سعر خلال شهرين بعد أن وصل إلى مستوى 1.4890. كان الأسبوع الماضي مكتظ بالبيانات الخاصة بالاقتصاد الأمريكي. فقد سجل مؤشر مديري المشتريات الصناعي أعلى مستوى له خلال 5 أشهر بعد أن وصل إلى مستوى 36.2. بالإضافة إلى ذلك، استمر السوق العقاري الأمريكي في إظهار إشارات بالتعافي، حيث ارتفع معدل مبيعات المنازل التي لم تنتهي عمليات بيعها بنسبة 2.1% في فبراير. إلا أن كل هذه البيانات لها تأثير بسيط على الدولار الأمريكي، حيث ارتفعت الخسارة تقرير التوظيف بغير القطاع الزراعي الأمريكي إلى أعلى مستوى خلال 25 عام، حيث بلغت 663 ألف خلال مارس، وبالتالي يعتبر هذا هو الشهر الرابع على التوالي الذي يفقد فيه الاقتصاد الأمريكي ما يزيد عن 650 ألف وظيفة. ومع كل الاحترام لتحسن القطاع العقاري، تعتبر هذه القراءة عن التوظيف إشارة تحذيرية لكل من يشعر بأننا قد تجاوزنا الأزمة. وعلى ضوء التدهور في قطاع التوظيف، من المتوقع انخفاض الدولار على كافة القطاعات. خلال هذا الأسبوع، سيتم الإعلان عن الكثير من البيانات المؤثرة على حركة السوق، وسيكون اغلب التركيز موجه إلى اثنين منهم. الأول هو الميزان التجاري الأمريكي الذي يقيس الاختلاف في القيمة بين السلع والخدمات المصدرة من ناحية والمستوردة من ناحية أخرى. توقع المحللون استمرار الضيق في العجز على مدار شهر فبراير. والثاني هو المعدلات الأسبوعية للشكاوى من البطالة والذي يقيس عدد الأفراد المتقدمين للمرة الأولى بطلبات الإعانة بسبب البطالة خلال الأسبوع الماضي. سيكون لهذا التقرير هذا الأسبوع تأثير أقوى من المعتاد، حيث سيرى المستثمرون إذا ما كان ضعف قطاع العمل الأمريكي قد يستمر أم لا. ننصح التجار بالتركيز على هذه التقارير والدخول في صفقات الدولار بالاعتماد عليها.

    اليورو EUR

    - استمرار قوة اليورو أمام العملات الأساسية
    دخل اليورو في اتجاهات صعودية أمام اغلب العملات الأساسية. فقد ارتفع اليورو/ دولار إلى 1.3580 ووصل اليورو/ ين إلى 136.80. وشهد اليورو اتجاهات هبوطية أمام الباوند على مدار أسبوع التداول. كان البيان الأكثر أهمية الذي صدر عن منطقة اليورو خلال الأسبوع الماضي هو قطع أسعار الفائدة من البنك المركزي الأوروبي إلى 1.25% من 1.50%. ومن الطبيعي عند الإعلان عن قطع أسعار الفائدة، يكون رد الفعل الفوري هو ضعف العملة المحلية. ولكن في هذه المرة، كان العكس هو ما حدث. والسبب في ذلك هو أن توقعات المحللين خلال الشهر الماضي كانت تشير إلى حتمية قطع سعر الفائدة الأوروبية لأنها أعلى من الفائدة الأمريكية واليابانية والبريطانية؛ ولكن خلال الأسبوع الماضي كان هناك انطباع عند الأغلبية بأن البنك الأوروبي سيقطع سعر الفائدة بنسبة 0.50% على الأقل. وعندما تم الإعلان عن قرار سعر الفائدة الأوروبية بالقطع بنسبة 0.25%، تفاجأ أغلب المستثمرين مما تسبب في إعادة تقييم هذه الصفقات، مما تسبب في دخول اليورو في اتجاهات صعودية قوية. خلال هذا الأسبوع، ننصح التجار بتتبع البيانات الاقتصادية الألمانية. ففي يوم الأربعاء الساعة 10:00 بتوقيت جرينتش، سيتم الإعلان عن طلبيات المصانع الألمانية والذي يقيس التغير في القيمة الإجمالية لطلبيات المشتريات الجديدة من رجال الصناعة ومن المتوقع انخفاضه للشهر السادس على التوالي أيضًا. إن جاءت هذه البيانات مشابهة للتوقعات، قد ينعكس الاتجاه الحالي، وقد ينخفض اليورو/ دولار. على التجار تتبع البيانات وتحقيق أرباح من التأثيرات الناتجة عنها.

    الين الياباني JPY

    - الين يفقد قوته على كافة القطاعات
    شهد الين الياباني اتجاه هبوطي الأسبوع الماضي ومن المؤكد أنك إن قمت ببيع الين فسيكون لديك أموال أكثر من ذي قبل. تجاوز الدولار/ ين على سبيل المثال مستوى 100.00 للمرة الأولى خلال ست أشهر. كان هناك سببين لانخفاض الين خلال الأسبوعين الماضيين. الأول هو البيانات الاقتصادية اليابانية التي جاءت بنتائج سلبية. فقد انخفض الإنتاج الصناعي الذي يقيس التغير في التضخم الكلي للقيمة المعدلة لإنتاج رجال الصناعة، وذلك بنسبة 9.4%، ليكون بذلك أكبر خامس انخفاض على التوالي. بالإضافة إلى ذلك، انخفض مؤشر تانكان الصناعي، الذي يقيس الأوضاع العامة في قطاع الأعمال، إلى مستوى -58 وهو أدنى مستوى خلال 34 عام. والسبب الثاني لضعف الين هو السياسة النقدية الياباني التي تحاول القيام بأفضل ما عندها لتشجيع الصادرات المحلية وتعتقد أن أفضل طريقة لذلك هي إضعاف الين الياباني. وهذه هي الأسباب الأساسية لانخفاض أسعار الفائدة اليابانية التي تجعل الين ضعيفًا بقدر الإمكان. خلال هذا الأسبوع، من المتوقع أن تتضمن البيانات اليابانية قرار سعر الفائدة من البنك الياباني خلال شهر أبريل. ومن المتوقع أن يترك البنك سعر الفائدة عند 0.10%، ولا يمكنه الانخفاض أكثر. وإن لم تحدث أي تغييرات مفاجئة، فقد يستمر الين في مواجهة الاتجاهات الهبوطية أمام العملات الأساسية في الأسبوع القادم.

    النفط الخام Crude Oil

    - هل يمكن للنفط الخام أن يصل إلى 55 دولار للبرميل؟
    استمرت أسعار النفط الخام في ارتفاعها خلال الأسبوع الماضي. فقد تجاوز سعر البرميل الواحد من النفط مستوى 50 دولار للبرميل للمرة الأولى خلال أسبوعين.، وتقع قيمته في الوقت الحالي فوق مستوى 53.0 دولار للبرميل. ويبدو أن سعر النفط يرتفع وسط توقعات بأن قرار الدول الصناعية العشرين في اجتماعها الأخير بوضع خطة لتحفيز الاقتصاد العالمي سيضع نهاية للركود، ومع بداية عام 2010، قد نرى أولى إشارات النمو العالمي. تؤدي كل هذه التوقعات بالمستثمرين إلى الاعتقاد بأن الطلب على النفط سيزيد خلال عام 2009. بالإضافة إلى ذلك، ساهم تدهور الدولار في ارتفاع أسعار النفط المسعّر بالدولار.خلال الأسبوع القادم، ننصح التجار بمراقبة أسواق الأسهم الرائدة والمؤشرات الاقتصادية الأساسية من أمريكا ومنطقة اليورو للتنبؤ بالحركات القادمة من أسعار النفط. على الرغم من ذلك، في حالة استمرار ضعف الدولار في الفترة الأخيرة، يبدو أن مستوى 55 دولار للبرميل هو مستوى واقعي جدًا هذا الأسبوع.

    التحليل الفني

    اليورو/الدولار الامريكي EUR/USD
    كان الاتجاه الصعودي لهذا الزوج قد دفع بالسعر إلى منطقة ذروة الشراء على مؤشر القوة النسبية على الرسم البياني للساعة والرسم البياني للأربع ساعات مما يدل على أن التصحيح الهبوطي وشيك. وفي ظل وجود تقاطع هبوطي على الاستوكاستك البطيء على الرسم البياني للساعة والرسم البياني للأربع ساعات، قد تكون هذه الفكرة صحيحة. من المفضل البيع اليوم.

    الجنيه الاسترليني/ دولار امريكي GBP/USD
    أدى ارتفاع قيمة هذا الزوج إلى ظهور تقاطع هبوطي على الاستوكاستك البطيء على الرسم البياني للساعة والرسم البياني اليومي والرسم البياني للأربع ساعات، مما يدل على أن الاتجاه الهبوطي قد يتحقق على المدى القريب. وفي ظل تحرك السعر وفقًا لمؤشر القوة النسبية عند منطقة ذروة الشراء على الرسم البياني للساعة والرسم البياني للأربع ساعات، فإن هذه الفكرة صحيحة. من المفضل البيع اليوم.

    الدولار الامريكي/الين الياباني USD/JPY
    يبدو أن هناك تقاطع هبوطي على الاستوكاستك البطيء على الرسم البياني للأربع ساعات مما يدل على احتمالية التصحيح الهبوطي قريبًا. ويبدو أن السعر يتحرك في منطقة ذروة الشراء وفقًا لمؤشر القوة النسبية على الرسم البياني للساعة. من المفضل البيع اليوم.

    الدولار الامريكي /الفرنك السويسري USD/CHF
    أدى الانخفاض الأخير في الأسعار إلى وصولها إلى منطقة ذروة البيع وفقًا لمؤشر القوة النسبية على الرسم البياني للساعة وعلى الرسم البياني للأربع ساعات، مما يشير إلى أن التصحيح الصعودي قد يكون وشيك. وفي ظل التقاطع الصعودي على الاستوكاستك البطيء على الرسم البياني للأربع ساعات، قد تكون هذه الحركة وشيكة. من المفصل الشراء اليوم.

    التوصية اليومية

    الذهب Gold
    يشير انخفاض اغلب مؤشرات التذبذب إلى أن التصحيح الصعودي وشيك. وفي ظل تحرك السعر في منطقة ذروة البيع وفقًا لمؤشر القوة النسبية على الرسم البياني اليومي والرسم البياني للساعة والرسم البياني للأربع ساعات، قد تتحقق هذه الحركة قريبًا. يوجد تقاطع صعودي على الاستوكاستك البطيء على كلاً من هذه الرسوم البيانية مما يدعّم هذه الفكرة. وبالتالي لدى تجار الفوركس فرصة كبيرة للدخول مع التصحيح وتحقيق ارتفاعات قوية عن طريق الدخول في صفقات شراء بعد الانعكاس الصعودي.