أسهم الشركات الرخيصة تقود البورصة للصعود وتوقعات باستمرار الارتفاع

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة bnyder2002, بتاريخ ‏9 يونيو 2009.

  1. bnyder2002

    bnyder2002 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏25 مايو 2003
    المشاركات:
    1,857
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    kuwait
    اتسمت حركة التداول في سوق الكويت للأوراق المالية خلال مراحل تداولات امس بالتذبذب جراء استمرار عمليات جني الأرباح على بعض الاسهم، خاصة سهم زين، الا ان اغلاق السوق على ارتفاع وفقا لتوقعات «الأنباء» في تقريرها اول من امس يؤكد على انه خرج من مرحلة التصحيح السريعة التي مر بها في الايام الـ 3 الماضية والتي تعتبر صحية ليدخل في مرحلة النشاط الملحوظ، خاصة ان الكثير من الاسهم مرت في الفترة الماضية بعمليات تأسيس تؤهلها لبدء جولة جديدة من الصعود، خاصة ان السوق يتمتع بالكثير من العوامل الإيجابية المحفزة لصعوده، والتي في مقدمتها سعي أغلب المجاميع الاستثمارية لاستمرار تصعيد أسعار أسهمها بهدف رفع قيم أصول استثماراتها في السوق، الأمر الذي سينعكس بقوة على نتائجها المالية في النصف الأول من العام الحالي، بالاضافة الى ذلك، فإن الكثير من الأسهم أسعارها السوقية لاتزال أقل من قيمتها السوقية، وبالتالي هذه الأسهم تمثل أهدافا لأوساط المتداولين، خاصة ان ملاك أغلب هذه الشركات لديهم توجهات برفع أسعار هذه الأسهم لمستويات الـ 100 فلس او اكثر مع نهاية الشهر الجاري، كذلك لاتزال الكثير من الأسهم اسعارها السوقية اقل من قيمتها الدفترية.

    بالاضافة الى ذلك، فإن المناخ العام مشجع لاستمرار صعود السوق بقوة في الفترة المقبلة.

    المؤشرات العامة

    ارتفع المؤشر العام للبورصة 39.8 نقطة ليغلق على 8228.2 نقطة، كذلك ارتفع المؤشر الوزني 0.18 نقطة ليغلق على 453.37 نقطة.

    وبلغ اجمالي الاسهم المتداولة 685.9 مليون سهم نفذت من خلال 12899 صفقة قيمتها 174.9 مليون دينار.

    وجرى التداول على أسهم 142 شركة من أصل 203 شركات مدرجة، ارتفعت أسعار أسهم 71 شركة وتراجعت أسعار اسهم 37 شركة وحافظت اسهم 34 شركة على اسعارها و61 شركة لم يشملها التداول.

    تصدر قطاع الشركات الخدماتية النشاط بكمية تداول حجمها 223.5 مليون سهم نفذت من خلال 4307 صفقات قيمتها 76.5 مليون دينار.

    وجاء قطاع الاستثمار في المركز الثاني بكمية تداول حجمها 194.8 مليون سهم نفذت من خلال 3179 صفقة قيمتها 25.1 مليون دينار.

    واحتل قطاع العقار المركز الثالث بكمية تداول حجمها 113.3 مليون سهم نفذت من خلال 1958 صفقة قيمتها 13.9 مليون دينار.

    وجاء قطاع الشركات غير الكويتية في المركز الرابع بكمية تداول حجمها 56.1 مليون سهم نفذت من خلال 968 صفقة قيمتها 12.6 مليون دينار.

    وحصل قطاع البنوك على المركز الخامس بكمية تداول حجمها 52.9 مليون سهم نفذت من خلال 1349 صفقة قيمتها 33 مليون دينار.

    الوفرة المالية

    من ابرز المحفزات لمرحلة جديدة وقوية لنشاط البورصة في الفترة القادمة الوفرة المالية مقابل محدودية الفرص الاستثمارية وانخفاض العائد الثابت الناتج من الودائع، فعلى الرغم من أن مضاعف السعر الى الربحية حسب النتائج المالية للشركات في الربع الأول من العام الحالي مرتفع، الا انه وفقا للنتائج المالية المتوقعة للشركات في الربع الثاني فان معدل الـ p/e منخفض الأمر الذي يشير الى ان السوق جاذب للشراء، وان الفرص مواتية لبناء مراكز مالية متوسطة وطويلة المدى على اسهم الشركات القيادية، وهذا لا يعني ان الاسهم الأخرى غير جاذبة، فهناك العديد من الاسهم التي يتوقع ان تحقق عائدا سوقيا مع نهاية العام الحالي لن يقل عن 50%، خاصة انه يتوقع ان يكون هناك خفض آخر في اسعار الفائدة خلال الاسبوعين القادمين الأمر الذي سيزيد من حجم التدفقات المالية الموجهة للبورصة.

    آلية التداول

    ارتفعت حركة التداول نسبيا على اسهم البنوك مع ارتفاع اسعار اسهم اربعة بنوك ومحافظة باقي الاسهم على اسعارها. فقد استمر الاتجاه الصعودي لسهم بنك بوبيان مع زيادة ملحوظة في تداولاته الأمر الذي يشير إلى استمرار الاتجاه الصعودي للسهم الذي رغم عمليات جني الارباح التي شهدها في تداولات امس الا انه واصل الارتفاع. كذلك استمرت التداولات مرتفعة نسبيا على سهم التمويل الكويتي الذي حقق ارتفاعا محدودا في سعره السوقي، فيما حافظ سهم البنك الوطني على سعره. وبشكل عام يتوقع ان تشهد اسهم البنوك ارتفاعا في اسعارها في الفترة القادمة، الأمر الذي سيؤدي الى تحسن المراكز المالية لاسهم البنوك لدى الصناديق والمحافظ المالية الكبيرة.

    وحققت اغلب اسهم الشركات الاستثمارية ارتفاعا في اسعارها في تداولات نشطة على بعض الاسهم، فقد ارتفعت تداولات سهم ايفا نسبيا مقارنة بأول من امس مع ارتفاع محدود في سعره، كذلك الامر بالنسبة لسهم الديرة القابضة الذي حقق ارتفاعا في سعره في تداولات ضعيفة، وواصل سهم المجموعة الدولية الارتفاع بالحد الاعلى في تداولات ضعيفة نسبيا، كذلك واصل سهم بيان للاستثمار الارتفاع بالحد الأعلى لليوم الثاني على التوالي في تداولات مرتفعة نسبيا مدعوما باستمرار صعود سهم اجيليتي وان كان بوتيرة محدودة الا ان المكاسب السوقية الكبيرة التي حققها سهم اجيليتي على مدى اكثر من شهر ستنعكس بقوة على النتائج المالية لشركة بيان للاستثمار في الربع الثاني.

    وحقق سهم الصفاة للاستثمار ارتفاعا ملحوظا في سعره في تداولات نشطة، كذلك ارتفعت اسعار سهمي اكتتاب والمدينة بشكل ملحوظ، وبشكل عام، فإن تحقيق معظم اسهم شركات الاستثمار ارتفاعا في اسعارها يعد مؤشرا على انها ستشهد المزيد من الارتفاع في الفترة القادمة مع تداولات قياسية.

    وحققت اغلب اسهم الشركات العقارية ارتفاعا في اسعارها في تداولات مرتفعة على بعض الاسهم، فقد ازدادت عمليات الشراء على سهم الوطنية العقارية الذي ارتفع بالحد الاعلى خلال التداولات الا ان بعض عمليات جني الارباح التي شهدها السهم ادت الى تقليص مكاسبه ليغلق على 315 فلسا، ولكن من الواضح ان السهم سيواصل اتجاهه الصعودي القوي خاصة ان الشركة المستفيد الاول من الصعود القوي لسهم اجيليتي، ويذكر ان محكمة التمييز قد اجلت امس النظر في حكم القضية الخاصة بسوق الوطية الى جلسة يوم 23 الجاري علما بأنه قد صدر حكم سابق لصالح الشركة في هذه القضية، ورغم التداولات المرتفعة نسبيا على سهم «المستثمرون» الا انه حافظ على سعره، فيما سجل سهم جراند ارتفاعا ملحوظا في سعره في تداولات مرتفعة نسبيا، وحافظ سهم عقارات الكويت على سعره مستقرا في تداولات ضعيفة، فيما سجل سهما جيزان والمنتجعات ارتفاعا في اسعارهما في تداولات ضعيفة.

    الصناعة والخدمات

    ورغم التداولات الضعيفة نسبيا على اسهم الشركات الصناعية الا ان معظمها حقق ارتفاعا في اسعارها السوقية وان كانت بوتيرة محدودة، فقد سجل سهم مجموعة الصناعات ارتفاعا محدودا في سعره في تداولات ضعيفة نسبيا الا ان تأسيس السهم على اسعاره الحالية يعد مؤشرا على انه سيعود لتجاوز حاجز الـ 500 فلس بقوة في الفترة القادمة، وسجل سهم بوبيان للبتروكيماويات ارتفاعا محدودا في سعره في تداولات متواضعة، فيما سجل سهم الصناعات المتحدة ارتفاعا بالحد الاعلى في تداولات ضعيفة في اطار التحرك لتصعيد لاكثر من 100 فلس.

    حققت اغلب اسهم الشركات الخدماتية ارتفاعا في اسعارها خاصة اسهم الشركات الرخيصة في القطاع، فقد استمر الاتجاه المتذبذب بقوة، لسهم زين الذي انخفض بالحد الادنى خلال مراحل التداول من سعر دينار و180 فلسا الى دينار و80 فلسا، الا انه عاد ليغلق على دينار و140 فلسا، ورغم ان التذبذب الحاد للسهم في اليومين الماضيين كبد الكثير من المتداولين خسائر كبيرة، الا انه يمر بعمليات تأسيس صحي ومطلوب، كذلك شهد سهم اجيليتي تذبذبا خلال مراحل التداول بتراجع من دينار و120 فلسا الى دينار و60 فلسا الا انه اغلق على دينار و140 فلسا، ووتيرة التداول والصعود التدريجي للسهم تشير الى انه سوف يواصل الارتفاع خاصة انه يتوقع ان تحقق الشركة افضل الارباح في الربع الثاني كما حققت في الربع الاول، وحققت اسهم الصفوة وصفاة طاقة وصفاتك مكاسب سوقية كبيرة في تداولات مرتفعة.وتباينت اسعار اسهم الشركات غير الكويتية صعودا وهبوطا في تداولات نشطة على بعض الاسهم خاصة سهم انوفست الذي شهد تداولات قياسية وارتفاعا محدودا في سعره.

    وقد استحوذت قيمة تداول اسهم 8 شركات على 61.4% من القيمة الاجمالية للشركات التي شملها التداول والبالغ عددها 142 شركة.