تقرير مبيعات التجزئة يرفع البورصات

الموضوع في 'السوق الأمريكي للأوراق الماليه' بواسطة الاســــتا ذ, بتاريخ ‏14 فبراير 2002.

  1. الاســــتا ذ

    الاســــتا ذ عضو محترف

    التسجيل:
    ‏31 أغسطس 2001
    المشاركات:
    1,466
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    السعودية
    أغلقت المؤشرات الرئيسية في البورصات الأمريكية تعاملات الأربعاء وقد حققت مكاسب قوية وكان هذا الارتفاع مدعما بالتقرير القوي حول مبيعات التجزئة خلال يناير/كانون ثان بالإضافة إلى التوقعات الإيجابية من جانب شركة "أبلايد ماتيريلز" AMAT

    أغلق مؤشر داو جونز الصناعي تعاملات الأربعاء بارتفاع 125.93 نقطة، أو ما يعادل 1.3%، ليصل إلى 9,989.67 ليبعد عشر نقاط فقط عن مستوى الحاجز النفسي 10,000. وكانت آخر مرة أغلق فيها مؤشر داو جونز الصناعي تعاملاته فوق مستوى الحاجز النفسي في الحادي عشر من يناير/ كانون ثان الماضي. وكان المؤشر قد فقد 21 نقطة في تعاملات الثلاثاء.

    كما أنهى مؤشر ناسداك المجمع، الغني بأسهم التكنولوجيا، تعاملات الأربعاء بارتفاع 24.95 نقطة، أو ما يعادل 1.4 %، ليصل إلى 1,859.16. وكان المؤشر قد فقد 12 نقطة في تعاملات الثلاثاء.

    هذا وقد ارتفعت المؤشرات الأخرى في السوق بما في ذلك مؤشر ستاندرد أند بورز، الأوسع نطاقا والمكون من 500 سهم من أسهم الشركات الكبرى، حيث أغلق المؤشر تعاملات الأمس بارتفاع 11.01 نقطة، أو ما يعادل 1%، ليصل إلى 1,118.51 . وكان المؤشر قد فقد 4 نقاط في تعاملات الثلاثاء.

    وقال بيتر كوليدج، كبير مستثمري الأسهم العادية في برين موراي،" إنه يشك في أن يكون الارتفاع الذي شهدته السوق في تعاملات الأربعاء بداية تحرك كبير للأمام بالنسبة للسوق، وقد استند كوليدج في تعليقه إلى حقيقة أن حجم التعاملات التجارية كان ضعيفا للغاية".

    وأضاف كوليدج قائلاً أنه من المشجع أن نرى السوق تستقر شيئا فشيئا،ولكني أعتقد أن هذا الارتفاع يعد خروجا من حالة القلق حول الممارسات المالية داخل الشركات الأمريكية، وتبدو البيانات الاقتصادية جيدة."

    وفي وقت مبكّر الأربعاء، أعلنت وزارة التجارة الأمريكية تقريرها حول مبيعات التجزئة في محلات البيع بالتجزئة في الولايات المتحدة الأمريكية حيث انخفضت بنسبة 0.2% خلال شهر يناير/ كانون ثان الماضي حيث أتى كل هذا الضعف من الانخفاض الشديد في مبيعات السيارات وذلك بسبب تضاؤل معدل فائدة التمويل وبعض المحفزات الأخرى. وبغض النظر عن مبيعات السيارات فقد ارتفعت مبيعات التجزئة بوجه عام بنسبة 1.2% وهذه النسبة أكثر من المتوقع.

    وقد ساعدت التوقعات الإيجابية من جانب شركة " أبلايد ماتيريلز" AMAT ، أكبر شركة في العالم لتصنيع المعدات المستخدمة في صناعة أشباه الموصلات، في التقدم الذي شهدته السوق في تعاملات الأمس حيث أعلنت الشركة في وقت متأخر الثلاثاء انخفاض أرباح الربع الأخير من العام المالي 2001 ولكنها قالت إنه من المتوقع ارتفاع الطلبات الجديدة على منتجات الشركة من 10% إلى 15% خلال الربع الثاني من عام 2002 عنها في الربع الأول من نفس العام.

    وقد ارتفع سعر سهم شركة أبلايد ماتيريلز AMAT في تعاملات الأمس بنسبة 7.2% كما قامت مؤسسة " ميريل لينش" شركة السمسرة ببورصة نيويورك، برفع تقديراتها لأرباح الشركة.
    وارتفع مؤشر أشباه الموصلات بسوق فيلادليفيا للأوراق المالية في تعاملات الأمس بنسبة 3.9%.

    وفي بورصة نيويورك، أغلقت جميع الأسهم تقريبا تعاملات الأمس بارتفاع، ولكن الارتفاع كان قويا بالنسبة للأسهم الصناعية والمالية على سبيل الخصوص عدا أسعار أسهم شركة " جي بي مورجان تشيس" JPM حيث شهدت أسعار أسهمها انخفاضا في تعاملات الأمس بنسبة 3.9% وسط قلق حول وجود نية من جانب وكالات تصنيف أسهم الشركات بخفض تصنيف أسهم جي. بي. مورجان.

    وبالنسبة لأخبار أرباح الشركات في تعاملات الأمس، فقد ارتفع سعر سهم شركة " نتورك أبلاينس" NTAP بنسبة 17.6% بعد أن أعلنت شركة تخزين البيانات أن أرباحها خلال الربع الثالث من العام المالي 2001 قد انخفضت عن نفس الفترة قبل عام ولكنها ما زالت تفوق توقعات المحللين الاقتصاديين ببورصة نيويورك.

    كما ارتفعت أيضا أسعار أسهم شركة " أوفيس ديبوت" ODP في تعاملات الأمس بنسبة 14.2% بعد أن قالت شركة بيع منتجات تجهيز المكاتب بالتجزئة أن أرباحها خلال الربع الأخير من العام المالي 2001 قد ارتفعت مقارنة بنفس الفترة قبل عام كما رفعت الشركة من توقعات أرباحها خلال عام 2002.

    وكررت شركة " نورثروب جرومان" للمقاولات الدفاعية، توجيهاتها المالية للعامين القادمين، حيث قالت الشركة إن مبيعاتها سترتفع إلى 22 مليار دولار خلال عام 2004. وقد ارتفعت أسعار أسهم الشركة في تعاملات الأمس بنسبة 0.8%.

    ولم تكن جميع تقارير أرباح الشركات التي أعلنت أمس تتسم بالإيجابية وتدعوا إلى التفاؤل.

    فقد حذرت شركة " تايكو إنترناشيونال" TYC من احتمال انخفاض أرباحها خلال الربع الحالي أقل من معظم تقديرات المحللين لاقتصاديين ببورصة نيويورك وذلك بسبب اضطراب أعمال الشركة إثر الأسئلة التي أُثيرت حول المعايير المحاسبية داخل الشركة.
    وقد انخفض سعر سهم الشركة في تعاملات الأمس بنسبة 5.3%.

    كما أعلنت شركة " فياكوم" عملاقة الترفيه، عن خسارة أكبر من المتوقع في أرباح الربع الأخير من العام المالي 2001 مما يعكس ضعف سوق الإعلانات.

    وأعلنت شركة " ماريوت إنترناشيونال" لتشغيل الفنادق، عن خسارتها في أرباح الربع الأخير من العام المالي 2001 وذلك بسبب تكاليف إعادة الهيكلة فضلا عن انخفاض سوق السياحة والسفر في أعقاب هجمات الحادي عشر من سبتمبر/ أيلول على الولايات المتحدة الأمريكية وبالرغم من ذلك فقد ارتفعت أسعار أسهم الشركة في تعاملات الأمس بنسبة 6.7%.

    وفي الأخبار الأخرى الأربعاء، انخفضت أسعار أسهم شركة " يونيتيد إير لاينز" UAL في تعاملات الأمس بنسبة 4.7% بعد أخبار بأن مهندسي الميكانيكا في شركة " يونايتد إيرلاينز" قد رفضوا عرضا قدم إليهم واتفقوا على خطة للإضراب عن العمل من المحتمل أن تبدأ مع بداية الأسبوع القادم.

    تطورات قضية إنرون


    وجاء في تقرير نشرته صحيفة " وول ستريت جورنال" أن تعليقات كينيث لاي، الرئيس الأسبق لشركة " إنرون" عملاقة الطاقة المنهارة، التي أدلى بها إلى لجنة تحقيقات خاصة تشير إلى أن لاي قد تعمد تضليل الجمهور.

    وقد مثل كينيث لاي المدير السابق لشركة " إنرون" عملاقة الطاقة المنهارة أمام لجنة الكونجرس الثلاثاء ولكنه لم يدل بشهادته واستخدم لاي حقه بعدم الإدلاء بشهادته وفقا للتعديل الخامس وذلك لتجنب أية اتهامات.

    ويقول المحللون الاقتصاديون إن قلق المستثمرين حول الممارسات المالية داخل الشركات الأمريكية خاصة في أعقاب فضيحة شركة إنرون ما زال يؤثر سلبا على السوق.

    وقد أنهت البورصات الارتفاع الذي شهدته على مدار يوميين متتاليين في تعاملات الثلاثاء حيث أغلقت تعاملاتها بانخفاض بسيط بعد أن قالت شركة " نورتيل نتوركس" NT ، عملاقة التكنولوجيا، إنها ستكافح من أجل تحقيق أهداف مبيعاتها خلال عام 2002.

    ومن الأمور الأخرى التي أثرت سلبا على المستثمرين في بورصة نيويورك القلق المتزايد من جانب المستثمرين حول الممارسات المالية داخل الشركات الأمريكية والمخاوف حول النمو الاقتصادي والتحذير الذي وجهه مكتب التحقيقات الفدرالي أن الولايات المتحدة الأمريكية ربما تتعرض لخطر هجوم إرهابي آخر في وقت لاحق.

    وفي التطورات الأخرى، قالت شركة " كويست كوميونيكاشنز" Q إنها تلقت طلبا من لجنة الأوراق المالية والأسواق حول الوثائق المتعلقة بشركة " جلوبال كروسينج" GX المشغل فائق السرعة للاتصالات بشبكة الإنترنت، التي تخضع الآن للتحقيقات من جانب المكتب الفدرالي للتحقيقات حول الممارسات المالية.

    وفي بيان قصير، قالت شركة " كويست" Q إنها ستقدم العون الكامل لمحققي لجنة الأوراق المالية والأسواق. وكانت شركة جلوبال كروسينج GX قد قدمت دعوى قضائية طبقا للبند 11 من قانون الحماية ضد الإفلاس خلال الشهر الماضي.

    هذا وتترقب بورصة نيويورك هذا الأسبوع مجموعة من التقارير الاقتصادية الهامة من شأنها أن تظهر مستوى نمو الاقتصاد الأمريكي ومن بينها تقرير ثقة المستهلك الأمريكي والتقرير حول المخزون التجاري بالإضافة إلى مؤشر أسعار السلع الإنتاجية.

    كما يتطلع المستثمرون إلى المزيد من الإشارات التي تشير إلى انتعاش الاقتصاد الأمريكي.
     
  2. أبو وليد

    أبو وليد عضو جديد

    التسجيل:
    ‏9 نوفمبر 2001
    المشاركات:
    147
    عدد الإعجابات:
    0
    أحسنت يا أخي

    جزيت خيرا يا أستاذ...وضع السوق الأمريكي مضظرب وحير حتى الخبراء أنفسهم فمن خلال متابعتي لقناة بلومبرج وجدت أن كثيرا من المحللين يتبع السوق وهذا أمر غريب.. بمعنى أن السوق من المفترض أن يصعد وينزل بناءا على رأي المحللين الذي يأتي مسبقا مشيرا إلى ذلك ومتوقعا له..لكن الذي يحدث العكس فإذا ارتفع السوق تفاءل المحللون وبدأت تظهر مبررات الارتفاع وتميل معظم الاراء المستطلعة في ذلك اليوم على تأكيد ارتفاع السوق لكذا وكذا وانتهاء الركود..الخ. والعكس يحدث عندما ينزل السوق..تظهر أمزجة التشاؤم وأن السوق متجه للنزول لكذا وكذا والداو سيكسر حاجز كذا الخ..فوضع االسوق الأمريكي حالياألخصه بعبارة واحدة: "ذو مزاج هوائي"
    ساعة هيك وساعة هيك على كلام إخوتنا اللبنانيين.

    ولاغرابة في ذلك فالسوق يتعرض لهزات مثل إنرون وأسابيع الإنرونية الماضية.. كما تلوح في الأفق بعض بيانات الشركات أو أخبار الاقتصاد الأمريكي المشجعة ولكنها "تلوح كباقي الوشم في ظاهر اليد"...
     
  3. الاســــتا ذ

    الاســــتا ذ عضو محترف

    التسجيل:
    ‏31 أغسطس 2001
    المشاركات:
    1,466
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    السعودية
    اخي ابو وليد

    اذا كنت مستثمر فهناك فرص لاتتكرر للشراء حتى لو هبط السعر .

    مثل هذه الاوضاع لاتصلح للمضاربين لانه قد يكسب مرة او مرتين ولكن قد يغدر به السوق ويخسر كل ماربحة وقسم من راسماله لذلك انا احذر من المضاربات في هذا الوقت

    ولكن هذه الظروف فرصة ذهبية للشراء بالنسبة للمستثمرين بشرط الدراسة المتانية الهادفة البعيدة عن حب هذا السهم او كره هذا السهم .

    والله يوفق الجميع