الدواجن ومشروع التخزين

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة boalons, بتاريخ ‏26 سبتمبر 2004.

  1. boalons

    boalons عضو محترف

    التسجيل:
    ‏17 سبتمبر 2003
    المشاركات:
    4,058
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    KUWAIT
    رئيسة مجلس إدارة «المتحدة للدواجن» تؤكد التزامها بالجودة
    عهود الصباح لـ القبس : إنه زمن الشراكات والتحالفات ​



    اجرى الحوار: رأفت توما


    الشيخة عهود سالم العلي الصباح، سيدة ذات طابع خاص تهتم بالتفاصيل الى درجة كبيرة. وهي أول سيدة في الكويت تشغل منصب رئيس مجلس ادارة شركة مساهمة عامة واستطاعت النجاح رغم قصر المدة التي مرت على تقلدها هذا المركز، تهتم كثيرا بالوعي الغذائي وتعمل على نشر هذه الثقافة في المجتمع الكويتي.

    التقت «القبس» الشيخة عهود سالم العلي رئيس مجلس الادارة والعضو المنتدب في الشركة الكويتية المتحدة للدواجن والتي اجرت العديد من التغييرات واعدت استراتيجية بدأت بتنفيذها وتتوقع ان تؤتي اكلها في العام المقبل.

    وكان هذا الحوار:


    > ما الصعوبات التي واجهتكم منذ توليكم المنصب الجديد؟

    ـ أول هذه الصعوبات هي الاعتراف بوجود أخطاء فادحة في إدارة الشركة التي كان لابد من معالجتها في أسرع وقت ممكن، وكان لا بد من وضع الحلول الشاملة وليست الترقيعية، فالخلل في أي شركة ذات طابع إنتاجي متخصص واستثمار طويل الأجل هو إما خلل في الإدارة أو في العملية الإنتاجية، لذلك كان من الضروري اتخاذ القرارات الفورية في التغيير الشامل في اسرع وقت ممكن، ناهيك عن عدم توزيع أرباح عن السنة المالية الماضية بسبب الخسائر في الميزانية التي وضعتنا في موقع صعب وفي موقف التحدي وسباق مع الزمن، من أجل النهوض بالشركة وتحقيق استراتيجية شاملة لها خلال السنوات الثلاث المقبلة.

    نتائج جيدة

    وبالرغم من ذلك، استطاعت الشركة في الأشهر الستة الأولى من العام الحالي تحقيق نتائج جيدة بالتخلص من الخسائر والسير نحو تحقيق الأرباح برغم ارتفاع الاسعار العالمية للمواد الاساسية والصعوبات التي واجهناها في ظل ظروف المنطقة آنذاك.

    حلول إدارية وإنتاجية

    > ما الحلول التي وضعتها إدارة الشركة لمواجهة الصعوبات؟

    - أولا، في ما يتعلق بالحلول الادارية تم إعادة هيكلة الشركة من جديد واستحداث إدارة ذات فكر جديد معاصر يواكب التطورات السريعة التي تشهدها صناعة الدواجن العالمية واستحداث فكر تسويقي جديد يساهم في فتح مجالات جديدة لتوسيع أنشطة الشركة، أما في ما يتعلق بالأمور الانتاجية فقد تم إجراء تغييرات جذرية شاملة في الشقايا تشمل المسلخ والمباني والبيوت بالكامل ونظام تبريد متكامل بالاضافة الى الخدمات التكميلية الأساسية للمشروع وهو معالجة المياه والاستخدام الأمثل للنفايات.

    وهذا المشروع، باعتباره مشروعا حيويا متكاملا، يمنح الشركة القدرة على التميز من حيث الجودة والسعر، ويمنحنا الفرصة الافضل لمواجهة المنافسة الشديدة في السوق المحلي والقدرة على فتح منافذ تصديرية جديدة.

    معوقات ومشاكل

    > ما أبرز المعوقات والمشاكل التي تواجه صناعة الدواجن في الكويت؟

    - أول هذه المعوقات الإغراق في الأسواق المحلية وخصوصا في منتجات الدواجن، الامر الذي يضعنا في منافسة شديدة خصوصا وأن 60% من تكلفة المنتج خاضعة لتقلبات الأسعار العالمية التي لا يد للشركة فيها لعدم توفر الغذاء والأعلاف داخل الكويت. كما أن أسعار المواد الأولية لا تمنحنا المرونة الكافية لتحديد أسعارنا الأمر الذي يؤدي الى ارتفاع أسعار المنتج الوطني أكثر من غيره من المنتجات المستوردة، لهذا السبب فإن إنشاء المسلخ الجديد سيعطينا فرصة أكبر للتغلب على هذه الصعوبات خاصة في مجال تنويع المنتجات مما يعطينا الفرصة لخفض التكلفة وإعطاء الشركة قدرا أكبر في المنافسة سواء في السوق المحلي أو الخارجي.

    التوسع الخارجي

    > هل لدى الشركة توجه نحو فتح أسواق جديدة لها.. وإلى أين تتوجهون؟

    لا بد من أن نفتح آفاقا جديدة لعملية التصدير وخصوصا الى الدول المجاورة. وقد تم التصدير فعليا إلى العراق ودول مجلس التعاون الخليجي، وهناك ازمات طارئة على الساحة العالمية تفتح لنا مجالات تصدير بعد انتشار مرض انفلونزا الطيور في بعض دول العالم مثل افريقيا وآسيا، وقد بدانا بتصدير بعض منتجاتنا اليها.

    > ما أبرز المشاريع الجديدة التي تنوي الادارة تنفيذها في المرحلة المقبلة؟

    - نحن نؤمن بأن الزمن زمن شراكات وتحالفات، ولابد للشركة ان تملك نظرة مستقبلية بعيدة المدى لذلك تقوم الشركة حاليا بإعداد دراسات الجدوى الاقتصادية المتمثلة في الدخول في شراكات مع شركات أخرى تعمل في المجال نفسه في دول مختلفة، وهناك دولتان تركز الشركة حاليا على الدخول إلى اسواقهما، مستندة إلى ما تملكه هاتان الدولتان من إمكانات وفرص ممتازة لهذا النوع من الاستثمار.

    وفضلا عن ذلك، نحن الآن في صدد الانتهاء من وضع النقاط الأخيرة لمشروع كبير نتوقع أن يرى النور قبل نهاية السنة وسيؤدي إلى ثورة في المفاهيم الاستهلاكية وخصوصا في ما يتعلق بالصحة العامة.

    التخزين

    > ما صحة ما يشاع عن ان الشركة قدمت طلبا للحصول على موافقة بممارسة نشاط التخزين؟

    - الشركة لديها رخصة الخازن الذاتي، التي تسمح لها بأن تخزن منتجاتها من بيض ودواجن. ولكن هذه الرخصة لا تمنحها الحق في استخدام ما لديها من إمكانات في تخزين المواد الغذائية الأخرى. ولما كانت رغبة الشركة في توسيع مجالات استثماراتها، فقد قامت بتأسيس شركة المنار الغذائية للتوسع في مجال القطاع الغذائي، ومطالبة الشركة في طلب الخازن العام تعتبر نشاطا مكملا لطبيعة انشطتها باعتبار ان «المتحدة» شركة مساهمة عامة تخدم شريحة كبيرة من المساهمين فقد تقدمت الشركة بهذا الطلب وفقا للقنوات القانونية لحين الحصول على الموافقة على هذا الطلب.


    شركة المنار

    > ما طبيعة النشاط الذي تمارسه شركة المنار الغذائية؟

    - شركة المنار الغذائية هي شركة مساهمة مقفلة مملوكة 100% للمتحدة للدواجن وتعمل في كل ما يتعلق بالمواد الغذائية، بما فيها إنشاء المطاعم وشركات التجهيزات، كما أنها تعتبر الذراع التسويقي لـ «المتحدة للدواجن» وكان باكورة أنشطتها أخذ توكيل «تكساس تشيكن»، وكان من شروط التعاقد مع «تكساس تشيكن» لكوننا شركة وطنية وحتى نجعل المستهلك في أمان في ما يتعلق بالمواد الأولية، كان شرطنا الأساسي أن يكون المنتج وطنيا ومن الشركة المتحدة للدواجن، وهذا التعاقد هو «الفرنشايز» الوحيد في الكويت الذي يتم فيه استخدام المواد الأساسية من الكويت، الخلطات فقط من الشركة الأميركية، وهذا يمنحنا قيمة مضافة، وقد فتحنا فروعا في الكويت، وتتيح الاتفاقية لنا فتح 60 فرعا آخر في دول مجلس التعاون الخليجي، ونتفاوض حاليا في الخطوات الأخيرة على العقود في كل من البحرين والإمارات والسعودية ومن شروطنا استخدام المنتج الوطني.

    الجودة

    > ألاحظ أن هناك تركيزا كبيرا على موضوع الجودة؟

    - قبل أن أكون صاحبة القرار في الشركة فأنا مستهلكة في الوقت نفسه، فلا يمكن أن أبيع منتجا لا ارضى ان أدخله الى بيتي وهذه مسألة ضمير لأنني أحب أن أعرف مصدر الغذاء الذي نستهلكه ومن أين يأتي إلينا. فيجب علينا أن نركز أكثر على معرفة مصادر المواد الغذائية القادمة إلينا من الخارج ومدى جودتها. فالتركيز على الجودة كلفنا الكثير من أجل تحقيقها بالشكل الأمثل لأنها تأتي بالدرجة نفسها من الأهمية لتحقيق الأرباح خاصة أننا نعمل في مجال المواد الغذائية لأهميتها المباشرة وتأثيرها في صحة الإنسان.
     
  2. البورصوي

    البورصوي عضو نشط

    التسجيل:
    ‏16 فبراير 2004
    المشاركات:
    763
    عدد الإعجابات:
    30
    مكان الإقامة:
    الكويت
    سهم مهم للفتره القادمخ

    السلام عليكم

    اذا تم واعطيت شركه الدواجن حق الانتفاع بالتخزين للاستفاده من التأجير

    سوف يصعد السهم200 % على مدى سنه قادمه


    مجرد توقعات
     
  3. ربحت

    ربحت عضو جديد

    التسجيل:
    ‏2 مارس 2004
    المشاركات:
    632
    عدد الإعجابات:
    0
    على فكره الموضوع شبه منتهى ..وادارة الفتوى والتشريع واللجنه القانونيه بمجلس الوزراء وافقتا على طلب الدواجن لاضافة نشاط التخزين ضمن اغراض الشركه...ومجلس الوزراء احال هذا الطلب لوزارة التجاره لاجراء مزيدا من الدراسه والاخيره انتهت من الدراسه وخلصت بها بالموافقه...الا انه لم تعرض هذه الدراسه على مجلس الوزراء بعد وحيث ان موافقة مجلس الوزراء قاب قوسين او ادنا ...واما عن الخبر الاخير والذى تناولته الصحافه عن رفض مجلس الوزراء طلب الدواجن المشار اليه فان هذا الخبر عارى عن الصحه وتوجد مجموعات وراء نشره بهذه الصوره للضغط على السهم ونزوله ومن ثم تجميعه باسعار منخفضه...حيث ان السهم متجه على قفزات كبيره حيث انه يتوقع له خلال الاسبوعين القادمين ان يكسر 290....واخيرا شركة الدواجن فى جعبتها اكثر من 6مشاريع وعقود الا انها لاترغب بالافصاح عنها حاليا...وشكراااااا لمتابعتكم
     
  4. boalons

    boalons عضو محترف

    التسجيل:
    ‏17 سبتمبر 2003
    المشاركات:
    4,058
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    KUWAIT
    الحكومة ترفض تحويل رخص الأراضي لغير النشاط الأساسي للشركات



    علمت «القبس» انه تم رفض طلب الشركة المتحدة للدواجن الخاص بتحويل المساحة الممنوحة لها في منطقة الشقايا من مزارع لتربية الدواجن الى مخازن عامة تستخدم للخدمات اللوجستية.

    وقال مصدر مطلع انه عندما اقر مجلس الوزراء للشركة استصلاح هذه الارض البالغة مساحتها 40 كيلومترا مربعا كان القصد هو تلبية حاجة السوق المحلي في الامن الغذائي وليس اعادة استغلال الارض في انشطة متوافرة في السوق الكويتي كنشاط التخزين والخدمات اللوجستية، مؤكدا ان على اي شركة تحصل على ارض او تخصيص او امتياز حكومي ان تتعامل معه وفقا للاغراض الممنوحة ولا تلجأ لأي تغيير في النشاط الاساسي، لان الامتيازات الحكومية في الاراضي والتراخيص منحت وفقا لشروط ومعطيات دقيقة لخدمة الاقتصاد الوطني في قطاعات معينة.

    وبين المصدر انه لو كان مجلس الوزراء وافق على طلب «الدواجن» لفتح المجال لسيل ضخم من الشركات تطلب تغيير اغراض الاراضي الممنوحة او المؤجرة لها من الحكومة الى اغراض جديدة اكثر ربحية واقل فائدة للاقتصاد المحلي
    .