الله اكبر الدنمارك تقرر تدريس القران الكريم كمادة اساسية !!

الموضوع في 'إستراحة المنتدى' بواسطة عارف الحال, بتاريخ ‏30 سبتمبر 2004.

  1. عارف الحال

    عارف الحال عضو متميز

    التسجيل:
    ‏26 سبتمبر 2003
    المشاركات:
    704
    عدد الإعجابات:
    0
    الله اكبر الدنمارك تقرر تدريس القران الكريم كمادة اساسية



    هلنسكي / قررت وزارة التعليم الدانماركية تدريس القرآن الكريم كمادة أساسية في مدارسها للمرحلة الثانوية وذلك بداية من العام الدراسي المقبل . وقالت الوزارة في بيان لها الاثنين ,إن قرارها الجديد سيصبح نافذا بدءا من العام المقبل ,حيث سيكون علي طلاب المرحلة الثانوية أن يقومو1 بدراسة القرآن الكريم ضمن مادة الديانات .

    وقد اتخذت الوزارة هذا القرار علي الرغم من معارضة ح** الشعب الدنماركي اليميني المتطرف له , حيث اعتبره تركيزا علي الإسلام من دون الثقافات والديانات الاخري التي يزخر بها المجتمع الدنماركي كما أشارت الوزيرة إلي نمو الرغبة لدي الطلبة الدانماركيين للقراءة عن الإسلام كديانة وثقافة , وقالت (ان هذا القرار إنما ياتي لإعطاء فكرة صحيحة عن الإسلام) . هذا وتشهد المجتمعات الأوربية والأمريكية , شيوع رغبة كبيرة للتعرف علي الإسلام وتعاليمه وذلك منذ وقوع أحداث ال11 من سبتمبر 2001 في الولايات المتحدة ومن تجليات ذلك الارتفاع القياسي في نسخ القرآن الكريم ,ومعانيه المترجمة إلي مختلف اللغات الأوربية , واعتبر الإسلام الديانة الثانية في عدد من الدول مثل فرنسا وبريطانيا وألمانيا , ومعترف به رسميا من معظم حكومات القارة , حيث كانت البداية في العشرينيات من القرن الفائت ,باعتراف حكومة النمسا , مع زيارة ملك السعودية الراحل فيصل للعاصمة فيينا

    , وتوجد أكبر جالية مسلمة في أوربا في فرنسا بنحو 5 ملايين مسلم ثم ألمانيا أكثر من 3 مليون مسلم وبريطانيا 1.8 مليون مسلم وفي سويسرا قفز تعداد المسلمين خلال خمسة أعوام من مائتي ألف مسلم إلي قرابة 400 ألف ويكتسب الإسلام العظيم كل يوم قلوب ونفوس جديدة في أوروبا وأمريكا من قبل المثقفين وصفوة المجتمع ومن اشهر الشخصيات الأوربية التي أشهرت إسلامها خلال السنوات الأخيرة الفيلسوف الفرنسي "روجيه جارودي " والدبلماسي الألماني "مراد هوفمان" وكشفت دراسة أجريت مؤخرا عن أن الاسلام يشهد انتشارا كبيرا بين صفوة المجتمع البريطاني وأن أكثر من 14 ألف بريطانيا قد اعتنقوا الدين الحنيف هربا من القيم الغربية التي خيبت آمالهم في الحياة.

    منقول