«الاستثمارات الوطنية»: السوق يتجه لكسر حاجز الـ 8000 نقطة

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة بيتك للتداول, بتاريخ ‏14 أغسطس 2009.

  1. بيتك للتداول

    بيتك للتداول عضو نشط

    التسجيل:
    ‏22 مايو 2007
    المشاركات:
    2,405
    عدد الإعجابات:
    6
    مكان الإقامة:
    بالقلب
    «الاستثمارات الوطنية»: السوق يتجه لكسر حاجز الـ 8000 نقطة مدعوماً بنتائج الشركات الإيجابية عن النصف الأول



    قال تقرير شركة الاستثمارات الوطنية ان مؤشر nic50 أقفل بنهاية تداول الاسبوع الماضي الموافق يوم الخميس 13 أغسطس 2009 عند مستوى 5.070.9 نقطة بانخفاض قدره 9.1 نقاط وما نسبته 0.2% مقارنة بإقفال الأسبوع قبل الماضي الموافق 6 أغسطس 2009 والبالغ 5.080.0 نقطة وارتفاع قدره 775.5 نقطة وما نسبته 18.1% عن نهاية عام 2008 وقد استحوذت أسهم المؤشر على 87.9% من إجمالي قيمة الأسهم المتداولة في السوق خلال الأسبوع الماضي.

    وأقفل المؤشر السعري للسوق عند مستوى 7.920.8 نقطة بارتفاع قدره 172.5 نقطة وما نسبته 2.2% مقارنة بإقفال الاسبوع قبل الماضي والبالغ 7.748.3 نقطة وارتفاع قدره 138.2 نقطة وما نسبته 1.8% عن نهاية عام 2008.

    اما المؤشر الوزني للسوق فقد أقفل عند مستوى 451.4 نقطة بارتفاع قدره 6.8 نقطة وما نسبته 1.5% مقارنة بإقفال الأسبوع قبل الماضي والبالغ 444.6 نقطة وارتفاع قدره 44.7 نقطة وما نسبته 11.0% عن نهاية عام 2008.

    مؤشرات التداول

    وأوضح التقرير انه خلال تداولات الأسبوع الماضي ارتفع مؤشر المعدل اليومي لكمية الأسهم المتداولة وعدد الصفقات وقيمتها بنسبة 112.5% و78.6% و139.9% على التوالي، ومن أصل 203 شركات مدرجة بالسوق تم تداول اسهم 170 شركة بنسبة 83.7% من اجمالي اسهم الشركات المدرجة بالسوق الرسمي ارتفعت اسعار اسهم 70 شركة بنسبة 41.2%، فيما انخفضت اسعار اسهم 74 شركة بنسبة 43.5% واستقرت اسعار اسهم 26 شركة بنسبة 15.3% من إجمالي أسهم الشركات المتداولة بالسوق ولم يتم التداول على اسهم 33 شركة بنسبة 16.3% من إجمالي أسهم الشركات المدرجة بالسوق الرسمي علما انه لاتزال هناك 6 شركات موقوفة عن التداول استنادا الى قرار لجنة السوق رقم 97/4، والذي يلزم كافة الشركات والصناديق المدرجة بتقديم البيانات المالية ربع السنوية في موعد أقصاه 45 يوما من تاريخ انتهاء الفترة.

    القيمة السوقية

    وأشار التقرير الى انه بنهاية تداول الأسبوع الماضي بلغت القيمة السوقية الرأسمالية للشركات المدرجة في السوق الرسمي 35.627.5 مليون دينار بارتفاع قدره 519.1 مليون دينار وما نسبته 1.5% مقارنة مع نهاية الاسبوع قبل الماضي والبالغة 35.108.4 مليون دينار وارتفاع قدره 1.828.6 مليون دينار وما نسبته 5.4% عن نهاية عام 2008.

    وذكر التقرير ان سوق الكويت للأوراق المالية أنهى تعاملاته للاسبوع على ارتفاع في مؤشراته العامة (السعري ـ الوزني) بنسب بلغت 1.2% و1.9% وانخفاض طفيف في مؤشر nic50 2%، الا ان المتغيرات العامة قد ارتفعت بنسب كبيرة (القيمة ـ الكمية ـ الصفقات) بنسب 112.5% و139.9% و78.6% وهو ما يدل دلالة واضحة ان حجم السيولة الكبيرة التي تتداول داخل السوق وعمليات تبادل المراكز التي جرت بين بعض الاسهم خاصة القيادية التي تجد لها سوق سيولة كبيرا بين اوساط المستثمرين كانت سمة واتجاه التداول خلال الاسبوع الماضي.

    وشهد سوق الكويت للأوراق المالية الاسبوع الماضي جولات متعددة طالت بعض الاسهم بعينها من حيث تغيير المراكز عليها، تزامن ذلك مع قرب انتهاء فترة السماح لتقديم البيانات المالية للربع الثاني وظهور نتائج العديد من الشركات والتي هي ايجابية للبعض ومتوقعة للبعض الآخر، ما ساهم بتحرك السوق والأسهم ضمن نطاقات سعرية كبيرة لبعض الاسهم يضاف الى ذلك تسريبات اخبار حول مشاريع او عمليات استحواذ ساهمت بصورة او بأخرى بنشاط استثنائي لتلك الأسهم.

    من المتوقع ان تكون وتيرة السوق الاسبوع المقبل مشابهة للاسبوع الماضي وان كان من المتوقع ان يكسر السوق الحاجز النفسي وهو 8000 نقطة.

    ونوه التقرير الى ان قطاع شركات الخدمات استمر بالمرتبة الأولى للتداول من حيث قيمة الأسهم المتداولة بتداول 608.2 ملايين سهم بنسبة 28.7% موزعة على 15.457 صفقة بنسبة 35.2% بلغت قيمتها 386.9 مليون دينار بنسبة 56.0% من اجمالي قيمة الاسهم المتداولة، وارتفع قطاع الشركات الاستثمارية الى المرتبة الثانية للتداول من حيث قيمة الاسهم المتداولة بتداول 673.6 مليون سهم بنسبة 31.8% موزعة على 10.370 صفقة بنسبة 23.6% بلغت قيمتها 93.2 مليون دينار بنسبة 13.5% من اجمالي قيمة الاسهم المتداولة.

    كما استمر قطاع الصناعة في المرتبة الثالثة للتداول من حيث قيمة الاسهم المتداولة بتداول 140.6 مليون سهم بنسبة 6.6% موزعة على 5.201 صفقة بنسبة 11.8% بلغت قيمتها 66.0 مليون دينار بنسبة 9.6% من اجمالي قيمة الاسهم المتداولة.

    واستمرت شركة الاتصالات المتنقلة بالمرتبة الاولى للتداول من حيث قيمة الاسهم المتداولة بتداول 210.8 ملايين سهم موزعة على 6.078 صفقة بلغت قيمتها 280.1 مليون دنيار، كما استمرت شركة المخازن العمومية بالمرتبة الثانية للتداول من حيث قيمة الاسهم المتداولة بتداول 46.8 مليون سهم موزعة على 1.838 صفقة بلغت قيمتها 57.9 مليون دينار، وتقدمت شركة الاستشارات المالية الدولية (ايفا) الى المرتبة الثالثة للتداول من حيث قيمة الاسهم المتداولة بتداول 262.8 مليون سهم موزعة على 2.477 صفقة بلغت قيمتها 40.9 مليون دينار.
     
  2. بيتك للتداول

    بيتك للتداول عضو نشط

    التسجيل:
    ‏22 مايو 2007
    المشاركات:
    2,405
    عدد الإعجابات:
    6
    مكان الإقامة:
    بالقلب
    من المتوقع ان تكون وتيرة السوق الاسبوع المقبل مشابهة للاسبوع الماضي وان كان من المتوقع ان يكسر السوق الحاجز النفسي وهو 8000 نقطة.
     
  3. بيتك للتداول

    بيتك للتداول عضو نشط

    التسجيل:
    ‏22 مايو 2007
    المشاركات:
    2,405
    عدد الإعجابات:
    6
    مكان الإقامة:
    بالقلب
    «وول ستريت جورنال»: ترقبوا انتعاشاً سريعاً لاقتصادات الخليج

    رأت صحيفة وول ستريت جورنال الأميركية أن رياح التغيير الإيجابية بدأت تحل بنسماتها على دول منطقة الخليج بعد الفترات الحالكة التي عاشتها منذ العام الماضي. وأكدت الصحيفة في هذا الإطار أن الكيانات التي تعتمد اقتصادياً على ثرائها النفطي في منطقة الخليج في طريقها للانتعاش على الأرجح بصورة أسرع من أي وقت مضى.
    وتعلل الصحيفة صحة وجهة نظرها من خلال بعض المؤشرات التي أدرجت من بينها عودة سعر برميل النفط لما يقرب من سبعين دولاراً، وتجدد الآمال بشأن استعادة الاقتصاد الأميركي لنفوذه وزهوته بشكل أفضل مما كان متوقعا، مما كان له دور في عودة الثقة من جديد للمنطقة بعد واقع العام الماضي القاتم.
    وتمضي الصحيفة لتقول إن المسؤولين عن التخطيط الاقتصادي في المنطقة توصلوا منذ ستة أشهر إلى تفاهم، مع احتمالية حدوث أول عجز لهم في الميزانية خلال عشرة أعوام تقريباً، في الوقت الذي هوت فيه أسعار النفط الخام إلى 34 دولاراً للبرميل. غير أن الصحيفة رأت أن احتمالية زيادة الطلب من أكبر كيان اقتصادي في العالم قد تشهد تحولاً جذرياً في جميع أنحاء الشرق الأوسط. فالأمر المتوقع حدوثه هو أن تقوم المملكة العربية السعودية التي تمثل واحدة من القوى الاقتصادية في المنطقة بإضافة فائض «صغير» في الميزانية هذا العام، وذلك في الوقت الذي يُتوقع فيه أن تتسلل كل من عمان والبحرين فقط إلى المنطقة السلبية.
    في محور آخر، أشارت الصحيفة إلى أن ارتفاع أسعار النفط سيكون له دور في إلحاق أضرار بالكيانات الاقتصادية النامية. لكن عودة النمو في منطقة الخليج قد يُفيد المُصدرين الأميركيين والأوروبيين. فالمملكة العربية السعودية، على سبيل المثال، سبق لها أن تعهدت بالفعل بإنفاق 400 مليار دولار أميركي خلال الأعوام الخمسة المقبلة، لتطوير البنية التحتية وتحفيز عملية النمو، على أن تقوم بمعظم هذه الأعمال شركات أجنبية. في غضون ذلك، قالت الصحيفة إن صناديق الثروة السيادية في المنطقة ربما تقوم برفع القيود بغرض الاستثمار على نحو أكثر قوة، وتدعيم الأسواق المالية بشكل أكبر.
    كما أكدت الصحيفة أن هيئة أبو ظبي للاستثمار، التي تستفيد من عائدات خامس أكبر احتياطي للنفط في العالم، قد تعود لسابق عهدها بعدما نقلت تركيزها بشكل مؤقت بعيداً من أسواق الأسهم، أثناء أسوأ فترات العاصفة الاقتصادية العالمية. وبالرغم من ذلك، تبقى تحديات عدة، من بينها أن دبي، التي كانت بمنزلة النجمة البازغة في سماء الكيانات الاقتصادية في المنطقة، ستواصل كفاحها في سبيل التخلص من كم «الشحون» التي تراكمت من وراء فترة الانتعاشة العقارية التي عاشتها على مدار خمس سنوات.
    كما تعرضت أسعار العقارات في الإمارة، حيث كانت تمثل فيها تلك الصناعة نحو ربع الاقتصاد، لحالة من الانخفاض وتراجعت بنسبة 50% هذا العام. ولم يُحد.د بعد أفراد الأسرة الحاكمة هناك الطريقة التي تعينهم على تخفيض ديونهم المتراكمة، التي تقدر بـ 80 مليار دولار، أو ما هو أبعد من ذلك، باللجوء لأبناء عمومتهم الذين يتمتعون بثروات نفطية في أبوظبي أو البنوك الدولية، التي ما زالت تُحجم عن الإقراض. وتختم الصحيفة في النهاية بالتأكيد على ضرورة بذل مزيد من الجهود للخروج بدبي من عثرتها.
     
  4. بيتك للتداول

    بيتك للتداول عضو نشط

    التسجيل:
    ‏22 مايو 2007
    المشاركات:
    2,405
    عدد الإعجابات:
    6
    مكان الإقامة:
    بالقلب
    السعودية: سوق الأسهم يتجه نحو الانتعاش التدريجي

    دبي - أسواق. نت - توقع خبراء ومحللون ماليون أن يتجه سوق الأسهم السعودية إلى الانتعاش التدريجي حتى نهاية العام الحالي 2009، مؤكدين أن السوق بدأ رحلة الصعود منذ بداية هذا العام.
    وقال المحللون «إن نتائج القطاعات الأساسية في السوق في النصف الأول كانت ايجابية رغم حالة الهدوء التي تخيم على الوضع الاقتصادي».
    واعتبروا ما يجري في سوق الاسهم السعودية من تقلبات إنما كان نتيجة لغياب الرؤية الواضحة للمستثمرين وسيطرة حالة من الضبابية على أداء السوق، إضافة إلى دور المضاربين الذين يبحثون عن جني مكاسب قصيرة الأجل.
    وقالوا إنه على الرغم من هذه الحالة غير المستقرة للسوق إلا أن النتائج هي الآن في وضع أفضل منذ بداية الأزمة، مؤكدين أن حجم الإنفاق الاستثماري الذي أطلقته الحكومة السعودية على المشاريع الكبرى قد جنب الاقتصاد المحلي الدخول في نفق الانكماش طويل الأجل، وقالوا إن الإنفاق الحكومي في داخل المملكة كان نوعيا وطال قطاعات رئيسة.
    إلى ذلك، أكد رئيس مجموعة بخيت الاستثمارية بشر بخيت أن اتجاهات سوق الأسهم السعودية الحالية متأثرة بعامل وضع أسواق المال العالمية، وبحركة الاقتصاد السعودي في الداخل.
     
  5. Q8_Borsa

    Q8_Borsa عضو جديد

    التسجيل:
    ‏8 يوليو 2008
    المشاركات:
    257
    عدد الإعجابات:
    0
    «المركز»: التداولات تأثرت إيجاباً بتحسن الأسواق العالمية واستقرار أسعار النفط


    ذكر تقرير لشركة المركز المالي (المركز) أن سوق الكويت للأوراق المالية لهذا الأسبوع شهد تحسنا في جميع الأصعدة، فبلغ المؤشر الوزني 451.44 نقطة بارتفاع قدره 1.5 في المئة بينما شهد المؤشر السعري ارتفاعا أكبر بلغ 2.2 في المئة ببلوغه 7920.8 نقطة، لتبلغ أرباح المؤشرين الوزني والسعري منذ بداية السنة إلى 11 في المئة و1.8 في المئة على التوالي، وعلى عكس الأسابيع الماضية ارتفعت كل من القيمة والكمية بشكل مضطرد، فارتفعت القيمة بنسبة 139.9 في المئة لتصل إلى 690.6 مليون دينار فيما ارتفعت الكمية بنسبة 112.5 في المئة لتبلغ 2.1 مليار سهم.
    وأضاف التقرير أنه كما في الأسابيع الماضية مازالت «زين» تحدد مسار السوق وكانت السيولة موجهة إليها، إذ شكلت التداولات على «زين» 41 في المئة من إجمالي التداولات خصوصا بعد ورود أنباء بعزم الشركة عقد جمعية عمومية غير عادية لتعديل المادة العاشرة من النظام الأساسي والتي تمكن التملك بنسبة أكثر من خمسة في المئة وهو ماقامت به «الاتصالات الوطنية» قبيل صفقة «كيوتل»، وعلى الرغم من التداولات الكثيفة على السهم لم يكن هناك أي تصريح من إدارة السوق أو من قبل الشركة مما زاد من التذبذب على السهم وأدى إلى بعض المضاربات علما أن سعر السهم مرتفع إذا ما قورن بشركات الاتصالات في المنطقة.
    وكانت التداولات تأثرت إيجابا بتحسن الأسواق العالمية واستقرار أسعار النفط بعد ورود بيانات أفضل من المتوقع عن الاقتصاد الأميركي وخروج اقتصاديات كل من ألمانيا وفرنسا رسميا من الركود وتحقيقها نموا للنصف الثاني.
    وشهد الأسبوع إعلانات كل من «جلوبل» و«بيت التمويل الخليجي»، حيث أعلنت «جلوبل» عن تحقيقها خسائر بلغت 98.6 مليون للنصف الأول وبخسارة سهم بلغت 80 فلسا مقابل 81 فلسا للفترة نفسها، كما أعلن «بيت التمويل الخليجي» عن خسائر للنصف الأول بلغت 26.4 مليون دينار بخسارة سهم بلغت 28 فلسا مقابل ربحية بلغت 67 فلسا للفترة نفسها، ولا تزال الشركات التي لديها نسبة عالية من المطلوبات المتداولة خصوصا الاستثمارية منها تعاني في تحقيق الأرباح حيث حقق أغلبها خسائر نظرا لارتفاع الديون والذي كان بصورة أكبر من الارتفاع في أسواق المنطقة.
     
  6. Q8_Borsa

    Q8_Borsa عضو جديد

    التسجيل:
    ‏8 يوليو 2008
    المشاركات:
    257
    عدد الإعجابات:
    0
    «بلومبرغ»: الكساد انتهى والانتعاش بدأ


    وصلت الثقة في الاقتصاد العالمي إلى أعلى مستوياتها في الـ 22 شهراً الماضية وحتى أغسطس الجاري، في إشارة إلى أن أسوأ ركود عالمي منذ الحرب العالمية الثانية يقترب من نهايته، وفقاً لما أظهرته دراسة أجرتها شبكة بلومبرغ في 6 قارات.
    وقفز مؤشر بلومبرغ العالمي للثقة إلى 58.12 هذا الشهر من 39.13 في يوليو الماضي، متجاوزاً الـ 50 نقطة للمرة الأولى، ما يعني أن المتفائلين يفوقون أعداد المتشائمين.
    وأظهر المسح ارتفاع ثقة المشاركين فيه من الولايات المتحدة في الاقتصاد العالمي إلى 47.3 من 29.5.
    وأضافت الدراسة «من الواضح أن الكساد قد انتهى، ونوعا ما من الانتعاش يحدث حاليا».
    وقال كبير الاقتصاديين في بنك فورتيس نيك كونيكس «نمتلك أكبر قدر من السيولة في التاريخ، وعلى الصعيد العالمي نرى أنه قد بدأ العمل. وربما سيكون النقاش المقبل حول كيفية جعل الانتعاش قوي ومستدام».
    وشمل المسح الذي أجرته «بلومبرغ» خلال الفترة من 3 و7 أغسطس أكثر من 2.300 من مستخدميها.
     
  7. الفال الطيب

    الفال الطيب عضو نشط

    التسجيل:
    ‏7 مايو 2007
    المشاركات:
    1,925
    عدد الإعجابات:
    42
    الله كريم ..
    هالمره قروب الخرافي مشتهي يصعد السوق ويكسر المقاومات ان شاءالله ..
     
  8. بو سجي

    بو سجي عضو نشط

    التسجيل:
    ‏2 فبراير 2008
    المشاركات:
    1,407
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    السره
    هذا الخرافي والاجر علي الله :) ماعنده كيري ميري
     
  9. sami909

    sami909 عضو جديد

    التسجيل:
    ‏14 يناير 2009
    المشاركات:
    357
    عدد الإعجابات:
    0
    مدام متفائلين بالخرافي اللة يعينكم
     
  10. ريكاندو

    ريكاندو عضو نشط

    التسجيل:
    ‏20 ابريل 2009
    المشاركات:
    2,713
    عدد الإعجابات:
    66
    حبيبي لا الخرافي وله البدر والبحر وله غيره قادرين على السووق

    اليوم النفط نازل دولارين والوعد يوم الاحد شوفوو شلون بيصير القط على افااا من يشيييل
     
  11. بوحسين11

    بوحسين11 موقوف

    التسجيل:
    ‏27 أكتوبر 2006
    المشاركات:
    2,076
    عدد الإعجابات:
    114
    «الاستثمارات الوطنية» تتوقع نشاطاً للبورصة يدفع مؤشرها لكسر حاجز 8 آلاف نقطة الأسبوع

    رصدت نمواً في السيولة وعمليات تغيير مراكز في السوق
    «الاستثمارات الوطنية» تتوقع نشاطاً للبورصة يدفع مؤشرها لكسر حاجز 8 آلاف نقطة الأسبوع المقبل






    قال التقرير الاسبوعي لشركة الاستثمارات الوطنية عن اداء البورصة انه بنهاية تداول الاسبوع بلغت القيمة السوقية الرأسمالية للشركات المدرجة في السوق الرسمي 35.627.5 مليون دينار بارتفاع قدره 519.1 مليون دينار وما نسبته %1.5 مقارنة مع نهاية الاسبوع الماضي والبالغة 35.108.4 مليون دينار وارتفاع قدره 1.828.6 مليون دينار وما نسبته %5.4 عن نهاية عام 2008.

    وانهى سوق الكويت للاوراق المالية تعاملاته للاسبوع على ارتفاع في مؤشراته العامة (السعري - الوزني) بنسب بلغت %1.2 و%1.9 وانخفاض طفيف في مؤشر nic 50 %.2 الا ان المتغيرات العامة قد ارتفعت بنسبة كبيرة (القيمة- الكمية- الصفقات) بنسب%112.5 و%139.9 و%78.6 وهو ما يدل دلالة واضحة ان حجم السيولة الكبيرة والتي تتداول داخل السوق وعمليات تبديل المراكز التي جرت بين بعض الاسهم خاصة القيادية والتي تجد لها سوق سيولة كبيراً بين اوساط المستثمرين كانت سمة واتجاه التداول خلال الاسبوع.

    وشهد سوق الكويت للاوراق المالية خلال الاسبوع جولات متعددة طالت بعض الاسهم بعينها من حيث تغيير المراكز عليها تزامن ذلك مع قرب انتهاء فترة السماح لتقديم البيانات المالية للربع الثاني وظهور نتائج العديد من الشركات والتي جاءت ايجابية للبعض ومتوقعة للبعض الآخر مما ساهم بتحرك السوق والاسهم ضمن نطاقات سعرية كبيرة لبعض الاسهم يضاف الى ذلك تسريبات اخبار حول مشاريع او عمليات استحواذ ساهم بصورة او باخرى بنشاط استثنائي لتلك الاسهم.

    من المتوقع ان تكون وتيرة السوق الاسبوع المقبل مشابهة للاسبوع الجاري وان كان من المتوقع ان يكسر السوق الحاجز النفسي وهو 8000 نقطة.

    القطاعات الاكثر نشاطاً

    استمر قطاع شركات الخدمات بالمرتبة الاولى للتداول من حيث قيمة الاسهم المتداولة بتداول 608.2 مليون سهم بنسبة %28.7 موزعة على 15.457 صفقة بنسبة %35.2 بلغت قيمتها 386.9 مليون دينار بنسبة %56.0 من اجمالي قيمة الاسهم المتداولة.

    وارتفع قطاع الشركات الاستثمارية الى المرتبة الثانية للتداول بتداول 673.6 مليون سهم بنسبة %31.8 موزعة على 10.370 صفقة بنسبة %23.6 بلغت قيمتها 93.2 مليون دينار بنسبة %13.5 من اجمالي قيمة الاسهم المتدولة.

    كما استمر قطاع الصناعة في المرتبة الثالثة للتداول بتداول 140.6 مليون سهم بنسبة %6.6 موزعة على 5.201 صفقة بنسبة %11.8 بلغت قيمتها 66.0 مليون دينار بنسبة %9.6 من اجمالي قيمة الاسهم المتداولة.

    الشركات الأكثر نشاطاً

    استمرت شركة الاتصالات المتنقلة بالمرتبة الاولى للتداول من حيث قيمة الاسهم المتداولة بتداول 210.8 مليون سهم موزعة على 6.078 صفقة بلغت قيمتها 280.1 مليون دينار.

    كما استمرت شركة المخازن العمومية بالمرتبة الثانية للتداول بتداول 46.8 مليون سهم موزعة على 1.838 صفقة بلغت قيمتها 57.9 مليون دينار.

    وتقدمت شركة الاستشارات المالية الدولية (ايفا) الى المرتبة الثالثة للتداول بتداول 262.8 مليون سهم موزعة على 2.477 صفقة بلغت قيمتها 40.9 مليون دينار.

    مؤشرات السوق

    أقفل مؤشر nic50 بنهاية تداول الاسبوع الموافق يوم الخميس 13 اغسطس 2009 عند مستوى 5.070.9 نقطة بانخفاض قدره 9.1 نقطة وما نسبته %0.2 مقارنة بإقفال الاسبوع الماضي الموافق 6 اغسطس 2009 والبالغ 5.080.0 نقطة وارتفاع قدره 775.5 نقطة وما نسبته %18.1 عن نهاية عام 2008 وقد استحوذت اسهم المؤشر على %87.9 من اجمالي قيمة الاسهم المتداولة في السوق خلال الاسبوع.

    واقفل المؤشر السعري للسوق عند مستوى 7.920.8 نقطة بارتفاع قدره 172.5 نقطة وما نسبته %2.2 مقارنة بإقفال الاسبوع الماضي والبلغ 7.748.3 نقطة وارتفاع قدره 138.2 نقطة وما نسبته %1.8 عن نهاية عام 2008.

    اما المؤشر الوزني للسوق قد اقفل عند مستوى 451.4 نقطة بارتفاع قدره 6.8 نقطة وما نسبته %1.5 مقارنة بإقفال الاسبوع قبل الماضي والبلغ 444.6 نقطة وارتفاع قدره 44.7 نقطة وما نسبته %11.0 عن نهاية عام 2008.

    مؤشرات التداول والأسعار

    خلال تداولات الاسبوع ارتفع موشر المعدل اليومي لكمية الاسهم المتداولة وعدد الصفقات وقيمتها بنسبة %112.5 و%78.6 و%139.9 على التوالي، ومن اصل الـ 203 شركات مدرجة بالسوق تم تداول اسهم 170 شركة بنسبة %83.7 من اجمالي اسهم الشركات بالسوق الرسمي ارتفعت اسعاراسهم 70 شركة بنسبة %41.2 فيما انخفضت اسعار اسهم 74 شركة بنسبة %43.5 واستقرت اسعار اسهم 26 شركة بنسبة %15.3 من اجمالي اسهم الشركات المتداولة بالسوق ولم يتم التداول على اسهم 33 شركة بنسبة %16.3 من اجمالي اسهم الشركات المدرجة بالسوق الرسمي علما بانه لاتزال هناك 6 شركات موقوفة عن التداول استنادا الى قرار لجنة السوق رقم 4/97، والذي يلزم كافة الشركات والصناديق المدرجة بتقديم البيانات المالية الربع سنوية في موعد اقصاه 45 يوما من تاريخ انتهاء الفترة.



    تاريخ النشر 14/08/2009