&&&&&& لحظات السعاده &&&&&&

الموضوع في 'إستراحة المنتدى' بواسطة بوغمازات, بتاريخ ‏12 سبتمبر 2009.

  1. بوغمازات

    بوغمازات عضو نشط

    التسجيل:
    ‏15 مايو 2007
    المشاركات:
    2,416
    عدد الإعجابات:
    2
    لحظات السعادة التي خلالها يغمرنا إحساس الفرح والبهجة ونشعر بها تمر سريعاً كالبرق ونستميت من أجل أن نلتقط بقاياها التقاطاً
    ونحفظها داخل ذاكرتنا ونشعر بالحنين والاشتياق لها بين حين وآخر



    قد لا نعلم أين نجدها وكيف نعيشها ونغرق فيها نشوة لحد الثمالة ؟


    قد تستغرق منا أيام أو شهور أو حتى سنوات لنبنيها ونصنع المعاني منها
    ونصوغ لها أجمل العبارات لتلائم المشاعر التي تنتابنا حينها


    كلحظة تتويجنا بقبعات حفل التخرج
    وقد بذلنا من أجلها جهودنا وأوقاتنا وقلقنا من الامتحانات لــ4 سنوات أو أكثر
    ونظهر مرتدين الأرواب بفخر .. ونحمل الوثيقة بأيدينا
    ونبتسم أمام فلاشات الكاميرا .. لنبقي صورنا للذكرى
    والشعور بإنجاز شيء مهم .. يجتاحنا ويغرقنا


    و حتى عند التحضير لمراسم حفل زفاف .. وما يصاحبه من قلق ..وتجهيزات
    وحجوزات .. واختيار المدعوين وإرسال بطاقات دعوة لهم .. وأمور لا حصر لها
    وصولاً إلى عقبات تظهر .. كتأخر ظهور "الطقاقات" اللاتي اعتمد عليهن كلياً لإحياء الحفل
    أو تأخرنا بـصالونات التجميل .. لنظهر بأبهى وأحسن زينة ممكنه
    (ليش يعني فلانه أحسن مني؟!!)
    وتقريع أبوي لنا قائلاً
    (وش تبون في هالكوافيرات ؟!.. ما غير ينتفون شعوركم ويعدمون وجوهكم
    ما في أحسن من البساطه يا بناتي )
    صحيح ما في أحسن من البساطة لكن عصر البساطة انتهى
    ونعيش حالياً بعصر التكلف والتملق والمظاهر




    وهنا سؤال يطرح نفسه


    هل تحتاج منا لحظات السعادة كل هالتكاليف والتجهيزات
    وبذل الكثير من الجهود والأموال لنعيشها ؟


    برأيي أن الإجابة هي : قطعاً لا

    سؤال آخر
    أين ممكن أن نجد لحظات السعادة ؟!


    وبرأيي أنه سؤال وجيه و تماماً حيث هو في محله

    أؤمن أن لحظات السعادة "تكمن" في تقديرنا "لأبسط الأشياء"
    وشعورها ينبع من "داخلنا"



    كدفء أشعة شمس تلامس جسدك وتشعر بها تحتضنك بحميمة في يوم شتوي بارد


    &&&&


    وكنزول مطر ورؤية الأطفال يبتهجون يتراقصون فرحاَ ويلعبون بشقاوة تحت قطراته
    التي تداعبهم حتى تبتل ملابسهم








    &&&&


    أو حتى عند هبة نسيم بارد ومنعش .. بعد يوم طويل وشاق وحارق


    &&&&


    وقراءة مقطع من رواية أحببتها
    وشعرت بالتنفيس عن مشاعرك من خلال كلمات المؤلف
    وكانت نهايتها سعيدة أو مرضية كما أردتها


    &&&&


    أو أن يبث الراديو أغنيتك المفضلة وتشارك الغناء بها أنت وأفراد عائلتك وترددونها
    وأنتم في السيارة .. ويحبونها كما أحببتها


    &&&&


    ومهاتفة صديق قديم عزيز لم تهاتفه منذ فترة طويلة
    تشعر إن قيمتك تعززت عنده وأنه أفتقدك
    حتى لو استغرق وقت المكالمة كله بالهراء والترهات
    وانقطاع الخط فجأة لأن الرصيد انتهى ولم تتسنى لك الفرصة لقول "مع السلامة"


    &&&&


    ولحظات السعادة تكون بمشاركة الآخرين بأفراحهم وإنجازاتهم
    حتى لو لم يعود ذلك عليك بالنفع


    &&&&


    وبمساعدة الآخرين وبابتسامة امتنان تتلقاها منهم من دون أن يتلفظوا
    "نحن ممتنين وشاكرين لك"


    &&&&


    وقد تكمن السعادة في عيني طفل حين يتلقف لعبته الجديدة
    وهو يشع فرحاً وينخرط تماماً باللعب بها








    &&&&


    ومن لحظات السعادة أن تشعر بمحبة وثقة من حولك فيك
    كأن تقدم لهم نصيحة فيأخذونها على محمل الجد وأن يمسكوا بيدك وهم مغمضين العين
    ويتبعونك


    &&&&


    وقد تغمرك السعادة عند احتضان شخص عزيز طالت فترة ابتعادكم عن بعض
    وحتى لو علمت أنه سيعاود الابتعاد والرحيل وعند الفراق ستخنقك العبرة ..
    إلا أنك تظل مغموراً بشعور اللقاء







    &&&&


    وقد تكون بمشاهدة لقطات من فيلمك المفضل تكراراً ومراراً
    وفي كل مرة تشعر وكأنها المرة الأولى
    وتنغمس في الفيلم لدرجة الشعور بأنك البطل
    وتعتقد أنك لو نظرت للمرآة فلن ترى انعكاس صورة وجهك بل سترى وجه الممثل


    &&&&


    ومن لحظات السعادة تأمل الكون الفسيح وإدراك عظمة الله المبدع
    الذي أحسن كل شيء خلقه
    ولحظات السكون والطمأنينة والخشوع التي تغشاك حينها
    والانسجام مع محيطك والبيئة المتواجد بها







    &&&&


    فلنكن ممتنين للمشاعر التي تنتابنا خلال هذه اللحظات المميزة
    ولشعور السعادة الذي يسكننا ويستوطن عقولنا وقلوبنا
    ولنكن لصوص ماهرين لنسرقها ونتخطفها تخطفاً .. قبل أن تسرقنا الحياة وتتخطفنا


    &&&&


    وقـد تـمــر بـنــا لـحـظــات الـحــزن فـيـضــيق الـصــدر
    ولا يـنــطـلـق اللـســان ونختنق بالعبرات ونعيش داخل فقاعة الألم ونتجرع مرارته تجرعاً
    وهنا تظهر مدى قوة إيماننا ونتذكر أن ((مع)) العسر يسرا
    وأن الليل وإن طال يعقبه النهار
    ونتوقف عند هذه اللحظات دون مقاومة فلولاها
    لما أحسسنا بقيمة السعادة ولحظات البهجة والأنس


    &&&&


    لكن وبرغم ذلك .. نجد أناس يصرون على التقوقع داخل فقاعة الألم
    والتشبث بطعم المرارة والتلذذ بجرعات التعاسة
    والاكتواء بنيران الحقد والحسد التي تشتعل بداخلهم
    وكأنهم يستمتعون بتعذيب أنفسهم


    وإذا نصحتهم ولفت أنظارهم إلى مباهج الحياة
    فتريهم الزهرة فيرونك شوكها وتمدح لهم الماء العذب ويخرجون لك منه القذى
    وسينعتونك بالمغفل والسذاجة , لطيبتك .. وصفاء نيتك


    &&&&


    فلنوجه طاقاتنا وتركيزنا للخير الذي يفيض به الكون ويطغى علينا ويزيد
    ((ماينقص ذلك من ملكه شيء))



    ولنتشارك لحظات السعادة مع الآخرين
    قد يكون مشاركة الآخرين أي شيء ينقصه إلا لحظات السعادة الحقيقية فإنها تزيدهـ


    &&&&


    وأخيراً
    أتمنى لكم حياة حافلة ومليئة بمباهج الحياة وغنية بمعانيها
     
  2. بوعلي الشمري

    بوعلي الشمري عضو جديد

    التسجيل:
    ‏5 يونيو 2009
    المشاركات:
    380
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    جنه الله اللى بالارض كويت العز
    يعطيك العافية كلام جميل ليتنا نطبق لو شوي منة يمكن نلقا السعادة اللي راحت مع هالزمن السريع اللي موعارفين وين بيودينا
     
  3. yoyo1983

    yoyo1983 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏22 ابريل 2007
    المشاركات:
    22,658
    عدد الإعجابات:
    22
    مكان الإقامة:
    DaMBy
    شكرا
     
  4. ابن التوحيد

    ابن التوحيد عضو جديد

    التسجيل:
    ‏25 يوليو 2009
    المشاركات:
    639
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    موضوع رائع و كلمات لها من المعاني الشي الكثير في النفس

    بارك الله فيك
     
  5. بوغمازات

    بوغمازات عضو نشط

    التسجيل:
    ‏15 مايو 2007
    المشاركات:
    2,416
    عدد الإعجابات:
    2
    الله يعافيك ويخليك اخوي ,,,
     
  6. بوغمازات

    بوغمازات عضو نشط

    التسجيل:
    ‏15 مايو 2007
    المشاركات:
    2,416
    عدد الإعجابات:
    2
    عفوا ليلي ’’’
     
  7. بوغمازات

    بوغمازات عضو نشط

    التسجيل:
    ‏15 مايو 2007
    المشاركات:
    2,416
    عدد الإعجابات:
    2
    الله يبارك بعمرك اخوي ,,,
     
  8. maha_Q8

    maha_Q8 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏19 يونيو 2008
    المشاركات:
    4,537
    عدد الإعجابات:
    4
    مكان الإقامة:
    الكويت.. ((جبــله ))
    بوقتنا هذا لحظات السعاده ماهي الا دقائق

    شكرا