مواطنون اشتروا شقق الوهم في بناية مطلة على البحر

الموضوع في 'اعلانات العقار' بواسطة الشاهين1, بتاريخ ‏28 سبتمبر 2009.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. الشاهين1

    الشاهين1 موقوف

    التسجيل:
    ‏20 ابريل 2009
    المشاركات:
    1,796
    عدد الإعجابات:
    0
    دفع كل منهم 100 ألف دينار لصاحب الشركة وزوجته العربية
    مواطنون اشتروا شقق الوهم في بناية مطلة على البحر

    كتب عبدالعزيز اليحيوح |

    اشترى مواطنون وهم الاقامة في شقق مطلة على البحر في منطقة الشعب، بعدما دفع كل منهم 100 ألف دينار عربوناً على شقة لم يحصل منها سوى عقود ووصولات رسمية، وعن موعد التسلم اتضح لهم ان البناية برمتها تم بيعها الى أناس غيرهم.
    8 مواطنين تقدموا أمس الى محقق مخفر الشعب لتقديم شكاوى بحق إحدى شركات العقار يملكها مواطن وزوجته العربية كانا باعا عليهم الشقق خلال معرض أقيم للعقار في أحد الفنادق قبل عام، وسلم كل منهم صاحب الشركة أو من تنوب عنه (زوجته) مبلغاً قدره 100 ألف دينار، وبموجب تسلم الأموال تم تزويدهم بوصولات وعقود رسمية.
    علمت «الراي» ان «المحقق في مخفر الشعب لم يقم بتسجيل القضايا بل أحال الضحايا الى الادارة العامة للتحقيقات».
    أحد الضحايا جن جنونه وذلك بسبب انه يعمل في الشركة المالكة أساساً للعمارة، وكان اشترى شقته في المعرض من الشركة العارضة والمروجة لبيع شققها.
    وتفاجأ الضحايا أيضاً بفحوى العقود التي تسلموها والتي تنص على بنود جزائية من بينها أن يحسب عشرون في المئة من المبلغ المسدد سلفاً من أجل الحصول على شقة في حال قرر العميل عدم المضي قدماً في شراء الشقة.
    مقدمو الشكاوى الثمانية تفاجأوا عند موعد التسلم بأن العمارة بأكملها قد بيعت الى غيرهم، من قبل شركة ترويج عقارية ثانية.
    وقال أحد الضحايا لـ «الراي» لا نعلم كم عدد ضحايا عملية النصب هذه كون العمارة فيها أكثر من اربعين شقة
    .
     
حالة الموضوع:
مغلق