حقائق تكشف نزول العقار في السوق المحلي والعالمي

الموضوع في 'اعلانات العقار' بواسطة abud, بتاريخ ‏10 أكتوبر 2009.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. abud

    abud عضو جديد

    التسجيل:
    ‏26 فبراير 2009
    المشاركات:
    103
    عدد الإعجابات:
    0
    الشركات تبحث عن اندماجات تخلصها من تعثرها المالي* ‬الشديد
    2011 ‬سيشهد مزيداً* ‬من الانخفاضات عندما تنتهي* ‬مدد العقود العقارية الثابتة والمحددة

    * ‬بعد فترة من الصمت الذي* ‬عم أسواق العقار الخليجية* ‬بصورة عامة والسوق الكويتي* ‬بصفة خاصة،* ‬بدأت مؤشرات ايجابية تطفو منها خفض الايجارات الذي* ‬طالب به الكثيرون منذ امد دون جدوى لتأتي* ‬الازمة المالية لترغم الجميع على خفض واقعي* ‬يضع حدا لكافة الارتفاعات التي* ‬شهدتها الايجارات منذ فترة طويلة*. ‬
    وقال عدد من المتخصصين في* ‬العقار ان الشركات كانت لا تأبه بدراسة السوق جيدا في* ‬ذروة الفقاعة العقارية وكانت تطرح مشاريع بالجملة بعضها بأسعار عشوائية*. ‬وبدا الأمر في* ‬بعض الأحيان على انه سباق محموم بين الشركات لإعلان المزيد من المشاريع،* ‬الأمر الذي* ‬انعكس بعد ذلك سلبا على السوق بعد تجمد أو إلغاء هذه المشاريع،* ‬أحيانا من دون إعلان صريح بذلك،* ‬ما أدى إلى تزعزع الثقة*. ‬
    ويعتقد عقاريون* ‬بضرورة إشراك البنوك أيضا في* ‬هذا الجهد حتى تكون على علم بمجريات السوق وتقرر في* ‬وقت مبكر جدوى المشاريع وإمكانيات تنفيذها وربما أيضا تقديم أفكار تمويل للمستثمرين في* ‬العقار تتناسب مع الطلب المحلي* ‬وتتزامن مع الإعلان عن المشاريع الجديدة بحيث تكون متكاملة تصميما وتمويلا*. ‬
    ومن ناحية أخرى توقع عقاريون* ‬أن تسفر الأزمة الحالية في* ‬المنطقة عن اندماجات في* ‬أسواق العقار الخليجية بين شركات العقار،* ‬وداخل الشركات نفسها*. ‬وقالوا ان هناك شركات عقارية كويتية* ‬في* ‬سبيل دمج بعض وحداتها من اجل خفض التكلفة*.‬

    فرص الانتعاش
    ولا ترى شركات العقار الخليجية أي* ‬فرص للانتعاش خلال العام الحالي*. ‬ويشير بعض الخبراء* ‬إلى أن الصناعة في* ‬حالة تراجع سريع وان معدلات الأسعار وتقديرات البنوك لقيمة العقارات بغرض مد القروض العقارية تأخذ موقفا محافظا جدا في* ‬التقدير وتخفض كثيرا من توقعات شركات العقار*. ‬ومبيعات اغلب الشركات حاليا لا تزيد عن عقار أو اثنين كل شهر بعد أن كانت تبيع عقارا كل* ‬يومين*. ‬وانخفض كذلك معدل القروض العقارية من* ‬17* ‬مصرفا محليا من* ‬250* ‬قرضا شهريا إلى نحو* ‬50* ‬قرضا فقط*. ‬وتتجه* ‬غالبية الشركات* ‬حاليا للتربح من مجالات أخرى مثل مجال إدارة العقارات وتدبير إجراءات السكن للمستأجرين*. ‬
    وتوقعوا* ‬أن* ‬ينخفض معدل الإيجارات بالكويت اكثر من هذا الحد* ‬خلال العام الحالي،* ‬وهي* ‬خطوة تلقى استحسانا كبيرا من قبل المقيمين وقدروا أن* ‬يكون معدل الانخفاض بنسبة* ‬50٪* ‬مما كانت عليه الأسعار في* ‬ذروة السوق قبل عام ونصف العام،* ‬كما* ‬يعتقدون* ‬أن قيمة العقارات أيضا سوف تنخفض بسبب مغادرة أعداد كبيرة من المقيمين،* ‬الأمر الذي* ‬يؤثر على الطلب العقاري*. ‬ولكن التأثير الإجمالي* ‬لانخفاض الإيجارات لن* ‬يصل كاملا إلى الأسواق إلا في* ‬عام* ‬2011،* ‬لأن بعض التعاقدات الإيجارية ثابتة القيمة لمدة عام او عامين*. ‬
    واعترفوا بأن توقع عودة الانتعاش في* ‬الوقت الحاضر صعب لأن المعلومات الضرورية لمثل هذا التقدير* ‬غائبة*. ‬فلا* ‬يستطيع احد ان* ‬يعرف الوضع الحقيقي* ‬للسيولة في* ‬المنطقة ولا حجم التعثر المالي* ‬للشركات ولا عدد المغادرين ولا نسبة انخفاض التمويل من البنوك،* ‬لتقدير حجم الانخفاض في* ‬الطلب*. ‬فالوضع حاليا مثل* »‬النظر إلى هوة سوداء*«.
    مؤكدين ان الذين* ‬يتوقعون عودة الانتعاش خلال الربع الثالث أو الرابع من العام الحالي* ‬بأنهم* ‬يعيشون في* ‬عالم التمنيات وليس الواقع،* ‬فالمشاريع ما زالت مجمدة وبعضها ألغي* ‬والتمويل ما زال صعبا والطلب العقاري* ‬في* ‬تراجع*. ‬
    وتطالب بعض شركات العقار الخليجية البنوك بالعودة إلى نشاط الإقراض لتحريك السوق،* ‬وقال احد مطوري* ‬العقار في* ‬دبي* ‬إن على البنوك أن تلعب دورا ايجابيا في* ‬الأزمة خصوصا وان الآلاف* ‬يفقدون وظائفهم،* ‬وعشرات المشاريع مجمدة بسبب ندرة التمويل*. ‬وتطلب* ‬مزيداً* ‬من المرونة في* ‬شروط تقديم القروض العقارية وعدم قسرها على الموسرين الذين لا* ‬يحتاجونها أصلا*. ‬

    الفقاعة الملتهبة* ‬
    آخرون* ‬يعتقدون* ‬أن ما* ‬يحدث الآن ليس إلا تصحيحا للفقاعة التي* ‬استمرت عدة سنوات وشهدت التهابا في* ‬الأسعار كان من الصعب استمراره وكان من آثار الانخفاض المفاجئ ان تراجعت المبيعات العقارية بنسبة* ‬60٪* ‬بسبب بعض القوانين التي* ‬اتخذتها الدولة للحد من ارتفاع الاسعار في* ‬الاراضي* ‬وانقسم عليها الخبراء والمتخصصون ما بين مؤيد ومعارض*. ‬
    وحتى بين الفئة التي* ‬تعتقد أن الأسعار تراجعت بما فيه الكفاية لعودتهم إلى الأسواق،* ‬وهؤلاء لا تتعدى نسبتهم* ‬16٪* ‬حاليا،* ‬فهم* ‬يؤكدون أنهم لن* ‬يدخلوا الأسواق لعدة أشهر أخرى لمراقبة مستوى الأسعار لعلها تتراجع أكثر*. ‬أما نسبة تسعة٪* ‬فقالت إنها تبحث الآن جديا عن فرص لشراء عقارات ودخول السوق مرة أخرى*. ‬
    من ناحيتها تحاول شركات العقار في* ‬المنطقة أن تشجع السوق بالقول إن انخفاض أسعار مواد البناء أتاح لها الفرصة لتخفيض أسعار العقار،* ‬مع توقع عودة الانتعاش بعد شهور قليلة*. ‬ولكن أبحاث السوق من عدة جهات توضح أن وضع السوق لا* ‬يتوقع انتعاشا قريبا،* ‬وهذا هو ما* ‬يعتقده المستثمرون أيضا*.‬

    العقارات الاستثمارية* ‬
    شهدت العقارات الاستثمارية خلال الأزمة المالية والاقتصادية الحالية تغيرات عدة،* ‬سواء فيما* ‬يخص نسب الإشغال أو مستوى الإيجارات والأسعار في* ‬آن واحد*. ‬وتشير المعلومات إلى تراجع نسب الإشغال في* ‬العقارات الاستثمارية نتيجة أسباب عدة أبرزها استمرار حركة إحلال البنايات الحديثة ذات الطوابق المرتفعة التي* ‬تتراوح ما بين* ‬9* ‬و13* ‬طابقا محل البنايات القديمة المتهالكة التي* ‬لا* ‬يتعدى ارتفاعها أربعة طوابق،* ‬ما* ‬يضاعف من العرض مقابل انخفاض الطلب على التأجير،* ‬والسبب الآخر هو ضعف نمو عدد السكان* ‬غير الكويتيين في* ‬عام* ‬2008*.‬
    كان لتداعيات الأزمة المالية أثر كبير في* ‬تراجع الطلب على تأجير البنايات،* ‬لا سيما الجديدة منها،* ‬خصوصا مع إقدام الكثير من المؤسسات والشركات الخاصة على إنهاء خدمات نسب مؤثرة من موظفيها تراوحت ما بين* ‬20٪* ‬و30٪* ‬نتيجة خسائر فادحة تعرضت لها جراء الأزمة المالية الحالية*.‬
    إلى جانب ذلك،* ‬تفيد المعلومات بأن الكثير من الشركات التي* ‬كانت تؤمن لموظفيها بعض الامتيازات،* ‬كالمواصلات والاتصالات والسكن أيضا،* ‬بدأت بالتخلي* ‬عن ذلك،* ‬الأمر الذي* ‬أثر بشكل أو بآخر في* ‬زيادة عدد الشاغر بالسوق المحلي* ‬إلى ما بين* ‬30٪* ‬و40٪* ‬من البنايات إلى حد انه لا* ‬يوجد الآن شارع في* ‬أي* ‬من مناطق السكن الاستثماري* ‬لا تنتشر فيه لافتات شقق للإيجار،* ‬كما امتلأت الصحف بإعلانات البنايات الشاغرة التي* ‬تقدم عروضا مغرية للمستأجرين وأسعارا متدنية للإيجارات*.‬

    تخفيض الايجارات* ‬
    واتجه عدد من ملاك البنايات الاستثمارية إلى اتخاذ خطوات جادة لتخفيض أسعار الإيجارات،* ‬بغرض الاحتفاظ بالمستأجرين،* ‬خصوصا مع رؤيتهم للأعداد الغفيرة من البنايات التي* ‬يتم بناؤها في* ‬محيط عقاراتهم،* ‬لا سيما أن ملاك البنايات الجديدة* ‬يسعون لاستقطاب المستأجرين عن طريق خفض الإيجار قليلا عن البنايات المحيطة لضمان الإقبال على الشقق،* ‬لكن تلك الخطوات تتم بشكل* ‬غير رسمي،* ‬بمعنى أن* ‬يتم إبلاغ* ‬المستأجرين بتخفيض الإيجار بنسب تراوح ما بين* ‬10٪* ‬و15٪* ‬مع تسليمهم إيصالات شهرية بقيمة الإيجار نفسها وإبقاء العقد على ما هو عليه*.‬
    وهناك عوامل تجعل السير في* ‬هذا الاتجاه ممكنا رغبة من الملاك في* ‬الاحتفاظ بمن لديهم من مستأجرين*.‬
    ثانيا،* ‬لا* ‬يرغب الملاك في* ‬توضيح هذا التخفيض في* ‬الإيصالات الرسمية لتفادي* ‬ثبات هذا الإيجار حتى بعد تغير وضع السوق إلى الأفضل وعودة النشاط للسوق من جديد في* ‬المستقبل،* ‬وذلك حتى* ‬يتسنى لهم رفع الإيجار حال تغير الظروف،* ‬لا سيما أن القانون لا* ‬يسمح للمالك برفع الإيجار إلا بعد مرور خمس سنوات على العقد*. ‬
    وقد أكد بعض الملاك أنهم أجروا بالفعل تخفيضا للإيجارات في* ‬بناياتهم الاستثمارية رغبة في* ‬الاحتفاظ بالمستأجرين،* ‬فعلى سبيل المثال الشقة من* ‬غرفتين وصالة وحمامين في* ‬السالمية التي* ‬كانت تؤجر قبل الأزمة باسعار عالية اصبحت الآن منخفضة*.‬
    وشهد قطاع العقارات الاستثمارية خلال الاشهر الماضية عدة تحركات نتج عنها* ‬ارتفاع في* ‬التداولات بنسبة بلغت* ‬3٪* ‬عنها في* ‬ديسمبر* ‬2008،* ‬فإن التداولات عادت في* ‬شهر فبراير لتتراجع بنسبة بلغت* ‬65*.‬3٪،* ‬سواء فيما* ‬يخص حجم التداولات أو أعداد الصفقات التي* ‬تم إبرامها*. ‬ويشير خبراء السوق إلى أن الحركة الطفيفة التي* ‬شهدها القطاع في* ‬شهر* ‬يناير كانت ضمن حركة تسييل قام بها بعض الملاك إثر مطالبات مصرفية وتمويلية بهدف سداد ما عليهم من ديون متأخرة كانت مستحقة في* ‬نهاية* ‬2008،* ‬مما طرح المزيد من العروض العقارية المنخفضة التي* ‬مثلت فرصا للشراء عززت من ارتفاع التداولات على هذا القطاع*. ‬

    المضاربون* ‬غائبون
    و أكد خبراء السوق أن المضارب الآن أصبح بعيدا بعض الشيء عن سوق العقارات الاستثمارية،* ‬خصوصا أن القرارات التي* ‬اتخذتها الجهات الحكومية خلال العام الماضي* ‬أخرجت شريحة كبيرة من المستثمرين من السوق،* ‬لا سيما هؤلاء الذين* ‬يعتمدون على الإقراض في* ‬تعاملاتهم،* ‬بالإضافة إلى تداعيات الأزمة التي* ‬تسببت في* ‬خسارة كثير من المستثمرين في* ‬سوقي* ‬العقار والأسهم،* ‬وأثرت على قراراتهم المتصلة بشراء العقارات الاستثمارية التي* ‬عادة ما كانت تعتبر الملاذ الآمن للمستثمرين الذين* ‬يحصلون على عوائد من سوق الكويت للأوراق المالية*. ‬لذا تشير الأرقام إلى انخفاض في* ‬أسعار البنايات بين* ‬20٪* ‬و40٪* ‬عما كانت عليه في* ‬السابق،* ‬خصوصا مع انخفاض الطلب عليها واقتصاره على المستثمر الحقيقي* ‬فقط،* ‬وعدم وجود عمليات بيع وشراء سريعة كما اعتاد عليها السوق خلال العامين الماضيين*. ‬وينتظر المضارب عادة قبل المستثمر الآن خطة الإنقاذ التي* ‬وعدت بها الحكومة وكيفية تنفيذها،* ‬خصوصا أن عمليات الإقراض والإنفاق الحكومي* ‬تعتبر أهم المحركات الرئيسية في* ‬السوق*. ‬ويتوقع البعض أن تساهم هذه الخطة في* ‬استعادة السوق لجزء كبير من عافيته في* ‬حال جاءت منصفة لقطاع العقار بشكل عام،* ‬ولم* ‬يقتصر تركيزها على مساندة الشركات الاستثمارية فقط،* ‬لا سيما أن القطاع العقاري* ‬يعد ضمن أهم القطاعات المؤثرة في* ‬السوق المحلي* ‬ويضم استثمارات تقدر بعشرات المليارات من الدنانير،* ‬فيما* ‬ينعكس أي* ‬انتعاش أو ركود* ‬يشهده هذا القطاع على مختلف القطاعات المالية والمصرفية والاستثمارية*.‬











    http://alshahed.com.kw/index.php?option=com_content&task=view&id=4375
     
  2. بو عمر77

    بو عمر77 عضو جديد

    التسجيل:
    ‏15 يوليو 2009
    المشاركات:
    484
    عدد الإعجابات:
    0
    شكرا لك أخوي عبود وإن شاء الله العقارات تبور
     
  3. q8ty_azgarty

    q8ty_azgarty عضو جديد

    التسجيل:
    ‏17 أغسطس 2009
    المشاركات:
    437
    عدد الإعجابات:
    0
    عسا علي هالحاله واردا من جذي خلوها اتبور تفقع اتبقع الي يصير
     
  4. aburashed

    aburashed عضو جديد

    التسجيل:
    ‏19 مارس 2009
    المشاركات:
    77
    عدد الإعجابات:
    0
    نمو اجمالي أعداد العقارات المتداولة بنسبة %42.4 رغم تراجع القيمة
    مؤشر التداولات العقارية يعكس اتجاهه من الهبوط الى الصعود بحسب بيانات منتصف سبتمبر


    كتب طارق عرابي: عكس مؤشر التداولات العقارية حركته من الهبوط المستمر خلال الأسابيع الماضية الى ارتفاع في حجم التداولات العقارية خلال الأسبوع الثاني من سبتمبر الماضي وتحديداً خلال الفترة من 13 الى 17 سبتمبر الماضي، وهو الأمر الذي يتوقع المراقبون العقاريون ان يتكرر كثيراً خلال الأسابيع اللاحقة والمقبلة، وبخاصة مع الانتعاش الكبير الذي يتوقع ان يشهده السوق خلال الربع الأخير من العام الجاري وما يليه.

    فقد أظهر مؤشر التداولات العقارية الذي تصدره ادارة التسجيل العقاري والتوثيق بوزارة العدل بشكل أسبوعي ارتفاعاً في اجمالي عدد العقارات المتداولة خلال الفترة من 13 الى 17 سبتمبر الماضي بواقع 28 عقارا بنسبة %42.4، حيث ارتفع المؤشر الى 94 عقاراً مقارنة بـ 66 عقاراً تم تداولها خلال الفترة من 6 الى 10 سبتمبر حيث بلغت نسبة الارتفاع نحو %42.4، لكن القيمة الاجمالية لتلك العقارات أظهرت انخفاضاً بواقع 2.4 مليون دينار، حيث انخفضت القيمة الاجمالية للعقارات المتداولة خلال الفترة من 13 الى 17 سبتمبر الى 29.3 مليون دينار مقارنة بـ 31.7 مليون دينار عن الفترة من 6 الى 10 سبتمبر وبنسبة انخفاض بلغت %7.5.

    وأظهر مؤشر تداول العقود المسجلة خلال الفترة من 13 الى 17 سبتمبر ارتفاعاً بواقع 33 عقاراً حيث ارتفع المؤشر الى 84 عقاراً مقارنة بـ 51 عقاراً تم تداولها خلال الفترة من 6 الى 10 سبتمبر، حيث ارتفع مؤشر تداول العقار الخاص بواقع 19 عقاراً، وارتفع مؤشر تداول العقار الاستثماري بواقع 14 عقار.

    وبلغت القيمة الاجمالية للعقارات المتداولة خلال الفترة من 13 الى 17 سبتمبر نحو 13.6 مليون دينار لعدد 58 عقارا خاصا، و11.5 مليون دينار لعدد 26 عقارا استثماراي.

    تاريخ النشر 10/10/2009
     
  5. aburashed

    aburashed عضو جديد

    التسجيل:
    ‏19 مارس 2009
    المشاركات:
    77
    عدد الإعجابات:
    0
    مراقبون لـ الوطن: ارتفاع تدريجي للأسعار في بعض المناطق في ظل الانطلاقة الجديدة للسوق
    صفقات في قطاعي السكن الخاص والاستثماري تحيي تداولات السوق العقاري مجدداً


    كتب طارق عرابي: تزامناً مع بدء الحديث عن انحسار التداعيات السلبية للازمة المالية العالمية وبدء قطاعات الاستثمار والعقار بالتعافي التدريجي حول العالم، شهد السوق العقاري في الكويت حركة دؤوبة خلال الأسبوعين الماضيين، حيث بدأت حركة التداول بالانتعاش من جديد وبخاصة في قطاعي السكن الخاص والاستثماري.

    فقد أكد مراقبون عقاريون لـ (الوطن) ان قطاع العقار الذي يعتبر من أقل القطاعات تأثراً بالأزمة المالية العالمية، بدأ اخيراً يستعيد جزءاً من عافيته، حيث بدأت جموع كبيرة من المستثمرين وكذلك المواطنين بالتوافد على السوق من جديد بحثاً عن الفرص العقارية المميزة التي أفرزتها الأزمة العالمية، مشيرين الى ان الطلب على العقار الاستثماري آخذ بالتزايد خلال الأيام الجارية من قبل المستثمرين، فيما ارتفعت وتيرة الطلب على السكن الخاص وبخاصة في ظل بروز عدد من العوامل الايجابية في السوق الكويتي بشكل خاص، والتي من بينها بدء الترخيص لسبع مدن ومناطق سكنية جديدة، وفتح باب الاقراض والتمويل الاسلامي من جديد بعد الحكم القضائي الذي حصل عليه بيت التمويل الكويتي.

    ومع الانطلاقة الجديدة للسوق رصدت (الوطن) وجود عدد من الصفقات العقارية التي تمت فعلياً لدى مكاتب العقار العاملة في السوق من جهة، بالاضافة الى ارتفاع طفيف في أسعار العقار السكني وبخاصة في المناطق التي سمح مجلس الوزراء باصدار التراخيص السكنية فيها تزامناً مع بدء تنفيذ وتصميم البنية التحتية.

    وأكدت مجموعة من المكاتب العقارية ان عدداً من صفقات بيع الأراضي الاستثمارية أو (العمارات الهدام) في مناطق حولي والسالمية تمت اخيراً بين عدد من التجار والمستثمرين وبعوائد مادية جيدة، فيما ارتفعت أسعار الأراضي السكنية في مناطق أبو فطيرة والعقيلة والمسيلة والفنطاس بنسبة بلغت نحو %10 مع وجود طلب كبير وعمليات شراء نقدية (كاش) للعقارات والأراضي السكنية.

    وأشاروا الى ان ما يميز الوضع الحالي للسوق العقاري في الكويت هو غياب المضاربة التي كانت تقوم بها الشركات العقارية والاستثمارية، والتي حققت أرباحاً خيالية جراء مضاربتها على أراضي السكن الخاص دون مراعاة لحال المواطن العادي الذي تضرر كثيراً جراء عمليات المضاربة التي تسببت في تضخم أسعار العقار السكني في الكويت خلال السنوات القليلة الماضية بشكل يفوق قدرة المواطن العادي.

    وتوقعوا بناء على ذلك ان تشهد المرحلة المقبلة نمواً تدريجياً وعقلانياً في أسعار العقارات في الكويت، بشكل يعكس واقع العرض والطلب، بعيداً عن المؤثرات الأخرى التي كانت تدفع الأسعار للارتفاع بشكل جنوني وغير منطقي، ليعود سوق الكويت كما كان في السابق واحداً من الأسواق الرائدة في المنطقة.



    تاريخ النشر 10/10/2009
     
  6. rikan

    rikan عضو نشط

    التسجيل:
    ‏31 أغسطس 2003
    المشاركات:
    779
    عدد الإعجابات:
    13
    مكان الإقامة:
    الكويت
    الكلام اللي فوق باول مشاركه يرد على الكلام اللي تحت

    بدون اي شك والايام الجايه سوف تثبت بان العقار الى نزول

    مثل ما ذكرت في مشاركه لي قبل شهر او اكثر
     
  7. aburashed

    aburashed عضو جديد

    التسجيل:
    ‏19 مارس 2009
    المشاركات:
    77
    عدد الإعجابات:
    0
    اللع يسمع منك اللهم آمين.....بس ياخي حدث العاقل بما يعقل، اذا مزارع بالوفرة والعبدلي سعر المتر صار من دينار الى دينارين....تبي القسايم السكنية تطيح؟ قوية شوية.

    أنا شايف قسايم بالخفجي على 6 آلاف دينار كويتي 600 متر......شي يحزن بس الشكوى لله الواحد القهار.
     
  8. الدكتور نت

    الدكتور نت عضو جديد

    التسجيل:
    ‏12 سبتمبر 2009
    المشاركات:
    78
    عدد الإعجابات:
    0
    بو راشد الاخبار الي نقلتها كلها بسبب الصفقات الوهمية الي يقودها التجار وبعض الشريطية

    السوق الى الان لم يتعافى وفي حالة ازمة
     
  9. faisal al-mutaw

    faisal al-mutaw عضو جديد

    التسجيل:
    ‏11 ابريل 2009
    المشاركات:
    459
    عدد الإعجابات:
    0
    هذا كلام العقل

    كلام مائة بالمئه موزون و هذا هو الواقع الحاصل عسي الله يوفقك
     
  10. look4land

    look4land موقوف

    التسجيل:
    ‏20 ابريل 2009
    المشاركات:
    125
    عدد الإعجابات:
    0
    و الله اتمنى النزول بس صعبة...اعتقد راح تستقر الاسعار لانها واصلة الحد الأقصى للمقدرة المالية (التمويلية) للمواطنين حاليا...و لان الطلب يفوق العرض بأضعاف

    اذا تصرفت الحكومة و صرحت البناء في شرق القرين و استمرت في منع الشركات الدخول في سوق السكن الخاص راح تقل الاسعار بنسبة بسيطة في المناطق الاخرى بسبب العزوف عنها و الاقبال السريع على شرق القرين. الشركات التي تملك في شرق القرين راح تبدأ في بيع فلل من مشاريع منخفضة التكاليف (نفس ما حصل سابقا في العقيلة ، البيوت التجارية) ، و راح تبيع الفلل بهامش ربح لا بأس به حيث تكون الاسعار بمتناول أيدي الطبقة العلوية من الوسطى (يعني حق الجامعي مع زوجته الجامعية) بحروة ال 170 الف للموقع العادي و البنيان البسيط

    و الدليل على كلامي قرب انتهاء المهلة للشركات في تصريف ممتلكاتها قبل تطبيق الضريبة لقانون 8 و 9 و تزامن ذلك مع قرب تصريح البناء فيها ، طبعا حكومتنا "الرشيدة" كالعادة ما تتصرف الا لمصلحة التجار و الشركات حيث اختارت الوقت المناسب لاعطاء الشركات المالكة في شرق القرين الفرصة المناسبة لتتخلص من ممتلكاتها بأقل قدر من الخسارة (ببيع فلل مبنية أو تحت الانشاء بدل من بيع أراضي خام صعب التفاوض بها)

    و لهذا السبب راح تنخفض اسعار المعروض في المناطق الأخرى بسبب عمليات بيع من الملاك الراغبين في السكن في شرق القرين


    طبعا هذا تحليلي و رأيي المتواضع و الله أعلم....و اتمنى النزول
     
  11. aburashed

    aburashed عضو جديد

    التسجيل:
    ‏19 مارس 2009
    المشاركات:
    77
    عدد الإعجابات:
    0
    تبي حقائق.......أعطيك حقائق...

    مادامت الناس تقدر تأجر بالسكني (طبعا غير قانوني) بدون مافي رادع من الحكومة انسى العقارات السكنية تهبط بالاسعار. اللي كان ماخذين أراضي في جنوب السرة على نظام الاجارة كثير منهم بنوا وأجروها لتسديد المبالغ عليهم على أقساط.

    أي بيت بالكويت لو تأجره 5 سنوات طلعت نص قيمته.....تقولي "حقائق راح تكشف نزول العقار" ؟؟؟

    خذ عندك ال 70 ألف من الحكومة هذي تدعم معدل السعر...ما على المستهلك الا يدبر الارض....تخيل لو مافيه 70 ألف قرض من الحكومة....الناس تقدر تاخذ بيوت؟ تلقى الاعلانات "مطلوب شقة للتمليك دور أرضي مساحة 120 م م" مثل ماهو حاصل بكثير من الدول الخليجية.

    أبعطيك أرض الحين......يلا روح ابنيها.....أقص ايدي إذا السبعين ألف بتكفيك اذا عندك العدد المتوسط للاسرة الكويتية (5 أبناء) وتبي اترهي على أهلك......لا وتبي اتأجر دور عشان تعوض قسط التسليف وضياع بدل الايجار.

    أكو أكبر من مصيبة الغزو؟ شوف العقار بحالة حرب شنو كان وضعه بالديرة؟ لا تروح بعيد يا ولد العم.....ارجع ورا شوية أول ما صارت الصكة والازمة العالمية .....طاحت البورصة وبنوك بغت تتسكر (بنك الخليج) وشركات بتفلس وحكومة سوت قانون استقرار مالي وكويتيين تفنشاو من القطاع الخاص (المسرحين) وخق الدولار لين وصل 260 فاس.........والعقار السكني شنو صار فيه؟ صار بمتناول المواطن الكويتي البسيط ذو الدخل مو المحدود ولا المتوسط؟ ما هقيت والله.

    بلد عدد سكانها الاصليين الثلث !!!! .....والطلب على السكن من الوافدين مو طبيعي! ....وتبي العقار السكني ينزل؟ يــــــــــــــــــــــا حلولو.

    شيبانا قالوها عبط ان العقار يمرض بس ما يموت؟؟ يبا العقار الاقتصاد الثاني بعد النفط بالكويت.
     
  12. look4land

    look4land موقوف

    التسجيل:
    ‏20 ابريل 2009
    المشاركات:
    125
    عدد الإعجابات:
    0
    أخوي بو راشد كلامك يعجبني و اتفق معاك بكذا شغلة قلتها

    نفس ما تفضلت العقار صعب ينزل بديرتنا بس هم صعب يصعد بالمستوى اللي تجار العقاقير قصدي العقار يزعمونه...الصعود محدود بمصادر السيولة و التمويل و حاليا لا تستوعب المزيد من الارتفاع

    عموما ودي اصحح نقطة قلتها "تأجير البيت 5 سنوات يطلع نصف قيمته" هذا باعتقادي غير صحيح....احسبها بيت بجنوب السرة (أكثر منطقة مرغوبة للتاجير) سعره 230 الف اذا كان صك ....يتأجر كله 1200 و خلال خمس سنوات يكون المردود 72 الف....30%...هذا من غير ما نحسب تكلفة التمويل (الوفائد) يعني على حسب الدفعة الاولى اذا مولت بالحد الاعلى يعني 70 الف (اذا سمح معاشك على 15 سنة) تطلع الفوائد 42 الف يعني تكلفة البيت الفعلية 270 الف....يعني ايجارات 5 سنين تجيبلك 27% من قيمة البيت

    يعني انت ما خذ قرض و متعب نفسك و لازم المعاش راهي و دافع دفعة أولى محترمة (90 الف) و مأجره 5 سنوات و مو ساكن فيه و هم مو مطلع ثلث قيمته :eek:

    يعني قولي شلون يكون في مبرر اقتصادي أو دافع استثماري لمزيد من الارتفاع في الاسعار؟؟؟ طبعا ماكو
     
حالة الموضوع:
مغلق