تكتيك حكومي خضراء...... بامتيـــــاز

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة alsayegh, بتاريخ ‏9 ديسمبر 2009.

  1. alsayegh

    alsayegh عضو جديد

    التسجيل:
    ‏29 يونيو 2009
    المشاركات:
    678
    عدد الإعجابات:
    0
    الكل اليوم شهد في صعود البورصة، وذلك تزامنا مع جلسة الاستجوابات التاريخية، فقد قفزت المؤشرات العامة للبورصة الكويتية في الوقت الذي تكبدت فيه باقي الأسواق الخليجية خسائر كبيرة خاصة سوقي دبي وأبوظبي. فقد ارتفع المؤشر السعري 86.7 نقطة ليغلق على 6765.6 نقطة بارتفاع نسبته 1.3%، كما ارتفع المؤشر الوزني 6.8 نقاط ليغلق على 378.79 نقطة بارتفاع نسبته 1.8%، فيما حققت القيمة السوقية ارتفاعا بمقدار 552.9 مليون دينار لتصل الى 29.6 مليار دينار.

    السؤال يطرح نفسة ؟؟ هل هو تكتيك حكومي، فتقول الحكومة ان متى ما اردت ان تصعد بالسوق فتصعد به بـ "رغم ما تكبدت فيه باقي الاسواق الخليجية بخسائر كبيرة"

    يعني كأن لايوجد لدينا ازمة مالية ولا يوجد لدينا اثر للازمة ... بل هي ازمة سياسية وازمة ثقة بامتيــــاز ؟؟؟

    ودمتم،،،
     
  2. alsayegh

    alsayegh عضو جديد

    التسجيل:
    ‏29 يونيو 2009
    المشاركات:
    678
    عدد الإعجابات:
    0

    الله يعطيك العافية ... على التنويه .... :):):)
     
  3. مستثمر من 1996

    مستثمر من 1996 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏24 مايو 2005
    المشاركات:
    1,029
    عدد الإعجابات:
    131
    مكان الإقامة:
    المنتدى
    اذا كل شيء بيصير مثل ما تبي الحكومة بتشوف السوق 9000 نقطة مهما كان وضع الاسواق العالمية

    قول للحكومة روح ان شاء الله دربك اخضر
     
  4. سهمك اخضر

    سهمك اخضر عضو نشط

    التسجيل:
    ‏22 أكتوبر 2009
    المشاركات:
    9,426
    عدد الإعجابات:
    8
    مكان الإقامة:
    الكويت
    واحد تكلم فيها باحد القنوات اسمه حسن السبتي

    وقال انه الحكومه ترفع السوق لصالح من ؟؟؟؟
     
  5. alsayegh

    alsayegh عضو جديد

    التسجيل:
    ‏29 يونيو 2009
    المشاركات:
    678
    عدد الإعجابات:
    0
    انا اتفق معاك اذا كانت الحكومة تريد بتصعيد السوق فانها تستطيع حتى لو وصل المؤشر الى 9000 قول 13000 نقطة رغم انف الازمة المالية والسبب لانها تمتلك الادوات الاستثمارية .... وتستطيع ان تخلق بيئة استثمارية بتحفيز الاقتصاد والسوق عن طريق ضخ الاموال خاصا بظل ارتفاع اسعار النفط ... بالاضافة الى انها تمتلك سيولة لامثيل لها ... فما عذر الحكومة... عذرها ان الجو العام للبلد خاصا السياسي لا يشجع بخلق بيئة محفزة للسوق .... ولكن اليوم اختلف هذا الجو العام السياسي وايقنة الحكومة بان لديها اغلبية مريحة وخاصة بعد جلسة الاستجوابات... بانها تمتملك الان الادوات الاستثمارية منها السيولة بالاضافة الى وجود اغلبية نيابية مريحه لها لتمرير المشاريع العالقة ..

    اذا هل الحكومة بدأت فعلا يتسير قطار التنمية والاستثمار من اليوم ....

    اما هي هفوه .... وتزول سريعا
     
  6. alsayegh

    alsayegh عضو جديد

    التسجيل:
    ‏29 يونيو 2009
    المشاركات:
    678
    عدد الإعجابات:
    0
    البورصة تستجيب للمواجهة الحكومية ... وترتفع

    بورصة الكويت تنقلب على نظيراتها الخليجيات وتقفل «خضراء»
    عمليات شراء واسعة على الأسهم القيادية
    استمرار تقدم «الوطني» و«بيتك» في قطاع البنوك
    تداولات كبيرة على أسهم «زين» و «أجيليتي»



    حقق سوق الكويت للاوراق المالية تقدما مهما في ختام تداولات يوم امس اذ ارتفع 86.7 نقطة حيث ادت جميع القطاعات اداء جيدا واقفلت جميعها خضراء يتقدمها الخدمات ثم البنوك.

    السوق .. والحكومة
    وكان ظاهراً ان البورصة قد اخذت الشجاعة والاقدام ليوم امس من التقدم الذي احرزته الحكومة واثبات قدرتها على المواجهة وذلك في خضم الاستجوابات المقدمة والتي توقع المراقبون ان يكون تأثيرها سلبيا على السوق المالية الا ان السوق تجاوب مع اصرار الحكومة على المواجهة ومن ثم الاستمرار في برامج التنمية والمشاريع الاقتصادية التي لازالت معلقة، اذ ان المواجهة تعني الانتهاء من هذا الكابوس ثم الانطلاق مجددا للعمل في انهاء خطط التنمية والمشروعات العملاقة التي من المقرر العمل بها قريبا.

    =================================


    حسم جلسة الاستجواب رفع البورصة

    القت جلسة الاستجوابات في مجلس الأمة بظلالها على التداولات في سوق الكويت للاوراق المالية امس حيث بدأت التعاملات وسط حالة شديدة من الترقب والحذر فيما عيون المتداولين تتابع شاشات التلفاز للوقوف على اخر التطورات فيما يخص استجواب سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ ناصر المحمد الامر الذي انعكس على حجم التداولات التي لم تتجاوز الثمانية ملايين دينار قبل ان يتم التصويت على سرية الجلسة حيث انطلق السوق بعدها نحو الصعود بعد ان اطمأن معظم المتداولين بالاغلبية الحكومية في المجلس.