ليش هذا الخوف من المستقبل ! للبنات فقط !

الموضوع في 'إستراحة المنتدى' بواسطة yoyo1983, بتاريخ ‏12 ديسمبر 2009.

  1. yoyo1983

    yoyo1983 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏22 ابريل 2007
    المشاركات:
    22,658
    عدد الإعجابات:
    22
    مكان الإقامة:
    DaMBy
    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    رغم ان الله سبحانه وتعالى طمأن الانسان في قرآنه المجيد حين قال " ادعوني استجب لكم " الا ان البعض منا يضعف في بعض اللحظات فيطغي عليه عنصر اليأس وينسى انه وراء هذا الخلق خالق عظيم يسيره ويتصرف فيه فيتأثر سلبا ويندفع الى اتخاذ القرارت الخاطئه في حياته .

    والحكيم يريد ان يتطرق الى قضية مهمه تترتب على تلك اللحظات التي يشعر بها بعض الاشخاص بهذا الضعف واليأس فيتخذ القرارات الخاطئه و يريد ان يخص منها اليوم قضية قرار الزواج :-

    قد لا يسعف الحظ بعض الفتيات في حصولها على فرصة الزواج اذ لا يتقدم لها احد وقد تخطئ فتاة اخرى في تعنتها ورفضها للكثير ممن يتقدمون لغرورها وصغر سنها وقد لا تسمح للاخريات اسباب اخرى من الزواج حتى يتقدم بهن العمر شيئا فشيئا فترى منهن من تندم ومنهن من تتحسر ومنهن ومنهن من ترضى بالامر الواقع وردود الفعل كثيره .........

    كثير هي الحالات ولكن الذي يخصه الحكيم هو :-

    ان الفتاة يكبر بهن العمر ويكبر معها الام والاب شيئا فشيئا وكلما رات كبر امها وابوها حتى اخذت تشعر بعدم الامان وحسن الظن بالمستقبل ويبدأ معها الخوف ....... فتجدها تقذف نفسها في احضان اول من طارق للباب متنازله عن كل شروطها وعن كل المقاييس التي كانت تؤمن بها ............. تريد الفرار من بيت الاب والام والاخ باسرع وقت !

    سؤال الحكيم اليوم غريب ولكنه حقيقي وملحوظ .....
    اذ كثير هي حالات الطلاق الناشئه عن ذلك !

    ما الذي يدفع هذا النوع من الفتيات الى هذا النوع من الاحساس ؟ احساس الخوف وعدم الامان بالمستقبل وفقد الثقه بالله سبحانه وتعالى وما الذي يدفعهن الى الحكم مسبقا بأنه لا حياة ممكنة لهن مع رحيل الاب او الام مع الاخ ؟

    مع الذي يجعل هذا النوع من الفتيات يرجحن كفة الشخص المتقدم رغم كل عيوبه التي قد تكون ظاهرة فيه وجليه ويجعلها تفر اليه لتترك بيت ابيها وامها واخوانها ؟

    يرجوا الحكيم المشاركه الجاده من الفتيات

    شكرا لكم