خيار دمج الشركات فى 2010 اصبح صعبا

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة الشاهين1, بتاريخ ‏10 يناير 2010.

  1. الشاهين1

    الشاهين1 موقوف

    التسجيل:
    ‏20 ابريل 2009
    المشاركات:
    1,796
    عدد الإعجابات:
    0
    خيار دمج الشركات فى 2010 اصبح صعبا


    بسبب شروط إدارة البورصة وعدم الـجدوى الاقتصادية خيار الدمج أصبح مستبعداً* ‬من استراتيجية* ‬الشركات المدرجة في 2010

    Sunday, 10 January 2010 كتب محمد مصطفى*:‬
    ابرزت الأوساط الاقتصادية خلال العام الماضي* ‬دوراً* ‬مهماً* ‬لعمليات الدمج بين الشركات التابعة والزميلة لتفادي* ‬تداعيات الأزمة العالمية نظراً* ‬لم تتضمن من تقليص للمصروفات الادارية وزيادة في* ‬حجم الأصول وتوفير قدر من السيولة من احد الطرفين،* ‬بالاضافة الى ان أغلبية خسائر الشركات نتجت عن المصروفات الضخمة للشركات التابعة ذات النشاط الواحد فضلا عن الترويج الاعلامي* ‬للشركات المعلنة عن الدمج*.‬
    ورغم ذلك مر عام* ‬2009* ‬بلا اندماجات تذكر وانشغال الشركات باعادة هيكلتها المالية،* ‬اما بمواجهة الدائنين او تأجيل هذه المواجهة،* ‬ليبدأ العام الجديد من نقطة الانطلاق نفسها لعام الأزمة بلا تغيير مع تمسك الشركات بالاستراتيجية القديمة لحل مشكلاتها الداخلية،* ‬لكن من اهم سمات العام الجديد هو* ‬غياب خيار الدمج لتفقد الشركات ورقة رابحة* ‬يمكن استخدامها لترتيب البيت داخليا*.‬
    وتؤكد ادارة البورصة* ‬غياب عمليات الدمج عن العام الحالي* ‬من خلال ما وضعته من لوائح وشروط في* ‬هذا الصدد من أهمها ان تحقق الشركة الراغبة في* ‬الدمج ارباحاً* ‬تشغيلية لعامين متتاليين وهذا الشرط اصبح مستحيلاً* ‬في* ‬ظل الأوضاع السيئة التي* ‬شاهدها الاقتصاد المحلي* ‬في* ‬العام الماضي،* ‬فمن المؤكد ان اغلبية الشركات ستعلن عن خسائر متفاوتة في* ‬ميزانياتها الختامية لعام* ‬2009،* ‬مما* ‬يجعل خيار الدمج أمراً* ‬من دروب المستحيل*.‬
    وفي* ‬هذا السياق تشير مصادر استثمارية الى انه بخلاف الشروط التعسفية التي* ‬وضعتها ادارة البورصة فهناك قناعة لدى ادارة الشركات بعدم جدوى عمليات الدمج،* ‬موضحة ان الازمة العالمية عصفت بسيولة الشركات وبالتالي* ‬لن تحقق قيمة مضافة من عمليات الدمج،* ‬فضلا عن وجود التزامات وارتفاعات في* ‬حجم المديونيات لأغلبية الشركات لا* ‬يقابله أصول قوية تعوض هذه الالتزامات،* ‬مما* ‬يجعل من خيار الدمج عبئاً* ‬على كلا الشركتين*. ‬مشيرا الى ان الشركات باتت تبحث عن خطوات جديدة لتوفير السيولة بشكل مباشر لكي* ‬تتمكن من تفادي* ‬أزمتها الحالية*.‬