«الأوسط» أصبح «الأهلي المتحد» ويبدأ نشاطه الإسلامي بداية الربع الثاني

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة الشاهين1, بتاريخ ‏11 يناير 2010.

  1. الشاهين1

    الشاهين1 موقوف

    التسجيل:
    ‏20 ابريل 2009
    المشاركات:
    1,796
    عدد الإعجابات:
    0
    «الأوسط» أصبح «الأهلي المتحد» ويبدأ نشاطه الإسلامي بداية الربع الثاني

    المرزوق: حصتنا السوقية 7% ونتوقع مضاعفتها لـ 14% خلال 3 سنوات

    الاثنين 11 يناير 2010 - الأنباء


    نمتلك قاعدة عملاء راسخة وشبكة متكاملة من الفروع تجعلنا قادرين على التحدي
    أحمد مغربي

    قال رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب في بنك الكويت والشرق الأوسط حمد المرزوق ان البنك سيبدأ نشاطه الرسمي طبقا لاحكام الشريعة الإسلامية الغراء مع بداية الربع الثاني من العام الحالي، موضحا أن المرحلة الأخيرة من إجراءات التحول تحتاج الى إصدار مرسوم أميري لتغيير النظام الأساسي للبنك وموافقة من مجلس الوزراء، مستدركا بأن هذه الإجراءات والموافقات ستتخذ مزيدا من الوقت وفي حالة اذا تأخرت هذه الموافقات سيفوض مجلس الإدارة في تحديد موعد آخر.

    حديث المرزوق جاء خلال اجتماع الجمعية العمومية غير العادية والعادية للبنك أمس والتي عقدت بنسبة حضور بلغت 92% بمقر البنك الرئيسي لأخذ الموافقة النهائية من مساهمي البنك لتحول أعماله إلى الشريعة الإسلامية وتغيير اسمه إلى البنك الأهلي المتحد.

    وأوضح المرزوق أن إدارة البنك حرصت على تنفيذ رغبة مساهمي البنك في تحول أنشطته للعمل وفقا لاحكام الشريعة الإسلامية الغراء وذلك بقرارهم الصادر في الاجتماع الحادي والأربعين للجمعية العامة العادية والتي انعقدت في 14 يوليو 2008، مشيرا إلى أن إدارة البنك بذلت جهودا غير عادية ومنظومة تعاون كاملة بين الإدارة والعاملين في البنك وبدعم لا محدود من مجلس الإدارة والهيئة الشرعية والفريق الاستشاري.

    خطة التحول

    وكشف المرزوق عن أن البنك نجح في الانتهاء من كل إجراءات التحول وفقا للمدة الزمنية التي حددها بنك الكويت المركزي دون أي تأخير أو تمديد للمدة وذلك لتنفيذ جميع الخطوات المحددة ضمن خطة التحول وذلك على الرغم من الصعوبات العديدة والظروف الاقتصادية غير المواتية التي مر بها الاقتصاد المحلي جراء الأزمة المالية، مبينا أن ذلك الانجاز تم خلال سنة واحدة وتم بنسبة 100%.

    وأضاف قائلا: «ما تم انجازه خلال المدة الزمنية المحددة هو مفخرة لكل مساهمي وعملاء البنك على كل المستويات وإدارات البنك المختلفة سواء فيما يخص تطوير الحاسب الآلي ودعمه بأحدث النظم التكنولوجية المتوافقة مع الأنشطة المصرفية الإسلامية أو في مجال التدريب الفني المكثف للعاملين بالبنك على احدث النظم المالية الإسلامية أو استقطاب العناصر البشرية المتميزة لتدعيم الكوادر العاملة للبنك أو توفير المنتجات المالية الإسلامية المتطورة التي تلبي احتياجات العملاء».

    وأشار إلى أن البنك قام كذلك خلال الفترة الماضية بترتيب العلاقات المصرفية بينه وبين البنوك المحلية والخليجية والعالمية وذلك بما يتفق مع النشاط الإسلامي، مبينا أن عمل البنك وجهده خلال الفترة الماضية تكلل بالنجاح من خلال إصدار مجلس إدارة البنك المركزي في 13 ديسمبر الماضي موافقته النهائية على تحويل أنشطة البنك للعمل بما يتفق مع أحكام الشريعة الإسلامية.

    وعن التحديات التي واجهت «الأوسط» في التحول الى إسلامي قال المرزوق ان الكثير من التحديات واجهت البنك للتحول الى المعاملات الإسلامية كان أهمها التحديات التكنولوجية المرتبطة بتحديث نظام الحاسب الآلي وتدريب الكوادر البشرية من خلال تدريبهم على المنتجات المصرفية الإسلامية وكيفية التعامل مع هذه الأدوات، موجها الشكر الى جميع العاملين بالبنك لجهدهم الموصول والمضاعف والذي كانت نتيجته عدم تأثر عمليات البنك المصرفية بإجراءات التحول.

    تقييم المنتجات المصرفية

    وأوضح أن البنك واجه تحديا في تقييم المنتجات المصرفية لديه حيث يوجد أصول قابلة للتحول الى الشريعة الإسلامية وهذه الأصول تم تحويلها بالتنسيق مع الجهاز القانوني للبنك وكذلك أخذ الفتوى الشرعية في إجراءات التحول، وهناك أصول غير قابلة للتحول وهذه تأخذ فترة زمنية لتسييل هذه الأصول، مشيرا إلى البنك قام بتسييل جزء كبير منها وخلال الفترة المقبلة سينتهي البنك تماما من تسييل الأصول المتبقية.

    وبين المرزوق أن قروض الأفراد تخضع ضمن الأصول القابلة للتحويل حيث نجح البنك في أخذ موافقة خطية من العملاء لتحويل القروض الى النظام الإسلامي، مشيرا إلى أن البنك استطاع أخد موافقات من العملاء لتحويل قروضهم بنسبة تتجاوز الـ 85%، وبالنسبة للعملاء الذين لم يوافقوا على تحويل القروض الخاصة بهم نأمل أن تتم الموافقة عليها خلال الفترة المقبلة ولدينا متسع من الوقت خلال فترة الـ 3 أشهر أو الأربع المقبلة.

    وعن التأثيرات المتوقعة على الميزانية العامة للبنك نتيجة التحول الى إسلامي قال المرزوق انه لا يوجد أي تأثير على ارباح البنك وميزانيته، مرجعا ذلك إلى أن العملاء الذي سيفقدهم البنك من الرافضين لتحويل قروضهم الى الشريعة الإسلامية سيتم تعويضها من العملاء القادمين الى البنك نتيجة تحوله.

    وأشار المرزوق إلى أن «الأوسط» نجح في تحقيق نمو في المحفظة الائتمانية، متوقعا أن يحقق البنك نموا كبيرا في المحفظة الائتمانية، مبينا أن البنك يستحوذ حاليا على حصة سوقية تبلغ 7% وتوقع أن تتضاعف هذه النسبة إلى 14% خلال الـ 3 سنوات المقبلة.

    شكر موصول

    وفي كلمه المرزوق خلال الجمعية العمومية أضاف قائلا: «بالأصالة عن نفسي ونيابة عن جميع أعضاء مجلس الإدارة أتقدم إليكم بالشكر على دعمكم المتواصل والتهنئة على ذلك الإنجاز التاريخي للتحول للعمل الإسلامي، والشكر كذلك موصول للإخوة أعضاء مجلس الإدارة الذين لم يدخروا جهدا لتحقيق قراركم بالتحول، كما أتقدم باسمكم بتهنئة خاصة للزملاء العاملين في البنك على جهودهم الصادقة والمخلصة لتحقيق رغبتكم، كما أتقدم باسمكم بالشكر الجزيل للإخوة في بنك الكويت المركزي وعلى رأسهم محافظ البنك المركزي الشيخ سالم العبدالعزيز للدعم المتواصل وتوجيهاته البناءة خلال الفترة الماضية، وإنني على ثقة تامة في استمرار هذا التعاون في المرحلة القادمة كما أؤكد لكم ثقتنا في تعاون ودعم الجهات المعنية في إتمام المرحلة النهائية كوزارة التجارة والصناعة على ما عهدناه من الوزارة والقائمين عليها من دعم وإسناد».

    وأوضح قائلا: إذا كنت قد أشرت سابقا لبعض الجهد الذي تم لتحقيق قراركم، لذلك فإننا نجتمع اليوم لنضع بين أياديكم التعديلات المطلوبة ضمن نصوص عقد التأسيس والنظام الأساسي للبنك لتتوافق مع هذا التحول التاريخي وتتماشى بصورة عصرية مع إرادتكم في العمل الإسلامي حيث تمثل قراراتكم اليوم تأكيدا مباشرا وتصميما على الانحياز للنشاط الإسلامي بكل مزاياه ومسؤولياته، إنني أؤكد لكم أن البنك في ظل الإدارة المتحفظة التي نلتزم بها يتمتع بمركز مالي ممتاز سيكون بإذن الله نقطة الانطلاق في قطاع العمل المصرفى الإسلامي لتحقيق أهدافكم في التنمية والتطوير وتقديم عمليات وخدمات مصرفية مالية إسلامية متطورة أخيرا وإذ أكرر التهنئة والشكر لمساهمينا وخاصة المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية ومجموعة التمدين الاستثمارية على دعمهم المتواصل وخاصة في مجال التحول إلى النشاط الإسلامي.

    الجمعية العمومية

    هذا وقد وافقت الجمعية العمومية غير العادية للبنك على تعديلات عقد التأسيس والنظام الأساسي للبنك بما يتفق وتحول البنك للعمل طبقا لأحكام الشريعة الإسلامية، ووافقت كذلك الجمعية العمومية العادية للبنك الى الموافقة النهائية على تحويل نشاط وعمل البنك من النشاط التقليدي الى النشاط المتفق مع أحكام الشريعة الإسلامية، وكذلك الموافقة على تحديد موعد بدء نشاط البنك بما يتفق وأحكام الشريعة الإسلامية الغراء، وتعيين هيئة الفتوى والرقابة الشرعية وتحديد مدة عضويتهم ومكافأتهم.

    لقطات من الجمعية العمومية

    ردا على ســؤال حول توزيعات «الأوسط» للعام 2009 قال المرزوق ان الحديث عن التوزيعات هو حديث سابق لأوانه حاليا حتى يتم اعتماد البيانات المالية للربع الرابع.
    شكر أحد المساهمين في مداخلة خلال الجمعية العمومية رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لبنك الكويت والشرق الأوسط حمد المرزوق وجميع أعضاء مجلس إلادارة وجميع العاملين على الجهد الموصول والانجاز التاريخي للتحول إلى العمل الإسلامي.
    أوضح المرزوق أن عملية التحول إلى الشريعة الإسلامية أتت استجابة من مساهمي البنك الرئيسيين للتحول، مضيفا أن عملية التحول سوف تعطي البنك شريحة جديدة من العملاء.
    أوضح أن مساهمي البنك سيشعرون بحجم المخصصات التي جنبها البنك خلال العام 2009 والذي كان أهم أهدافها تنظيف البنك من أي تعثر.
    ذكر أن المحلل المالي لابد أن ينظر إلى الأرباح التشغيلية ولا ينظر إلى الربح النهائي فقط قبل استقطاع المخصصات التي تقلص هامش الربح.
    ذكر المرزوق أن البنك يرحب بالمنافسة الشريفة داخل القطاع المصرفي، مشيرا إلى أن دخول أي بنك إسلامي جديد إلى السوق هو أمر صعب، خاصة ان إمكانية نجاحه ستكون صعبة جدا.
    الياسين: نبارك لـ «الأوسط» تحوّله إلى إسلامي

    قال رئيس الهيئة الاستشارية الشرعية في بنك الكويت والشرق الأوسط الشيخ احمد بزيع الياسين إن تحول «الأوسط» إلى المعاملات الإسلامية هو انجاز حقيقي يضاف إلى سمعة البنك الراسخة والتي لم تأت من فراغ، مباركا تحول البنك إلى الشريعة الإسلامية الغراء. وأضاف قائلا: «على مدار للسنوات استطاع الأوسط أن يحقق نجاحات تلو الاخرى في عمله التقليدي، واليوم نبارك له التحول إلى إسلامي ومشاركة زملائه في الميدان نحو التنمية العامة للكويت من مختلف الجوانب البشرية والأخلاقية والمهنية ومن بعدهما الاقتصادية». كما انتخبت الجمعية العمومية العادية لبنك الكويت والشرق الأوسط هيئة الفتوى والرقابة الشرعية وتحديد مدة عضويتهم ومكافآتهم وهم كالتالي: الشيخ أحمد بزيع الياسين، د.خالد المذكور، د.عبدالعزيز خليفة الجسار ود.عصام خلف العنزي.

    الأول في طرح الخدمات المصرفية الجديدة

    ردا على سؤال لـ «الأنباء» قال المرزوق إن سوق العمل المصرفي الإسلامي يتسع لمزيد من المنافسة خاصة مع دخول لاعبين جدد للنظام الإسلامي والتي كان ينفرد بها بيت التمويل الكويتي (بيتك) وبنك بوبيان، موضحا انه لايزال هناك متسع للمنافسة. وبين أن «الأوسط» لديه ميزة تجعله مختلفا عن البنوك الاخرى العاملة في السوق المحلي وهي أن البنك يدخل إلى السوق الإسلامي ولديه قاعدة عملاء راسخة وشبكة متكاملة من الافرع بالإضافة إلى الخبرات الإدارية التي يتمتع بها موظفو البنك، مشيدا بإدارة «الأوسط» المتحفظة التي مكنت البنك من تجنب تداعيات الأزمة المالية العالمية.

    وشدد المرزوق على أن الأوسط يعد البنك الأول في الكويت في تقديم الخدمات المصرفية الجديدة، حيث كان الأول في طرح البطاقات الائتمانية وخدمة التداول الالكتروني بالإضافة إلى العديد من الخدمات المصرفية الاخرى، مبينا أن البنك سيطرح العديد من الخدمات المصرفية المتوافقة مع الشريعة الإسلامية خلال الفترة المقبلة.
     
  2. ابو يووسف

    ابو يووسف عضو جديد

    التسجيل:
    ‏11 سبتمبر 2009
    المشاركات:
    301
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    خبر جيد ان شاء اللة