اخبار السوق العالمي18/01/2010

الموضوع في 'تداول العملات' بواسطة المحلل المالي, بتاريخ ‏18 يناير 2010.

  1. المحلل المالي

    المحلل المالي عضو نشط

    التسجيل:
    ‏30 مايو 2006
    المشاركات:
    339
    عدد الإعجابات:
    1
    اخبار السوق العالمي:18/01/2010

    من المحلل المالي: نايل فالح الجوابرة


    بعد سقوط الدولار في الاسبوع الماضي وانخفاضه يبدو انه توقف عن هذا واتجه الى الارتفاع.

    حيث ارتفع الدولار والين في بداية التعاملات الاسيوية ليوم الاثنين.
    وظل اليورو تحت ضغوط وادت المخاوف بشأن المشكلات المالية التي تواجه اليونان الى هبوطه. وارتفع العجز في الموازنة اليونانية وتم تخفيض تقييمها الائتماني وهو عامل أثر بالسلب على اليورو خلال الاشهر القليلة الماضية.
    وهبط اليورو امام الدولار الى 1.43333 دولار بعد تراجعه نحو 9.0 في المئة يوم الجمعة.
    وتراجع اليورو امام الين الى 130.331 ين بعد تراجعه اكثر من واحد في المئة يوم الجمعة.
    وتحسن الدولار بعض الشيء امام الين ووصل الى 90.574 ين



    الدولار الامريكي:


    الدولار يغلق الاسبوع الماضي على نزول بسبب ضعف البيانات الاقتصاديه ،وانخفض الدولار مقابل معظم العملات الرئيسيه خلال الاسبوع الماضي في جلسات التداول،وانزلق مقابل الين مئتين نقطه وانخفض مماثلة مقابل الجنيه الاسترليني،طوال معظم ايام الاسبوع ،وانخفض الدولار امام اليورو كذلك،بعد ان تمكن من انتعاش قريبة من عطلة نهاية الاسبوع.

    والدولار كان في اتجاهه الهبوطي جاء نتيجه لعدة مؤشرات ضعفت الاقتصاد الامريكي،الميزان الامريكي اضهر ان العجز التجاري الامريكي قد ارتفع باكثر من المتوقع في نوفمبر ،ويرجع ذلك اساسا الى زيادة واردات النفط،هذا يدل على ان ترتفع الواردات في وتيره اسرع من الصادرات،والمستثمرون يرون ان هذة النتيجه باعتبارها جرس انذار ان الاقتصاد لم يتم بعد تعافيه،وبالتالي فان الدولار بدا بالتراجع وبيانات مبيعات التجزئه الامريكيه التي كانت ايضا صدر الاسبوع الماضي اظهرت ان اجمالي المبيعات على مستوى التجزئة قد انخفضت بنسبة 0.3 في المئة ،وفشلهم في التواصل الى التوقعات بارتفاع 0.4 في المئه هذا وقد اضاف الى محن المستثمرين ان الاقتصاد الامريكي قد لايصل للخروج من الركود في اقرب وقت كما هو متوقع،عموما يبدو ان الدولار اصبح اكثر هشاشة من المعتاد في الاونع الاخيره ،وتاثير كل بيان صحفي صادر عن الاقتصاد الولايات المتحده الامريكيه هو ان تصبح اكبر من المعتاد.

    كما لهذا الاسبوع ،العديد من الاخبار الاقتصاديه المهمهوالرئيسيه ومن المتوقع ان الولايات المتحده بمتابعة طويله الامد والاخابر ليوم الثلاثاء للمشتريات ،ورخص البناء ،ومؤشر اسعار المنتجين ليوم الاربعاء ومطالبات البطاله الاسبوعيه ليوم الخميس.



    الـــيـــورو:



    اليورو والبنك المركزي المتردد في اسعار الفائدة،وهبط اليورو مقابل جميع العملات الرئيسيه خلال الاسبوع الماضي في التداول،اليورو في بداية الاسبوع مع الاتجاه المتزايد في مقابل الدولار ،ولكن كما تقدم الاسبوع عكس الاتجاه،وانخفض اليورو كما انخفض اكثر من 300 نقطه مقابل الين ونحو 200 نقطه مقابل الجنيه الاسترليني.

    والسبب الرئيسي لانخفاض اليورو يبدو ان النك المركزي الاوروربي قرارا لابقاء على سعر الفائدة عند واحد بالمئة دون تغيير هذا ما اظهرتة على اليورو مقابل الدولار حتى يوم الخميس،وهو يوم اعلان سعر الفائدة،وابقى على تعزيز اليورو مقابل الدولار الامريكي ومع ذلك بمجرد ان اعلن البنك المركزي الاوروبي لمنطقة اليورو واسعار الفائدة لشهر يناير عند الواحد في المئة ،بدا اليورو مقابل الدولار الامريكي بالانخفاض ،وانخفض من 1.45155 الى 1.43341 ،ويبدو ان الكثير من المستثمرين ويتوقع البنك المركزي الاروبي لاسعار الفائدة ،ويرجع ذلك اساسا الى انتعاش اقتصادي غير عادي الالمانيه في الاونه الاخيره ،وعندما كانت معدلات البقاء على الواحد في المئة ،فقد اغلق اليورو مقابل الدولار مواقف طويله هذا قد ادى ايضا الى انخفاض اليورو مقابل بقة العملات الرئيسيه كذلك.

    والتطلع هذا الاسبوع والاكثر اثاره للاهتمام الاخبار الصادره من منطقة اليورو ويبدو ان الالمان زيو الاقتصاد والمعنويات ليوم الاثلاثاء،هذا هو توقعات كل المستثمرين ومعدل 6 اشهر القادمة والتوقعات بالنسبة للامانيا،اذا كانت النتيجه النهائية سوف تصل الى اكثر من 50.0 فمن المحتمل لدعم اليورو.





    الين الياباني:



    الين شهد صعوده وارتفاعه للغايه خلال الاسبوع الماضي،وارتفع الين ما يقارب 200 نقطه على الدولار،وارتفع بما يزيد عن ثلاث مائة نقطه مقابل اليورو،وارتفع الين الياباني مقابل الجينه الاسترليني كذلك.

    وهنالك سببين رئيسيين قد يؤديان الى انتعاش الين الياباني هذا الاسبوع وكانت الاولى البيانات الايجابية نسبيا التى تم اصدارها من الاقتصاد الياباني ،ومن اهم البيانات كانت الحساب الجاري،والذي اظهر انه خلال نوفمبر الفائض الياباني نما بنسبة 76.9 في المئة .

    والاقتصاد الياباني يعتمد بشكل كبير على صادراته ،والبتالي ايجابيا للغايه مثل هذة البيانات ان واحد من المحتمل جدا لدعم الين،والسبب الثاني الذي ادى الى الين الاتجاه الصعودي هو اضعاف منافسيه،الدولار واليورو قد انخفضا مقابل معظم العملات الرئيسية خلال الاسبوع الماضي،وعندما يكون اليورو والدولار منخفا ،ينخفض نضيرهم الين،ومن المرجح ان تعزز نتيجه لذلك.

    اما بالنسبة لهذا الاسبوع فنهالك مجموعه من البايانات من المتوقع ان الاقتصاد الياباني المنشور الاكثر اثاره للاهتمام وان ننصح في التركيز على النشاط الصناعي الثلاثي ليوم الثلاثاء،،هذا التقرير يقيس التغير في اجمالي قيمة الخدمات التي يتم شراؤها من قبل الشركات خلال شهر نوفمبر ،وكانت حصيلة شهر نوفمبر وكانت حصيلة ايجابية وسيكون اشاره اخرى الى ان الاقتصاد الياباني يتعافى ،ويرجع لدعم الين