الموشر يكسب

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة سهمك اخضر, بتاريخ ‏21 يناير 2010.

  1. سهمك اخضر

    سهمك اخضر عضو جديد

    التسجيل:
    ‏22 أكتوبر 2009
    المشاركات:
    9,425
    عدد الإعجابات:
    8
    مكان الإقامة:
    الكويت
    المؤشر يكسب 49.9 نقطة والقيمة النقدية تقترب من الـ 100 مليون دينار

    كما اشرنا في معظم تقاريرنا السابقة، فقد قادت الاسهم الصناعية وخصوصا تلك المرتبطة بالبنية التحتية تداولات السوق وارتفاعه بالامس بمقدار 49.9 نقطة، هذا بالاضافة الى التداولات النشطة على اسهم المجاميع الشعبية الرخيصة بقيادة مجاميع «ايفا» و«الصفاة» و«الاستثمارات الوطنية»، ولقد ساهمت الاخبار الايجابية المتعلقة بتوافق السلطتين على بعض المشاريع الاقتصادية كاقرار مشروع هيئة المال العام، بالاضافة الى الدخول القوي للمحفظة الوطنية يدفع السوق بشكل عام للانتعاش والتفاؤل مما ادى ايضا الى ارتفاع المؤشر الوزني بمقدار 2.5 نقطة.


    هذا وقد ارتفعت المؤشرات الفنية لجميع قطاعات السوق بما فيها القيمة النقدية المتداولة التي قفزت بشكل ملحوظ لتبلغ 99.5 مليون دينار من خلال كمية تداولات تجاوزت الـ 877 مليون سهم وقد اغلق المؤشر السعري عند مستوى 7061.9 نقطة.


    هدوء وعزوف.. في «البنوك»


    ارتفع مؤشر قطاع البنوك بشكل محدود في تداولات ما زالت تتسم بالحذر والترقب والعزوف النسبي، وتركزت حركة الامس على اسهم «الوطني» و«بيتك» و«بوبيان الاسلامي»، بينما اتسمت بقية التداولات بالحركة المتواضعة والمستقرة نسبيا، وكنا قد اشرنا في معظم تقاريرنا السابقة الى ان فترة من الهدوء والفتور قد تمر بها تداولات ذلك القطاع المهم، وان التوجه الاستثماري قد ينتقل الى قطاعات مغرية اخرى للمستثمرين خلال الوقت الحالي.


    إشارات متباينة.. في «الاستثمار» و«العقار»


    المتابع لتداولات اسهم القطاعين بالامس سيلاحظ ان النشاط والشراء المضاربي والاستثماري قد توسع بشكل نسبي ليشمل اسهما جديدة وتابعة لمجاميع استثمارية اخرى لم تنل حقها من الصعود أو النشاط، هذا في الوقت الذي ما زالت فيه القيادة والريادة في تداولات اسهم القطاعين موجهة ومركزة على الاسهم التابعة لمجوعتي «ايفا» و«الصفاة»، ويرى المراقبون ان الارتفاعات السعرية لعدد من الاسهم التشغيلية في قطاع «الصناعة» تحديدا قد يساهم ويدفع ببعض الاسهم الاستثمارية خلال التداولات القادمة، وهذا ما بدا واضحا على حركة اسهم «الاستثمارات» و«المال» و«نور» بالاضافة الى التداولات النشطة نسبيا على اسهم «المركز المالي» و«الساحل» و«السورية»، كما لوحظ ارتفاع مستويات الشراء والتجميع على الاسهم التابعة لمجموعتي «المدينة» و«المجموعة الدولية» بالاضافة الى اسهم «المباني» و«دبي الاولى» وعدد من الاسهم الاسلامية الرخيصة كـ «منشآت» و«صكوك» و«جراند»، وتتوقع المصادر بأن يستمر الاداء القوي والنشط لعدد من اسهم القطاعين خلال المرحلة المقبلة مع عدم استبعاد عدد من المحافظ المالية ستقوم بعمليات تغيير مراكز فنية على بعض الاسهم التي شهدت نشاطا خلال التداولات الماضية بهدف الدخول على الاسهم التشغيلية والواعدة.


    «الوطن».. و«الصناعة»


    كما اشرنا في معظم تقاريرنا خلال الاسبوع الحالي تحديدا، فقد شهدت معظم الاسهم الصناعية والمرتبط عملها وتشغيلها بالبنية التحتية عمليات شراء مكثفة واستراتيجية وارتفعت اسعارها جميعا بالحد الاعلى، وتركزت تلك الحركة النشطة على اسهم «الصناعات» و«بورتلاند» والاسمنت» بالاضافة الى «الانابيب» و«الكابلات»، هذا وقد تفاعلت بقية الاسهم التشغيلية الاخرى بذلك النشاط القوي لترتفع اسعارها هي الاخرى بنسب وتداولات متباينة، هذا في الوقت الذي تركزت فيه التداولات النشطة في قطاع الخدمات على الاسهم التابعة لمجموعة «الصفاة» تحديدا، بالاضافة الى سهمي «هيتس تلكوم» و«الميادين» بينما شهد سهما «الدانة» و«تمويل الخليج» عمليات ضغط وتجميع تكتيكي عند اسعارهما الحالية وكنا قد اشرنا الى ذلك النشاط المتوقع على تلك الاسهم في زاوية ما بين السطور خلال اليومين الماضيين تحديدا.