رعب رأس السنة

الموضوع في 'إستراحة المنتدى' بواسطة { مشاري }, بتاريخ ‏3 يناير 2005.

  1. { مشاري }

    { مشاري } عضو جديد

    التسجيل:
    ‏29 أغسطس 2004
    المشاركات:
    302
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    نــــجــــــد الأحرار
    ذكرت السلطات الصحية في بوينس آيرس أمس أن عدد ضحايا الحريق الذي اندلع في أحد الملاهي الليلية ارتفع إلى 182 قتيلاً وأكثر من 700 جريح.

    كما أفادت الشرطة بأن عمر شعبان مالك الملهى المعروف باسم (ريبوبليكا كروماجنون) اعتقل في وقت مبكر صباح أمس وبأنها تعرّفت على ثلاثة شبان تردد أنهم تسببوا في اندلاع الحريق بإشعال ألعاب نارية داخل الملهى مما أدى إلى امتداد النار إلى سقف المكان. ولم يعرف بعد ما إذا كان الشبان الثلاثة بين ضحايا الحريق الذي شب مساء الخميس الماضي في الملهى الواقع في حي أونسي الذي يغلب اليهود والكوريون على سكانه.

    وقال رئيس بلدية العاصمة بوينس آيرس أنيبال إيبارا إن الكارثة وقعت نتيجة ( تصرفات تفتقر إلى المسئولية !! ) من رواده وإلى إغلاق منافذ الطوارئ فيه وزيادة عدد الرواد عن سعة المكان.

    وأضاف أن عدداً كبيراً من رواد الملهى ما زالوا يعالجون من حروق بالغة ومن الاختناق في المستشفيات، فيما ذكرت تقارير إخبارية أن نحو مئة من المصابين حالتهم خطيرة.

    ونفى إيبارا ما ذكره مسئول حكومي عن التحقيقات في بوينس آيرس من أن مجلس بلدية العاصمة مسئول جزئياً عن الكارثة لعدم تحققه من اشتراطات السلامة في الملهى الذي لا تزيد سعته عن 1300 شخص لكنه كان مكتظاً بما بين ثلاثة آلاف وستة آلاف من الرواد عندما شبَّ فيه الحريق.

    وقال مسئولون إنه رغم نجاح قوات الإطفاء في السيطرة على الحريق بسرعة إلا أن انتشار الذعر بين الرواد أثناء محاولتهم الفرار تسبب في زيادة حجم الكارثة.

    وذكرت محطة كرونيكا التلفزيونية أن السلطات سبق أن نبهت أصحاب الملهى إلى ضرورة إحكام إجراءات السلامة فيما ذكرت تقارير في وقت سابق أن مخرجاً واحداً للطوارئ فقط كان مفتوحاً أثناء الحريق.

    المصدر / جريدة الجزيرة .

    يُذكر أنه كان يتجمع به نحو ألفا شاب لحضور حفلة موسيقية تحييها فرقة محلية احتفالا برأس السنة .
     
  2. { مشاري }

    { مشاري } عضو جديد

    التسجيل:
    ‏29 أغسطس 2004
    المشاركات:
    302
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    نــــجــــــد الأحرار
    اصبح عيد رأس السنة ....موعدآ للفسق والمجون

    بل كأنة احتفال عالمي سنوي يتواعد فيه الكفرة والفسقة من كل مكان ..للعهر والفسق والمجون

    وفي هذه السنة كان الزلزال موعدآ للكثير منهم وهم يستعدون على شواطئ البحار الدافئة من الهند وسيرلنكا وتايلند رأس الدعارة وفي شؤاطئ بعض الجزر الاندونسية ...التي بليت.

    فكان الطوفان هدية القوم.....يتهادى من قلب المحيط الهادي حتى اقتلع اعمدة منتجعاتهم وشتت زورهم وكذبهم وبهتانهم ......وقلب فسقهم وطيشهم الى خوف ورعب وأمنية أخيره للحياة.

    اللهم لك الحمد نسألك الهدى ونسألك ان تحبب الينا الايمان وأن تزينة في قلوبنا ...وأن تكرة ألينا الكفر والفسوق والعصيان اللهم

    آمين

    والله أكبر.