ارباح بيت التمويل الكويتي 2004

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة hassankoc, بتاريخ ‏19 يناير 2005.

  1. hassankoc

    hassankoc عضو نشط

    التسجيل:
    ‏1 ابريل 2004
    المشاركات:
    4,278
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    50% توزيعات نقدية و10% منحة و96 فلسا ربحية السهم
    المـخيزيم: 148 مليون دينار أرباح «بيتك» لعام 2004
    اعلن بدر عبدالمحسن المخيزيم رئيس مجلس الادارة والعضو المنتدب في بيت التمويل الكويتي (بيتك) ان «بيتك» حقق ارباحا خلال 2004 بلغت 148 مليون دينار بزيادة قدرها 28 مليون دينار وبنسبة زيادة 5 .23%، منها ارباح للمودعين المستثمرين قدرها 5 .71 مليون دينار توزع كالتالي: 8 .4% للودائع الاستثمارية المطلقة المستمرة و733 .3% وديعة السدرة، و2 .3% لحسابات التوفير الاستثمارية. وقد بلغ صافي ارباح المساهمين 4 .74 مليون دينار ليرتفع معدل العائد على رأس المال الى 96% اي ما يعادل 96 فلسا للسهم بالمقارنة بـ 81 فلسا العام الماضي.

    وقد اوصى مجلس الادارة بمنح المساهمين توزيعات نقدية بنسبة 50% مقارنة بنسبة 50% للعام الماضي، واسهم منحة بنسبة 10% مقارنة بنسبة 6% للعام الماضي، وذلك بعد موافقة الجمعية العمومية والجهات المختصة.

    الأصول

    وارتفع حجم الاصول في الميزانية الى 458 .3 مليارات دينار بزيادة قدرها 417 مليون دينار عن العام الماضي وبنسبة 14%، وارتفع حجم الودائع الى 563 .2 مليار دينار بزيادة قدرها 263 مليون دينار وبنسبة زيادة 11% عن العام الماضي.

    وبلغ اجمالي حقوق المساهمين 287 مليون دينار بزيادة قدرها 38 مليون دينار وبنسبة 15% زيادة عن العام الماضي.

    سلامة التوجهات

    وقال المخيزيم ان المؤشرات المالية لأرباح «بيتك» عبرت عن سلامة التوجهات والخطط الموضوعة التي راعت أهمية تحقيق اقصى استفادة ممكنة في ظل الظروف الاقتصادية السائدة محليا ودوليا، وبينت جهود وتضافر جميع العاملين وحرصهم على تنفيذ السياسات المرسومة بروح من التعاون والفريق الواحد.

    واشار الى ان الميزانية تحمل العديد من المؤشرات الايجابية الاخرى مثل الزيادة في حجم الاصول وربحية السهم والارتفاع في الودائع الذي يعكس ثقة العملاء وقدرة «بيتك» على تقديم اوعية ادخارية تناسب احتياجاتهم.

    عالمية الموظف

    وقال المخيزيم ان «بيتك» يرى ان سياسة التوسع الخارجي وتحقيق عالمية المؤسسة طبعت اداء موظفيه بسمة رفيعة ساهمت في تحقيق التميز بين المؤسسات المالية كما وكيفا، موضحا ان ما تحقق من نجاح خلال العام الماضي سواء على صعيد الارقام ممثلة اليوم في الارباح ومؤشرات الاداء او على صعيد الانجازات لخدمة «بيتك» وعملائه انما هو محصلة عطاء وكفاءة وتميز كل موظف وهذه حقيقة يتم التعامل معها بشكل ايجابي عبر تقدير الموظف واعطائه الصلاحيات والمزايا التي توفر له بيئة عمل تدفعه لمزيد من النجاح. واشار المخيزيم الى ان «بيتك» انفرد بطرح 10 خدمات ومنتجات جديدة خلال العام الماضي تقدم لأول مرة ونفذ اكثر من 25 برنامجا ونظاما آليا للارتقاء بالخدمات التقنية التي امتد نفعها ليشمل الموظفين بعد نجاح تطبيق نظام اوراكل، وافتتح «بيتك» ستة فروع لتوسيع انتشاره وتعزيز الحصة السوقية خاصة بعد نجاح تطبيق الفرع الشامل في 24 فرعا تقدم سلة الخدمات المتنوعة.

    وخارجيا ذكر المخيزيم ان «بيتك» مول مشاريع وشارك في استثمارات بأكثر من مليار دولار اميركي كما واصل تنويع مجالات العمل والاسواق من خلال شراء محفظة عقارية جديدة في الولايات المتحدة وتأسيس محفظتين في اوروبا يتوقع ان تديرا عقارات بقيمة 750 مليون يورو كما يتوقع ان يتم تشغيل البنك الجديد في ماليزيا خلال الفترة القريبة المقبلة.

    أول ميزانية معتمدة من المركزي

    قال بدر المخيزيم ان هذه اول ميزانية سنوية لبيت التمويل الكويتي معتمدة من قبل بنك الكويت المركزي بعد انضمام بيتك رسميا الى سجل البنوك الإسلامية، وانضوائه تحت المظلة الرقابية للمركزي بموجب قانون انشاء البنوك الإسلامية، معربا عن تقدير بيتك للجهود التي بذلت من جميع المستويات للوصول الى هذه المرحلة.

    تنويه بايجابيات الخطوات الحكومية

    أعلن المخيزيم ان بيتك يرحب بما اتخذته الحكومة من خطوات ايجابية لتنشيط الاقتصاد وفتح الأسواق ووضع الاقتصاد الكويتي في المكان اللائق على الخريطة الاقليمية والدولية، بما في ذلك تحقيق اقصى استغلال ممكن للامكانات، وتوفير موارد اضافية ومدخولات غير نفطية، والترويج لصورة الكويت البلد المسالم المتحضر الذي يتوقع ان تنعكس آثاره بشكل فعلي على الأداء الاقتصادي خلال الفترة المقبلة، خصوصاً انه من الواضح ان الحكومة باتت تعطي أولوية كبيرة للعمل الاقتصادي وتعده من بين جوانب انجازاتها