شركات المقاولات المحلية تفوز بحصة الأسد من مشاريع حكومية إسكانية

الموضوع في 'اعلانات العقار' بواسطة مفتش تجاري, بتاريخ ‏26 مارس 2010.

  1. مفتش تجاري

    مفتش تجاري عضو نشط

    التسجيل:
    ‏30 يناير 2010
    المشاركات:
    367
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    قيمة العروض 1.8 مليار دولار

    رزان عدنان
    ذكرت مجلة ميد ان شركات المقاولات المحلية كانت صاحبة نصيب الاسد في المناقصة للفوز بعقود تصل في مجموعها الى 1،8 مليار دولار ضمن مشاريع في ضاحية جابر الاحمد السكنية.
    واشارت المجلة الى ان هذه العقود تعتبر جزءا من الخطة الحكومية الاكبر لتوفير البيوت لتلبية طلب المواطنين، وتقوم الهيئة العامة للاسكان، التي طرحت مناقصات هذا المشروع حاليا بتطوير 19 مشروعا اسكانيا في الكويت بتكلفة تصل الى 17 مليار دولار.
    وقالت ميد ان الشركة الكويتية لبناء المعامل والمقاولات باتت الاوفر حظا للفوز بعقد تنفيذ الخطة الرئيسية في ضاحية جابر الاحمد المقرر انشاؤها غربي الكويت، بعد ان قدمت ادنى العروض، اذ بلغت قيمة السعر الذي عرضته 199 مليون دينار.
    واشارت المجلة الى ان العقد ينص على انشاء وانجاز وصيانة نحو 1475 منزلا، بالاضافة الى مبان عامة، ومعالجة البنية التحتية وتحسينات على خصائص التربة، على ان يستكمل العمل في المشروع بحلول عام 2013.
    ولفتت الى ان عدداً من الشركات الاخرى، قدمت عروضها بشأن المشروع، وتشمل شركة محمد عبد المحسن الخرافي واولاده، وشركة المقاولون المتحدون، وشركة المجموعة المشتركة للمقاولات، والشركة الاحمدية للمقاولات والتجارة، وشركة الخليج المتحدة للانشاءات، وشركة مشرف للتجارة العامة والمقاولات، والشركة الكويتية الاولى للتجارة العامة والمقاولات، وشركة الغانم انترناشيونال للتجارة العامة والمقاولات.
    من ناحية اخرى كانت الشركة الاحمدية للمقاولات والتجارة قدمت ادنى عرض وقدره 55،6 مليون دينار الخاص بعقد اسكاني رئيسي اخر يغطي انشاء وانجاز وصيانة 2600 قسيمة سكنية، بالاضافة الى انشاء 101 محطة تحويل فرعية للكهرباء، ودعم البنية التحتية في مشروع ضاحية جابر الاحمد.
    وقالت ميد ان شركة محمد عبد المحسن الخرافي اصبحت صاحبة الحظ الاوفر في الحصول على العقد الرئيسي لمشروع ضاحية صباح الاحمد، بعد ان قدمت في جولة المناقصات بتاريخ 9 مارس الجاري ادنى عرض بقيمة 134 مليون دينار، وستقوم الشركة بموجب العقد بتطوير 60 في المائة من الموقع البالغة مساحته 35 مليون متر مربع الذي سيقام عليه المشروع، كما ستقوم الشركة ببناء وانجاز وصيانة 1271 منزلاً بالاضافة الى محطات الكهرباء الفرعية، ودعم البنية التحتية، وبناء المساجد والمدارس على ان ينتهي العمل في المشروع بحلول عام 2013.
    ذكرت مجلة ميد ان شركة إيه بي جيه للهندسة وشركة الدار للهندسة والإنشاء قد تكونان الأوفر حظا في الفوز بمناقصتي صيانة رئيسيتين في منشآت إنتاج النفط الخام في شمال وغرب البلاد بعد ان قدمتا أقل الأسعار في 21 مارس.
    وأضافت المجلة ان السعر الذي قدمته شركة إيه بي جيه للهندسة بلغ 49.9 ملايين دينار او ما يعادل 172.8 ملايين دولار لصفقة المنشآت الشمالية، تلتها شركة الصناعات الهندسية الثقيلة وبناء السفن، ومن ثم شركة ايمكو للهندسة والإنشاء، وخلفها شركة الخرافي ناشيونال، وشركة المير للخدمات الفنية، وشركة الغانم انترناشيونال، والدار للهندسة والإنشاء وجميعها محلية، واخيرا شركة كينتز أوفرسيز الآيرلندية.
    من ناحيتها، بلغ السعر الذي قدمته شركة الدار للهندسة والإنشاء لمناقصة المنشآت الغربية 46.5 مليون دينار او ما يعادل 161.1 مليون دولار، لتنافس بذلك شركة هيسكو التي جاءت بعدها، ومن ثم شركة الغانم انترناشيونال، تليها شركة ايه بي جيه الهندسية، والخرافي ناشيونال، والمير للخدمات الفنية، وايمكو للهندسة والإنشاء، واخيرا كينتز أوفرسيز.
    وأفادت المجلة بان الفائز بالمناقصة سيوفر صيانة كهربائية وميكانيكية في منشآت انتاج شركة نفط الكويت في شمال البلاد وغربها.
    الجدير بالذكر ان شركتي نفط الكويت والبترول الوطنية الكويتية ارستا سلسلة من عقود الصيانة في 2009 و 2010 لصيانة البنية التحتية المعمرة للنفط والغاز وزيادة الانتاج في الوقت ذاته.
    وتأمل شركة نفط الكويت الحفاظ على قدرتها الانتاجية في غرب الكويت عند 500 الف برميل كجزء من خططها لإنتاج 4 ملايين برميل يوميا في 2020.

    للعلم منقول من جريدة القبس لذا وجب التنويه
    اخوكم مفتش تجاري