اعملوا فسير الله عملكم ورسوله

الموضوع في 'السوق الأمريكي للأوراق الماليه' بواسطة الغلبان, بتاريخ ‏31 مارس 2002.

  1. الغلبان

    الغلبان عضو نشط

    التسجيل:
    ‏31 أغسطس 2001
    المشاركات:
    659
    عدد الإعجابات:
    0
    جميع الأخوة في هذا المنتدى .. يعلم الله أني أكن لكم كل المحبة والاحترام .. وأود أن أقول شيء .. بل أشياء ..

    أنت تعلمون الحال الذي وصل إليه أخوانكم .. المسلمين في الضفة الغربية .. فلسطين .. تعلمون حجم المأساه .. أنا أبشركم مذابح تمت .. ومذابح قادمه لا محاله ضد أخوانكم .. والله يحفظهم ..

    فلا نكون كالإمعه ..
    أنا لست مغفلاً حتى أقول لكم أسحبوا أموالكم واستثماراتكم من السوق الأمريكية .. لأن الأمر ليس بهذه البساطة وليس هذا موضوعنا الآن .. الآن يجب أن ننقذ أخواننا .. ما تستطيعون فعله والمتاح هو كتالي ..

    1- احرصوا على الإلتزام الصلوات في المساجد هذا ليس لأجل أخوانكم بل لأنفسكم ودائما .. ولكن المحن تنبه الإنسان المسلم المؤمن ليزداد إيمانا والغافل ليصحو من غفوته رحمة من رب العالمين .. وبالذات صلاة الفجر .. صلوا وأدعوا لأخوانكم .. لأدعوا أن يحفظ اطفالهم ونسائهم وشرفهم وشبابهم وشيخوهم .. وشدوا على الدعاء.
    2- التبرع بالمال .. وهذا اعتقد ليس جديدا على كثير من الشباب فيكم
    3- التبرع بالدم .. وتأكدوا أن هناك أماكن للتبرع بالدم لإيصالها لأخوانكم في الضفة بإذن الله ..

    وآههههههه على القلب الذي ينفطر ..

    حسبنا الله ونعم الوكيل
     
  2. abonaser

    abonaser عضو جديد

    التسجيل:
    ‏1 سبتمبر 2001
    المشاركات:
    298
    عدد الإعجابات:
    0
    انا للة وانا الية راجعون

    واللة المستعان علي ماتصفون

    وجزاك اللة خير

    وقيل قديما اكلت يوم اكل الثور الابيض

    ولا نملك غير الدعاء

    وكان اللة في عونهم
     
  3. الاســــتا ذ

    الاســــتا ذ عضو محترف

    التسجيل:
    ‏31 أغسطس 2001
    المشاركات:
    1,466
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    السعودية
    اخواني انا من المعارضين دائما للكتابة في مواضيع لاتخص الاسهم في هذا المنتدى المتخصص واليوم عجزت عن الكتابة عن مواضيع تخص الاسهم الامريكية من الالم وقمت بالكتابة بالمجلة الالكترونية وجاء مقال الاخ الغلبان ليشجعني قليلا على كسر معارضتي والمشاركة ببث الهموم التي تعصر النفس عصرا ونحن نتفرج لا بل نشمت ونفرح على قتل اطفال وشيوخ المسلمين .

    وهذا نص ماكتبته في المجلة الالكترونية لموقع المؤشر نت


    ((الحقيقة الانسان يخجل من الكتابة عن الاسهم والامة تحترق

    ارجوك اخي اغلق عينيك واسرح قليلا بالخيال وتصور انك تجد اطفالك

    بدون غذاء محاصرين من اشخاص بلا ضمير .

    تصور ان امك العجوز بحاجة الى الدواء ولاتستطيع ان تخرج بطلب الدواء

    تصور ان امرأتك الحامل ستضع لك مولودا ولاتستطيع ان تاخذها للطبيب

    تصور ان يسحب هؤلاء الاوغاد ابنك الشاب امام عينييك ويقتلونه ببرودة اعصاب.

    فكيف يهنا لك العيش ..ونحن مترفين...منعمين ..لا بل ساخطين حتى

    على وضعنا الحالي

    فيا اخواني ارجوكم من صميم قلبي المبادرة وعدم التردد بالدعاء والعطاء

    لاخواننا الصامدين

    وكفانا تشكيكا بالمواقف وتضييع الوقت بالنقاشات التافهة والتحزب

    والتفرق .

    ارجوكم...ارجوكم...دعوا سفائف الامور ..وبادروا بالمساعدة باقرب

    فرصة" .
     
  4. ابو ثامر

    ابو ثامر عضو جديد

    التسجيل:
    ‏25 فبراير 2002
    المشاركات:
    231
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    US
    جزاك الله كل خير أخي الغلبان ....

    ما أشبه الليلة بالبارحة بل ما أشد سواد هذه الليلة ... جميعكم قرأ عن سقوط الاندلس وكيف تخاذل المسلمون في شتى بقاع الأرض ولم يهبوا لنجدة اخوانهم هناك... بل والأدهى من ذلك ان الدويلات في الاندلس أخذت في التربص لبعضها البعض وعقد التحالفات مع الفرنجة للاطاحة ببعضها البعض ... حدث هذا في زمن كانت الامة الاسلامية تقود العالم باسره وكانت القوة العظمى والوحيدة آنذاك... عندما أرى وضعنا الأن ووضع اخواننا في فلسطين والتخاذل من قادتنا الذي ينفطر له القلب ألما ويقطر له دما وعندما أرى تربصنا ببعضنا واستباحة دمائنا وارضنا من قبل اخوان لنا كما حدث في أزمة الخليج - عندما اتذكر كل هذا يسرح خيالي بعيدا ويأخذني الى العهد الاندلسي وكيف كانت نهايته ....

    قلبت صفحات التاريخ الاسلامي فلم أجد ذلا مر به المسلمون أشد من ذلنا اليوم .... اكتفى قادتنا بالشجب والاستنكار بينما دماء اخواننا هناك تستباح جهارا نهارا وأصبحت أرخص ثمنا من قنينة الماء ... وليت الأمر توقف عند هذا الحد بل ان هذه الاحداث الاجسام (في فلسطين وغيرها) والتي انهكت جسد هذه الامة المريض لم تحرك الكثير في نفوس المسلمين فقد أصبحت كوخز الابرة تؤلم لحظة الوخز وسرعان ما يتلاشى الالم بعد زمن يسير .... وهذا كله نتيجة هواننا على الناس وعلى انفسنا قبل ذلك :

    من يهن يسهل الهوان عليه *** ما لجرح بميت ايلام


    لقد خذلنا قادتنا ايما خذلان وسيسطر التاريخ بأحرف شديدة السواد والقبح حالة الذل والمهانة التي وضعوا فيها انفسهم ووضعوا فيها الامة قبل ذلك.... لقد استمر هؤلاء في غيهم سادرون ولم ولن تحرك عبارات الغضب التي نطلقها وأشلاء اخواننا في فلسطين أصغر شعرة في رؤوسهم ...

    وقديما قال الشاعر:

    لقد أسمعت لو ناديت حيـا ***** ولكن لا حياة لمن تنادي

    ولو نارا نفخت بهـــــا أضاءت ***** ولكن أنت تنفخ في رماد