حقوق دعت اليها الفطرة وقررتها الشريعة

الموضوع في 'إستراحة المنتدى' بواسطة bo7ammod, بتاريخ ‏4 ابريل 2010.

  1. bo7ammod

    bo7ammod عضو جديد

    التسجيل:
    ‏10 يوليو 2009
    المشاركات:
    4
    عدد الإعجابات:
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    لقد قمت بقراءة المادة العلمية بتدبر وتفكر والله على ما اقول شهيد
    لقد قمت بعمل هذا البحث بنفسي والله على ما أقول شهيد


    لقد أمرنا الله بالعدل والاحسان و ايتاء ذي القربى، والعدل هو اعطاء كل ذي حق حقه، ولا يتم ذلك الا بمعرفة الحقوق، ومنها:

    1. حقوق الله تعالى.
    2. حقوق النبي صلى الله عليه وسلم.
    3. حقوق الوالدين.
    4. حقوق الأولاد.
    5. حقوق الأقارب.
    6. حقوق الزوجين.
    7. حقوق الولاة والرعية.
    8. حقوق الجيران.
    9. حقوق المسلمين عموما.
    10.حقوق غير المسلمين.


    الحق الأول: حق الله تعالى
    وهو اوجب الحقوق وأعظمها؛ فهو سبحانه أمدك بنعم لا تعد ولا تحصى، فلو حجب عنك فضله طرفة عين لهلكت، ولو منعك رحمته لحظة لما عشت، فبذلك كان أعظم الحقوق حق الله، فهو يريد منك أن تكون عبدا متذللا مستسلما له ومطيعا لأوامره مجتنبا لنواهيه، ولو كان لأحد من الناس عليك فضل لاستحيت أن تعصيه، فما بالك برب العزة !!
    كما أن العقيدة عمل مثمر قوامها: المحبة والإخلاص، فصلاة خمس صلوات باليوم، وزكاة كل عام ، وصيام شهر في السنة، وحج البيت مرة في العمر للمستطيع، يكسب الأجر الكثير، ويدخل الجنة باذن الله.
    الحق الثاني: حق النبي صلى الله عليه وسلم
    من حقوق النبي صلى الله عله وسلم:-
    1. محبته وتوقيره واحترامه وتعظيمه بلا غلو ولا تقصير، ولقد كان الصحابة خير مثال لنا في تعظيمه عليه الصلاة والسلام، حيث أثاروا عجب الملوك من شدة تعظيمهم للنبي حيث كانوا يبتدرون بأمره ، ويخفضون أصواتهم عنده .
    2. تصديقه بما أخبر من أمور الماضي والمستقبل، وامتثال امره واجتناب ما نهى عنه، والايمان بأن هديه وشريعته كاملين.
    3. الدفاع عن شريعته وهديه بقدر الاستطاعة.
    الحق الثالث:حقوق الوالدين
    ان الوالدين سبب وجود الأولاد ، ولهما عليهم حق كبير، فقد حملتهم أمهم تسعة شهور وحضنتهم ورضعتهم لسنتين، وكذلك الأب يسعى للقمة عيش أولاده ويربيهم أحسن تربية ، فلذلك أمر الله بالاحسان اليهما ، فعلى السلم أن يحسن الى والديه ويطيعهما في غير معصية لله ،وعليه ايضا أن يقوم بخدمتهما دون تأفف ،لأنه سوف يحتاج لبر أبنائه "فكما تدين تدان".
    الحق الرابع: حق الأولاد
    من حقوقو الاولاد: التربية وهي تنمية الدين والأخلاق لديهم، فهم أمانة في عنق الوالدين وهما مسؤلان عنهم يوم القيامة، ومن ثمرة تربية الولد تربية صالحة انتفاع والديه به حتى بعد الممات.
    ومن حقوق الاولاد: الانفاق عليهم دون اسراف او تقصير، وعدم تفضيل احد منهم على الآخر لأن ذلك ظلم ، فتربية الابن والنفقة عليه في الصغر ومراعاة حقوقه من دواعي الاحسان الى الوالدين عند الكبر "فكما تدين تدان".
    الحق الخامس: حقوق الأقارب
    من حقوق الأقارب صلتهم وتنفيعهم بالنفع البدني والمالي حسب الحاجة، وكثير من الناس مضيعون لهذا الحق بل ربما أساءوا الى اقاربهم ، فيصلون البعيد ويقطعون القريب.
    ومن الناس من يصل اقاربه ان وصلوه ويقطعهم ان قطعوه وهذا ليس واصلا بل هو مكافئ فالواصل يصل قرابته لله، و صلة الرحم تمد امسلم برحمة من الله وتواد الاسر ومعاونة بعضهم البعض في المسرات والمضرات.
    الحق السادس: حق الزوجين
    من حقوق الزوجين المعاشرة بالمعروف بكل سماحة وسهولة، كما يجب على الزوجة القيام بواجبها على أكمل وجه، فطبيعة المرأة أنها لا تكون على وجه كامل بل لا بد فيها من عوج ، فعلى الانسان ان يقارن بين المحاسن والمساوئ ، وألا ينظر اليها بنظرة السخط والكراهة.
    ومن حقوق الزوجة على زوجها: أن يقوم بواجب النفقة عليها ، وأن يعدل بينها وبين شريكتها –ان وجدت- في النفقة والمسكن والمبيت، أما ما لا يمكنه العدل فيه كالمحبة والراحة النفسية فلا اثم فيه،ولكنه ان فضل احداهما على الاخرى في النبيت برضاها فلا بأس.
    من حقوق الزوج على زوجته: القوامة ، والطاعة في غير معصية الله ، وأن تحفظ سره وماله والا تعمل عملا يخرب عليه كمال الاستمتاع وان كان تطوعا بعبادة.
    الحق السابع: حقوق الولاة والرعية
    حقوق الرعية على الولاة: أن يقوموا بالأمانة وأن يسيروا على النهج القويم.
    حقوق الولاة على الرعية: نصحهم وتذكيرهم والدعاء لهم وامتثال امرهم في غير معصية الله ومساعدتهم في مهماتهم بحيث يكونون عونا لهم .
    الحق الثامن: حق الجيران
    هو القريب من منزلك، فان كان جارك هو قريبك وهو مسلم فله 3 حقوق: حق الجوار،والقرابة، والاسلام، ويسقط حقا القرابة والاسلام عند عدم وجود صفتيهما لدى الجار، ومن حقوق الجار على جاره: الاحسان بالمال والجاه والنفع وكف الأذى القولي والفعلي ، فمن لا يأمن جاره شره فليس بمؤمن ولا يدخل الجنة.
    الحق التاسع: حقوق المسلمين عموما
    1. السلام: وهو من أسباب تآلف المؤمنين وتوادهم، والسنة أن يسلم الصغير على الكبير والراكب على الماشي، وعلى المسلم أن يرد السلام بأحسن منه أو بمثله.
    2. اجابة الدعوة: فهي سنة مؤكدة لما فيها من جبر قلب الداعي وجلب المودة والتآلف.
    3. اذا استنصحك فانصحه. 4. واذا عطس فحمدالله فشمته: اي قل: يرحمك الله.
    5. اذا مرض فعده: ويسن في عيادة المريض الدعاء له في الشفاء والمغفرة.
    6. اتباع الجنازة: وأجرها قيراطان مثل الجبلين العظيمين.
    7. كف الأذى عنه ، فكل المسلم على المسلم حرام دمه وماله وعرضه.
    الحق العاشر: حق غير المسلمين
    وهم اربعة اصناف: حربيون، ومستأمِنون ، ومعاهدون، وذميون.
    فالحربيون: فليس لهم علينا حق.
    المستأمِنون: لهم علينا حق الحماية في الوقت والمكان المحددين لتأمينهم.
    المعاهدون: لهم علينا الوفاء بعهدهم الى المدة المتفق عليها ما داموا مستمرين على العهد.
    الذميون: لهم علينا حمايتهم ورعايتهم بالجزية التي يبذلونها، ويحكم عليهم بحكم الاسلام، ويجب أن يتميزوا عن المسلمين في اللباس وألا يظهروا شيئا من شعائر دينهم.