عاااااااجل لأصحااااااب المكاتب العقاريه

الموضوع في 'اعلانات العقار' بواسطة وسيط عقار, بتاريخ ‏25 ابريل 2010.

  1. وسيط عقار

    وسيط عقار عضو جديد

    التسجيل:
    ‏28 أكتوبر 2009
    المشاركات:
    2
    عدد الإعجابات:
    0

    أزدهر عمل المكاتب العقارية خلال الأعوام الماضية ( و تحديداً منذ عام 2003 ) ؛ و ذلك لسببان رئيسيان هما ( ارتفاع أسعار الأراضي و العقارات / نشاط حركة بيع و شراء الأراضي و العقارات ) ؛ و هذا بالطبع يرجع إلى الطفرة الاقتصادية الذي مرت بها الكويت خلال هذه الفترة ، و تأثير الأسباب سالفة الذكر على المكاتب العقارية هو ( ارتفاع الأسعار يعني زيادة عمولة المكتب / نشاط حركة البيع تعني كثرة عمولات المكتب ) .



    و بما أننا في بلد كثر فيها الحسد ؛ فلابد أن يكون هناك حاسدون لأصحاب المكاتب العقارية ؛ حتى يحسدونهم في رزقهم ، للأسف هؤلاء الحاسدون هم من الوافدون و أغلبهم من جنسيات عربية ؛ و قد قاموا بمضايقة أصحاب المكاتب العقارية في أرزاقهم ؛ أي أن الوافد يحسد الكويتي و يضايقه "مناشبه" في رزقه ! هذا هو ما يحدث في سوق العقار حالياً ؛ المواطن الكويتي صاحب مكتب العقار يتكبد الكثير من الخسائر ( أيجار مكتب / رواتب موظفين / نثريات ) ، كما يقوم بتنمية علاقاته الاجتماعية و توطيد علاقاته العملية ؛ من أجل أن يبنى سمعته في سوق العقار ، و بعد هذا كله يرجى من الله أن يجنى ثمار جهد السنوات ؛ بل البعض عمل بها لعدة عقود من الزمن ، و يأتي الوافد بكل وقاحة ليختطف عمولات أصحاب المكاتب !!!



    و تتمثل مضايقات هؤلاء الوافدون لأصحاب المكاتب العقارية ؛ بأنهم يقومون بالاستحواذ على الكثير من عمولات الصفقات العقارية ، و ذلك يتم بشكل علني مع العلم بأنهم لا يمتلكون مكاتب عقارية ! أي لا يوجد لديهم إي التزامات مالية ؛ بعكس الكويتيون أصحاب المكاتب ، و كل ما في الأمر أنهم يقومون باستئجار دفتر سمسرة "دلاله" ؛ من أي متقاعد مقابل خمسون دينار عن كل عقد ! و يلتهمون من كل عقد من ألف دينار إلى عشرات الآلاف عمولة ! و أساس عملهم هو النشاط في السؤال عن العقارات المعروضة في السوق ؛ ثم الذهاب إلى حارس العقار ليستعلم عن المالك ؛ للتواصل معه مباشرة بعيداً عن صاحب المكتب العقاري ! بشكل أوضح أنهم يعملون باعة متجولون بدون ترخيص ؛ و يضايقون الحاصلين على الترخيص ! أكثر من 50 % من أصحاب المكاتب العقارية يعانون من هذه المشكلة ؛ الذي ألمت بهم و أضاعت الكثير منهم ، و الحكومة لم تقدم أي حل حتى هذه اللحظة ، و بناء على طلب ( خالد أبو وليد ) أحد أصحاب المكاتب العقارية ؛ قررت التطرق لهذا القضية و طرح بعض الحلول لها .



    ليتم الحد من عملية تأجير دفتر السمسرة في الباطن:

    - على الجهات الرسمية عدم اعتماد أي ( عقد ابتدائي ببيع عقار ) لأي سمسار عقار ؛ ألا بعد تقديم ما يثبت أن مكتبه قائم و يزاول المهنة ( من خلال إحضار شهادة من الهيئة العامة المعلومات المدنية ) .

    - تشترط ( إدارة التسجيل العقاري / وزارة العدل ) لتسجيل أي عقار ، أن يتم دفع مبلغ سمسرة المكتب العقاري ( 1 % ) لدى أحد هذه الجهات ( اتحاد سماسرة العقار - وزارة التجارة و الصناعة – وزارة العدل ) و إحضار وصل بذلك ؛ و تلتزم الجهة المودع لديها مبلغ السمسرة ؛ أن تسلم هذا المبلغ لصاحب دفتر السمسرة شخصياً ؛ أو من ينوب عنه بموجب توكيل عام .



    ليتم الحد من عملية بيع العقار ؛ بدون علم صاحب المكتب الرئيسي المعروض لديه العقار:

    - وضع آلية جديدة لبيع العقارات ؛ و هي أن من يرغب في بيع عقاره عليه الذهاب إلى ( إدارة التسجيل العقاري / وزارة العدل ) ، و تسجيل بيانات العقار و مالكه لديهم ؛ و من ثم تقوم إدارة التسجيل العقاري بإعطائه كرت خاص لعرض العقار ؛ حتى يسلمه لصاحب المكتب العقاري الذي سوف يعرض عقاره لديه ، فإذا تم بيع ؛ العقار يلتزم صاحب المكتب بتسليم هذا الكرت مع عقد البيع الابتدائي .



    أتمنى أن تجد مقالتي هذه ترحيب و تجاوب .
     
  2. محمد الحبشي

    محمد الحبشي عضو نشط

    التسجيل:
    ‏4 ابريل 2010
    المشاركات:
    477
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    Kuwait
    كلام طيب بس وين الي يطبق ؟!
     
  3. متوازن

    متوازن عضو نشط

    التسجيل:
    ‏21 أكتوبر 2009
    المشاركات:
    723
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    الكويت
  4. mfa2202200

    mfa2202200 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏15 فبراير 2009
    المشاركات:
    711
    عدد الإعجابات:
    4
    كلام سليم 100%

    لكن يزعل بعض الناس
     
  5. ابونوكيا

    ابونوكيا عضو جديد

    التسجيل:
    ‏29 يونيو 2009
    المشاركات:
    25
    عدد الإعجابات:
    0
    كلامك مضبوط وعين العقل
    بس ياخوي انت تراك نسيت او تناسيت ان البلا منا وفينا
    وانا واحد من اصحاب المكاتب اللي يعاني معاناه من هؤلاء الاخوة اللي
    تقول عنهم وافدون..
    والله انه اصحاب المكاتب اللي طلعوا علينا من سنة 95 وما فوق هم الذين نشروا هذا الوباء باستقدامهم تلك العماله الوافدة اللتي لاتفقه شيئا في ابسط امور الحياة فما بالك بالعقار ..
    لقد قاموا بنشرهم وتشجيعهم واغرائهم في ( الكرف) ليل نهار في العقار
    فهذا يجوب الشوارع على قدميه ويطرق باب كل بيت يشك في انه للبيع او للايجار
    وهذا قد افسد الحراس بمواعدته لهم بالمبلغ المحترم في حال اتصلوا به وجلبوا له اي عقار
    وهذا تخصص في تصفح الجرائد الاعلانيه ويتصل بكل بالارقام المعلنه عن عقار..
    حتى انه يتصل عليك في وقت متأحر من الليل ويقول لك بلهجة كويتيه
    ( مساك الله بالخير يافندم) تقوله نعم شتبي داق الحين يقولك
    ( آسف على الزعاج حدق عليك باشر)
    اخوي الكلام يطول وضبط العملية صعب جدا جدا
    وبالعربي الفصيح والله العظيم والله العظيم محد خرب السوق غير المصريين
    وهم نفسهم يشتكون من بعض
    يارجال مكتبي فيه قسم خاص بالتأجير..
    وانتم تعرفون عمولة التاجير في قانون العقار انه اول ايجار للمكتب مناصفة بين المالك والمؤجر.
    يجي الاخ المصري وغالبهم بل يكاد اكثرهم يتصل على المالك وعلى طول يقوله ( بص حضرتك انا مش حاخذ منك عمولة انا عمولتي من المؤجر )
    طبعا يستانس المالك لأن المصري هو اللي عرض عليه هالطريقة الجديدة
    المهم مشكور اخوى على موضوعك اللي جاء على الجرح
    ( لا حياة لمن تنادي)
    ابو عمر